الحوار المتمدن - موبايل



للمدخنات والمدخنين : تهنئة سريعة برمضان إلى .. حين ..

هيام محمود

2018 / 5 / 17
كتابات ساخرة


"فضائل" الدين كثيرة لا تُحصى , "فضائلـ" ـه اللامحدودة تجعل من "حبّي" له "حبًّا" لا محدودًا ..

دائما ما أتساءل : هل يوجد على سطح الأرض بشر "يحبّون" الدين مثلي ؟! مثلنا ؟!! وجوابي يكون وبكل ثقة : "يستحيل !"

نعم ! أنا "مغرورة" في هذه النقطة , "سلفية" ربما أو ربما وبكل بساطة أنا .. الـ "حبّ" ! وأعتذر لعدم تركي منه ذرة لكم / كنّ فقد أخذته كله .. سبحان الحبّ ! وسبحان الدين والأديان .. رمضان حلّ .. "مبروك" عليكم / كنّ .. مبروك عليك يا أخي "الإنسان" ! وأنتِ يا أوطان !

لا تسمعوا للـ "مغرضين" الذين يقولون في رمضان بغير علم ويدّعون أنه - وحاشاه ! - شهر الغزو والإرهاب والسبي والإغتصاب ويزيدون أنه شهر النفاق والخراب لما تَبقَّى من عقول وشهر الأسلمة والتعريب والإغتراب و .. الإستلاب ! "كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلَّا كَذِبًا" ! كتلك "التايوانيات" عن العصماء وأم قرفة والصعاليك والعضاريط أهل .. الصفّة ! .. "فَصَبْرٌ جَمِيل وَسِينْ الْمُسْتَعَانُ عَلَى مَا يَصِفُونَ" ..

"أَحِبُّوهُمْ يُبَكِّتْهُمُ سِينْ بِصِيَامِ المُسْلِمِينْ وَيُقرِفْهُمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُحِبِّينْ" !!

رمضان عنده "فضيلة" عظيمة عندي .. الوحيدة على حد علمي إلى الآن وهي : "شفاء الصدور !" , "شفاء صدري !" من المدخِّنات والمدخِّنين ! .. "أشمتُ" فيمن أحبّ طوال أيامه المباركة .. أكره التدخين ومع ذلك أحبّ "مازوشيّان" يُدخنان بين 3 و 4 علب يوميًّا .. أشمتُ فيهما لأنهما لا يستطيعان التدخينَ طوال اليوم ..

لا مشكلة عندهما مع الأكل والشرب لكن مع التدخين عندهما كل المشاكل والمصائب ! مع الأكل والشرب يستطيع "الكافِران" إخفاء أثار "جريمتهما" لكن مع التدخين لا ! الرائحة لا يُمكن إخفاؤها ولو اِستعملا كل عطور العالم .. فلكل الآلهة والأديان درّك يا رمضان ! .. و .. أظنني سأسحبُ كلامي الأول , فهما "يحبّان" رمضان أكثر مني ! وأظن كل المدخنين والمدخنات مثلهما !

فإلى أن أعود إلى "رمضان" في قادم الأيام لأعطيه حَقَّهُ .. "تمام" ..

تهانيّ الحارة لكل المدخنات والمدخنين بحلول رمضان اللَّـ .. ـعـ .. .. .. وسلام على "سِينْ" والصابئة الحَرَّانِيِّينْ ..

بعد هذه الفضيلة للتدخين والمدخنين :

https://www.youtube.com/watch?v=Cy1DrUrPvAs

وسؤال على السريع : هذا بالمناسبة , صاحب فتوى .. الأب الشاب واِبنته .... لا مشكلة عندي مع إخوانه البدو الذين يسمعون له , لكن ما دخل شعوبنا وما علاقتنا بهؤلاء البشر ؟!







اخر الافلام

.. دانيال سيروار: الرواية السعودية بخصوص مقتل خاشقجي غير مقنعة


.. فرقة مسرحية ليبية تتحدى القيود


.. بتحلى الحياة – مسلسل ثورة الفلاحين – الممثلة تقلا شمعون




.. فنان تركي يحتفل بفوز حبيب على طريقته الخاصة


.. جمعيات نسائية لنشر ثقافة السلام في المجتمع الإيراني