الحوار المتمدن - موبايل



الرفيق ستالين والزعيم عبد الكريم قاسم

جاسم محمد كاظم

2018 / 3 / 10
ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية


الرفيق ستالين والزعيم عبد الكريم قاسم

أثار مقالي الأخير... في الحوار في ذكرى رحيله ال 65 ..المجد للرفيق ستالين... .. زوبعة من النقاشات وصلت إلى حد اتهامي بالتناقض في الموضوع بسبب بعض الردود .
وبرغم أن موضوع المقال لا يحتاج إلى الشرح ألا أن البعض وصفة بالنقد والتجريح للرفيق ستالين وكيف تمت مقارنته بالزعيم عبد الكريم قاسم .
يقول الرفيق النمري .
انتهز الكاتب ذكرى اغتيال ستالين ليحيي عبد الكريم قاسم دون أن يكتب جملة واحدة عن ستالين لا تجوز المقارنة بين الشخصيتين..
وبالرغم من عدم وجود مقارنة أبدا في الموضوع لان أساس الموضوع ليس المقارنة بل لتمجيد دور الرفيق ستالين في قهر الرأسمال العالمي وكيف آلت الأمور من بعدة .
وللعلم مقدما سنتحمل من هذه المقالة ردودا صعبة وقاسية .

وبدءا نقول بان الرفيق ستالين مثل زمنا صنع التاريخ فستالين لا يتفسر بالتاريخ بل إن ستالين هو التاريخ نفسه
مثل ستالين نموذجا فريدا في صناعة قطب جديد ظهر في الأرض كسر النظرة العنصرية بسيادة الجنس الأوربي الأبيض واستطاع في غضون فترة قياسية من أحداث طفرة هائلة بقيت فيها البشرية مسمرة طيلة فترة وجودها وصنع دولة من طراز جديد لم تكن مألوفة من قبل نشرت فكرة الحرية كحقيقة لقهر الاستعباد بالفعل وليس بالكلمة مثلما يتشدق فلاسفة التنوير الفرنسية .
وانتشر ستالين مثل الضوء في كل مكان من العالم حتى أصبح أسمة يعادل الجريمة بأقسى عقوباتها في نظر بعض السلطات لأنة كان النفي الحقيقي لسلطتهم .

انفجرت تموز في العراق كتجلي من تجليات أكتوبر الظافرة ولولا أكتوبر وظهور الاتحاد السوفيتي العظيم لم تكن في العراق تموز ولم يعرف التاريخ الزعيم عبد الكريم قاسم .
عاش العراقيون الفاقة تحت نير الحكم الملكي الظالم وبالأخص طبقة الفلاحين المحرومة في الجنوب حيث كانوا لا يختلفون عن أقنان غاتشيف في مذكرات صياد.
امتلك الإقطاعي الحقير كل جهدهم وسنت قوانين السلطة الحقيرة بالضد من كل أرادتهم فابن الفلاح يبقى فلاحا يكد للإقطاعي وحدة ما بقيت الحياة فلم يسمح القانون الجائر بهجرة الفلاح للمدينة لان سلطة المدينة تقوم بإرجاع الفلاح للإقطاعي نفسه مكبلا بالأغلال لو حاول الهرب .
لا يملك الفلاح شيئا كما تقول جدتي فكل شي للإقطاعي وحتى لو أراد الفلاح تربية بعض الحيوانات الداجنة فنصفها للإقطاعي.
ويستطيع الإقطاعي من قتل الفلاح وكل أسرته بدون أن يعاقبه القانون لان قانون السلطة خول الإقطاعي بهذا الحق .

انتصرت تموز بفضل دولة لينين وستالين وظهرت إلى الوجود كحقيقة عظمى و بغضون أربع سنوات خلقت من العراق دولة نموذجية
وعرف فلاحوا ميسوبوتاميا لأول مرة حق التمليك والأرض لمن يزرعها بقانون الإصلاح الزراعي وذهب ابن الفلاح للدراسة في الثانويات والأعداديات والكليات وأصبح ضابطا في الجيش لأول مرة في تاريخ العراق وتطورت المدينة ونمت وظهر في التاريخ العراقي نموذجا متفردا للعدالة بشخص الزعيم عبد الكريم قاسم .
وقدم الزعيم نفسه كأحد أساطير التاريخ في الزهد والإيثار والتقشف الشديد وعدم الاستئثار بمغانم السلطة .
فلم يتملك بيت مع العلم أن الدولة في عهدة وزعت ملايين القطع السكنية لأول مرة في تاريخ العراق منذ بدء الخليقة وحتى قدوم الزعيم عبد الكريم .
واخضع نفسه للتسلسل العسكري في الرتبة فلم يزور رتبة أعلى كما فغل اللصوص من بعدة ولم يتملك سيارة خاصة أو يكن له رصيد في البنك وعاش على سرفطاسة الخاص المجلوب من بيت أخته وبقي سفرطاس الزعيم إلى اليوم مأثرة من مآثر الزهد الشخصي والعظمة لهذا الزعيم الخالد .
يقول الأخ حميد الواسطي في احد ردوده متهما الرفيق ستالين بأنة جاءت بة المؤسسة الشيطانية وأنة قاتل . سفاح مغتصب للنساء .
وهذا قد يكون خلاف الواقع لان ستالين كان بالضد من هذه المؤسسة بل كان نقيضها على الدوام .
خاض ستالين نضالا حادا في الداخل والخارج من اجل بناء الاشتراكية والسير بالاتحاد السوفيتي العظيم نحو الخلود ووضعت في وجهة آلاف العقبات فجاءت المؤسسات الرأسمالية بالفاشية الايطالية لتكون بالضد من طموحاته في نشر الشيوعية في أوربا ثم ظهرت النازية بشخص هتلر لتكون حاجزا بوجه الاتحاد السوفيتي ومنعة من الانتشار إلى الأمام وسمحت الدول الأوربية لهتلر أن يعيد ترسانته العسكرية الهائلة لأنة هو من يقف بوجه ستالين .
وفي الداخل أرادت البرجوازية الطفيلية وئد دولة العمال وإعادة الملاكين إلى الحكم وقتل التجربة الاشتراكية وطوق الاتحاد السوفيتي بستار من حديد وشنت ضده أعظم حملة إعلامية في التاريخ وأبيدت الشيوعية في كل البلدان وحوكم الشيوعيين بالكفر والزندقة واتهمهم نوري السعيد بالنشاط الهدام في العراق .
ظهر الاتحاد السوفيتي كأقوى دولة في العالم بعد الحرب العالمية الثانية وقدم في غضون 30 سنة ما عجزت أن تقدمة البشرية في 3 ألاف سنة وسرع هذا البلد الرائع وتيرة تطور البشرية بخطوات سريعة جدا إلى الأمام واعتبر بأنة نبراس الحرية للعالم الحديث بشخص الرفيق ستالين .
وتحقق حلم لينين بتحرير شعوب الشرق الأوسط وقطع الوريد على الرأسمال العالمي من مصادر مستعمراته القديمة وعمت الثورة الصين وفيتنام والعراق وإيران ومصر وعبرت الأطلنطي غربا نحو أميركا الجنوبية وظهر الكاسترو وجيفارا وأصبح الرأسمال العالمي مهددا بالإبادة والزوال من كل جوانبه وتوقع العالم أن راية المطرقة والمنجل ستكون في غضون عقد من الزمان هي راية كوكب الأرض بامتياز .
لم يتحقق الحلم برحيل ستالين العظيم وعودة البرجوازية الحقيرة وجنرالات الجيش وتضائل دور الاتحاد السوفيتي في تحرير بقية البلدان بل أنة تراجع كثيرا وكثيرا واستطاع الرأسمال العالمي أخيرا من نخر دولة لينين وإسقاطها في نهاية المطاف .
يقول البعض بان ستالين كان جزارا وقتل أعضاء اللجنة المركزية يذكر التاريخ بان تروتسكي حين ذهب إلى الغرب وتمت محاكمته من قبل الفيلسوف جون ديوي قال مستهزئا بالاتحاد السوفيتي العظيم وقائدة ستالين .
.بان الاتحاد السوفيتي عملاق بساقين من طين سينهار بأول ضربة ..
وهكذا بدأت الحرب بعملية بارباروسا لإسقاط دولة العمال .
تذكر الرفيقة نجاة طلحة باني كنت متناقضا في الرد واني ردي للأخ حميد الواسطي ..بأنة كفى ووفى تناقض يسقط كل المقالة .
وللعلم بان الحب والكرة والبغض ينبع من منظور طبقي فالبعض ينظر إلى ستالين بأنة فاتل لأنهم لم يعيشوا الطبقة ولم يتجذر لديهم الوعي الطبقي فيشبهون ستالين مثلا بصدام وهذا لا يمكن أبدا فكما أن لينين حقق نبوءة ماركس وأظهره إلى الوجود فان ستالين حقق نبوءة لينين وأوصل ماركس ولينين إلى القمة وأثبت بما لا يقبل الشك ببناء الدولة الاشتراكية التي تستطيع قهر المستحيل وليس تدمير الرأسمال .
وأعود فأقول في ختامها بان الرفيق ستالين مثل نموذجا فريدا في التاريخ فلم يتملك الأموال ويكتنز الأرصدة ولم يساوم على ابنة الملازم الذي أسرة الألمان وكان في الخطوط الأمامية حالة كحال بقية الجنود .
وبقيت دموع ابنته سفتلانا شاهدا على نبلة وزهده في الحياة حين انهار الاتحاد السوفيتي ووجدت ابنة ستالين العظيم نفسها بلا بيت أو شقة أو مرتب من الدولة وطلبت أخيرا اللجوء السياسي في أميركا لتعيش على الإعانات الحكومية .
مثل ما فعل زعيم الفقراء الخالد مع أخته حين طلبت منة بيتا مرفها فقال لها أولا علينا أسكان الفقراء في البيوت وبعد أن يستلم كل هؤلاء مساكنهم ربما سيعطيها قطعة حالها كحال أي واحد منهم .
وكم أثارت دهشتي صور وتماثيل ستالين العملاقة الباقية في روسيا البيضاء مع الخنادق والتحصينات الإسمنتية كشاهد على قائد عظيم استطاع قهر النازية وأشعال الثورة في كل بقاع العالم .
ستالين والزعيم بقوا نجوما لامعة في التاريخ تغسل ذكراهم دموع الفقراء والمحرومين وتستلهمهم أناشيد الثوار لبناء المجد الإنساني ...

.............................
جاسم محمد كاظم







التعليقات


1 - ثخنتها هواية
سيلوس العراقي ( 2018 / 3 / 10 - 12:53 )
العزيز جاسم
وخاصة في قولك الذي فيه مبالغة أثخن وأكبر من أي فيل يطير في قولك

ظهر الاتحاد السوفيتي كأقوى دولة في العالم بعد الحرب العالمية الثانية وقدم في غضون 30 سنة ما عجزت أن تقدمة البشرية في 3 ألاف سنة
ما الذي قدمه في 30 سنة وعجزت البشرية ان تقدمه في 3000 سنة؟

الا ترى بأن هذا الكلام يصلح في قصيدة مدح شعرية في حبيبك الدكتاتوريين ستالين او قاسم أكثر من قول موضوعي مقبول في التاريخ؟

اقول لك كلمة بيني وبينك ولا تخبر بها أحد
لم يُخلق ولن يخلق أبدًا ـ ثق بي ـ بعدُ من يقضي على الرأسمال

تقبل تحياتي واتمنى أن اسمع رأيك لو صحوت غدا صباحا وفي حسابك 20 مليار دولار
مع 7 شركات مالية عابرة للقارات بادرتك وعائلتك
اعتقد انك ستنسى اسمي حبيبيك اعلاه الى الابد
عطلة نهاية اسبوع سعيدة ومزيد من الازدهار الراسمالي


2 - إلى سيلوس العراقي
فؤاد النمري ( 2018 / 3 / 10 - 15:43 )
عندما يكون هناك أشخاص يمتلكون مليارات الدولارات فذلك يعني أن ليس هناك نظام رأسمالي
إبان النظام الرأسمالي في القمة لم نكن نعرف في العالم وفي أميركا قلعة الرأسمالية إلا المليونيرات


3 - ولا يهمك
سيلوس العراقي ( 2018 / 3 / 10 - 16:22 )
حبيب قلبي استاذ فؤاد
نغيرها من أجل عيونك الغالية استاذ
في سؤالنا للاخ الشاعر جاسم

من 20 مليار الى 999 مليون دولار
احنا بامرك
تحياتي ومحبتي للجميع


4 - العزيز سيلوس العراقي كل التحية
جاسم محمد كاظم ( 2018 / 3 / 10 - 17:02 )
نعم قدم الاتحاد السوفيتي في غضون 30 سنة ماعجزت عنة البشرية في 3 الاف سنة قدم تجربة رائعة للدولة الحديثية من المحراث الى المفاعل الننوي وسبق العالم بغزو الفضاء ..وقدم طر ازا فريدا في الخدمات المجانية والى الاتحاد السوفيتي بخاصة ينسب كل قوانين الرواتب والزوجية والمخصصات الاضافية لولا الاتحاد السوفيتي مازال العالم يعيش العبودية والقنية وربما كما نحن اليوم عبيدا عند احد اللوردات .اتلاتحاد السوفيتي هزم نظرية المعرفة القديمة واحلها بنظرية معرفة واقعية وهذا اعظم انجاز للبشرية واني لعلى يقين لو ان الزمن ابقى ستالين 10 سنوات اخرى لابتلع اوربا باكملها وماتذكرة من الشركات العابرة كل نقدما من الشعوب والفقراء ولو بقي الاتحاد السوفيتي قلعة للحرية لما كانت هناك شركات عابرة ومليارديرة ابدا اسمى تحية


5 - التضخم النقدي الهائل
جاسم محمد كاظم ( 2018 / 3 / 10 - 17:12 )
وبرغم فداحة النقد الهائلة الا انة لايستطيع تغطية الاصول الثابتة لان هذة المليارات تنهار ... باول ضربة قوية ويصبح هذا الملياردير في القعر وكلما تضخم النقد في المؤسسات الراسمالية فانة يتحول بسرعة الى اصول ثابتة لكي يعيد مسيرتة من جديد فتظهر من خلال
هذة العملية العسر المالي الذيب تمر بة هذة المؤسسات والازمات المالية الخالنقة ر

اخر الافلام

.. حياة المناضل ماهر جايان


.. بي_بي_سي_ترندينغ | حملة في #الاردن لجمع بقايا الطعام من الفن


.. تعقيب أ. غازي الصوراني على مداخلات الحضور .. عن القوى اليسار




.. ما هي رهانات اندماج حزبي حركة نداء تونس والاتحاد الوطني الحر


.. حركة نداء تونس والاتحاد الوطني الحر يندمجان في حزب واحد