الحوار المتمدن - موبايل



يوميات ما قبل فناء العربان-ضحك وبكاء

جميل السلحوت

2018 / 5 / 16
الادب والفن


جميل السلحوت
يوميات ما قبل فناء العربان
ضحك وبكاء
ارتقيا سلّم المجد بجانب بعضهما البعض عند الحدود.
لفظ محمّد أنفاسه الأخيرة مبتسما. بينما صرخ سعيد بصوت مدوِّ.
استقبلهما البهاء في فضاء الأقصى، فقال محمّد: ضحكت لأنّي رأيت عروشا تتهاوى.
عاد سعيد يبكي من جديد وهو يقول: إنّي أراهم يهدمون الكعبة فرحين.
16-5-2018







اخر الافلام

.. مثقفون: داعش فشل بتدمير ثقافة الموصل


.. لقاء مع صناع مسرحية - حدث فى بلاد السعادة -


.. مريم الخشت: التمثيل أكتر حاجة استمتعت بيها بحياتي




.. المتهم بـ-غناء سورة الفاتحة- على أنغام الموسيقى ينفى علاقته


.. ست الحسن - لأول مرة الفنان -سامح حسين- يتحدث عن الـ -New Loo