الحوار المتمدن - موبايل



ضحايا الحروب

سمير دويكات

2018 / 6 / 3
الادب والفن


ضحايا الحروب
سمير دويكات
1
قل لضحايا الحروب ما تشاء
فهم ادرى بمصيرهم
انهم الخيط الممدود الى السماء
وعطر الارض
وقضية الاوطان التي لا تنسى
انهم قادة البلاد
ومشرعوا الحقوق
والصوت الذي لن يسكت
فهم يعرفون
من يخذلهم
ومن له فيهم حق ونصر
ومن خانهم
فهم الهة السماء
والحقيقة التي لا تموت
2
مع انتهاء الحرب
سيرجع الكل الى بيته او عرينه
فقط تبقى ام تنتظر ابنها
او ابن ينتظر ابيه
او اب ينتظر ابنه
فهم الى حد تلك اللحظة لم يخبروهم
ان اعزائكم قد سقطوا شهداء
وانهم كانوا ضحية حرب غير عادلة
وسقطوا نتيجة خيانة سياسية
وفي السماء
سيحتسي القادة كؤوس النبيذ
معلنين امام الاعلام
انهم كانوا في المقدمة
لكن اي مقدمة
انها مقدم الصفوف في حانات المعسكرات
والذي كانوا في مقدمة المعارك
هم شهداء
3
وستجلس الام الثكلى
تبكي ولدها ايام وايام
ولن يجف دمها لسنوات طوال
فياتي صديقه المقعد
والذي بترت ساقاه في الحرب
ليخفف مصابها
وينقل لها اخبار الحروب
كيف كانت؟
ومن ابطالها
وعن شجاعة ابنها ضحية الخيانة
واخطاء القادة
وقتها ستعلم
ان الوطن بلا ثمن
سوى للشهداء وضحايا الحروب
فهم من يفدون الاوطان
وهم رايات النصر
لا الحكام
ولا قادة البارات







اخر الافلام

.. مداخلة الفنانة -درة- و -ايمي سمير غانم- للحديث عن استخدام قص


.. صباح العربية تراب الماس في صدارة أفلام العيد


.. الموسيقى تساعد مرضى الخرف من الشعور بالاكتئاب والتوتر




.. احيا وأموت على البصرة .. الغناء البصري الرائع


.. وحدة لسان الحاج.. دور إنساني يتجاوز خدمة الترجمة للحجاج