الحوار المتمدن - موبايل



يوميات ما قبل فناء العربان-ضحك وبكاء

جميل السلحوت

2018 / 5 / 16
الادب والفن


جميل السلحوت
يوميات ما قبل فناء العربان
ضحك وبكاء
ارتقيا سلّم المجد بجانب بعضهما البعض عند الحدود.
لفظ محمّد أنفاسه الأخيرة مبتسما. بينما صرخ سعيد بصوت مدوِّ.
استقبلهما البهاء في فضاء الأقصى، فقال محمّد: ضحكت لأنّي رأيت عروشا تتهاوى.
عاد سعيد يبكي من جديد وهو يقول: إنّي أراهم يهدمون الكعبة فرحين.
16-5-2018







اخر الافلام

.. بالرقص والغناء الأفريقي .. جماهير هورويا الغيني تساند فريقها


.. فنان جداريات بالإسكندرية: المحجوب حول المدينة لمتحف جغرافى م


.. لحظة وصول النجم العالمي باتريك ديمبسي مهرجان الجونة السينمائ




.. أبو بكر شوقي يتسلم جائزة ال?اريتي الألمانية ضمن فاعليات «الج


.. عيد ميلاد سعيد فرنسا 24 باللغة الاسبانية!