الحوار المتمدن - موبايل



اللوحة المنحوسة

علاء الدين احمد ابراهيم

2018 / 3 / 28
الادب والفن


ذات ليلة حالِكة الظُلمة بقدر سمرتها(سوادها) .. حيث الكل ساكن اذا استُبعِدت ريشته البلهاء التي ظلت تتقيأ على ارصفة الأمل طوال الليل .. رسمها بابتسامتها الساخرة على لوحته السرمدية .. اقبل الصبح .. اقبل متبختراً .. مباهيا الكل بضوءه .. زهوره .. فراشاته .. الكل يتعانق بتلهُّف .. يتبادلون التحايا الصباحية فيما بينهم بإستثناء ذاك الشقي الذي وقف بعيداً يصرخ و يردد بصوته المتقطع جملته المعهودة .. (فجر كاذب) .. (فجر كاذب) .. استلب انتباه الحاضرين بصرخاته المجلجِلة بمن فيهن الفراشات و خيوط الشفق و عبق الورد .. عاد الظلام مجددا .. احكم الهدوء سيطرته على الموقِف .. عاد الهدوء ليكمل الرسم على لوحته المنحوسة ..







اخر الافلام

.. وزير الثقافة تفتتح الدورة الرابعة لملتقى القاهرة الدولي للخط


.. مقتل خاشقجي: هل تصمد الرواية السعودية أمام التشكيك الغربي؟ ب


.. -غاندي الصغير- رشح للأوسكار عن فئة الأفلام الوثائقية للمخرج




.. مهرجان باكو لموسيقى الجاز في أذربيجان


.. مراسل #الجزيرة: العنوان الكبير لخطاب #أردوغان أن الرواية الس