الحوار المتمدن - موبايل



سلسلة

أديب كمال الدين

2018 / 4 / 11
الادب والفن


شعر: أديب كمال الدين

القصّةُ البليدةُ تتكرّرُ كلّ يوم:
القطارُ يخرجُ من سِكّتِه.
المرأةُ تقولُ: “أحبّكَ”
وهي تضعُ الكثيرَ من الأصباغِ المُزيّفة
على وجهها الذي أتعبهُ الزمن.
النافذةُ تنفتحُ بقوّة
لتربكَ الصورةَ العاريةَ في الهواء.
التلفونُ يرّنُ ويرّنُ ويرّن.
المطرُ يهطلُ بغزارة
لتشرقَ الشمسُ، بعدئذٍ، بصخبٍ أصفر.
الشبّانُ يصرخون في الشارع
والشابّاتُ يلبسن اللاشيء.
الزمنُ ينهمرُ من نافذةِ العمر
أو من نافذةِ الفندق
والساعاتُ تدفعُ بعضها بعضاً
في ازدحامٍ عجيب.
المدينةُ تلهو
وبرجُها ينهارُ بهدوءٍ شيئاً فشيئاً.
الطائرةُ تطيرُ على ارتفاع
ذراعٍ واحدٍ من الأرض.
والأرضُ تعبثُ كما يحلو لها
وهي تحفرُ ما لا نهاية له من القبور
لأبنائها الأوغادِ والمنفيين والسذّج!

******************
www.adeebk.com







اخر الافلام

.. دانيال سيروار: الرواية السعودية بخصوص مقتل خاشقجي غير مقنعة


.. فرقة مسرحية ليبية تتحدى القيود


.. بتحلى الحياة – مسلسل ثورة الفلاحين – الممثلة تقلا شمعون




.. فنان تركي يحتفل بفوز حبيب على طريقته الخاصة


.. جمعيات نسائية لنشر ثقافة السلام في المجتمع الإيراني