الحوار المتمدن - موبايل



أخلد صوتَكِ

سائد أبو عبيد

2018 / 1 / 14
الادب والفن


الشاعر - سائد أبو عبيد

كنتُ أُخَلِّدُ صوتَكِ في أُغنيةٍ تشبعُ نفسي
تُضجِرُني أثقالُ الصمتِ
وإحساسي في معنى الخيبةِ

كنتُ عنادًا حينَ الريحُ سقتني الغربةَ
زرعَ المنفى بي أوتادا
وشحذتُ أنا من قمرٍ صورتَها الحلوةْ
عُبِّئتُ أثيرًا و نفيرًا
رشة عطرٍ من صرَّتِها

ومرايا للتيهِ أمامي
وإمامٌ خانَ عمامتَهُ
وزعيمٌ خانَ أمانتَهُ
ليسَ سوايَ يكونُ إِمَامي

صرتُ أُعتِّقُ عشقّكِ
تسكِرُني أنسامُ الشرفةِ حين دعاني البحرُ إليكِ..
إلى مينائِكِ
قمتُ لأهدَمَ سورَ الليلِ
أعودُ إليكِ
إلى أمكنتي
أجمعُ ما سلبتهُ الريحُ لنايِ الجدةِ
عدتُ أخلِّدُ صوتَكِ


13-1-2018







اخر الافلام

.. on screen - لقاءات حصرية مع أبطال فيلم -عقدة الخواجة-


.. حوش عيسى - أهم 3 ضحكات في تاريخ السينما المصرية .. وسر لا تع


.. بتحلى الحياة – الفنانة هناء الادريسي




.. -أيام- طه حسين على المسرح برؤية طلاب الثانوية العامة


.. ينقلب السحر على الساحر في فيلم -أوتيل النعيم- . لقاء مع شير