الحوار المتمدن - موبايل



أول أنثى

مصطفى حسين السنجاري

2018 / 1 / 13
الادب والفن


(خاطرة)

تناولت الكثير من الحلوى
والجوز واللوز و المنّ والسلوى
وارتشفت من الأنغام ما جعلني
أرى الحياة بلوامس الفراشات
وملأتُ سلالي بشهيِّ الثمر
من أعالي الشجر
تفاح وخوخ ورمان وكرز
وأعناب وكل الطيبات
وعبّأت دناني بألذ نبيذ
وأعتق الخمر
واقتنيت أفخر العطور من باريس
من أرقى الماركات
واطيب البهار من الهند
وأرائك حرير من كشمير من أجود الخامات
وملأت نوافذي بالورد والزهر
وجئت بالعنادل والحساسين
تزقزق من حولي بأحلى الأصوات
وبنّا تركيّا مهيّلا يفتح شهية الأموات
كلّ ذلك لأتجنّب عشق النسااااااء
لكن هيهات
حين رأيت أول أنثى
نسيت كل ذلك وارتميت في الأسر
وخانني الوقار والثبات







اخر الافلام

.. مصر: اختتام الدورة الحادية عشرة لمهرجان المسرح العربي


.. E T بالعامية.. ياسيمن الخطيب متعرفش الأدب -العربى-


.. صباح العربية | ماتيرا عاصمة الثقافة الأوروبية لـ2019




.. بروس ويلز يتصدر بفيلمه الجديد -غلاس- إيرادات السينما الأمري


.. محكمة استرالية تقرر احتجاز مغني الراب المتهم بقتل آية مصاروة