الحوار المتمدن - موبايل



أوهام بشرية ومفاهيم مغلوطة وأقوال خاطئة

سامى لبيب

2018 / 6 / 12
الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع


نحو فهم الإنسان والحياة والوجود (81) .

يروق لى التأملات الفكرية الفلسفية عن تناول الأمور الدينية , فالفلسفة تتيح للمرء أن يخوص ويتأمل مغزى وعمق الحياة والوجود بينما تناول الأديان بالنقد تعيد المرء إلى الفكر البدائى والقصص القديمة المتهافتة والمربع الأول للسذاجة الإنسانية وأرى هذا لا يتناسب مع التطور الفكري الإنساني , فهل مازال علينا تناول الخرافات والسذاجة والتهافت في عالم تجاوز هذه السذاجة .
هذا المقال يتناول دفعة من الأوهام البشرية التى وصل بها الحال أن يكون لها حضور لغوى بالرغم أن الواقع الوجودي والموضوعي لا يسمح بهذا الهراء أن يتواجد , لذا نحن أمام تصحيح مفاهيم وفضح أخطاء فى إطار تبدبد أوهام البشر .
هذا المحتوى سبق أن قدمت بعضها فى مقالات عديدة سابقة لأتوسم هنا أن أجمعها فى مقال واحد بشكل مختصر .

* الخلق .
-من الخطأ القول بمقولة الخلق , فلا يوجد لهذه الكلمة أي وجود وحضور ودليل علمى , فكلمة الخلق تعنى الإيجاد من العدم , لكن يستحيل إيجاد شئ من لاشئ , فالعلم ينفى وجود الأشياء من العدم من قانون حفظ المادة والطاقة الشهير الذي يمكن معاينته وتجربته دوماً , فالمادة لا تُخلق من عدم ولا تُفنى إلى العدم , فكل تاريخ المادة هى عملية تحولات من صورة مادية إلى صورة مادية أخرى فى وجود مادى أزلي .
الخلق كمفهوم خاطئ يتم تسريبه من خلال مقولات أن الفنان والشاعر والعالم يخلق بينما واقع الحال أن هناك تعامل مع ماهو موجود لإعادة صياغته وهذا بعيد تماما عن تعريف الخلق .

* العدم .
-كلمة العدم مرادفة لأسطورة الخلق , ولكن لا يوجد شئ إسمه عدم فهو اللاشئ واللاشئ ليس بوجود ..الخلق من عدم هو مستحيل استحالة منطقية حتى بالنسبة للاله على الأقل , لأن وجود الله المُفترض ينفي وجود العدم إذ لا يمكن اجتماع الإله كوجود والعدم في ذات الوقت , أى الوجود واللاوجود , الشئ واللاشئ , وإذا انتفى وجود العدم إنتفت القدرة على الخلق منه .
لا يوجد شئ اسمه عدم , فالعدم فى اللغة نقيض الوجود والنقيضان لا يجتمعان معاً ولا يرتفعان معاً , فإذا صدق احدهما كذب الآخر لامحالة , فجملة بصياغة العدم هي جمع متناقضين لأن العدم نقيض الوجود , فكيف يكون موجوداً , ومن هنا فوجود فرضية الإله الخالق هو انتهاك للشرط الذي يقول أن الخلق من عدم .

* البدايات والنهايات .
من المفاهيم الشائعة القول بوجود بدايات ونهايات بينما الواقع الوجودي لا يعلن عن بداية ونهاية للأشياء , فما نتصوره بداية هو نهاية مرحلة وبداية مرحلة جديدة , أى لا توجد بداية ليس قبلها بدايات فى وجود سرمدى أزلى لا يحمل بداية متفردة , فحتى الانفجار الكبير الذى نتصوره بداية لكوننا فهو لا يعنى عدم وجود حالة مادية وجودية تسبقه ولكن علومنا تجهل ما قبل الإنفجار .. الوجود أزلي لا يحمل أي بداية متفردة ولا توجد نهاية ليس بعدها بداية .

* لا يوجد وعي أزلي .
لابد من وجود أزلية ولكن الأزلية لا تعنى أزلية وعى مُدرك , فيستحيل أن يَدرك الوعي اللانهائية من الأحداث , فكلما أدرك حدثاً فرضاً فهناك أحداث لانهائية , بينما أزلية المادة مقبولة ليس من قانون حفظ وبقاء المادة فحسب بل لكون المادة غير واعية لا تدرك سرمدية الأحداث وهذا رد على مقولة أزلية الإله الخاطئة وأزلية المادة .

* التطابق .
- يستحيل تطابق مشهد وجودي مع مشهد وجودي آخر , قد تقترب الأمور من التشابه ولكن يستحيل التطابق الذي يعنى التماثل التام فى عدد وترتيب الجزيئات والذرات , فالطبيعة لا تنتج نسخ كربونية متطابقة فيكفى عامل الزمن فى إستحالة التطابق , فالدى ان ايه مثلا لا يطبع الجين طباعة كربونية تامة ومن هنا يأتى التباين بين الأجنه مثلا كذا الطفرات .
مفهوم التطابق مفهوم خاطئ ولا وجود له والتعاطى معه يُنتج فهم خاطئ للوجود لتظهر فرضيات خاطئة .

* الكليات .
-لا توجد كليات فى العالم , فالكليات تنفى وجود الضد وتلغى وجوده تماماً بينما الضد حاضر دوماً بل الضد هو الذى يمنح الشيئ و الصفة إمكانية الوجود والمعرفة والتحقق والتميز وإلا فلن نعرفها..عندما لا توجد أضداد فحينها ستوجد كليات فى العالم .

* السكون التام .
هناك مفهوم مغلوط عن السكون , فنتصور الاشياء ساكنة وكضد للحركة , والحقيقة لا يوجد شئ اسمه سكون كحالة بل حالة نسبية من الحركة ففكرة السكون المثالى أو التام أو المطلق وهم فكرى أنتج الكثير من الرؤى المغلوطة كالثوابت مثلا.. الحياة والوجود في حالة حركة دائمة وما السكون إلا حالة نسبية للحركة .

* المعنى .
- بالطبع يوجد معنى ومعاني ولكن هذا المعنى خاص بالانسان حصراً , فلا وجود لمعاني للأشياء فى ذاتها , فالوجود والأشياء بلا معانى الا ما يسقطه الانسان عليها من إنطباعات وأحاسيس .
- مشكلة الفكر الإنسانى أنه من أنتج المعاني ثم نسى أنه من أنتجها ليمنح الأشياء معاني مستقلة عنه لتكون ذات كينونة خاصة بينما المعاني نابعة من الإنسان حصراً .

* غاية الأشياء .
- لا توجد غاية للأشياء فى ذاتها فلا يصح القول أن غاية الاكسجين هو صدأ الحديد كذا غاية الرياح إسقاط الأمطار فهذا الكلام مهترئ عابث ,فالوعى الملموس والمدرك عن المادة أنها غير واعية بينما السلوك الهادف صفة الوعي الإنساني , وبالتالى لا يمكن أن تكون الطبيعة هادفة علاوة أن المادة ذات سلوك حتمي لا يحيد عن الخط الحتمي المعروف إلا تحت تأثير سبب خارجى مادى طبيعى أيضاً .
- يتردد القول أن الحامض يتحد بمركب قلوى من أجل تكوين الملح وهذا قول خاطئ فكأنما هناك إرادة للحامض لإنتاج الملح وصوابه يقول أنه في حالة تفاعل حامض مع قلوى فسينتج ملح , فالعلم يرصد حالة مادية لا يضيف إليها رأى ووجهة نظر أو شيئا من خارجها بينما يسقط الميتافزيقيون الغائية بالباراشوت وبتعسف بدون إثبات وبشكل مهترئ كونهم يريدون إرساء منهجية تفكير ساذجة مغتربة باحثة عن إسقاط الأنا لإثبات فعل غائية مجهولة .
- نستطيع تفسير سقوط الأجسام نحو الأرض , وتفسير كيف يشكل النهر مجراه وكيف ينحت موج البحر والرياح الجبال وكيف تتكون الزلازل والبراكين ألخ , دون أن نعتمد على تخطيط فكري غائى مُسبق وذلك بالإعتماد فقط على العناصر الموجودة والآليات الفيزيائية والكيميائية التي تؤثر وتتفاعل , أما فى حالة الجهل وتصاعد الأنا والنزعة النرجسية والإغتراب الفكري فستنطلق ميتافزيقا الغاية لتدلو بدلوها وتسرد لنا قصص طريفة ساذجة .
- إعتبار الظواهر الطبيعية واقعة تحت تأثير غائية يأخذنا الى فرض غير مقبول عقلياً أن الوظيفة سبقت الماهية , وأن التفاعلات الكيميائية العضوية هى تفاعلات تمت بقوى غائية , وهذا ما يرفضه العلم والعلماء , أما مشكلة التناقض فيما يبدو لنا من مظاهر الظواهر الحية الغائية وجوهرها غير الغائى فيمكن تبديدها بتجنب صياغة الظواهر البيولوجية صياغة غائية والاكتفاء بوضعها فى صيغة حتمية كمنهجية تفكير وبحث ومعاينة مثلما تعاملنا مع القوانين الفيزيائية .
- الغاية نظرة بشرية مستقبلية وقدرة على التنبؤ المستقبلى تأمل فى التحقق , فإستباق الحاضر لا يتم إلا عقلياً فكرياً , لذلك الغائية مرتبطة بالتفكير الواعى وحالة تخيلية إفتراضية لذا من الهراء القول بأن الطبيعة ذات غاية فهى لا تفكر ولا ترتب ولا تنظم وليس لديها آمال وخطط تبغي تحقيقها وتجاهد فى سبيلها بل تخضع لحتمية علاقاتها المادية , ومن هنا فمن العبث القول أن للطبيعة غرضاً وهدفاً بالمعنى الإنساني لهذه الكلمة , لأن كل من يقول بوجود هدف معين فهو يفكر في وجود نموذج سابق يستقى منه رؤيته ويطلب تحقيقه بينما تكوينات النموذج السابق واللاحق هو فكر عقلى بشرى فى النهاية بكل مراحله وفقا لظرفه الموضوعى .
- العلة الغائية حالة من الإغتراب الفكرى عن الوجود المادى يحركها البحث عن المنفعة , فالإغتراب الفكري نتاج عجز وفهم خاطئ للعلل والوجود لتنتج حالة إغترابية تؤدي إلى قطع العلاقات بين الأشياء حتى يعتاد الإنسان وضع العلة مكان النتيجة والفرضية مكان السبب .!
عندما يغترب الإنسان أي عندما يبحث عن العلل بدون أن ينجح في بحثه نتيجة إفتقاره للمعرفة مع تشبثه بمحاولة فهم الوجود بمنظور الأنا الذاتية سينتهي به الحال إلى تفسير الظواهر الطبيعية التي تخضع للحتمية بتفسيرها إنطباعياً غائياً حسب ما يشعر به ووفق ما يريد فهمه ليسقط هذا النهج الفكرى المقلوب على الظواهر الطبيعية , فيقول أن الأشياء تَواجدت وخُلقت لهذه الغاية والوظيفة فينزلق في التفسير الغائي بشكل لا شعوري ويصل به الحال إلى النرجسية متوهماً أن وجود الكائنات الحية جاءت من أجل سواد عيونه وليبلغ به الشطط والتخريف حداً ليتوهم أن غاية الكائنات والوجود المادى الجامد هو السجود والتمجيد والتسبيح للإله وبالطبع لن ننحدر فى بحثنا الذى يبغى تفنيد وهم الغائية بتناول هكذا صور خرافية وهلوسات .!

* وظيفة الاشياء .
- يسود مفهوم خاطئ أن الأشياء لها وظيفة تؤديها وقد يرجع هذا إلى أسلوب خاطئ فى التبسيط والشرح ولكن الأمور وصلت إلى تصور وإعتقاد بأن هناك عمل ووظيفة للأشياء رسختها الأساطير والفكر الميثولوجى لتنتج لنا خرافات على شاكلة ان الأشياء سُخرت للإنسان .
- القول بأن الحمض يتحد مع القلوى من أجل تكوين ملح قول خاطئ وغير منطقى , فكأن وظيفة الحمض أن يتحد مع القلوي لأجل إنتاج الملح فهذا قول غائى خاطئ فلا توجد نية وتخطيط للحمض أو القلوى لفعل شئ فالأمور لا تزيد عن توفر ظرف مادى بوجود حمض أمام قلوى بالصدفة كما ذكرنا , وهذا مفهومنا عن الصدفة أى اللاغائية .
- عندما يقال أن وظيفة الكلوروفيل فى النبات تصنيع النشا يكون هذا القول قولاً غائياً منح الكلورفيل فعلا إرادياً وظيفياً , بينما القول أن النشا يتكون حال وجود الكلوروفيل قول حتمى يرصد الحالة بدون إدخال فرضيات ليست فيه كقول أن الحامض يتحد بمركب قلوى من أجل تكوين ملح فكلمة (من أجل) هذه تفتح الباب أمام الغائية بينما الأمور بالنسبة للكلورفيل والملح غير مُوجهة بل تفاعلات طبيعية أنتجت مواد إستطعنا أن نميزها ونعطى لها معنى .
- القول أن وظيفة خلايا الدم البيضاء حماية الجسم من العدوى قول غائى خاطئ وكأن خلايا الدم البيضاء موجهة وذات فعل إرادى لأداء هذه الوظيفة بينما يقول العلم أن وجود خلايا الدم البيضاء في تركيز معين يقلل من فرصة غزو البكتريا للأنسجة وبدء العدوى , فهكذا تفاعلات تنتج منها حالة معينة كحال مثال الملح لنمنحها نحن المعنى ولنتهور بخلق وهم الوظيفة والغاية .
- من المفاهيم المغلوطة أيضاً الفصل الميتافزيقى للوجود المادى ليكون هناك فصل بين العمليات والقوانين البيولوجية والفيزيائية , ففكرة الوظيفة نشأت في سياق تفسير العمليات البيولوجية بدون الرجوع إلى القوانين الفيزيائية الأساسية , أي بدون رد البيولوجيا إلى الفيزياء كما نشأت أيضا في سياق فلسفة العقل الغائى الذى يهدف تجاوز المشكلات التي قابلت تفسير العقل الإنساني .
- الوظيفة والغاية فكر ومعنى إنسانى أسقطه على الحالة المادية أى هو تقييم ورؤية وإستنتاج إنسانى للحالة المادية تتوسم المنفعة والإستفادة وكحالة إستنتاجية خاصة فلا يوجد مشهد مادى يتحرك أو أنتج نفسه ليفى غاية ووظيفة محددة بل هو نتاج تفاعلات كيميائية بيولوجية وتأثيرات عوامل فيزيائية أنتجت حالة ما لنضع نحن لها تقييم ومعنى .

* القيمة .
من المفاهيم المغلوطة إننا نعتبر أن للأشياء قيمة فى ذاتها كمثال الذهب فنتصوره ذو قيمة فى ذاته بينما الإنسان هو من منح الأشياء القيمة , فلا توجد أى قيمة للشئ فى خصائصه الفيزيائية ليسقط الإنسان إحساسه وإنطباعه الخاص .

* المقدس والقداسة .
- المقدس من الأشياء التى منحها الإنسان للأشياء ونسى أنه من منحها التقدير والتعظيم لتنفصل عنه وتصير ذات معنى للقداسة فى حد ذاتها .. ومن هنا نفهم المقدس فهو قيمة ممنوحة من الإنسان للشيئ ولكن هذا الشيئ لا يحمل أى خواص فيزيائية تمنحه قيمة متفردة
- ما يُطلق عليها أشياء مقدسة لا يوجد بها تمايز فى كينونتها الفيزيائية كما لا تشكل قداسة لأصحاب قداسات مغايرة وهذا يثبت أن المعنى المقدس خاص بالإنسان وإنطباعاته .. لا يوجد شئ مقدس فى الحياة والوجود .

* المصمم .
- يعتبر دليل التصميم والنظام من أقوى الأدلة التى يتصورها المؤمنين والتى تبرهن على وجود إله , من خلال فهم يرى الكون والحياة تحتاج لمصمم شخصانى عاقل قام بتصميمها عن إرادة وغاية , لتقول هذه الرؤية إذا رأيت بيت فهناك من صممه ليبدو هكذا ,فهو لم يوجد بدون تصميم وغاية , لذا فالكون المنظم هناك من أوجده ولم يأتي بلا غاية .
هذه الرؤية التى يتبناها المؤمنون بفكرة الإله الصانع هى رؤية خاطئة للأسباب التالية :
- بداية هذا المنطق لا يجب أن يسرى على فكرة الإله , فالإله المُفترض ليس مادة حسب إيمانهم وعليه لا يسرى عليه المنطق المادى , كما أنه ليس كمثله شئ حسب تصوراتهم لذا فلا يسرى عليه المنطق المحكوم بالوجود المادى .
- يصورون الإله كفاعل عاقل أنتج وصمم الكون والحياة كحال المهندس , وهذا مفهوم خاطئ من أساسه , فالمُفترض أن الإله ليس عاقلاً , فالعقل يعنى التحدد بمفاهيم وأطر العقل والمعقول ليخضع الإله هكذا لمفاهيم العقل ومحدداته وترتيبه مما يقوض الحرية والمشيئة الإلهية المطلقة علاوة أنه ُيشخصن الإله بالإنسان محدود الحرية والقدرة .
- الإله أيضا لا يفكر , فالتفكير يعنى الإلتزام بمحددات الفكر ومتطلباته ونظامة وترتيبه ومنطقه بينما يُفترض فى الإله أنه غير خاضع لمتطلبات وترتيب ومنطق .
- الإله لا يمكن أن يكون مصمماً وخالقاً فى نفس الوقت , فهو إما خالقاً وإما مصمماً , فالمصمم يتعاطى مع ماهو موجود من مواد ليعيد ترتيبها وصياغتها وفق لرؤيته وفهمه . فالفكر المُخطط يلزم وجود المادة أولا فمنها يأتى التصميم والتخطيط , فيستحيل وجود فكر مُخطط بدون المادة , فالمهندس أو المخترع لا يُصمم ولا يَخترع شيئاً بدون وجود وحدات مادية موجودة ليقوم بتركيبها بطريقة خاصة , بينما الخلق هو الإيجاد بدون تعديل أو تطوير أو إعادة إنتاج وعليه لا يكون الإله مصمماً لو كان خالق ففكرة أنه مُصمم ستنفى صفة الخلق عنه .!
- هناك العشرات من الحجج المنطقية التى تنفى وجود الإله المصمم العاقل والتى تناولتها فى مقالى : وهم المصمم والمنظم – مقدمة .
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=567667

* الحقيقة .
- ماهى الحقيقة وماهى الأشياء التى توصف وتصنف بأنها حقيقة ؟ هل مانراه من مشاهد حياتية ووجودية يعترى بعضها الحقيقة ؟! هل ما نلمسه ونحسه وما نؤمن به هو حقيقة ؟ كيف عرفنا بوجود حقيقة فى عالمنا النسبى ؟ هل كان إدراكنا بالعقل أم بالتسليم الإيمانى أم بهما معاً ؟ هل هناك حقيقة لكي نبحث عنها ؟ هل هناك آلية أو منهج معروف نستطيع من خلاله أن نصل إلى الحقيقة إذا كانت موجودة ؟ كيف نعرف أننا عرفنا أو وصلنا إلى أعتاب حقيقة وليس إلى وهم ؟ بمعنى آخر كيف نُميز الحقيقة عن الوهم ؟ وماهو معنى قولنا إننا نبحث عن الحقيقة ؟.
- لن تجد إجابات على هذه التساؤلات لعدم وجود شئ اسمه حقيقة , فالحقيقة هى تقديراتنا للأمور ورؤية نسبية للأشياء محكومة بالزمن ونوعية وطبيعة وحجم معارفنا وزاوية رؤيتنا الخاصة , ومن هنا فالأمور نسبية تقديرية تغلفها حالة نفسية مزاجية بالرغبة فى تعظيم معرفة ومنظومات سلوكية وسلطوية محددة ليراد لها أن تخترق الزمن وتصير ثوابت بينما الأمور نسبية بشرية غارقة فى تقديراتها وزمانها وظنونها .
- أتصور أن الفكر الإنسانى الذى أنتج مقولة الحقيقة كان محكوماً بجهله فى فهم الطبيعة والحياة والوجود متمثلاً فى عدم وعيه بالحركة ليتصور أن الحركة مُستجدة حادثة على المشهد الوجودي بينما الطبيعة والحياة والوجود حركة دائمة فى كينونة المادة ذاتها لا تنفصم عنها , ومن هنا جاءت فكرة الثوابت التى من خلالها يستطيع الإنسان تقييم الحياة أو النظر لها من خارجها لينتج عن هذا ما نسميه حقائق .
- الواقع والمنطق والحياة والعلم ينسف قولنا الدائم بأن الحقيقة ثابتة , فلا ثوابت فى الحياة كونها ديناميكية متطورة وليست ذات صور متطابقة , فالماء لا يجرى فى ذات النهر مرتين , لذا الحقيقة نسبية .

* العدمية .
العدمية هى فلسفة وفكرة الحياة والوجود ولكننا لا نستطيع الحياة فى حالة عدمية فإخترعنا وأبدعنا المعنى والغاية والقيمة لتكون لحياتنا معنى .. كل البشر يعيشون حالة إحتيال وإلتفاف حول مفهوم العدمية ولهم كل الحق فى إحتيالهم حتى يعيشوا الحياة فالبديل هو الإنتحار .

* ختاما .. الإنسان هو مصدر كل الأفكار والمعانى والرؤى والإنطباعات ولكن من الخطأ تصور أن رؤيته هى منطق الوجود وأنه محور هذا الوجود ..فقليل من التواضع لن يضر بل سيفيد فى معرفة ماهية الحياة والوجود .

دمتم بخير .
-"من كل حسب طاقته لكل حسب حاجته" – أمل الإنسانية القادم فى عالم متحرر من الأنانية والظلم والجشع .







التعليقات


1 - شيء من لا شيء
ابو محمد ( 2018 / 6 / 12 - 19:51 )
ابجاد شبء من لا شيء
اليوم، حصل العلماء على أمنيتهم والفضل في ذلك يعود إلى عمل دونغشان هي ورفاقه من معهد وهان للفيزياء والرياضيات في الصين. توصل أولئك الرجال على أول برهان صارم على امكانية حصول الانفجار العظيم بشكلٍ تلقائي نتيجة للاهتزازات الكمومية.
في جوهر طريقتهم في التفكير، يُوجد مبدأ الارتياب لهايزنبرغ. يسمح هذا المبدأ لفضاء فارغ وصغير بالظهور إلى حيز الوجود بشكلٍ احتمالي ونتيجة لاهتزازات داخل ما يدعوه الفيزيائيون بالفراغ الخاطئ والمستقر لفترة طويلة (metastable false vacuum). عندما يحصل ذلك، هناك احتماليتين. إذا لم تتوسع هذه الفقاعة من الفضاء بشكلٍ سريع، ستختفي من جديد وغالباً لحظياً؛ لكن إذا كان باستطاعتها التوسع إلى حجم كبير بشكلٍ كافٍ، يُمكن أن ينشأ حينها كون بطريقة لا عكوسة (باتجاه واحد)
ما تقدم مقتبس عن الموقع العلمي لوكالة ناسا وللمزيد من خلال وضع اسم دونغشان في محرك البحث فيعطيك المزيد عن ابحاثه
اذن مبدئيا هناك شيء من لا شيء وهذا ضمن مفاهيم العلم البشري.


2 - في نفس منطقة التامل
ابو محمد ( 2018 / 6 / 12 - 20:02 )
التطابق المشهدي
في التفاعلات الكيميائية لولا التطابق المشهدي والانتاجي لما كان هناك قوانين ثابتة
فعند وضع مقدار من حامص الكبريتيك مع الخارصين فان التفاعل في قارورتي اختبار نفسه والهيدروجين المنتج بنفس المقدار وخلال نفس السرعة
وسلفا يمكنك ان تعرف ما سينتج وكم وخلال كذا وقت نتيجة للتطابق والا لما شكلنا قانون
اما انصار الطبيعة والمادة الواعية فاتهم يعلمون انه من الاسهل والاسلم لممسيرة انتاجها انتاج الموديل نفسه
فالذي خلق لم يعطك صناعة مشهدية متطابقة لتعرف ان خلفها يقف عليم وخبير وسريع
في مصانعنا ننتج نفس القالب على الاقل حتى نطلع كلفة انتاجه مع شوية ارباح تتيح تمويل انتاج غيره
وفي ما طرانا عليه من خلق او صناعة لا تجد هذا النظام اي ان الصانع مش سائل عن جهد او تكاليف انتاج وكانه يقول لما يريد كن فيكون بدون عناء وتعب
فشكل المنتج غني ومقتدر جدا


3 - مقال كله كبسولات شديدة الكثافة
محمد البدري ( 2018 / 6 / 12 - 20:17 )
مقال كله كبسولات شديدة الكثافة وذات اوزان ثقيلة كخلاصة شديدة التركيز للفكر الانساني بعد معالجاته لمرض الايدز المسمي الدين.

شكرا وتحية للعزيز سامي لبيب


4 - الكلمة العلمية للمختبر
ابو محمد ( 2018 / 6 / 13 - 01:45 )
العدم
يقول الكاتب ان النقيضان لا يجتمعان
فهذا في الدياليكتيك او لنسهل الامر على القاري في انظمة السلوك والاداء البشري
ولكن في المادية التاريخية يجتمعان مثل جهاز البلع ونقيضه الاخراج يجتمعان ولولا اجتماعهما لما كانت حياة بشرية مادية
روح على ورشة تجد فيها بناء وتشييد وهدم تجد فيها خزق ورقع
المادة والمادية اساسا قائمة على وحدة الاضداد
والسلوكيات هي التي لا تقبل وحدتها فمش ممكن يجتمع في جوف حرامي السطو والامانة
لكن في ذاته بياكل ويغوط تبعا لمتطلبات حفظ النوع
في مسارع يقترب من سرعة الضوء تمت عملية افناء للمادة بجمع نقيضين كوارك مع نقيضه الكوارك المعاكس له وعلميا يسمى الكوارك المضاد
فاختفيا كان لم يكونا اساسا
وكما نلاحظ فان عكس الفناء ياتينا بالبناء
فكما نفهم الافناء مكبرين اخلاقيا لتفهم الباء للمادة
فالمادة انهارت في المختبر بفعل مسببات فيزيائية
وبنائها ايضا يتم بفعل مسببات فيزيائية ايضا
والعمق الكيفي لهذا له علماؤه وما يعنيني في هذا المقام ليسمع اصحاب التامل والفكر ان بناء المادة كان باسباب والاسباب سبقت وجوديا المادة التي يراهن كثير من المذاهب بازليتها
وسبقها للمسبب والموجد


5 - علوم حديثة
ابو محمد ( 2018 / 6 / 13 - 02:20 )
ستسالني طيب الكواركات جت من فين
فاذا اجزاء لا مقاس لها ولا وزن من الذرة مطلوب منا نعرف كيف اتت
وعليه فهل يحرم على البعض انهم يسالوا الكون بسماواته وارضه كيف انشات؟
الان العلماء المختصون يقولون ان الكواركات والمضادة لها تشكلت بعد اقل من اجزاء ذات اسية من الثانية اي ان المادة من اصلها تشكلت بعد الانفجار العظيم في طرات على الانفجار العظيم من العدم بالربط مع احدث نظريات النشوء الفيزيائية التي اشرت لها في التعليق الاول
لا انا ولا غيري راى ذلك وانما الاستنتاج كان بالبرهان الرياضي الفيزيائي
وكما تم افناء المادة لا ضير ان يحاول العلماء بنائها بالاسباب الموجبة
كل المقدمات تلك لنتخلص من الافكار الرجعية الماضية بازلية المادة والبراهين العلمية من اعلى المراجع والفرق العلمية المذكورة والمعلومة لاي باحث بسيط
مع احترامي لجهدك ولكن المادة التي ذيلت بها مقالك هي من ارث كانت وهيجل في العصور الوسطى حينها كان لها صدى ولكن العلم تقدم كثيرا وصار لا يعترف اصلا بها
كما الداروينية التي صارت من خرافات الماضي


6 - معانى واسئله
على سالم ( 2018 / 6 / 13 - 02:24 )
استاذ سامى شكرا على مقال متميز , من المؤكد ان هذه معضلات صعبه وتحليلها يكاد يكون مستحيل ولانهائى , الزمان والمكان ؟ هذا الثنائى الفريد الغامض , كيف يخلق الله الزمان والمكان وهو خارج عن حيزهما , لكى يخلق الله الوجود والزمان والمكان لابد له ان يكون داخل هذا الوجود , الله لايستطيع ان يوجد الوجود وهو خارج الوجود وهذه هى اشكاليه الخلق والوجود الازليه , كما تعلم عن نظرتى لهذه الامور الفلسفيه الصعبه انا اعتقد تماما فى فلسفه اللاأدريه


7 - مقال جيد
Mohammed Almhdawi ( 2018 / 6 / 13 - 06:58 )
مقال جيد


8 - نفي المطلق هو المطلق ذاته
nasha ( 2018 / 6 / 13 - 07:10 )
ما هو الفرق بين من يؤمن بنظرية الخلق ومن يؤمن بازلية المادة؟
هذا يسمى تناقض منطقي
انت تبدأ بالمادة كثابت ازلي مطلق الوجود ... واصحاب نظرية الخلق يبدأون بالخالق كثابت ازلي مطلق الوجود.
لا الماديين يعرفون ما هو جوهر المادة ولا اصحاب نظرية الخلق يعرفون ما هو جوهر الخالق
في كلتا الحالتين العملية مسألة تعصبية وعناد دون اي اساس منطقي
تحياتي


9 - تعليق علي مداخلات السيد ابو محمد
السير جالاهاد ( 2018 / 6 / 13 - 11:52 )
بداية اهنئ كاتبنا الرائع علي مقال دسم
وتعقيبا علي عدة مداخلات من السيد ابو محمد فأري انه يقع في أخطاء ومغالطات كثيرة .. للأسف ليس عندي الوقت للتعليق علي كل منها لذا سأعلق علي مداخلته الأولي فقط
كلنا يعلم ان قانون بقاء المادة وكذا قانون بقاء الطاقه كلاهما ينفي فرضية الخلق من العدم
ونعلم كذلك ان المادة تتحول الي اشكالها المختلفة وبالمثل الطاقة تتحول من شكل الي اخر مثلا كهرباء الي حركة او صوت الخ
لكن ما قد يجهله البعض او ربما يتجاهله هو ان المادة والطاقة صورتان او شكلان لنفس الشيئ بمعني ان المادة يمكن ان تتحول الي طاقة والطاقة الي مادة واوضح مثال عملي علي ذلك هو القنبلة الذرية
يقول السيد ابو محمد أن تكون فقاعة في الفضاء يمكن ان تصبح كونا جديدا وخلص من ذلك الي أن هذا الكون يكون قد خلق من لا شيء .. رغم انه ذكر ان هذا نتيجة -لاهتزازات كمومية- الا انه تجاهل تماما كون هذه الاهتزازات طاقة


10 - ثُمَّ أَنشَأْنَاهُ خَلْقًا آخَرَ
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 13 - 12:14 )
إلى الأُستاذ الباحث سامي لبيب.. بمُقتضى -الخلق-؟ يُبيِّن المجلسي صاحب بحار الأنوار في الجزء64 ص 79..الخلق، بمعنى التكوين وبمعنى التقدير؟ وأقول، إذا أردنا أن نبحث في خلق الإنسان – البشر فلا بُدَّ مِن العودة إلى خلق أبي البشر - آدم ؟ وآدم خلقهُ الله مِن طين ثم كانت الحياة في آدم بَعد نفخ الروح؟ والروح لا يعلم سِرّها إلاّ الله.. وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي 85 الإسراء.. وقوله: ثُمَّ أَنشَأْنَاهُ خَلْقًا آخَرَ 14 المؤمنون.. فتحويل آدم مِن صورة الجماد (الطين) إلى صورة أخرى (بعد نفخ الروح) وإيجاد الحياة فيه تسمّى خلقاً.. وشُكراً- حميد الواسطي.


11 - ردّاً:إلى الأُستاذ علي سالم
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 13 - 13:38 )
بَعد التحيَّة، بمُقتضى6 وقولكَ:(الله لايستطيع أن يوجد الوجود وهو خارج الوجود وهذه إشكالية الخلق..)يقول المجلسي في بحارالأنوار ج54 ص27..أن الواجب..الله محيط بجميع العوالم، مهيمن على كافة الموجودات، ويكون وجوده أوسع وأرفع مِن كل الوجودات، بل هي بأسرها ظل وجوده وشعاع نوره تعالى وليس لها إستقلال أصلاً، فليس بين الوجودات الامكانية وبين وجوده السرمدى الواجب المحيط الغير المتناهى بل فوق ما لايتناهى بما لايتناهى نسبة، فأين المتناهى مِن غير المتناهى؟ وما للتراب وربّ الأرباب؟! فكلما قِيسَ وجود إمكانى إلى وجوده المتعالى كان مِن بين يديه ومِن خلفه، ومِن فوقه ومِن تحته، ومِن كل جهة من جهاته، وكل شأن من شئونه محدوداً محاطاً بوجود الله. فاذا لوحظت الجهة السابقة على الموجودات كان الله هو الأول، وإذا لوحظت الجهة اللاحقة كان هو الآخر، وإذا لوحظ ظاهرها كان هو الباطن، وإذا لوحظ باطنها كان هو الظاهر..هُوَ الْأَوَّلُ وَالْآخِرُ وَالظَّاهِرُ وَالْباطِنُ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْ‏ءٍ عَلِيمٌ 3 الحديد..(وَ)أَلا إِنَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ مُّحِيطٌ 54 فصلت.


12 - التصميم؟ إلى الأُستاذ سامي لبيب
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 13 - 14:46 )
وصدقَ في قولهِ:(يُعتبَر دليل التصميم والنظام مِن أقوى الأدلة التى يتصورها المؤمنين والتى تبرهن على وجود إله)أقول، إنَّ التصميم أو الديزاين بالإنكليزية..وابان دراستي كورس فلسفة في الجامعة الوطنية الأسترالية كان التصميم محورياً وواسعاً كبرهان على وجود الخالق..وكُلٌّ يرى الديزاين الذي يبهره..؟ فمثلاً..قرأت كتاب وأنَّ رئيس قسم الدراسات السايكولوجية في جامعة هارفارد يعتبر أنَّ الدماغ هو مِن أعجَب االتصاميم؟ ويقول إنَّ في الدماغ أسراراً خارجة عن التصوّر، منها على سبيل المثال لا الحصر..أنَّ هناك قشرة رقيقة تغطي نصف سطح الدماغ الخارجي..إكتشف العُلماء أنَّ فيها 2 مليون خلية، وأنَّ إتصالات تجري بين كل خلية وأخرى بمعنى أنَّ هناك 4 ترليون إتصال فيها..ويقول، أنَّ العلماء ولحد هذا التاريخ لم يعرفوا ماهية هذه الإتصالات وكل الذي عرفوه؟ بأنَّ هذه القشرة هي شبكة إتصالات وأنَّ حجم الإتصالات التي تجري فيها وفي الدقيقة الواحدة هو ما يعادل حجم الإتصالات السلكية واللاسلكية والإلكترونية التي تجري في كل دول العالم خلال 84 سنة..!!!وشُكراً- حميد الواسطي.


13 - الى الاخ حميد الواسطي
ملحد ( 2018 / 6 / 13 - 14:59 )
الى الاخ حميد الواسطي
تقول في تعقيبك رقم 10 : ( بمُقتضى -الخلق-؟ يُبيِّن المجلسي صاحب بحار الأنوار في الجزء64 ص 79.....)
تعقيب: كم عدد الكتب العلمية التي اخرجها (المجلسي)???!!!! وما هي انجازاته العلمية والتقنية????!!!!! وكم عدد الجوائز العلمية/التكنولوجية التي حصل عليها نتيجة جهوده الجبارة في المختبرات وغيرها????!!!!!...….
واخيرا وليس آخرا! هل المجلسي بتاعك معصوم عن الخطأ?!
وإذا كان جوابك, كلّا, ليس معصوما عن الخطأ….
فلماذا تستشهد به دائما وكانه إله ….او عالم فذ …..????!!!!!


14 - من حقى نقد وتقييم أى مداخلة ولكن لا تزعل
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 13 - 15:37 )
أبو محمد
فى مقالى السابق ترفض عتابى وتقييمى لمداخلاتك التى هى خارج الموضوع ولا تمت له بصلة رغم أن من حقى تقييم مداخلاتك ونقدها بل من حق أى زميل متداخل أن ينقد ويُقيم مداخلاتك , فإذا كنت أسمح بكل المداخلات أن تتواجد حتى لو كانت خارج موضوعى فليس معنى ذلك أن لا أنقد الشطط والجنوح فى المداخلات فأنت لست خارج التقييم فأنا أقبل تقييم ونقد أى زميل , كما أنت مفروض علينا ولا تتلو علينا النشرة الجوية.
لقد تجاوزت قصة أنك ابراهيم الثلجى أم لا بالرغم أن لى موقف مع هذا الثلجى ,كما لم أحظى فى الكثير من مداخلاتك على رؤية ونقد واضحة لأرى الشطط والتمييع هو الحاضر ورغم ذلك ترفض توجيهاتى العديدة لك بالإلتزام بموضوع المقال !
لقد قررت الإنصراف عن التعقيب على مداخلاتك حتى لا تزعل بالرغم أننى أراك هنا تتناول بعض أفكار المقال ولى رددوى عليها لأترك هذا لحوارات بين الزملاء الحضور .
كان بالإمكان إهمال الرد على مداخلاتك فحسب ولكنى أردت الإعلان عن إستيائى من نهجك وأدائك .. لذا لك الحرية فى الكتابة ولا تنتظر منى تعقيبا حتى لا تزعل شريطة الإلتزام بأدب الحوار.


15 - الأرض كيف تكون مُعلّقة في الفضاء بلامُمسك
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 13 - 16:06 )
تصاميم:الأرض؟ كيف تكون مُعلّقة في الفضاء بلا مُمسك لها..!؟ وَ وزنها 5972 كوينتليون(مليار مليار) طن؟وأنها تدور حول نفسها لكل يوم؟ لتعاقب الليل والنهار؟ وتدور حول الشمس؟ في كل سنة..!والكواكب في الكون؟ لايستطيع العلماء إحصائها كلها وفقط في مجرّة درب التبانة أكثر مِن 40 مليار كوكب يسبح في الفضاء مِن دون أن يصطدم كوكب بآخر وإذا أصطدم سـ يختل التوازن في المجرّة والكون..!وأمّا كواكب أخرى فبعضها تبعد عن الأرض بـ 90 مليار سنة ضوئية..! وأمَّا تصميم العقل؟ فأكثر مايبهرني وأنا أفكر وأستقرأ بأنَّ العقل في الكون هُوَ عقل واحد أي تصميم واحد(مخلوق واحد)وأنَّ عقول البشر كلها هي فروع منه وأشبه مايكون بمنظومة الأنترنت ولكن أعقد بكثير وكثير جداً..!!وهذا ما يجعلني أستطيع أن أستوعب سِرّ الإرتباط بين الإنسان والخالق وممّايعزز ذلك أن في جسم الإنسان شيء شبيه بـ عظمة في الرأس بحجم الحمصة ولو يحترق الإنسان أو يرمى في حوض التيزاب فأنَّ هذه العظمة تبقى سالمة..!وأنا أستقرأ أن لها علاقة بما أسلفت..!


16 - علمي خالص
ابو محمد ( 2018 / 6 / 13 - 16:18 )
انا بالرغم من اني مسلم والحمد لله اتيت بصيغة علمية ليس لها علاقة بالدين بالرغم من صعوبة ترتيب العبارات في تلك الحالة
وذكرت المراجع العلمية
فانت تجد بعض الناس يصر على التساؤل كيف احضرت المادة الى الوجود بالرغم انه بعد الثمانينات حصلت طفرة علمية بالمعلومات والادوات لتجد ان للذرة خريطة واجزاء مركبة
اي ان اللعبة صناعة وتركيب مش ضربة بعصاة سحرية كما تخيلنا بثقافتنا السيطة سابقة
اما الخلق فهو صناعة شيئ من شيئ
واخرى شيء من لا شيء
الاولى تعني الصناعات المختلفة لذلك قال احسن الخالقين
واما الثانية هي نتاج قدرة هائلة وجبروت( وهنا اعرج على تعليق السير جالاهاد بان الاهتزازات الكمومية تحتاج الى طاقة غير عادية بمصدر ايضا غير عادي
فلا ادري فين المشكلة في الطرح سيما وانه ليس اعتقادي بل منقول عن مادة طرحت في مؤتمرات علمية عالمية ولم ترفضها اي جهة بل وتتبناها ناسا؟
موضوع المادة لا تفنى فها هي في مسارع كيرن افنوها دون ان تتحول لشيء اخر بفعل اكتشاف الكوركات المضادة وهي اصغر مكون للمادة واصغر من الذرة حيث يؤكد العلماء ان تلك الكواركات تشكلت بعد الانفجار العظيم بقليل جدا لنستنتج ان قبل المادة هناك مسبب


17 - جئنا نتعلم ونستفيد
ابو محمد ( 2018 / 6 / 13 - 16:38 )
قضية تقييم التعليق والمعلق مثل حكاية الطحن وغيرها من عبارات فانت لست بحاجة لمعرفة انها غير ضرورية وهي الخارجة عن فحوى الموضوع
عندك جزيئة العدم ونحن نتكلم وناتي بما تعرف عنه
اتيت الى تعريف الخلق ونحن نتكلم عنه وانواعه
اما ان تنقد الراي الاخر فهذا اساسا المطلوب بان تشير الى الركيزة الخاطئة التي يعتمد عليها محاورك فيغير رايه منتصرا بما كسبه منك من معلومة وانت تزهو منتصرا بانك تستطيع ان تغير للافضل
يظهر انك فاهمني غلط فانا لا اتحدى او اخطيء احد بل اتيت متعلما لاخذ بدافع اكبر مما اعطي
وانت مشكور يا استاذ على جهودك في تحضير ساحة للحوار ولولا هذا الجهد لبقيت افكار واراء مجهولة وساكنةاو بقيت في فراغ اللاموجود
من الطبيعي ان يكون في المواضيع كالذي اعلاه عدم اتفاق لان هناك مدرستان كل واحدة باتجاه
اما المدرسة الكلاسيكية فكانت الى حين قريب تقول بان الذرة اصغر ما في المادة وتبين ان القضية اعقد من ذلك وان خلف الحكاية علوم بحالها وتعقيدات بنائية تصميمية لا بد وان خلفها من يدبر امرها


18 - إلى الأخ الأُستاذ ملحد
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 13 - 16:56 )
بَعد التحيَّة، بمُقتضى..محمد باقر المجلسي؟ أقول، هو عالم شيعي صاحب بحار الأنوار(أكثر من 100 مجلد: حسب الطبعات القديمة والحديثة)ومرآة العقول(26 مجلد)وملاذ الأخبار(16 مجلد)وله مؤلفات كثيرة أخرى.. والمجلسي ليس معصوماً بل عالماً ألمعيّاً ومُؤلفاً موسوعيّاً وجامعاً إثنى عشرياً ومِن طرق كثيرة محورها الأوصياء (آل بيت النبي)وهي طرق ثابتة وأمينة حسَب رأيي وإعتقادي.. فضلاً عن ذلِك، المجلسي عادة ما يقطع الحُجج وكثيرة منها إستناداً لـ طرق سُّنية كما هُوَ الحال وعلى سبيل المثال لا الحصر، في قصّة قتل النبي بالسُّم، الولاية والمباهلة وغيرها كثير.. والمجلسي؟ يستعرض المسألة ثم ينقل عن هذا يقول كذا وذاك يقول كذا وغيره عشرات....... قالوا فيها كذا ثم يعطي بيان أو تبيان ورأي ويوازن ويطابق وكأنه يترك للقاريء التفكر والتمييز والتمحيص..!وسُؤالكَ: لماذا تستشهد به دائماً..؟أقول، ليس دائماً بل غالباً وأحياناً ألتقط يضاً الجواهر مِن الرازي والمفيد والكليني والزمخشري والطبرسي وغيرهم، وفي بعض الأحيان أستشهد بإبن كثير والبخاري وأحمد بن حنبل ومسلم وآخرين..وشُكراً- حميد الواسطي.


19 - إنه التطور يا عزيزى
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 13 - 17:12 )
أهلا أستاذ Latef Khaled من الفيس بوك
تقول:(على ضوء ما عرضته أرجو توضيح مبرر ظهور الإنسان كأول قارئ وكاتب ومبدع فى الكون المادى الحتمي وترتيب ظهوره والإعدادات التى سبقت تواجده والتى ضمت له إستمراره وتفوقه فى إدارة نفسه وما حوله من موجودات سبقته فى التواجد وشكرا.)
إنه التطور يا عزيزى وهذه المسيرة الطويلة التى تمتد لملايين السنين من التطور والإرتقاء لتنتج فى النهاية الإنسان بصورته الحالية كقارئ وكاتب ومبدع .
يجب أن نفطن بأن تطور الإنسان وإنحداره من القردة العليا لا يعنى على الإطلاق ظهور الإنسان من جيل ما فالتطور تم بشكل بطئ متدرج بحيث لا تستطيع أن تحدد جيل معين لظهور الإنسان.
إن التأمل فى تاريخ الإنسانية ياعزيزى يعطينا فكرة عن التطور وتراكم المعارف والخبرات التى اتاحت لظهور الإنسان الحديث بهذه الكيفية فلولا العصر الحجرى ما كنا قد وصلنا للحالة الحاضرة.
أهلا بك دوما


20 - الأستاذ المحترم محمد البدري
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 13 - 18:43 )
تحياتى أستاذ محمد البدري وممنون لحضورك وتقديرك .. كما أسجل إمتنانى لحرصك على الحوار مع الزملاء والدلو بدلوك فى قضايا فكرية .. كما أشيد بإعتنائك الشديد على مواجهة ينابيع التخلف .


21 - إلى السَيِّد سهيل الجنوب مِن
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 13 - 21:16 )
الفيس بوك..بَعد التحيَّة، وإذن صاحب الصفحة الأُستاذ سامي لبيب..بمُقتضى قولكَ:(حميدالواسطي تخلى عن فكرهِ كـ شخص وتماهى مع المجلسي..)أقول، في مسائل مُعينة تمّ الحِوَار فيها على سبيل المثال لا الحصر:تحريف القرآن، قتل النبي بالسّم، قتل عصماء، شق أم قرفة نصفين، ذبح صبيان قريظة، وحوادث كثيرة أخرى يحتاج إستعراضها إلى إسناد كـ بحار الأنوار أو غيره، وهناك قضايا أخرى مِن المُمكن أن يبدي فيها الكاتب أو الباحث آرائه أو أفكاره الشخصية، وحتى القاضي عندما يحكم في قضية يستند لـ مواد قانونية وللأسف الكثير منهم يعتمدون أقوال شهود وإن كانت -حسب إدراكهم العقلي– أنها شهادات زور..! وكأنها قضيَّة ويريد القاضي أن ينتهي منها متجاهلاً تبعاتها الظالمة بخصوص المحكوم عليه.. ومسألة الإيمان بوجود خالق مِن عدمهِ وهو موضوع البحث في صفحة الكاتب اللبيب هي مسألة كبيرة ومدار بحث ونقاش منذ عصور عديدة؟ وليس مِن المتيسر تقديم إجابات يقتنع بها المقابل كالسؤال 1+1=2..لا شك أنَّ بعض الأمور غامضة ومُحيّرة للطرفين (المؤمن والملحد)..يتبع في2


22 - يتبع إلى السَيِّد سهيل الجنوب
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 13 - 21:37 )
أقول، لا شك أنَّ بعض الأمور غامضة ومُحيّرة للطرفين وعلى حدٍ سواء للمُؤمن بوجود خالق وغير المُؤمن بوجود خالق..!!ومِن الشواهد خلال تجربتي..أُستاذتي في الأدب الإنكليزي بالجامعة الوطنية الأسترالية كانت ملحدة..وهي أُستاذة راقية وذكية بَيدَ أنها كانت كثيراً ما تسرح في الصف وتقتحم موضوع(الله)ولاعلاقة له بالدرس وكأنها تريد إجابات مِن الطلاب أو الطالبات عسى أن يساعدها في حيرتها..!وأستاذي في الفلسفة بنفس الجامعة قال أنا تحولت مِن مُلحد إلى مؤمن بوجود الخالق..؟ فقط لأنني كنت أشعر بحيرة وبلا هدف!وأمَّا الآن فأرى وضعي أفضل – طبعاً هذا رأيه–وأمَّا بالنسبة للمؤمنين بوجود خالق سواء كانوا مسلمين أو غيرهم.. فأنا أستطيع القول، بأنَّ مِن مجموع مليار و600 مليون مسلم..فأكثر مِن مليار ونصف في الحقيقة والواقع هُم لا يعتقدون بوجود خالق أي ملحدين؟ بدليل..أنهم لا يخافون مِن الله ولا يتصرفون في الحياة على أساس أنَّ الله معهم يسمع ويرى ولتوضيح ذلك راجع مقالة كاتب السطور:
نسبة الملحدين في العالم الاسلامي 99% !!
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=546836


23 - الزمن علاقة مع المكان فكيف يقولون أزلى وخلق للزمن
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 13 - 21:52 )
اهلا بالأستاذ على سالم
تتناول فكرة الإله والمكان والزمان فتقول:( كيف يخلق الله الزمان والمكان وهو خارج عن حيزهما , لكى يخلق الله الوجود والزمان والمكان لابد له ان يكون داخل هذا الوجود , الله لايستطيع ان يوجد الوجود وهو خارج الوجود وهذه هى اشكاليه الخلق والوجود الازليه , كما تعلم عن نظرتى لهذه الامور الفلسفيه الصعبه انا اعتقد تماما فى فلسفه اللاأدريه)
إنت طلعت مش لا أدرى فرؤيتك صائبة ,لأؤكدها بفكرة تائهة عن ذهن الأخوة المؤمنين بإله وهو غياب مفهومهم عن الزمن ,فالزمن حركة مكان أى اليوم الأرضى هو حركة الأرض حول محورها والسنه الأرضية هى حركة الأرض حول الشمس فى دورة,أى أن الزمن يرتبط بوجود مكان فلا زمن بدون مكان وعليه عندما يقال اليوم الإلهى فبعض النظر مقداره ألف سنه أو مليون فهذا يعنى حركة مكان كأن نعتبر دوران العرش حول مجرة مثلا وهذا يعنى وجود المكان المتمثل فى مجرة مثلا فكيف يقولون أن هناك خلق,فالمجرة موجودة لقياس الزمن,وكيف يقولون هذا الهراء المدعو ان الله خلق الزمن,فالزمن لا يتواجد بدون مكان يسبقه,كما أن هذا يعنى أن الإله على علاقة مع الزمن!
الموضوع بسيط والحجة واضحة ولكنهم لا يفطنون .


24 - صناعة الزمان والمكان ممكنة
ابو محمد ( 2018 / 6 / 13 - 23:11 )
لو خرجنا انا واياك الاخوة خارج الغلاف الجوي وفصلما كوكب من مواد خفيفة منفوخة مثل الخرسانة الخفيفة ووضعناها في مدار حول الشمس او نجم صغير او مصدر ضوئي مقترح يشكل ه
كوكبنا الصغير مدارا حوله
ونحن من حدد سرعة دورانه حول نفسه ونحن من سبحناه في مدارة بسرعة نحن اخترناها
فصار هناك مكان باحداثياتنا نحن وزمان يومي وسنوي نحن حددناه لا يتبع زمان احد ولا مكانا يتبع لاحد وهو طاريء جديد على ما سبق او ياتي
فهل هذا ينطبق مع فرضيات اسمعت هنا من احدكم
اما عن الحالة فهي ممكنة وليست افتراضية نظرا للمركبات التي تجوب اعماق الفضاء ولها زمانها ومكانها المستقل الذي صنع بزمان اخر مختلف عن زمانها الحالي يوم صنعت في الارض وضمن زمن الارض
عتقد المثل واضح وهو ينفي القيود المفروضة من قبل البعض على تعريفات الزمان والمكان
اتوقع اجوبة علمية للحالة


25 - السماء والسماوات وهم بشرى أيضاً !
زاهر زمان ( 2018 / 6 / 14 - 00:49 )
الصديق والفيلسوف الرائع سامى لبيب
من الأوهام التى لا تزال موجودة حتى يومنا هذا ، الغلاف الجوى المحيط بكوكب الأرض ، والذى مازال العوام ينظرون اليه على أنه سقف يفصل بين أهل الدنيا ، وملكوت الاله الذى يتوهمونه جالساً على سريره فى السماء السابعة بعدها بست سماوات ، حتى ان محمداً ، ألف آية لما يسمونه السماء الدنيا ، عندما قال فى قرآنه فى النص المسمى سورة ق ( أَفَلَمْ يَنْظُرُوا إِلَى السَّمَاءِ فَوْقَهُمْ كَيْفَ بَنَيْنَاهَا وَزَيَّنَّاهَا وَمَا لَهَا مِنْ فُرُوجٍ ( 6 ) ، وذلك كدليل مادى مرأى بالعين المجردة لكل البشر ، على عظمة الاله الذى كان يدعو لاستعباد البشر بواسطته ، على أنه مرسل من عنده !!! لأ وايه ( مالها من فروج !!) يعنى ليس فيها شقوق أو فتحات ! عشان كده السيد جبريل خبط ع الباب لما محمد كان طالع معاه فى زيارة عمل عند ربه المزعوم ، والا ماكان الحراس اللى ورا الباب حيفتحولهم ! العجيب ان بعضهم يتكلم فى الكوارك ومفاعل سيرن ، وعند آية زى دى ، يطنش وكأنه لم يقرأها أو يسمع بها من قبل !!!!


26 - كأن العلماء يرددون....وسخر لكم ما في السموات
سعيد من الجزائر ( 2018 / 6 / 14 - 01:46 )
سيد سامي تقول....يسود مفهوم خاطئ أن الأشياء لها وظيفة تؤديها وقد يرجع هذا إلى أسلوب خاطئ فى التبسيط والشرح ولكن الأمور وصلت إلى تصور وإعتقاد بأن هناك عمل ووظيفة للأشياء.....
الغريب ان الابحاث والاطروحات العلمية الغربية واؤكد علي كلمة الغربية تعاكس تماما
ما تذهب اليه ففي الفيزياء الفلكية يوجد ما يسمي بالمبدأ الانساني Anthropic principle مفاده ان الكون من البداية
حددت ثوابته ليحتضن في اخر المطاف
الكائن العاقل الذي سوف يرصده وصدقني
هذه ليست عبارات خطب دينية وانما لعلماء
فلك بارزين منهم المتوفي ستيفان هوكينج خليفة انشتين اليك الويكبديا بتسع لغات :

https://fr.wikipedia.org/wiki/Principe_anthropique


27 - غياب الوعي
ماجدة منصور ( 2018 / 6 / 14 - 08:55 )
كم هو مؤلم غياب وعينا الإنساني الذي اكتسبناه بواسطة البحث الدقيق في كل المعطيات العلمية التي تتدفقق على عقولنا كالسيل الهادر!!!!! هل نصدق الحجر و الوثن و الخرافة و نلغي وعينا الذي اكتسبناه بشق الأنفس....؟؟؟؟
هل إنتصر الوثن و الحجر على الوعي و العقل و الملاحظة و التجربة؟؟
هل نسقط كل هذه الإكتشافات العلمية ...كي تنتصر الأوثان في نهاية المطاف؟؟؟
هزلت و حق عشتار0
في غياب الوعي المستمر منذ قرون...ستستمر الأوثان و الحجر الأسود يمد لنا لسانه و يقول: لقد انتصرت على الوعي و العلم0
باشرت منذ الأسبوع الماضي ببناء وثن في حديقتي الغناء...لأني قررت أن (أشطب) على وعيي و علومي التي اكتسبتها طيلة 20 عاما من البحث و التمحيص و التدقيق0
هزلت و حق عشتار...سوف أعود لعبادة الوثن و التمثال و الحجر الأسود0
تبا لعقلي..فقد تعبت منه وسط قوم يصرون على تأليه الوثن و الحجر0
انتصر الحجر...مقابل الوعي
ها انا أتبرأ من وعيي اللعين مقابل الصنم و الحجر الأسود
هزلت....انه زمن المهازل و مسخرة العقل
و بست آلاف جهنم على كل العلوم التي اكتسبتها بواسطة الوعي و العقل
ففي غياب العقل ..يحلو الجنون
وتحلو عبادة الأصنام الحجرية


28 - متى كانَ الله؟ 1-3
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 14 - 11:48 )
وَرَدَ في الكافي للكليني ج1 ص89.. إنَّ اليهود إجتمعت إلى رأس الجالوت (مقدم علماء اليهود) فقالوا له إنَّ هذا الرجُل عالِم (يعنون علي بن أبي طالب) فاٌنطلق بنا إليه نسأله، فقال له رأس الجالوت: جئنا نسألُك؟ فقال له: سلّ عمّا بدا لك، فقال: أسألك عن ربك متى كان؟ فقال: كان بلا كينونية، كان بلا كيف، كان لم يزل بلا كم وبلا كيف كان ليس له قبل، هو قبل القبل بلا قبل ولا غاية ولا منتهى، إنقطعت عنه الغاية وهو غاية كل غاية، فقال رأس الجالوت:إمضوا بنا فهو أعلم ممّا يقال فيه..! وفي ص88.. جاء رجل إلى علي بن موسى الرضا فقال له: جئت إليك أسألك عن مسألة، فقال له: سلّ ما شئت، قال: أخبرني عن ربك متى كان، وكيف كان، وعلى أي شيء كان إعتماده؟ فقال الرضا: إنَّ الله أين الأين بلا أين وكيف الكيف بلا كيف وكان إعتماده على قدرته..ونفس سُؤال: متى كان؟ أجاب عليه محمد الباقر..يتبع2


29 - الله متى كان وأين كان؟ 2-3
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 14 - 11:58 )
قال محمد الباقر:إنما يقال لـ شيء لم يكن متى كان، حيّاً بلا كيف، ولم يكن له كان، ولا كان لكونه كون، كيف ولا كان له أين، ولا كان في شيء ولا كان على شيء، ولا إبتدع لمكانه مكاناً، ولا قويَّ بعد ما كون الأشياء، ولا كان ضعيفاً قبل أن يكون شيئاً، ولا كان مستوحشاً قبل أن يبتدع شيئاً، ولا يشبه شيئا مذكورا ولا كان خلوا من الملك قبل إنشائه(أي قبل انشاء الملك في الناس ولا بعد ذهابه عنهم)ولا يكون منه خلوا بعد ذهابه، لم يزل حيا بلا حياة وملكا قادرا قبل أن ينشئ شيئا وملكا جبارا بعد إنشائه للكون، فليس لكونه كيف ولا له أين ولا له حد ولا يعرف بشئ يشبهه ولا يهرم لطول البقاء ولا يصعق(أي لا يغشى عليه لخوف وتصعق الأشياء كلها أي تهلك أو تضعف)لشئ بل لخوفه تصعق الأشياء كلها كان حيا بلا حياة حادثة ولا كون موصوف ولا كيف محدود ولا أين موقوف عليه ولا مكان جاور شيئا، بل حي يعرف وملك لم يزل له القدرة والملك أنشأ ما شاء حين شاء بمشيئتهِ...يتبع3


30 - الله متى كان وأين كان؟ 3-3
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 14 - 12:08 )
الله .. لا يحد ولا يبعض ولا يفنى، كان أولاً بلا كيف ويكون آخراً بلا أين وكل شيء هالك إلاّ وجهه، له الخلق والأمر (المراد بالخلق: عالم الأجسام وبالأمر: المجردات، والمستفاد من كلامه - تفسير الأول بخلق الممكنات مطلقاً وتفسير الثاني بوضع الشرائع) وَ لا تغشاه الأوهام ولا تنزل به الشبهات ولا يحار (ولا يجار : في بعض النسخ) ولا يجاوره (ولا يحاوره: في نسخٍ أخرى) شيء ولا ينزل به الأحداث ولا يسأل عن شيء ولا يندم على شيء ولا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السماوات وما في الأرض وما بينهما وما تحت الثرى.. وشُكراً – حميد الواسطي.


31 - الله.. أيّ شيء هُوَ؟
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 14 - 12:58 )
حولَ طبيعة أو ماهية الله؟ وإذالم يكن الله فكرة فماهُوَ؟ الجَوَاب:وَردَ في بحارالأنوار للمجلسي ج 10 ص 312-313 أنَّ عمران الصابىء قد سأل علي بن موسى الرضا بحضرة المأمون وأهل الأديان قال له عمران: ياسيِّدي ألا تخبرني عن الخالق إذا كان واحداً لاشئ غيره ولاشئ معه أليس قد تغيَّر بخلقه الخلق؟ قال الرضا:لم يتغيَّر الله بخلق الخلق ولكن الخلق يتغيَّر بتغييره قال عمران:فبأي شئ عرفناه؟ قال الرضا:بغيره. قال عمران:فأي شيء غيره؟ قال الرضا:مشيئته وإسمه وصفته وماأشبه ذلك وكل ذلك محدث مخلوق مدبر؟ قال عمران:فأي شيء هو؟ قال الرضا:هو نور بمعنى أنه هاد لخلقه مِن أهل السماء وأهل الأرض قال عمران:أليس قد كان ساكتا قبل الخلق لاينطق ثم نطق؟ قال الرضا:لايكون السكوت إلاّ عن نطق قبله.والمثل في ذلك أنه لايُقال للسراج هو ساكت لاينطق ولايقال إنَّ السراج ليضئ فيما يريد أن يفعل بنا؟.. يتبع2


32 - الله.. أي شيء هُوَ؟2
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 14 - 13:01 )
لأنَّ الضوء مِن السراج ليس بفعل منه ولا كون وإنما هو ليس شئ غيره فلما إستضاء لنا قلنا قد أضاء لنا حتى استضأنا به فهكذا تستبصر أمرك قال عمران:فإن الذي كان أن الكائن قد تغيَّر في فعله عن حاله بخلقه الخلق؟ قال الرضا:إنَّ الكائن يتغيَّر في وجه مِن الوجوه حتى يصيب الذات منه مايغيره ياعمران هل تجد النار يغيِّرها تغيِّر نفسها؟ أو هل تجد الحرارة تحرق نفسها؟ أو هل رأيت بصيراً قط رأى بصره؟ قال عمران:لم أر هذا ألاَ تخبرني أهو في الخلق أم الخلق فيه؟ قال الرضا:ليسَ هو في الخلق ولاالخلق فيه وسأعلمك ما تعرفه به عن المرآة أنت فيها أم هي فيك؟ فإن كان ليس واحد منكما في صاحبه فبأي شئ استدللت بها على نفسك؟ قال عمران بضوء بيني وبينها قال الرضا:هل ترى مِن ذلك الضوء في المرآة أكثر ماتراه في عينك؟ قال عمران:نعم قال الرضا:فأرناه؟ فلم يحر عمران جواباً قال الرضا:فلاأرى النور إلاّوقد دلك ودل المرآة على أنفسكما مِن غير أن يكون في واحد منكما ولهذا أمثال كثيرة غير هذا..ولله المثل الأعلى..وشُكراً-حميد الواسطي.


33 - تصورات مشتته لا علمية فيها
محمد البدري ( 2018 / 6 / 14 - 13:21 )
الفاضل استاذ زاهر زمان، القرآن يتحدث عن عملية الخلق والبناء المعماري للكون. لو صدقنا ان القصة يحكيها عزيز مقتدر يعرف كيف يبني لاكتشفنا ما هي صورة المتلقي (نحن) في ذهن الراوي (الله). هدف القصة التي اتت في ايه سورة ق في تعليقك 25 ان يبهر الله المستمعين باعتبارهم جهلاء بفن البناء العالي الارتفاعات. هكذا وقع محمد صاحب كل هذه الفبركات في موقع آخر حيث يقول: اللَّهُ الَّذِي رَفَعَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا ۖ-;- ثُمَّ اسْتَوَىٰ-;- عَلَى الْعَرْشِ
يكفي التأمل الصامت في مثل هذه الاقوال لنكتشف مدي حكاوي القهاوي المحمدية والاهم مدي سطحية وجهل المتلقين في زمنه الجاهلي. ان معجزة هذا الكتاب الذي لا ريب فيه !!!!! انه يمسح اي معلومات معرفية ليس فقط عن البناء بل وفي كل مجال آخر لكل مؤمن به أو مستمع له
تحياتي


34 - لن يجدى مسك العصا من المنتصف وسياسة تمييع القضايا
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 14 - 14:54 )
أهلا أخ ناشا
تقول(ما هو الفرق بين من يؤمن بنظرية الخلق ومن يؤمن بازلية المادة؟
هذا يسمى تناقض منطقي انت تبدأ بالمادة كثابت ازلي مطلق الوجود..واصحاب نظرية الخلق يبدأون بالخالق كثابت ازلي مطلق الوجود.
لا الماديين يعرفون ما هو جوهر المادة ولا اصحاب نظرية الخلق يعرفون ما هو جوهر الخالق في كلتا الحالتين العملية مسألة تعصبية وعناد دون اي اساس منطقي)
شئ غريب أن تسمى هذا تناقض منطقى!لتبقى رؤيتك من باب مسك العصا من المنتصف وكفى الله المؤمنين شر القتال ليكون منهجك الفكرى هذا خاطئ باحثا عن مداراة الأخطاء وعدم إثارتها ولكن هيهات.
المنهج والفكرة الصحيحة تثبت جداراتها بالنقاش والجدل والنقد لا أن يقال أنه لا يوجد إثبات نهائى أما الأفكار الخاطئة فتبحث عن أن العلم لم يصل لهذا أو أن الإنسان يعجز عن فهم ماهية الحياة والوجود.
الفكر الميتافزيقى فكر مفلس وخرافى وإدعائى,بينما الفكر المادى ينسف كل يوم حجر من أحجار الوثنية الميتافزيقية التى أتصور عدم بقاء وجود لها.
بدل من تمييع القضايا برؤيتك هذه عليك أن تتعامل مع معارفنا وعلومنا وتبحث هل الخرافات والفرضيات تصمد أمامها أم لا.
ألف باء تغيير هو إمتلاك منهج علمى


35 - ليس التصنيع يعنى خلق فالخلق إيجاد الشئ من اللاشئ
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 14 - 16:32 )
أهلا بالأستاذ حميد الواسطى
تقول:(فتحويل آدم مِن صورة الجماد(الطين)إلى صورة أخرى(بعد نفخ الروح)وإيجاد الحياة فيه تسمى خلقا)
هذا كلام خاطئ ولكن يؤكد رؤيتى فى أن هكذا فهم الاديان لفكرة الخلق فهى لا تعدو سوى تصنيع وإعادة تشكيل فكل الصور المقدمة فى الميثولوجيا الدينية تعنى صناعة وإيجاد شئ من شئ كقولك تحويل الطين إلى جسد مادى أما قصة الروح فأنتم لا تدركونها ولا تستطيعون تعريفها وماهى ماهيتها وهى فرضية لن أقول خاطئة وخرافية بل سأعتبرها زائدة فهناك تحويل الطين لجسد وهو ما يهمنا فالجسد لم يأتى من العدم .
نرجع لخطأ مفهومكم عن الخلق , فالخلق فى اللغة إيجاد الشئ من العدم أى الشئ من اللاشئ لذا أعتبر مقولة الخلق مقولة خاطئة فهى غير متحققة ويستحيل تحققها كما ذكرت بالمقال.
عليك إعتماد تعريف الخلق كإيجاد الشئ من اللاشئ ومن هنا لا يوجد فى الوجود شئ اسمه خلق أما مقولة التصنيع والتشكيل والتحويل من صورة إلى أخرى فهى موجودة والطبيعة تفعل ذلك على الدوام وهذا يعنى أننا لا نحتاج لفرضية الإله فالإله لا يكون إلها إلا بإيجاد الشئ من اللاشئ .
يتبع


36 - عذرا هذا إسمه تقرير يا عزيزى وليس إثبات ومنطق
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 14 - 16:49 )
الأخ حميد الواسطى
فى معرض ردك على الأخ على سالم وقوله:(الله لايستطيع أن يوجد الوجود وهو خارج الوجود وهذه إشكالية الخلق)
جاء ردك:(الله محيط بجميع العوالم،مهيمن على كافة الموجودات،ويكون وجوده أوسع وأرفع مِن كل الوجودات،بل هي بأسرها ظل وجوده وشعاع نوره تعالى وليس لها إستقلال أصلاً،فليس بين الوجودات الامكانيةوبين وجوده السرمدى الواجب المحيط الغير المتناهى بل فوق ما لايتناهى بما لايتناهى نسبة،فأين المتناهى مِن غير المتناهى؟وما للتراب ورب الأرباب؟!فكلما قِيسَ وجود إمكانى إلى وجوده المتعالى كان مِن بين يديه ومِن خلفه،ومِن فوقه ومِن تحته،ومِن كل جهة من جهاته،وكل شأن من شئونه محدوداً محاطاً بوجود الله.فاذا لوحظت الجهة السابقة على الموجودات كان الله هو الأول،وإذا لوحظت الجهة اللاحقة كان هو الآخر،وإذا لوحظ ظاهرها كان هو الباطن،وإذا لوحظ باطنها كان هو الظاهر)
ياعزيزى هذا إسمه تقرير ولايقترب من الإثبات فى أى شئ فأنت تقرر ما تعرفه عن الإله وفق إسلامك ولاتقدم إثباتات ودلائل منطقية للوصول إليها ليبقى سؤال على سالم قائما!
كما أن تقريراتك هذه تفتح المجال لإشكاليات كثيرة!
اكمل بعد مباراة السعودية وروسيا.


37 - أَنَّا خَلَقْنَاهُ مِن قَبْلُ وَلَمْ يَكُ شَيْئًا
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 14 - 17:36 )
أهلاً وَمَرحباً بالأُستاذ سامي لبيب، وشُكراً لكَ علَى ردّكَ وإهتمامكَ، بمُقتضى35 وقولكَ: (عليك إعتماد تعريف الخلق كإيجاد الشيء من اللاشيء) أقول، طيِّب سأُحاول مِن خلالِ قولهِ: أَوَلا يَذْكُرُ الإِنسَانُ أَنَّا خَلَقْنَاهُ مِن قَبْلُ وَلَمْ يَكُ شَيْئًا 67 مريم عن جعفرالصادق في الصافي للكاشاني ج 3 ص288.. وماجاء في الكافي والمحاسن قال: لا مقدراً ولا مكوناً.. وقال: لم يكن في كتاب ولا علم.. يقول الكاشاني: أولا يذكر الانسان وقيل قرئ يذكر مِن الذكر الذي يراد به التفكر أنا خلقناه من قبل أي قدرناه في العِلم حيث كان الله ولم يكن معه شئ ولم يك شيئاً بل كان عدماً صرفاً.. ويقول الرازي في تفسيره ج21 ص242.. في قوله: أَوَلا يَذْكُرُ الإِنسَانُ أَنَّا خَلَقْنَاهُ مِن قَبْلُ وَلَمْ يَكُ شَيْئًا ، إذ الغرض التفكر والنظر في أنه خُلِقَ مِن قبل لا مِن شيء.. وشُكراً – حميد الواسطي.


38 - معلومة
ابو محمد ( 2018 / 6 / 14 - 18:38 )
ملاحظة للمتحاورين فالخلق لا لغويا ولا نصا كان يعني من لا شيء فقط
في لغة المهندسين وعلماء الصناعة تتكرر الكلمة يوميا
يقولو فكرة خلاقة وعن انتاج وصناعة الشيء يقال
create
creat your website´-or-acount
ومن كتاب الله فَاسْتَفْتِهِمْ أَهُمْ أَشَدُّ خَلْقًا أَمْ مَنْ خَلَقْنَا إِنَّا خَلَقْنَاهُمْ مِنْ طِينٍ لازِب
فلكي يكون البيان محكم والاستنتاجات صحيحة لا يمكن اعتبار الخلق حصرا من لاشيء
القضية لغة ومعاني وليست وجهة نظر؟
والصناعة الجيدة تلك التي تقلد فيها من هو احسن
فالطائرات في معظم تصاميمها تتخذ من الابداع الالهي نموذجا لتصاميمها
ما اشار اليه الاخ الواسطي ولم يك شيئا ويلاحظ اختفاء النون فالاصل لم يكن
وتلك تعني انه لم يدخل بعد اي من اشكال الكينونة
مثل قوله تعالى في ستنا مريم العذراء بقولها ولم اك بغيا
وهنا من شدة البيان اللغوي انها لا ينبغي لها ان تكون كذلك فاخرجتها بلاغة الاية من كينونة الفكرة بشطب النون
الان لا يمكن ان تقول لشيء ك
ولكن يمكن ان تنفيه بقولك لا تك او لم اك
من باب تمرير المعلومة ليس اكثر


39 - قصدك من باب تمرير اللبط اللغوي
محمد البدري ( 2018 / 6 / 14 - 20:16 )
إذا كان تعليقك 38 الملئ باللبط اللغوي من باب تمرير المعلومة يا ريت تقولنا الحيوان المنوي اللي خصب اللي قالت - كذبا وتضليلا - لم أك بغيا جاء لها اين؟ ولو عرفت ممكن معامل التحاليل المحمدية ترسم لنا الخريطة الجينية بتاعته؟ اقصد الجينوم بتاع الله. علي الاقل نعرف صفات الكائن اللي لوث سمعة العذراء وجعلها اشهر مومس في التاريخ ولو في خبراء من اللي بيعملوا cloning يحاولا يعملوا لنا نسخة من الله زي دوللي كدا..
تحياتي


40 - لمجرد الشتم؟
ابو محمد ( 2018 / 6 / 14 - 20:59 )
الكلام بتاعك يا بدري ليس له لزوم وهو خارج السياق
ولكن اعدك بانني اول من سيشهد على ما اخرج السانك من سوء على ستنا العذراء وصدقني لو شتمتني كان ما زعلت
عايز تبقى ثورجي من اي موديل في السوق انت حر
لكن خذ حكاية المسيح بانه اتى ليصلح الظلم بني البشر لجلدتهم ونصرة الضعفاء
وامه عليها السلام ام الثائر الذي لم يخشى قيصر بذاته وقال للكاذبين انهم على ضلال وقولهم الزور واكل اموال الناس بالباطل وانهم تجار رذيلة وفساد
بلاش يا بدري تغوص في الدين ولكن تلك مواقف للمسيح وامه عليهما السلام جعلت كاسترو الاكثر منك ماركسية وجيغيفارا ينحنيان لرمزيتهما الثورية والاصلاحية المنهجية
وعادت بيوت اوروبا الحمراء وامريكا اللاتينية الماركسية لا تخلو من صورهم التعبيرية اجلالا واحتراما
وانت تاتي بهذا الكلام المرفوض من الجميع


41 - أمال يعنى إيه إِنّا خَلَقْنَاهُمْ مِنْ طِينٍ لازب
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 14 - 21:09 )
الاخ حميد الواسطى
فى مداخلتك السابقة قلت ان الخلق من طين وهذا ما يقره القرآن: إِنَّا خَلَقْنَاهُمْ مِنْ طِينٍ لازِب ومن تراب حينا ومن صلصال حينا ومن علق حينا آخر فلن أتوقف أمام الصلصال والطين والعلق فهناك مادة من مادة وهو المهم أى أننا أمام صناعة وإعادة تشكيل لكن كلمة الخلق غير ذلك فهى تعنى الإيجاد من عدم لتحضر لنا آية :أَوَلا يَذْكُر الإِنسَانُ أَنا خَلَقْنَاهُ مِن قَبْلُ وَلَمْ يَكُ شَيْئًا . لندخل فى ذلك فى تأويلات اللغة بالرغم أن الآية لا تُفهم أن الخلق جاء من العدم فالآية تقول:(أَنا خَلَقْنَاهُ مِن قَبْلُ)والقول (وَلَمْ يَكُ شَيْئًا) تعنى الكينونة والكينونة شئ واللاشئ مفهوم آخر .
لو إفترضنا جدلا أن هذا ما يعنيه بالخلق كالإيجاد من لاشئ فأنت فى ورطة فأين تذهب آية :إِنَّا خَلَقْنَاهُمْ مِنْ طِينٍ لازِب .فهل هذا تناقضات وتخبطات القرآن كما عهدنا!!
هناك آية كن فيكون قد تسعفك فى هذا الشأن ولكنها لا تعنى الإيجاد من عدم فهناك أمر موجه لكينونة معينة بالقول(كن) لتكون بكينونة أخرى.
بالنسبة للمتداخل القائل بأن الخلق لا يعنى الإيجاد من اللاشئ فقط فهذا إختراع وتدليس فى اللغة فهكذا تعريف الخلق!


42 - بمناسبة التسلسل 40
محمد البدري ( 2018 / 6 / 14 - 21:24 )
انت انهيت تعليقك في 38 بالكلام عن معلومة وانك تمرر معلومات، وانا في تعليقي اللي مش عاجبك اسأل عن معلومة. اليس كذلك؟
كون ان سؤالي يفضح الله بادعاءاته اللغوية الكاذبة التي تعجبكم رطانها فهذا شئ لا علاقة له بالمعلومة. فانا ملتزم بما التزمت به نفسك؟ ردك علي يثبت انك لا تروج لمعلومات انما تدافع عن معطيات لا صدقية عليها. سؤالي لك ثانية،
ما هي خريطة الجينوم للحيوان المنوي الذي دخل في فرج اشهر مومس في التاريخ يا ابو محمد؟ طلبي هذا وللمرة الثانية لمعرفة صفات الله الوراثية لاني اشك فيما قاله عنه عبر 99 صفة رسوله الكريم جدا والذي لا ياتيه الباطل ابدا.


43 - دقق مرة اخرى فيما يكتب
ابو محمد ( 2018 / 6 / 14 - 21:49 )
سامي مرة اخرى انا غير مسؤول عن مثدار فهم واحد لكلمة او فكرة بحيث اذا كان عنده قصور في اشتقاق معنى يقلك تدليس
هو احنا بنفصل لغة تناسب افكارنا
عندك فكرة دافع عنها بمعطياتها وليس بالتلاعب بالمعاني لتخدم فكرتك حتى ما يصحش
ضربت لك ايتين من القران الكريم موضوع البحث
في واحدة يقول بما معناه خلقتم ولم تك شيئا واخرى من طين او من تراب اي من مادة موجودة
وجبنالك معناها بالانجليزي وكيف يتخاطب اهل العهلم الصناعي
انت محتار كيف يعمل شيء من لا شيء
طيب مهو هذا الموجود
وتدركه في التسلسل في صناعة كعكة فالكعكة من القمحة والقمحة من التراب والتراب فلزات والفلزات ذرات والذرات كواركات والكوركات بعد الانفجار العظيم
فهذا التسلسل العلمي شئنا ام ابينا
ولما الحديث يكون علمي نبقى بشروطه
اما الشطط وسباب الاموات والادهى يقولك هذه شخصيات وهمية
طيب عمرك شوفت واحد بيشتم خيال او وهم الا اذا كان متعب عصبيا؟


44 - للاخ البدري
ابو محمد ( 2018 / 6 / 14 - 22:10 )
يا خوي محمد البدري كما قال ناشا او غيره في احد التعليقات ان اي حوار لا يتطلب انجاز تطابق افكار وانما الاتيان بالدليل او البرهان
الدليل يعني معمل او مختبر او تجربة ميدانية سبقت وراينا نتائجها
او دالة رياضية مثبتة بالبرهان الرياضي مش كل مثلث قائم الزاوية لازم نقيسه لاثبات نطرية فيتاغورس ، بعد ثبات صحتها رياضيا وبالبرهان صرنا ناخذها كحقيقة
كنت متوقع منك سؤال لكنك يظهر انك مشغول
لو تكسر كوكبك وتبخر فكم يكون زمانك يومك او دهرك
لقلت لك صفر اي لا زمان ولا مكان ولصرت خالدا
وما منع خلدي الا ان حياتي محدودة بامر من المركز( الخالق
ومنسوبة الى غير مكاني وزماني
اذن انا مملوك لصاحب الزمان الذي لا ينتهي اي الخالد
ولصاحب المكان مالكه اي صاحب الملكوت الذي تملكه يده وتمسكه ان يزول
يقول تعالى إِنَّ اللَّهَ يُمْسِكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ أَنْ تَزُولَا ۚ-;- وَلَئِنْ زَالَتَا إِنْ أَمْسَكَهُمَا مِنْ أَحَدٍ مِنْ بَعْدِهِ ۚ-;- إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا ﴿-;-٤-;-١-;-﴾-;-
يقول علماء وباحثي الانفجار العظيم انه الكون حسابيا بحكم الزائل ولا احد يدري ما لا يجعله يزول
فالمادة المضادة موجودة ولكن الكون محفوظ


45 - مازال الجهل والعجز والغموض ينتج إله الفراغات
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 14 - 22:13 )
الأستاذ حميد الواسطي
لم أعرف موقفك بالنسبة لجزئية التصميم فهل الله مصمم أم خالق أم كليهما فلتراجع ماكتبته ففى المقال علاوة على رابط مقالى القديم عن وهم المصمم.
فكرة الإله المصمم لم تعلنها الأديان الإبراهيمية ولم يرددها مسلمى ومسيحيى الشرق بل هى فكرة ظهرت على يد مسيحيي الغرب لينتجون مايعرف بنظرية التصميم الذكى أى أنها فكرة حداثية ومردود عليها ولا تعتبر نظرية علمية وقد تطرقت له سابقا.
أراك تتعامل مع روح فكرة المصمم لتذكر التعقيد فى الدماغ لأقول لك إن دماغى ورم من التفكير فى الغموض الذى يلحف العمليات البيولوجية والطبيعية لاجد بعد بحثى تفسيرات للقليل منها وهناك جهل يعترينى نظرا لوجود أبحاث لم أدركها من عجزى ومن صعوبة الحصول عليها أو هناك غموض لم يحله العلم..هكذا هو بحثى طوال الشهور الأخيرة.
الخلاصة أننا رجعنا لنفس تفكير الإنسان القديم أمام عجزه وجهله لينتج فكرة إله الفراغات الذى يحل إشكاية الغموض فإذا كان شروق الشمس يحيره فنحن يحيرنا الخلية والجينوم والدماغ.
الفكر العلمى الموضوعى يطلب إثبات أن هذا السبب من ذاك المُسبب وعلينا أن ننهج هذا البحث ولدينا الواقع المادى الذى يجيب متى إجتهدنا.


46 - المنطق سيد الاحكام
ابو محمد ( 2018 / 6 / 14 - 22:42 )
سيد محمد البدري تملني انت والاخوان
انت تتكلم عن 99 صفة لله
فان القول العلمي باصل اللغة انها اسماء وهكذا قال الله الاسماء الحسنى وليست الصفات
ليه
لان الصفة غير ثابتة وانما الاسم يكون يوم تثبت وتستمر الصفة
فيسمى الغني لما يستمر ويثبت دوام الغنى
وكذلك باقي الاسماء
اما ان سالت عن مسميات الناس فهي من باب التيمن بها ان تكون فتسمي ابنا كريم لعله يكون كذلك ويحرضه اسمه على الكرم
اذا اردت ان تتامل بصفاء وحيادية تجد ان لا وقت او فراغ لاي شخص ترتيب هذه الجزئيات وخاصة في المخاض الميداني مع الناس
لو انا وانت عايزين نعمل مداخلة نصية ما نلتفت لهذه القضية اسم او صفة فلن يحرجنا احد لو قلت صفات الله او اسمائه كما فعلت في تعليقك
ولكنها لا تاتي من نص الهي كامل ومثالي لان اي عدم دقة تنسف كون النص الهيا
ونحن نتحاور مقياس التوافق او الرفض لفكر الاخر او كلماته يعتمد على بيانه ومنطقه
تقرا القران الكريم فلا تجد اي شذوذ بياني نهائيا فتقف مبجلا للنص وترفعه عن المستوى البشري
الليلة عيد اعاده عليكم بالصحة والسعادة فلو كان عندي شك 1 بالماية لفصلت الهي هوايا كما يحلو للبعض وحللت الويسكي والخ


47 - السير جالاهاد
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 14 - 22:55 )
تحياتى السير جالاهاد وممنون لحضورك وتقديرك
تقول أن لك ردود على أخطاء ومغالطات يتناولها الأخ أبو محمد وأن ثمة مشاغل تحولك عن ذلك .
بالطبع أتمنى أن تجد وقتا للمشاركة والحوار على صفحة تعليقاتى لأحظى بحوارات راقية بين الزملاء.
بالنسبة لى فأنا كنت أود الرد على أبو محمد وأطروحاته ولكن لا أجد فى ذلك أى جدوى فالحوار يصير للحوار بمطه وتشتيته وتمييعه وعندما تطلب منه التركيز والتحديد فلا معنى ان يحشر اليهود وبولس مثلا فى قضية فكرية فلسفية منصرفا عن الإشكالية المثارة فتجده غاضب وعازم السير فى نفس الإتجاه .
عالعموم أهلا بك ولتجرب الحوار معه فميزته انه يعشق الحوار والافكار ليشاكسها ويستمتع بمتعة المشاكسة.


48 - سؤال فيه الحل
ابو محمد ( 2018 / 6 / 14 - 23:20 )
سيد سامي اعتقد انك تعلم لماذا قلت اليهود وبولص وما تمثله افكار كنيسته من ان الله يعني كل شيء والمخلوقات مكونة له وهذا سر سؤال البعض والذي تسائلت عنه ان هل هو موجود في كل مكان؟ وتلك الافكار نتاج افكار بشربة خاظئة وفرضيات ايضا بشرية
ومن هنا عندي اسالة تحسم كل الخلاف
هل المخلوقات حولنا خلق وانتاج بشري
او فوق بشري
او دون بشري


49 - من الاسماء الي الصفات
محمد البدري ( 2018 / 6 / 14 - 23:27 )
في التعليق 46 يقول صاحبه ان الاسماء الحسنى ليست الصفات، فحسث انه لا يريد البوح بصفاته لكنه يضلل من يعبدوه باسماء ليس من الحقيقة شئ فدعني اطلق عليه عدة اسماء تنطبق عليه طبقا لاقواله
1- الجاهل لانه لا يعرف قواعد الحركة في الفيزياء والفيسيولوجيا
2- الارعن لانه يربك البشر بما اطلق عليه معجزات لم يرها احد
3- المضلل لانه قال يضل الله من يشاء
4- الغشاش لانه قال ان الله لا يهدي القوم الكافرين
5- السفيه الذي يرزق بغير حساب
للاسف الكثير جدا سيضيع وقتي في رصده لالهك العزيز الحكيم لهذا توقفت
والحقيقة لو رصدت واقع الاشياء كما تحدث وليس كما تخيلها راعي الغنم في غار حراء من اسمائه التي هي صفاته (غصب عنك) لما بقي شئ من الموبقات الا ولحقت به
تحياتي يا سيد ابو محمد


50 - كيف يجيء شيء مِن لا شيء؟
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 14 - 23:37 )
إلى الأُستاذ سامي لبيب..أقول، شُكراً لكَ مرّة أُخرى على الردّ والإهتمام، وكمَا أسلفت في10 ثُمَّ أَنشَأْنَاهُ خَلْقًا آخَرَ14 المؤمنون.. فتحويل الشيء مِن صورة إلى أخرى وحتى في لسان العرب والعرف يُعتبر خلق.. أنتَ عندك ساعة بطاريتها منتهية..تضع لها بطارية عندها صارت ساعة.. مُدخن وعنده سيكارة وليس معه قداحة، ولكن إذا أشعلها صارت سيكارة.. سيارة بلا بطارية أو وقود؟ قلم بدون حبر؟ جهاز أو مصباح بلا كهرباء، زرع بلا ماء؟ إنسان بلا روح (ميت) وهكذا، طيِّب سأُعالج السُؤال مِن جانبٍ آخر؟ سأل مُلحِد جعفرالصادق.. مِن أي شيء خلقَ الله الأشياء؟ قال الصادق: مِن لا شيء، فقال: كيف يجيء شيء من لا شيء؟... يتبع في2


51 - للاخ ابو احمد العزيز
محمد البدري ( 2018 / 6 / 14 - 23:39 )
عندما قرات الاية التي اوردتها وتقول: إِنَّ اللَّهَ يُمْسِكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ أَنْ تَزُولا وَلَئِنْ زَالَتَا إِنْ أَمْسَكَهُمَا مِنْ أَحَدٍ مِنْ بَعْدِه إِنَّهُ كَانَ مراهقا كبيرا
طاف بذهني هؤلاء (والعياذ بالله) الذين يفضلون الاوتوبيسات الزحمة علشان يمسك ...
تحياتي


52 - قالَ جعفر الصادق
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 14 - 23:41 )
السُؤال: كيف يجيء شيء من لا شيء ؟ قالَ جعفر الصادق: إنَّ الأشياء لا تخلوا إمّا أن تكون خلقت مِن شيء أو مِن غير شيء، فإن كانت خلقت مِن شيء كان معه، فأنَّ ذلك الشيء قديم، والقديم لا يكون حديثاً، ولا يتغيّر ولا يخلوا ذلك الشيء مِن أن يكون جوهراً واحداً ولوناً واحداً، فمِن أين جاءت هذه الألوان والجواهر الكثيرة الموجودة في هذا العالَم مِن ضروبٍ شتى؟ ومِن أين جاءَ الموت إن كان الشيء الذي أنشئت منه الأشياء حيّاً، أو مِن أين جاءت الحياة إن كان ذلك الشيء ميتاً، ولا يجوز أن يكون مِن حي وميت قديمين لم يزالا، لأنَّ الحي لا يجيء مِن ميت وهو لم يزل حيّاً، ولا يجوز أيضاً أن يكون الميت قديماً لم يزل لِمَا هو به من الموت، لأنَّ الميت لا قدرة به ولا بقاء.. وشُكراً – حميد الواسطي.


53 - الأشياء لست جميلة فى ذاتها ولا توجد برامج ذكية
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 15 - 00:06 )
تحياتى مجدد اخ Latef Khaled من الفيس
أرحب بالحوار معك فانا اتحسس عقلية تفكر وتبحث.
تقول(كيف توضح نظرية التطور الإحساس بالجمال وهو هبة وليس تخليق جزيئي ويختلف عن الغرائز الحيوية ، ولماذا نستبعد البرامج الذكية المدمجةالمطلقة فى الكون بديلا عن فكرة التطور والطفرات)
الجمال ليس هبه من احد بل إنطباع وإحساس الإنسان بالأشياء .. ومن أين لحضرتك بفكرة البرامج المدمجة بديلا عن التطور والإنتخاب الطبيعى فكيف تستدل عليها وتضعها محل الإختبار والتجريب.
بالنسبة لموضوع الجمال فأنا أفتخر أننى قدمت رؤية فلسفية فى هذا الشأن فى مقال وهم الجمال لتكون رؤيتى بناء على تأملات غزيرة وعلاقتى بالفن التشكيلى الذى أتاح رؤى عميقة للأشياء
وهم الجمال
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=557402
فلسفة الرسم وماهية العشوائية والنظام والمعنى.
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?t=0&aid=415557
أنوى أن أقدم بحث إضافى فى مقال قادم أضيف فيه رؤى فلسفية جديدة عن الجمال وإلى حين ذلك تقبل مودتى وإحترامى


54 - لا تفكروا في ذات الله بل بـ آلاء الله
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 15 - 00:36 )
ردّاً: إلى الأُستاذ سامي لبيب.. بمُقتضى 45 ، وسُؤالكَ: (هل الله مصمم أم خالق أم كليهما ؟؟) الجَوَاب.. برأيي: كليهُمَا.. وقولكَ: (فكرة الإله المصمم لم يرددها مسلمي ومسيحي الشرق بل هي فكرة على يد مسيحي الغرب) أقول .. وهل ذلِكَ البدوي في الصحراء..! أخذها مِن الغرب..!؟ حين سألوه : كيف عرفت ربُّكَ ؟ قال: البَعرة تدل على البعير، والأثر يدل على المسير، فسماء ذات أبراج، وأرض ذات فجاج ألاَ تدل علَى العليم الخبير..؟ وأمَّا قولُكَ: (دماغي ورم مِن التفكير في الغموض..) أقول .. ذلِكَ بدهي وسيزيد ورماً – وهذا ما لا أتمناه لكَ ؟ فـ عن أوصياء آل البيت قالوا: لا تفكروا في ذات الله بل بـ آلاء الله .. ومَن يُفكِّر في ذات الله فلا يزيده إلاّ حيره ..! وقيل : مَن فكَّر في ذات الله ألحَد ..! وشُكراً – حميد الواسطي.


55 - الاخ Mohammed Almhdawi
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 15 - 00:49 )
تحياتى عزيزى Mohammed Almhdawi وممنون لحضورك وتقديرك


56 - ومِن آلاء الله: الدماغ1
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 15 - 01:11 )
يقول ألمجلسي في بحارهِ ومَا أورده عن ألدماغ ألذي خلقه اٌلله ليِّناً دسماً لينطبع المحسوسات فيه بسهولة وَلتكون الأعصاب النابتة منه لدُناً لاينكسر وَلاينقطع، وَجعل مزاجه بارداً رطباً لتنفعل القوى المودعة فيه عن مدركاتها، وَلئلا يشتعل بالحرارة المتولدة فيه مِنَ الحركات الفكرية وَالخيالية، وَلتعدل قوة الروح وَالحرارة الصاعدة إليه مِنَ القلب، وَجعل مقدمه الذي هو منبت الأعصاب الحسيَّة أليَن مِن مؤخره الذي هو منبت الأعصاب الحركية، لأن الحركة لاتحصل إلاَّبقوة، وَالقوة إنما تحصل بصلابة.وَهو ذو قسمين طولاً وَعرضاً لئلا تشمل الآفة جميع أجزائها، وَفي طوله تجاويف ثلاثة يفضي بعضها إلى بعض تسمى بطون الدماغ، وَهي محل الروح النفساني وَمواضع الحواس وَمقدمها أعظمها، وَيتدرج إلى الصغر حتى يعود إلى قدر النخاع وَشكله.وَله زائداتان شبيهتان بحلمتي الثدي يبلغان إلى العظم الكثير الثقب الشبيه بالمصفي في موضعه مِنَ القحف حيث ينتهي إليه أقصى الأنف، فيهما حس الشم، وبهما يندفع الفضول من هذا البطن المقدم إلى العظم المذكور وَينزل منه إلى الخيشوم بالعطاس..يتبع2


57 - ومِن آلاء الله: الدماغ2
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 15 - 01:13 )
وَأمَّا فضول البطنيَن الآخريَن فتندفع إلى العظم المثقب الذي تحت الحنك وَالبطن المقدم هو موضع انجذاب الهواء إلى الدماغ، وَالهواء بعد مكثه في البطون وَتغيره إلى المزاج الدماغي يصير روحاً نفسانياً، وَكثيرا مايزيد على ما تسعه البطون فيصعد إلى بطون للدماغ تسمى بالتزاريد، وَيستحل فيها إلى المزاج الدماغي وَإلى صلوحه له. وَالزرد الموضوع مِن جانبي البطن الأوسط يتمدد تارة وَيتقلص اُخرى مثل الدودة، وَيسمى بها كمايسمى هذا البطن أيضاً لأن بتمدده يستطيل هو وَينتظم معه، وَبتقلصه يستعرض وَينفرج عنه، وَالأول حركة الأنقباض، بها يندفع الفضلة وَالثاني حركة الانبساط بها تتأدى صور المدركات إلى القوة الحافطة بتقدير العزيز الحكيم. ثم إن الله قد جلل الدماغ بغشائيَن: رقيق ليِّن ملاصق(له)وَمخالط في مواضع، وَغليظ صلب فوقه ملاصق للقحف وَله في أمكنة منه، وَهو مثقب، ثقباً كثيرة في موضعيَن عند العظم الشبيه بالمصفي وَالعظم الذي في الحنك لإندفاع الفضول، وَيتشعب منه شعب دقاق يصعد مِن دروز القحف إلى ظاهر يتشبث أولاً..يتبع3


58 - ومِن آلاء الله: الدماغ3
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 15 - 01:17 )
يتشبث أولاً-الغشاء بالقحف بتلك الشعب فيتجافى بها عن الدماغ وَيرتفع ثقله عنه ثم ينسج مِن تِلكَ الشعب عَلَى ظاهر القحف غشاء يجلله.وَيتوسط أيضاً جزئي الدماغ المقدم وَالمؤخر حجاب لطيف يحجب الجزء الأليَن عن مماسة الأصلَب. وَتحت الدماغ بَينَ الغشاء الغليظ وَالعظم نسجة شبيهة بالشباك الكثيرة التي القيت بعضها عَلَى بعض حصلت مِنَ الشرايين الصاعدة إلى الرأس مِنَ القلب وَالكبد، وَيخرج منها عرقان فيدخلان الغشاء الصلب وَيتصلان بالدماغ، وَإنما فرشت الشبكة تحت الدماغ ليبرد فيها الدم الشرياني وَالروح فيتشبه بالمزاج الدماغي بعد النضج، ثم يتخلص إلى الدماغ عَلَى التدريج. وَالفرج التي تقع بَينَ فروع هذه الشريانات محشوة بلحم غددي لئلا تبقى خالية وَلتعتمد عليه تلك الفروع وَتبقى عَلَى أوضاعها. وَأمَّا الأعصاب النابتة مِنَ الدماغ فسبعة أزواج أولها ينشأ مِن مقدم الدماغ وَيجئ إلى العين فيعطيها حس البصر بتوسط القوة الباصرة، وَهاتان العصبتان مجوفتان وإذا نشأتا مِنَ الدماغ وَبعدتا عند قليلاً اتصلتا وَأفضى ثقب كل واحد منهما إلى صاحبه..يتبع4


59 - ومِن آلاء الله: الدماغ4
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 15 - 01:20 )
ثم يفترقان أيضاً وَهما بعد داخل القحف، ثم يخرجان وَيصير كل واحد منهما إلى العين التي مِن جانبه. وَالزوج الثاني ينشأ مِن خلفِ منشأ الأول، وَيخرج مِنَ القحف في الثقب الذي في قعر العين وَيتفرق في عضل العين فيكون به حركاتها. وَالثالث منشأه مِن خلفِ الثاني بحيث ينتهي البطن المقدم إلى البطن الثاني وَيخالط الزوج الرابع الذي بعده ثم يفارقه. وَينقسم أربعة أقسام:أحدها ينزل إلى البطن إلى مادون الحجاب، وَالباقي منها يتفرق في أماكن مِنَ الوجه وَالأنف، وَمنها مايتصل بالزوج الذي بعده. وَالرابع منشأه مِن خلفِ منشأ الثالث، وَيتفرق في الحنك فيعطيه حساً خاصّاً له. وَالخامس يكون ببعضه حس السمع وَببعضه حركة العضل الذي يحرك الخد. وَالسادس يصير بعضه إلى الحلق وَاللسان وَبعضه إلى العضل الذي في ناحية الكتف وَما حواليه، وَبعضه ينحدر مِنَ العنق وَيتشعب منها في مرورها شعب تتصل بعضل الحنجرة..يتبع5


60 - ومِن آلاء الله: الدماغ 5-5
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 15 - 01:22 )
فإذا بلغت إلى الصدر انقسمت أيضاً فرجع منها بعضها مصعداً حتى يتصل بعضل الحنجرة، وَيتفرق شئ منها في غلاف القلب وَالرئة وَالمرئ وَما جاورهما وَيمر الثاني وَهو أكبره حتى ينفذ الحجاب وَيتصل بفم المعدة منه أكثره، وَيتصل الباقي بغشاء الكبد وَالطحال وَسائر الأحشاء، وَيتصل به هناك بعض أقسام الزوج الثالث.وَالسابع يبتدئ مِن مؤخر الدماغ حيث ينشأ النخاع وَيتفرق في عضل اللسان وَالحنجرة، وَالعضلات المحركة لأعضاء البدن كلها ينشأ مِن هذه الأعصاب وَالأعصاب النخاعية وَعدد كل ما في البدن مِنَ العضلات خمسمائة وَتسعة وَعشرون عضلاً عَلَى رأي جالينوس..


61 - القضية ليست ألغاز الكون يامؤمنين !
زاهر زمان ( 2018 / 6 / 15 - 01:30 )
الصديق والفيلسوف الرائع / سامى لبيب
أعتقد أن الألغاز الكونية كانت ولازالت وستظل الدافع لأصحاب القدرات التأملية والعقول المفكرة ، لكى يبحثوا ويعللوا ويستنتجوا ويدونوا ماتوصلت اليه أفهامهم من قراءات واستنتاجات فى ذلك الأمر ، حتى أصبح هناك عشرات وربما مئات الآلاف من الكتب والمراجع التى حاول مؤلفوها الاجابة على ماعرض لهم من تلك الألغاز ، لكن تظل المشكلة الكبرى القائمة هى من زعموا أنهم تلقوا اجاباتهم عن الألغاز الكونية والألغاز الوجودية التى تؤرق الكائن البشرى ، من قوى غيبية من خارج كوكب الأرض ، قالوا عنها أنها الإله ! هنا لابد للعلم الحديث ومكتشفاته من وقفة أم تلك النصوص التى تحمل تلك الاجابات والتى دونها أتباع مؤسسو تلك الديانات فى كتبهم التى يقدسها أتباعهم ، على أنها اجابات صادرة عن ذلك الاله ! بالتأكيد هناك عقول تابعة لمؤسسى تلك الديانات فى كل جيل ، سخرها أصحابها لتوظيف حججهم ؛ بل ومكتشفات العلم أيضاً ، من أجل خدمة خرافات أديانهم وخزعبلاتها ، وغالباً بأساليب غير نزيهة !
تقبل تحياتى


62 - في مسألة الخلق ؟؟
حميد فكري ( 2018 / 6 / 15 - 01:32 )
في مسألة الخلق ؟
صحيح لا شيئ يأتي من عدم .وحتى الأديان لم تبرهن على عكس هذا .
فالله دائما ما يستعين بشئ ليخلق ,أو لينشأ شيئا أخر . مثال لك أنه خلق أدم من تراب ,وخلق عيسى من أم بشرية ,وخلق السماوات والأرض في ستة أيام ,وهذا يعني أنه لم يقل للشيئ كن فكان ,حتى يعد خلقا .وخلق الجن ومنهم إبليس من نار ,والملائكة من نور ,دون أن ننسى أن عرشه كان فوق الماء ,ثم هو يقول لنا [ الله] إنه خلقنا ,وينسى أننا نتاج عملية تناسل بيولوجية مستمرة ,وهكذا دواليك ... لاشيئ أتى من عدم وهذا أكبر دليل على أن منتجي الأديان كانوا يكتبون ولا يفقهون ما يكتبون .فكيف إذن يأتي أحدهم ليستغل العلم كإبراهيم الثلجي ,في محاولة تضليلية لإتباث عكس ما قالته الأديان نفسها ؟


63 - كأن العلماء يرددون....وسخر لكم ما في السموات
سعيد من الجزائر ( 2018 / 6 / 15 - 02:13 )
سيد سامي تقول....يسود مفهوم خاطئ أن الأشياء لها وظيفة تؤديها وقد يرجع هذا إلى أسلوب خاطئ فى التبسيط والشرح ولكن الأمور وصلت إلى تصور وإعتقاد بأن هناك عمل ووظيفة للأشياء.....
الغريب ان الابحاث والاطروحات العلمية الغربية واؤكد علي كلمة الغربية تعاكس تماما
ما تذهب اليه ففي الفيزياء الفلكية يوجد ما يسمي بالمبدأ الانساني Anthropic principle مفاده ان الكون من البداية
حددت ثوابته ليحتضن في اخر المطاف
الكائن العاقل الذي سوف يرصده وصدقني
هذه ليست عبارات خطب دينية وانما لعلماء
فلك بارزين منهم المتوفي ستيفان هوكينج خليفة انشتين اليك الويكبديا بتسع لغات :

https://fr.wikipedia.org/wiki/Principe_anthropique


64 - عليك أن تتعامل مع معارفنا وعلومنا 1
nasha ( 2018 / 6 / 15 - 02:27 )

الاخ سامي تقول:
لن يجدى مسك العصا من المنتصف وسياسة تمييع القضايا
وتقول ايضا:
بدل من تمييع القضايا برؤيتك هذه عليك أن تتعامل مع معارفنا وعلومنا وتبحث هل الخرافات والفرضيات تصمد أمامها أم لا.
ألف باء تغيير هو إمتلاك منهج علمى
لماذا تناقض نفسك يا اخ سامي؟ ترفض المبدأ المنطقي وتستخدمه في نفس الوقت....
لاحظ انت تعتمد على مبدأ حفظ المادة والطاقة الذي يعود الى القرن التاسع عشر وتعتبره حقيقة مطلقة وتبني عليه وبنفس الوقت ترفض وجود حقيقة مطلقة .
ماذا تسمي هذا ؟ اليس تناقضاً منطقياً
اما مسك العصا من المنتصف فهذا ما يجب ان تفعل انت ايضا على الاقل الى حد هذا التاريخ.
معلوماتك قديمة وافكارك تعود الى افكار القرن التاسع عشر
الفيزياء الحديثة تجاوزت هذه المرحلة. الفيزياء الحديثة تقول ان الحقيقة الموضوعية ذات وجهين الوجه الموجي اللامادي والوجه الجزيئي المادي
عدة دول اوربية وباموال طائلة انشأت (الهايدرون كولايدر) في سيرن سويسرا لغرض دراسة ظاهرة ازدواجية طبيعة الحقيقة الموضوعية .
هل تعلم ان الجزيئات الصغيرة تختفي من الوجود وتظهر الى الوجود وتتحول من شكل الى اخر؟


65 - عليك أن تتعامل مع معارفنا وعلومنا2
nasha ( 2018 / 6 / 15 - 02:42 )

جدد معارفك وعلومك بدلا من اتهامي بالبحث عن الخرافات ولا تكن متعصباً عنيداً . تقول : عليك أن تتعامل مع معارفنا وعلومنا
احتكرت العلوم والمعارف وجيرتها لحسابك الخاص وكان العلم كله خرج من حعبتك
انا لا ادافع عن الخرافة ولا ضد الفلسفة المادية وانما انا ضد تعصبك للمادية . انت تعيش بافكار تعود .الى قبل اكثر من مئة سنة ولا زلت تراوح مكانك.
انت تعتقد انا ادافع عن الاديان ... وهذا غير صحيح
ان ادافع عن حرية الراي للكل ما دام ذلك الراي لا يفرض بالقوة والارهاب ولا يحتكر الحقيقة ويجيرها لحسابه.
منذ القديم ومنذ ان نشأت الفلسفة والعلوم الانسانية والاديان هنالك نظرتين للحياة وهما المادية والمثالية
صحيح ان نظريات نيوتن ونظريات دارون جعلت العالم يتجه اتجاه مادي الى منتصف القرن العشرين ولكن الفيزياء الحديثة في هذا العصر اعادت الفلسفة المثالية بقوة ورجعت الازدواجية من جديد
تحياتي


66 - حميد الواسطى
على سالم ( 2018 / 6 / 15 - 03:57 )
الاخ حميد الواسطى , طاف بعقلى ان احاول ان اسألك سؤال مهم وحيوى فى عقيده الاسلام , هل تعتقد فى قصه الوحى عندما تنزل جبريل الملاك فى يوم ما على محمد فى غار حراء ؟ انت تعلم تماما ان جبريل كان ملاك ضخم جدا وله ستمائه جناح , كيف كان فى استطاعه جبريل ان يدخل الى هذا الغار الصغير جدا , ثانيا ماهى اللغه التى تحدث بها جبريل الى محمد ؟ هل تصدق انه مسك محمد وخنقه وقال له اقرأ ثم خنقه مرتين وهو مصمم ان يقرأ ؟ هل لما تركه جبريل خائف ومرعوب وذهب مباشره الى زوجته خديجه ويقول زملونى زملونى , كان فى شده الخوف والرعب وحسب جبريل جن مريد , خديجه هدأت من روعه وارادت ان تعمل اختبار لمحمد لكى تعرف ان كان جبريل ملاك ام شيطان لئيم , الذى حدث ان خديجه عرت فخذها الايمن وطلبت من محمد ان ينام عليه ثم كررت نفس الشئ مع الفخد الايسر وفى كلتا الحالات كان محمد يرى الملاك , لكن عندما خلعت الحجاب هرب الملاك ؟؟ هل تعتقد حقا فى هذه الحدوته البدويه ؟ الاسلام يعتقد ان المرأه ناقصه عقل ودين ولايعتد برأيها ؟ ماهو تقييمك الشخصى لخديجه ؟


67 - الفاضل زاهر زمان
محمد البدري ( 2018 / 6 / 15 - 06:29 )
إذا كان لابد للعلم الحديث ومكتشفاته من وقفة أم تلك النصوص، فهو قد وقف بالفعل فلا احد يستدعي طبا نبويا او يضع حجابا في مكوك فضاء، فواقع الامر ان هناك في الغرب وفي اقصي الشرق ايضا مجتمعات تحكمها طبقات اجتماعية ذات مسؤولية سياسية وفكرية وثقافية سعيا للتقدم بعكس هذا الشرق الاوسط التعس المنكوب بعروبته واسلامه.
توقفت عن لفظ الالغاز الكونية، وهي من مصطلحات الاسلامنجية باعتبار ان الله معجز في خلقة وبالتالي فان ما يتبدي من موجودات تعتبر الغازا لنا باعتبارنا لم نؤتي من العلم قليلا، لكن الحقيقة ان هذا المصطلح قد صكه العقل البدائي الخالي من المعرفة العلمية ليثبت به تصوراته الساذجةعن الخلق ويحقر من ذاته في آن واحد دعما لفكرة الخلق والدين والتسليم بالقادر المقتدر.
هنا تاتي النسبية في الرصد لنكشف من خلالها لماذا شنفوا آذاننا بمثل هذا المصطلح كونه من انجازات عجزهم وليس هي معجزات في حد ذاتها. لهذا كان طبيعيا للحفاظ علي سلطة الكهنة والانبياء من اتخاذ كافة السبل العنيفة والغير نزيهه ضمانا لعدم نضح احد العقول في اكتشاف الخدعة واكذوبة المعجزة.

تحياتي ولك كل مودتي واحترامي


68 - ردّاً:إلى الأخ المُحترَم علي سالم
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 15 - 10:30 )
بَعد التحيَّة وإذن صاحب الصفحة الأُستاذ سامي لبيب، بمُقتضى سُؤالكَ ورأيي الشخصي في خديجة زوجة الرسول؟ أقول، لقد أجمَعت كُتب التاريخ والحديث علَى طهارة ورُقي ورجاحة عقل السَيِّدة خديجة وأقول، أنها كانت إمرأة ذات شخصيَّة مُحترمة وزوجة وفيَّة وبارّة ومُخلصة لزوجها الرسول، وكانت بارعة في التجارة ومَحط إحترام وإعجاب كل أشراف قريش..ولم تكشف خديجة عن فخذها الأيمن أو الأيسر، بل أرادت بذكاءها وخبرتها وبحُسن نيَّة أن تتأكد..مَن هذا الذي يأتي لزوجها:شيطان أم ملاك ؟؟فطلبت مِن زوجها أن يخبرها إذا جاء وَ وافق..بَيدَ أنَّ جبرئيل قد غادر المكان عندما ألقت خديجة خمارها فقط..!فتأكدت أنه ملاك..أنا شخصيّاً طلبت مِن أحد أقربائي والذي كانَ مُبتلى بـ مَسّ وأنَّ جن كان يأتيه دائماً..فأحياناً أضع يدي في يدهِ وأطلب منه إذا أتى الجن إليه فقط يقرص يدي بدون أن يشعر الجن أنه ينبهني، وكنت أطلب من قريبي أن يسأل الجن عني..لـ حُبّ الإستطلاع أو المعرفة لا أكثر..!ومِن قولهِ لي مُتعجباً:-حتى الجن يحترمونكَ ويهابونكَ..!!وشُكراً– حمـ


69 - ردّاً:إلى الأُستاذ حميد فكري
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 15 - 11:18 )
بَعد التحيَّة، وإذن صاحب الصفحة الأُستاذ سامي لبيب، بمُقتضى 62 في قولكَ:(وخلق السماوات والأرض في ستة أيام، وهذا يعني أنه لم يقل للشيء كن فكان) أقول، وكمَا وَرَدَ في عشرات المصادر ومنها الإحتجاج للطبرسي ج1 ص379 ، وبحار الأنوار للمجلسي ج6 ص54.. والتوحيد للصدوق ج2 ص32 وعن علي بن أبي طالب قال، إنَّ الله نزل الشرائع والفرائض وفي أوقات مختلفة كما خلق السماوات والأرض في ستة أيام ولو شاء لخلقها في أقل مِن لمح البصر ولكنه جعل الأناة والمداراة أمثالاً لأُمنائه وإيجاباً للحُجّة على خلقهِ، إشارة إلى أنَّ الله كتب على نفسه الخلق بالأسباب والمُسببات؟ لأنه لازم للنظام الأتم لعالم الإمكان.. وقال، خلق السماوات والأرض في ستة أيام وكانَ قادراً على أن يخلقها في طرفة عين ولكن الله خلقها في ستة أيام ليظهر للملائكة ما يخلقه شيئاً بَعد شيء لـ يستدل بحدوث ما يحدث ذكره مرّة بعد مرّة، وهذا له علاقة بالنظام الأتم..! وشُكراً – حميد الواسطي.


70 - عزيزى محمد البدرى
زاهر زمان ( 2018 / 6 / 15 - 11:46 )
هناك بعض المعلقين يستغلون هذا المنبر للترويج لوهمهم الأكبر المسمى الله ويأتوننا بما كتبه أساطين هذا التيار الدينى او ذاك عن ذلك الوهم المسمى الله مستغلين ذكاءهم فى الربط بين مايطرحه صاحب الصفحة من موضوعات وبين ماقاله أساطينهم عن ذلك الله ؛ حتى ان احدهم يكاد ينشر كتباً لبعض أساطين الوهم المقدس الذين ينسبون كل مايرونه فى الطبيعة أو فى أى شكل من أشكال المادة الحية الى ابداع ذلك الوهم المسمى الله ، فى استنباطات جدلية سوفسطائية ، لا يوجد عليها أى دليل يعضدها على أرض الواقع ، كذلك المعلق الذى راح ينشر تخرصات أحد مراجعه الدينيه عن ماأسماه آلاء الله فى تكوين الدماغ ، وأنا أسأل مرجعه الدينى قبل أن أسأله هو : مادليل مرجعك هذا أن المدعو الله هو من صنع ذلك الدماغ بهذا الشكل ؟ هل كان هو أو أنت مع ذلك الله وهو يصنع ذلك الدماغ ؟ أما مصطلح الألغاز الكونية فهو ليس قاصرا ولا حكراً على عبيد الوهم المقدس !
تقبل تحياتى


71 - سعيد من الجزائر تعليق 63
زاهر زمان ( 2018 / 6 / 15 - 11:54 )
للأسف ماطرحته فى تعليقك على أنه حقائق علميه ، لا يعدو كونه افتراضات فلسفية جدلية دارت بين بعض العلماء وليست حقئق علمية ثبتت صحتها ، كما تحاول أن توهم القراء ! أنا ذهبت الى الموقع وقرأت ماكتب فيه باللغة الانجليزية حرفاً حرفاً ! متى تكفون عن أسلوب ( ولا تقربوا الصلاة ..... ) ؟!
مع تحياتى


72 - سعيد من الجزائر مرة أخرى
زاهر زمان ( 2018 / 6 / 15 - 12:11 )
المادة العضوية لم تنشأ على الكوكب الارضى وحده حتى تدفع بجدليات بعض العلماء الفلسفية النظرية على أنها حقائق علميه تقول أن الكون ( وأنت تعنى كوكب الارض طبعاً بكلمة الكون ) حددت ثوابته لاستقبال المخلوق العاقل الذى هو الانسان ! مغالطتك اولى أنك حرفت جدليات هؤلاء العلماء عن معناها الحقيقى ؛ فهم يقصدون جميع الكواكب التى تتوفر لها ظروف مشابهة لكوكب الارض ، وليس الكوكب الارضى فقط والذى أطلقت عليه أنت كلمة ( الكون ) ! ومن هذا المنطلق تكون المغالطة الثانية ، وهى ان صدقت جدليات هؤلاء العلماء ، فلن يكون النشوء والارتقاء والتطور قاصراً على الكوكب الارضى الذى لم تقر الديانات بوحود الانسان العاقل الا عليه ! وبالتالى تصبح كل حواديت خلق آدم وحواء مجرد خرافات وأساطير نسفها العلم باثباته تحور العناصر الاولية للمادة فى أى كوكب مشابه لظروف كوكب الارض الى مواد عضوية تتطور بمرور ملايين السنين الى كائنات ربما أعقد وأحطر تطوراً من البشر على سطح هذا الكوكب !
تحياتى


73 - أجمل التهانى بعيد الفطر
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 15 - 13:24 )
تحياتى للجميع
من وسط غبار المعارك الفكرية الراقية الدائرة على صفحتى .. أتقدم بخالص التهانى لأحبائنا المسلمين بمناسبة عيد الفطر المبارك , وعيد سعيد على جميع أحبائى المسلمين من جيران وأصدقاء وأحباء وبنو وطن.
قد أكون ناقدا للأديان , ولكنى أحمل كل المودة والحب لأخوتى الدينيين متمنيا لهم الفرح والسلام دوماً .
سامى لبيب .


74 - ردّاً:إلى السَيِّد زاهر زمان
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 15 - 13:27 )
بَعد التحيَّة وإذن صاحب الصفحة الأُستاذ سامي لبيب، بمُقتضى سُؤالكَ: (ما الدليل على أن الله هو مَن صنع الدماغ بهذا الشكل) أقول، إذا لَم يكن الله هُوَ مَن صنعَ هذا الدماغ العجيب في تعقيداتهِ التي حيَّرَت العُلماء ولم يكتشفوا الكثير مِن اسرارهِ لحد تاريخنا هذا ونقلاً عن جامعة هارفارد.. أنَّ فيه قشرة رقيقة تغطي نصف سطح الدماغ الخارجي.. إكتشف العُلماء أنَّ فيها 2 مليون خلية، وأنَّ إتصالات تجري بَينَ كُلّ خلية وأخرى 2 مليون × 2 مليون = 4 ترليون إتصال فيها..ويقول، أنَّ العلماء ولحد هذا التاريخ لم يعرفوا ماهية هذه الإتصالات وكل الذي عرفوه؟ بأنَّ هذه القشرة هِي شبكة إتصالات وأنَّ حجم الإتصالات التي تجري فيها وفي الدقيقة الواحدة هو ما يعادل حجم الإتصالات السلكية واللاسلكية والإلكترونية التي تجري في كل دول العالم خلال 84 سنة.. وإذا لم يكن الدماغ مِن عجائب خلق الله ؟ فـ برأيكَ مَن يكون الصانع له إذن، وكيف؟ سَيِّد زاهر زمان.. وشُكراً – حميد الواسطي.


75 - تداعيات التعليق 70
محمد البدري ( 2018 / 6 / 15 - 14:59 )
خي العزيز استاذ زاهر زمان
اعدتني بالتعليق رقم 70 لفترة كنت مشغولا بمحاولة فهم ما معني اللغة وما هي اللغة كونها بحر واسع يعرض عبره العقل افكاره والمخ افرازاته. فلا سبيل اخر لفهم افكار البشر الا بالاستماع او قراءة ما دونوه. ففكرة الخلق والاعجاز التي يعرضها علينا الدين الاسلامي، الذي هو من منجزات الغدة المخية للعربي البدوي القبلي، وصفت لغته العربية شكل العقل (اي عقل واي دماغ) بكلمة تلافيف.
ولان اللغة العربية لغة اشتقاقية فان اللف والدوران والتلف هي الاصول التي صك منها الحكيم العليم لغته التي يعايرنا بها بقوله لعلكم تعقلون.
من علم اللغويات واللسانيات الي علم النفس حيث دوامه الوسواس القهري التكراري نجده يؤكد اعجازة بالخلق كوننا لم نؤتي من العلم الا قليلا ويردنا علمنا الضئيل الي اعجازه الذي لا سبيل الي فهمه.
تحياتي واحترامي ومودتي


76 - سكر الامة
ابو محمد ( 2018 / 6 / 15 - 16:00 )
وانتم بخير يا سامي وكل المصريين سكر الامة الكبيرة


77 - المنطق و التفكير العلمى ممتاز ممتاز ,و لكن
حازم (عاشق للحرية) ( 2018 / 6 / 15 - 16:06 )
تحية و مساهمة سريعة على الماشى:
بصفة عامة و رغم انه كما يعرف معظم الحضور هنا انى ممتنع الى حين عن المناقشات الفلسفية لكن أطرح خربشة اتصور لها دخل مباشر بالموضوع
عزيزى/عزيزتى القارئ/ة يا من تملك بعض الشك فى معتقداتك الدينية و لا تصدق بسهولة بالخوارق و المعجزات فى دينك. هل انت/انتى مستعـد لكى تترك هذا الدين و بكل شجاعة -بينك و بين نفسك على الأقل- ان تقول انك لا تؤمن ؟و لا تصدق بهذا الدين بعد اليوم؟ ام انت خائف من مسألة العذاب بعد الموت؟؟؟؟
ام لديك اقارب و أسرة تراقبك و تجثم على أنفاسك ولا تملك حتى حرية ان تقول انك غير مؤمن-او تريد ان تعتنق دين آخر غير دينك السابق؟ دون ان تتعرض للعقاب الإجتماعى و القانونى ممن حولك؟؟
لا ألوم من يخاف فالأمر ليس سهل ابدا, بل و فى بعض المجتمعات العواقب وخيمة, و كأنك تغتصب شئ ليس من حقك كإنسان يعيش فى القرن الواحد و العشرين, لـكـن هذا الخوف له ثمن انتم وحدكم ستدفعونه.. متابع فى صمت


78 - لا أعرف مغتاظ منهم أم من خسارة مصر فى آخر دقيقة
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 15 - 16:42 )
تحياتى للكاتبة المتميزة ماجدة منصور
تقولين:(هزلت و حق عشتار..سوف أعود لعبادة الوثن و التمثال والحجر الأسود
تبا لعقلي..فقد تعبت منه وسط قوم يصرون على تأليه الوثن و الحجر
انتصر الحجر..مقابل الوعي
ها انا أتبرأ من وعيي اللعين مقابل الصنم و الحجر الأسود
هزلت...انه زمن المهازل و مسخرة العقل
و بست آلاف جهنم على كل العلوم التي اكتسبتها بواسطة الوعي و العقل
ففي غياب العقل..يحلو الجنون
وتحلو عبادة الأصنام الحجرية)

لا أعرف هل أنا مغتاظ الآن من الدينيين أم لأن مصر خسرت فى آخر دقيقة هههه
بالفعل أنا مغتاظ من الدينيين مسلمين ومسيحيين عندما أراهم يتحدثون فى العلم والنظريات العلمية ويزداد غيظى عندما يحتالون لإثبات ميتافزيقيتهم ويصل غيظى لحد الذروة عندما يعتبرون بإحتيالهم أن نصوصهم تبشر بإعجاز علمى هههه!
انهم لا يخجلون من حجم الخرافات فى نصوصهم لينسوا هذا ويتكلمون فى العلم والفيزياء والبيولوجى.
كتبت سلسلة مقالات بعنوان مائة خرافة مقدسة وأنوى أمد هذه السلسلة فكل من يطلع عليها لو كان عنده دم لخجل من الفضائح التى يحتويها دينه وإنصرف عن الخوض فى العلم ,فالعلم ينسف نسفا هذا الهراء الدينى ولكنهم لا يخجلون!


79 - الغائية والوظيفة
ابو محمد ( 2018 / 6 / 15 - 16:51 )
الغائية والوظيفة
وكانك تريد ان تتسائل ان كيف لمادة غائية دون ان تكون عاقلة؟
ندخل عل عملية توزيع الغذاء على اعضاء وخلايا الجسم المختلفة
هل مادة التغذية موجه وعندها شيب ذكي يعرف ان يذهب ويؤدي وظيفته
الحقيقة لا
انما سبحن اللي خلق للاعضاء مساملت فلترة والعناصر الغذاية لها مقاسات فخلال الدورة الدموية لا ياخذ القلب الا ما تمرره مسامات الاستقبال بالقلب
وهكذا عند الباقي لكل مساماته لاستقبال ما يناسبه ولما تبين ان المسامة تدخل العنصر اللازم لذلك العضو
كان لا بد ان نقول سبحان الله احسن الخالقين
ناتي للتربية الاشتراكية الشيوعية على الورق
اعجبت معظم الجماهير لانها كان من المفروض ان تصل بنا سلوكيا بان متى اخذت كفايتك المسامات تسكر وتخلي لغيرك اذا كنا نؤمن بان المجتمع جسم واحد؟
للاسف ولان الانسان مخير عيث المجرمون باركان نظام الكفاية وشفطوا ما يلزم وما لا يلزم فخربوا الجسم العالمي كله
ما اريده هنا بان خارطة العمل الخلقي في المادة يجب ان تكون ملهمة لخلق نظام سلوكي جميل
وتلك التي هي مهمة بشرية
وهنا دور علماء الاجتماع بتدريب الناس على التناغم بين خلق المادة وخلقنا لقواعد السلوك
بذا يكون همل صالح


80 - يا سلام عليكم لما تحبكوها يا ملحدين...(1)
سيد مدبولي ( 2018 / 6 / 15 - 17:09 )
يا سلام عليكم لما تحبكوها يا ملحدين...
يا سلام عليكم لما تحبكوها يا ملحدين الكلام حلو وموزون واخر ألاجة وزى الفل.. (أفلم ينظروا إلى السماء فوقهم كيف بنيناها وزيناها وما لها من فروج)...شوف تفسير مولانا القرطبى- عن مجاهد قال: من فروج يعني من شقوق، وقال غيره: فتوق، وقال غيره: صدوع وخروق، ومنه قول امرىء القيس : لها ذنب مثل ذيل العروس تسد به فرجها من دبر...
https://www.almaany.com/quran/50/6/12/
فرج الفرج والفرجة: الشق بين الشيئين كفرجة الحائط، والفرج: ما بين الرجلين، وكني به عن السوأة، وكثر حتى صار كالصريح فيه. قال تعالى: (والتي أحصنت فرجها) [الأنبياء91]، (لفروجهم حافظون) [المؤمنون5]، (ويحفظن فروجهن)... يعنى فى النهاية -وما لها من فروج- دى جاية من التشبيه بفرج المرأة ودة أكدة مولانا القرطبى وابن كثير لما استشهدوا بشعر امرىء القيس ان ديل الحصان بيغطى فرجه وطبعأ لا يقصد ذكر الحصان بل انثى الحصان- يعنى هو فيه حد ما شفش قضيب الحصان علشان ديله مغطيه) ! طب دة كلام زى الفل ودى من رحمة سبحانه على عباده من الذكور إن السماء من غير فروج... تخيل لو سبحانه لم يحسن البناء و ترك السماء بها فروج لا سم


81 - يا سلام عليكم لما تحبكوها يا ملحدين...(2)
سيد مدبولي ( 2018 / 6 / 15 - 17:10 )
طب دة كلام زى الفل ودى من رحمة سبحانه على عباده من الذكور إن السماء من غير فروج... تخيل لو سبحانه لم يحسن البناء و ترك السماء بها فروج لا سمح الله كانت بقت مصيبة سودة!! كان زمان العيال المراهقين عاكفين على الدعاء والنظر الى السماء ليل نهار...
والحقيقة انك لما تسمع هطل سبحانه وتقارنه بهطل رسوله لا تجد فرق! الهطل المقدس واحد...فى الحالة دى تقدر تقول وانت مطمئن مقولة الشويش عطية عليه السلام: هو بعينه وغبوته وشكله العكر...
الاستاذ زاهر زعلان وبيقول: عشان كده السيد جبريل خبط ع الباب لما محمد كان طالع معاه فى زيارة عمل عند ربه المزعوم ، والا ماكان الحراس اللى ورا الباب حيفتحولهم ! .... طبعأ لازم يخبط على الباب يا استاذ زاهر!! حتى لو مفيش حراس وراء الباب!! دة مش يخبط وبس دة يخبط ويقول احم و دستور وهو داخل!! طب افرض ان حورية كانت قاعدة على راحتها وبتاخد حمام شمس وكشفه سيقانها!! تلاقى اغراب قدمها من غير مقدمات!! إيه الفسق دة...كفايكم حركات بقى..


82 - هو بعينه وغبوته وشكله العكر...(1)
سيد مدبولي ( 2018 / 6 / 15 - 17:12 )
هو بعينه وغبوته وشكله العكر...
شوف يا استاذنا اكيد انت فاكر مرافعة عبد الفتاح القصرى فى فيلم الاستاذة فاطمة واكيد انك عارف ان لمؤخذة النقيضان لا يجتمعان لكن لو واخد لى بالك ومركز ومبحلق عنيك حتلاحظ ان دى مش قاعدة فقهية... طب حديك مثال بسيط خد عندك البنى أدم مثلأ بيجمع مابين نقضين (فى الحلال) ولولا اجتماعهما لما كانت حياة بشرية مادية... البنى أدم يا سيدى الكريم عنده جهاز البلع ونقيضه جهاز الاخراج...و من رحمة الصانع بنا ان جهاز البلع مثبت من الامام على مسورة وباصص لفوق وجهاز الاخراج جاى من الخلف على رفارف وباصص بعيد عنك لتحت (ومدام المواسير سليمة تبقى دورة المية نظيفة واخر فل- وسلمنى نظيف اسلمك نظيف).. تخيل انت لو كان جهاز البلع شغال بكامل طاقته وفجاءة تعطل جهاز الاخراج (انسداد مثلأ) !! بطن المؤمن حتتوسع فى الفضاء بشكلٍ سريع وستختفي من جديد وغالباً لحظياً لو شكيته بدبوس فى حجم الكواركات (طب والنبى العالم دى كلها كواركات)!!؛ لكن إذا كان باستطاعته التغذى على الكرنب فقط فسوف يصل التوسع إلى حجم كبير بشكلٍ كافٍ، يُمكن أن ينشأ حينها كون بطريقة لا عكوسة (باتجاه واحد)...لان تفاعل الكرنب مع انز


83 - هو بعينه وغبوته وشكله العكر...(2)
سيد مدبولي ( 2018 / 6 / 15 - 17:13 )
لان تفاعل الكرنب مع انزيمات الهضم بيبقى بطريقة سريعة ومذهلة مثل حامص الكبريتيك مع الخارصين الاول بينتج ضراط قابل للتمدد والثانى هيدروجين... طب لو مش مصدقنى روح على ورشة تجد فيها بناء وتشييد وهدم تجد فيها خزق ورقع لأن المادة والمادية اساسا قائمة على وحدة الاضداد زى الحنك والمؤخرة ... لكن السلوكيات هي التي لا تقبل وحدتها فمش ممكن يجتمع في جوف حرامي السطو والامانة (زى الصرصار وديكسان لا يمكن يجتمعوا فى مكان) لكن في ذاته بياكل ويغوط ويضرط تبعا لمتطلبات حفظ النوع إلا سيدنا النبى!! سيدنا النبى كان حرامى وقاتل وبيدوفيل ومغتصب صفية وبيلف على نسوانه بغسل واحد وبينام فوق بوله-الخلاء- لكن فى نفس الوقت نبى واخلاقه زى الفل!! تسألنى لية؟ لان اللعبة صناعة وتركيب مش ضربة بعصاة سحرية كما تخيلنا بثقافتنا السيطة سابقة....نيجى للخلق: ويسألونك عن الخلق قل دع الخلق للخالق ..اما الخلق فهو صناعة شيئ من شيئ واخرى شيء من لا شيء....وحسنة قليلة تمنع بلاوى كتيرة... طب مش قلت لك من الاول ان هو بعينه وغبوته وشكله العكر...


84 - عزيزي الفاضل سيد مدبولي
محمد البدري ( 2018 / 6 / 15 - 18:31 )
كيف فاتته ان الزينة المحمدية لا تكتمل الا بالفروج فانكر وجود الفروج في الاية:
أَفَلَمْ يَنظُرُوا إِلَى السَّمَاءِ فَوْقَهُمْ كَيْفَ بَنَيْنَاهَا وَزَيَّنَّاهَا وَمَا لَهَا مِن فُرُوجٍ
أم ان الليبدو المحمدي ليس هو المتحدث في هذه الاية الكريمة؟

تحياتي للسيد مدبولي


85 - أخطاء إبراهيم الثلجي (أبو محمد)
حميد فكري ( 2018 / 6 / 15 - 18:47 )
الخطأ الأول : يقول إبراهيم الثلجي (أبو محمد) [اي ان المادة من اصلها تشكلت بعد الانفجار العظيم في طرات على الانفجار العظيم من العدم ....]
واضح جداأنك لم تفهم نظرية الإنفجار العظيم ,حيث تعتبر أن المادة قد تشكلت بعده مباشرة .غير أن الحقيقة العلمية تقول عكس ذلك تماما ,فالإنفجار العظيم ,كان بسبب وجود ما يطلق عليه إسم (البيضة الكونية ) وهي عبارة عن شيء أصغر من نواة الذرة .هذا الشيء المتناهي في الصغر ,كان يحتوي المادة الكونية برمتها ,من حيث الكثافة والطاقة .
هذا يعني ببساطة أن كوننا المرئي هذا ,لم يأتي من عدم كما تحاول أن توهمنا ,بل أتى من شيئ ,وإن كان أصغر حجما منه بمليارات المرات .
ناهيك عن أن هناك من يفترض أن ,هذه (البيضة الكونية ) ليست سوى كون سابق وصل في تطوره ,إلى مرحلة الإنكماش النهائي .



86 - كل عام وأنتم بخير !
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 15 - 19:19 )
شُكراً للأُستاذ سامي لبيب على التهنئة بعيد الفطر.. وكل عام وأنتم بخير.. لَكَ أُستاذ سامي لبيب ولأُسرة الحوار المتمدن، ولكُلِّ مَن تقرأ أو يقرأ.. مُتمنيّاً أن يعم السلام والمحبّة والإنسانيَّة للتعايش بَينَ الجميع على البسيطة وبغض النظر عن إختلاف الأديان والمُعتقدات، مَع خالص التحيَّة وفائق الإحترام – حميد الواسطي.


87 - أخطاء إبراهيم الثلجي (أبو محمد) الخطأ 2
حميد فكري ( 2018 / 6 / 15 - 19:43 )
الخطأ الثاني :
يقول الزميل سامي لبيب ,إن النقيضين لايجتمعان ,ولا يرتفعان معا.
فبماذا يرد إبراهيم الثلجلي ؟ بداية هو يقول : (التعليق 4) هذا في الديالكتيك . غير أنه يستدرك قائلا :[ ولكن في المادية التاريخية يجتمعان مثل جهاز البلع ونقيضه الاخراج يجتمعان ولولا اجتماعهما لما كانت حياة بشرية مادية ]
ما هذا التناقض ياإبراهيم ,فأنت في البداية تنفي إجتماع النقيضين في (الديالكتيك) وفي المرة الثانية تتبثه في المادية التاريخية ,مع أن الثانية (المادية التاريخية )ليست سوى تطبيقا للأول في حقل التاريخ ؟
لكن الأغرب هو ,أن تجعل (جهاز البلع والإخراج ) وهما موضوع البيولوجيا ,من مهمات المادية التاريخية ,مع أن هذه موضوعها هو دراسة أنماط الإنتاج وحركاتها في البنى الإجتماعية؟
فلماذا كل هذا الخلط والعجن والعبث ؟



88 - أخطاء إبراهيم الثلجي (أبو محمد) الخطأ 3
حميد فكري ( 2018 / 6 / 15 - 20:03 )
الخطأ الثالت يقول إبراهيم الثلجي (أبو محمد) : [مع احترامي لجهدك ولكن المادة التي ذيلت بها مقالك هي من إرث كانط وهيجل في العصور الوسطى حينها كان لها صدى ولكن العلم تقدم كثيرا وصار لا يعترف اصلا بها
كما الداروينية التي صارت من خرافات الماضي ]
إذا كان العلم المعاصر لايعترف بالمادة أصلا ,كما تدعي ,فعلى أي شيء يقوم , هل على الروح مثلا؟
أليس موضوع العلوم كلها هو مادي ,حتى علوم النفس موضوعها مادي ,فهي تدرس الإنسان ,وليس الجن والملائكة ,إن وجدا طبعا؟
العكس هو الحاصل تماما ,فالعلم تخطى مرحلة الأفكار الميثالية والخرافات ,وصار يفسر كل شيئ بأسباب موضوعية مادية .يبدو أن لك فهما متخلفا عن المادة والمادية ,فالتراجع معلوماتك.
والمضحك ,أنك تعتبر الداروينية من خرافات الماضي ,فماذا تعرفه عنها حتى نتأكد من قولك هذا ؟ أما الكلام الجاهز فلا مكان له سوى المزبلة .


89 - لايوجد وعي أزلي
حميد فكري ( 2018 / 6 / 15 - 20:32 )
لا يوجد وعي أزلي .
هذا صحيح أستاذ سامي ,والغريب أن الدين نفسه يؤكد هذا ,دون وعي منه أو ربما وهذا هو الاصح ,لأنه يعج بالمتناقضات .لكن أتباعه لايعون بها ,ولهذا تجدهم يدافعون عنه كالعميان ,فالنرى كيف .
في القرآن مثلا ,والأمر طبعا ينطبق على باقي الأديان الأخرى . الأية (هو الأول والأخر ....)
وقد سبق لنا في مقالك الفائت ,أن تناولنا هذا الموضوع ,الأن سوف أضيف الأتي .
الأية ( هو الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام ثم إستوى على العرش )
الأية ( وكان عرشه على الماء )
الأية ويحمل عرش ربك ثمانية )
نلاحظ ,من خلال هذه النصوص ,أن الله لم يكن وحده هو الأول ,ولن يكون طبعا هو الإخر .
فمع وجود الله كان العرش ,وكان الماء وأيضا الثمانية . وبما أن العرش والماء وهؤلاء الثمانية ,ضرورين لوجود الله ,فحتما سيبقون معه إلى الأبد ,وعليه فلن يكون هو الأخر .
أليس هذا عكس ما إستمات في الدفاع عنه كل من سعيد من الجزائر وحميد الواسطي ,وغيرهما ؟


90 - كم تبلغ سرعة الجن وماهي وسيله نقله؟
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 15 - 21:19 )
للإستئناس..! وبَعد التحيَّة، سُؤال: كم تبلغ سرعة الجن؟ وما هِيَ وسيلة النقل التي يستخدمها الجن ؟ الجَوَاب الصحيح لَم تذكره الكتب ولا في الشبكة العنكبوتية ..!! وشُكراً – حميد الواسطي.


91 - كل الإيمانات تتكأ على إله الفراغات المعرفية
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 15 - 21:23 )
تحياتى صديقى الموسوعة زاهر زمان
تناولت حضرتك بعض الأخطاء الشائعة كالسماء سقف وفى الحقيقة الجزء الثانى من مفاهيمنا المغلوطةواقوالنا الخاطئة يتناول أخطاء لغوية سائدة كالشروق والغروب والسماء السقف وماشابه.
نعم العلم يبدد الجهل والخرافةويفضح تلك الأديان التى لايخجل اصحابها من ترديد العلم والنظريات فأين العلم من تلال فضائح الدين العلمية!
نظرية إله الفراغات مازالت قائمة فمن السهولة بمكان تبديد الغموض والألغاز بمقولة الإله فعلها وبلاش وجع دماغ والتبحر فى العلوم وصعوبتها,ومازال المؤمنون ينهجون نفس نهج الإنسان القديم فصحيح هناك غموض هائل فى الخلية والمخ والجينوم ولكن من قال ان المُسبب هو إله فبقدر إدعائك العلم ايها المؤمن فلتتبع طرق البحث.
العلم يفتح آفاق المعرفةوالفهم ويبدد الغموض والوهم ولكنه لا يقدم فلسفة فالفلسفةمن إنتاجنا وتحليلنا للمشاهد المادية لنصل لمعنى وفهم عام.
العلم لم يحل كل الإشكاليات والغموض فمازالت هناك أمور غامضة ومن هنا يأتى دور المفكرين والتنويرين ليؤسسوا إلى أهمية التعاطى مع المنهج العلمى بدلا من الهروب للخلف مع إله الفراغات المعرفية,فالمنهج العلمى علمنا أن كل الأمور مادية.


92 - حميد
ابو محمد ( 2018 / 6 / 15 - 21:50 )
اخ حميد فكري
ما سميته اخطاء في التعليق خطا 1 وحطا 2 عندك الانترنت وجوجل ما عليك الا ان تساله ويجيبك اصله جوجل ما عنده دين او جنسية ليتعصب في الاجوبة
اقرا عن تشكل الكواركات
واقرا عن وحدو وتناقض الاضداد ماذا تعني قبل ان تدلي بدلوك
اما خطا 3 فانت المسؤول عنه فانا لم اتكلم فيه عن المادة العناصر والفلزات بل مادة البحثاي موضوع البحث
يظهر القضية عندك تصفية حسابات واعتراض من اجل الاعتراض ذاته
اما قصة ابراهيم ثلجي فقد تتبعت مقالات الاستاذ سامي لاربط علاقة ما لاصراركم فلا اراكم تتكلمون عن شخصية مميزة او كاتب انما استنتجت انه حصلت ملاسنات مع الاستاذ المحترم ولا يمس احترامه عدم التوافق الفكري
فان كان الهدف حجب تعليقاتي فيمكنك طلب ذلك من هيئة الحوار ان كنت اسيء لاحد
اما هذه الطريقة الارهابية القمعية لابعاد معلق فهي من اسوا انواع الارهاب الفكري والتعتيم وتشجيع الظلامية
انتقاداتك محترمة بالرغم من تحفظي على فحواها غير الصحيح والحكم بيننا الارشيف العلمي الاسرع من البرق في السيرفرات العالمية
صاحب الميدان يعجبني فيه بانه فاتح الميدان لحميدان مثل ما بيقول المثل لكن بدون اساءة لاحد لم لا تلتزم يا حميد


93 - حميد
ابو محمد ( 2018 / 6 / 15 - 22:10 )
الاخ حميد فكري
اين يقع العرش الملكي في بريطانيا وفي اي قصر بالذات نروح نتفرج عليه
وهل كرسي الحكم من خشب دمياطي ام معدني
وهل البلاط الملكي سيراميك او رخام او بورسلان
لكي لا تنخدع في نفسك عليك القراءة اكثر لان المادة المطروحة هنا للحوار عميقة وليست مثل من سيربح المليون ؟
ولا تعتقد بان الكاتب عامل منبر حواري لينفس الاشخاص عن احتقان نفسي بشتم الرب والانبياء
واكرر اذا كنت تعتقد انهم وهم فنت تشتم وعم وخيال غير موجود وتلك تتطلب منك تهدئة الاعصاب باي طريقة تراها مناسبة
وبلاش تعمل مثل الاسد اللي هجم على خياله في ماء البئر


94 - الأستاذ المحترم Latef Khaled
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 15 - 22:35 )
تحياتى مجددا أستاذ Latef Khaled وأتوسم أن أحظى من مداخلاتك على صفحة الحوار
يسعدنى أن مقال وهم الجمال نال إستحسانك ولكن عقلك المتأمل المفكر الذى هو أجمل حاجة فيك مازال يتوقف امام بعض الأمور فلتستمر فى التأمل.
نعم الإنسان بدون الإحساس بالجمال يبقى إنسان غريزى وهذا من تطور الوعى الإنسانى عبر مسيرة طويلة,كذلك الطبيعة تخلق أفكارنا وسلوكنا ونهجنا فى الحياة فالذى يعيش فى بيئة سخية من الألوان غير من يعيش فى بيئة جدباء كالصحارى.
لى رؤيتان للصدفة والعشوائية فمغزاها الفلسفى هو عدم الغائية والترتيب ومشاهدها غير متعمدة ونتاج طبيعى بحت نبحث نحن له عن معنى فعندما تنظر إلى أى مشهد جميل فى الطبيعة كموج البحر والأزهار والأشجار والغيوم فلا يوجد من رص الجزيئات أو إستعمل ريشة رسام أو أزميل نحات فهى تكونت هكذا صدفة وبالطبيعة ليخلق الإنسان إنطباع داخلى لها وفق احتياجاته ورؤيته.
تعبيرك عن البرمجيات الذكية لاتخرج عن تأملك كإنسان لمشاهد غامضة تحتار فى تفسيرها فتستدعى فكرة نظام متفوق أنتجها فهى قريبة من إله الفراغات التى إحتذى بها الإنسان منذ البدء وحتى الآن.
الحوار معك ممتع ولا ينتهى وأأمل فى المزيد من تأملاتك


95 - سبب تداعى الشيوعية هى تلك القداسة للزعماء
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 16 - 00:39 )
اهلا أخ سهيل الجنوب بعد غياب
أراك تتوقف أمام مداخلات الأخ المحترم حميد الواسطى المستندة إلى المجلسى لتتلمس تقديس زائد .
بداية من حق أى إنسان أن يحتفى بفكر مفكر ما ويعتبر افكاره نبراس له ولكن من الخطأ تقديس الأفكار والشخصيات فهذا يشل الإنسان عن التفكير والإبداع.
ظاهرة التقديس تجد مجالها لدى الدينيين بدءا من النبى وحواريه وصحابته إلى الفقهاء والقديسين والكهنه والشيوخ وخطأ هذا المنحى من الفكر التقديسى أنه يشل الإنسان عن الفكر والنقد كما ذكرت علاوة أن عقل التابع مبرمج على تبرير وتفسير وترويج فكر هذا الإنسان المقدس.
للأسف لا تكون هذه الظاهرة لدى الدينيين فحسب فهناك أيدلوجيات تصل للقداسة للأفكار وروادها سواء أكانت شيوعية أو قومية لأرى أن سبب تداعى الشيوعية فى الإتحاد السوفيتى هى تلك القداسة للرموز وعدم نقد أفكار وأداء الزعماء.
لا أعترف بقداسة الأفكار حتى ولو كانت ماركسية فيمكن تطويرها كما أرفض القداسة للزعماء الشيوعيين فهذا يماثل الطاعة العمياء لمرشد الأخوان المسلمين مثلا .
أى نهج يتخذ من الشمولية والتقديس لزعمات سيؤدى حتما للجمود والفشل .


96 - حميد الواسطى
على سالم ( 2018 / 6 / 16 - 01:56 )
ارجو ان تعلم يا عزيزى ان خديجه عندما عرت افخاذها لكى ينام عليها محمد لكى تتعرف ان كان هذا ملاك ام شيطان رجيم , هذه القصه موثقه فى معظم كتب التراث الاسلامى , النقطه الاخرى هى ان خديجه تزوجت محمد زواج مسيحى نسطورى والذى وثق الزواج هو ابن عمها القس ورقه ابن نوفل , هل عندك شك فى هذا ؟ وهذا يوضح لماذا لم يقدم على الزواج من اخرى اثناء زواجه من خديجه , السبب انه كان زواج مسيحى الى ان ماتت خديجه وعندها انطلق محمد نحو النساء والمزيد من النساء ومزيد النكاح والاستنكاح , النقطه الاهم هى ان خديجه كانت مخادعه ونصابه عندما قدمت لابيها المزيد من الخمر لكى يسكر ويتوه عن الوعى ويوافق على زواج محمد من خديجه , يعنى خديجه خدعت ابيها لانه كان رافض ان يزوج ابنته من محمد راعى الغنم الفقير المتسول , يعنى مابنى على باطل فهو باطل , ارجو ان اعرف رأيك وشكرا


97 - الي زاهر زمان 1
سعيد من الجزائر ( 2018 / 6 / 16 - 02:06 )

المبدا الاتساني تبناه العديد من علماء الفلك والفيزياء
الفلكية...وان شئت اتيت لك بقاءمتهم...تبنوه بناء
علي حقاااااااائق مؤكدة فيما يخص الثوابت الكونية الرهيبة الدقة بدءا من اللحظة الاولي من عمر الكون
وان شئت افصل لك الموضوع ...فلماذا الاتهام والمزايدة .
تقول :
المادة العضوية لم تنشأ على الكوكب الارضى وحده حتى تدفع بجدليات بعض العلماء الفلسفية النظرية على أنها حقائق علميه تقول أن الكون ( وأنت تعنى كوكب الارض طبعاً بكلمة الكون ) حددت ثوابته لاستقبال المخلوق العاقل الذى هو الانسان ! مغالطتك اولى أنك حرفت جدليات هؤلاء العلماء عن معناها الحقيقى ؛ فهم يقصدون جميع الكواكب التى تتوفر لها ظروف مشابهة لكوكب الارض ، وليس الكوكب الارضى فقط والذى أطلقت عليه أنت كلمة ( الكون ) ! ومن هذا المنطلق تكون المغالطة الثانية ، وهى ان صدقت جدليات هؤلاء العلماء ، فلن يكون النشوء والارتقاء والتطور قاصراً على الكوكب الارضى الذى لم تقر الديانات بوحود الانسان العاقل الا عليه..


98 - الي زاهر زمان 2
سعيد من الجزائر ( 2018 / 6 / 16 - 02:09 )
احذر اخ زاهر فاي شئ تقوله قد ينقلب عليك وهو ما حصل بالفعل مع فقرتك هذه...اولا اعي جيدا ما اعني بالكون ..ثم ان القران ...ولا تعنيني الاديان الاخري....
يصب فيما تقرره الابحاث من احتمال كبير جدا من وجود حياة عاقلة او غير عاقلة او الاثنبين معا خارج
الارض ...في مجرتنا وحدها الحسابات تعد الاحتمالات
بالملايير وليس الملايين...انظر كيف يصور القران
هذه الحقيقة :

وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَثَّ فِيهِمَا مِن دَابَّةٍ ۚ-;- وَهُوَ عَلَىٰ-;- جَمْعِهِمْ إِذَا يَشَاءُ قَدِيرٌ (29)
الشوري
(وَلِلَّهِ يَسْجُدُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مِنْ دَابَّةٍ وَالْمَلَائِكَةُ وَهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ) [النحل: 49] .


99 - الي زاهر زمان 3
سعيد من الجزائر ( 2018 / 6 / 16 - 02:10 )
وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَثَّ فِيهِمَا مِن دَابَّةٍ ۚ-;- وَهُوَ عَلَىٰ-;- جَمْعِهِمْ إِذَا يَشَاءُ قَدِيرٌ (29)
الشوري
(وَلِلَّهِ يَسْجُدُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مِنْ دَابَّةٍ وَالْمَلَائِكَةُ وَهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ) [النحل: 49] .

اي افشي ونشر ....فيهما ..التي تعود علي السموات والارض معا...من دابة يعني كل ما هو حي ويدب
فهو ذو كتلة مادية فليس اذن ملك او جن

ازيدك من الشعر بيتا لا حظ خاتمة الاية 29 من سورة
الشوري... وَهُوَ عَلَىٰ-;- جَمْعِهِمْ إِذَا يَشَاءُ قَدِيرٌ
يعتي قادر ان يجمع الكائنات هذه لا سيما العاقلة
منها بالتواصل فيما بينها وهذا بالفعل تحاوله منذ
عدة سنوات الدول الرائدة في هذا المجال كالولايات
المتحدة الامريكية عبر البرنماج سيتي المتخصص
في البحث عن حضارات خارج كوكب الارض.
هل رايت الان السبق القراني ...ام ازيدك?

اشكرك


100 - الى سعيد من الجزائر 1
زاهر زمان ( 2018 / 6 / 16 - 09:25 )
فى تعليقك 97 تقول بأن العلماء تبنوا مبدأ الـ Anthropic principle بناء على حقائق علمية مؤكدة بأن هذا الكون [ تم تصميمه ] بدءا من اللحظة الاولي من عمره لاستقبال الكائن العاقل كما قلت فى تعليق سابق ، وهنا تكون المغالطة المنطقية فى عبارة [العلماء] ؛ فعندما تذكر كلمة [ العلماء ] على اطلاقها ، فذلك غش فى التعبير يقصد منه بأن كل العلماء يؤكدون بأن هذا الكون مصمم بواسطة قوى عاقلة ( طبعاً تسمونها أنتم الله ) ، لكى يستقبل الكائن العاقل الذى هو ( الانسان ) حسب فهمكم القاصر لمصطلح كلمة ( عقل ) و ( عاقل ) ، بينما الحقيقة كما جاء فى موضوع الويكيبيديا الذى أرفقت أنت رابطه ؛ الحقيقة هى أن بعض العلماء طرحوا جدلية التصميم الذكى ، والبعض الآخر رفضها ! ودعنى ألتمس لك العذر لاستعمالك المصطلح على عموميته ، رغم أن الأمانة تقتضى الدقة المنطقية فى التعامل مع مثل تلك الأمور !
يتبع


101 - الى سعيد من الجزائر 2
زاهر زمان ( 2018 / 6 / 16 - 09:29 )
المغالطة الثانية هى أن العلماء الذين تبنوا مبدأ الـ Anthropic principle لم يشيروا الى شكل الحياة الموجود على كوكب الارض بشكل خاص ، وانما فرضوا احتمالية تحور العناصر الأولية للمواد الكونية الموجودة فى ملايين الكواكب وربما الملايير ، الشبيهة ظروفها بالكوكب الأرضى ، وتفاعل واندماج مكوناتها فى ظروف مناخية معينة شبيهة بما مر به الكوكب الارضى ، مما ينِشأ عنه مكونات الخلايا الأولية من المادة المسماة بـ ( المادة الحية ) والتى من الممكن أن تتعقد وتتطور الى أشكال أخرى من الكائنات المسماة بالكائنات الحية ، لو استمرت نفس الظروف المناخية ، التى صاحبت نشوئها وتطورها على الكوكب الارضى ، وبذلك يكون افتراضهم منطبقاً على ملايين وربما ملايير الكواكب فى أرجاء هذا الكون وليس فقط الكوكب الارضى ، كما تحاول أنت أن توهم القارىء ! ودعنى هنا أيضاً التمس لك العذر ، فالإنسان غالباً مايفهم الأمور انطلاقاً مما يتوافق مع استقر فى اللاشعور من الجدليات التى غرستها البيئة التى ولد ونشأ وترعرع فيها ! حلوه ( ترعرع ) دى ؟! هه !
يتبع


102 - الى سعيد من الجزائر 3
زاهر زمان ( 2018 / 6 / 16 - 09:32 )
المغالطة المنطقية الثالثة والتى ربما يكون تكوينك الدينى تشربها دون وعى منك ، هى فى افتراض هؤلاء العلماء وجود مصمم ذكى وضع فى تخطيطه أن يصمم الكون بتلك المواصفات ، حتى يخلق على سطح الكوكب الارضى كائناً عاقلاً ( آدم وحواء ) تبعاً لموروثك الدينى ، وذلك مايفتقد الدليل اليقينى على حدوثه من الأصل ، كما أن هناك تحريفاً لمضمون افتراضهم ، عندما حاولت الايحاء بأنهم كانوا يقصدون الكوكب الارضى ، وذلك عندما أقحمت عبارتك ذات المدلول التراثى بقولك (حددت ثوابته ليحتضن في اخر المطاف [ الكائن العاقل ] الذي سوف يرصده ) فى تعليقك رقم 63 ! ودعنى ألتمس لك العذر لعدم المامك بماهية مصطلح ( العقل ) ، لكن لا عذر لك عندما تنسب الى هؤلاء العلماء تلك العبارة التى هى من عندك أنت ، ربما تحت التأثير الغير واعى الذى غرسته فى لاشعورك أساطير الخلق الدينية ، فأنت ربيب بيئتك بكل تأكيد !
يتبع


103 - تاملات
ابو محمد ( 2018 / 6 / 16 - 09:34 )
عشوائي جمعها عشوائيات
ليه يغتاظ البعض من الدعوة الى منهج فيه كل طلبات النظام والنظافة والفرقان بين الاشياء اي فصل الزبالة عن النظافة
ليه يغتاظ البعض من ان تكون النصوص مبينة ومترابطة وتفسر بعضها من التجربة والبرهان
ليه يزعل البعض عندما تنسف فرضيته الخاطئة والعلماء يقولون حاول الف مرة ولما تنجح في الاخيرة فمحاولاتك كانت سبب نجاحك فلا تغتاظ
ليه يستغرب البعض من ان العلم نتاج منهجية وبرنامج ونظام فمن يصدقهم ولو حلفوا ان العلم يخرج من العشوائيات؟
ليه لا يستطيع البعض الفصل بين الدين لله والدين للاصنام المتمثلة غالبا بشخوص تملا الساحات في العواصم المتنورة والمتنورون العرب يابوا الا التقاط الصورة تحتها وخاصة تحت النعال؟
وللمغتربين من المتنورين اقول اجزم ان معظمكم قد مل من التماثيل الممثلة للازباب في الحدائق العامة لانه الشام فيها الحي والحقيقي
اما عن زعماء الشيوعية اصحاب القداسة
فالمادية تقول بصدفة العشوائية في ثورة البراكين والامطار الحامضية فقد تجمعت في التربة معادن ذهب ومكونات نفيسة واخرى زبالة ورصاص وسيليكات
العينة الاولى تطورت ليخرج منها ناس نخب اول
مش عرب وهنود وبتوع التوكتوك


104 - الى سعيد من الجزائر 4
زاهر زمان ( 2018 / 6 / 16 - 09:35 )
تزعم فى تعليقك رقم 98 بأن قرءآن محمد [ يصب فيما تقرره الابحاث من احتمال كبير جدا من وجود حياة عاقلة او غير عاقلة او الاثنبين معا خارج الارض ] وتلوى مفهوم العبارات التى وردت فى قرءآن محمد فى النص المسمى سورة الشورى (وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَثَّ فِيهِمَا مِن دَابَّةٍ ۚ-;---;-- وَهُوَ عَلَىٰ-;---;-- جَمْعِهِمْ إِذَا يَشَاءُ قَدِيرٌ (29) الشوري ، والنص المسمى سورة النحل (وَلِلَّهِ يَسْجُدُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مِنْ دَابَّةٍ وَالْمَلَائِكَةُ وَهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ) [ النحل: 49] .ودعنى أخبرك من الناحية العلمية لا يوجد مايسمى سماء أو سماوات فى أى مكان فى هذا الكون بمفهوم ( السقف أو الأسقف ) الذى تصوره محمد ومازال غالبية البشر يعتقدونه ! محمد ومن سبقوه وتابعيه يعتقدون بعدم وجود أى أرض غير الأرض التى نعيش عليها وأن تحتها ست أرضين أخرى وأن السماء ( الوهمية ) هناك فى الأعلى وخلفها يبدأ ملكوت الاله وأنه هو يجلس على كرسيه ( عرشه ) فى السماء السابعة ،
يتبع


105 - الى سعيد من الجزائر 5
زاهر زمان ( 2018 / 6 / 16 - 09:41 )
لذلك ترى محمداً يقرن دائماً فى ماتسمونه آيات بين السماء والأرض أو السماوات والأرض ، وذلك كله أثبتت علوم الفضاء عدم مصداقيته فى العالم الواقعى المتواجد فى هذا الكون ! فما اعتقده محمد ومازال يعتقده العوام والبسطاء بأنه سماء لا يعدو كونه الغلاف الجوى المحيط بهذا الكوكب الارضى ، كما أن هذا الكوكب 0 الأرض يوجد مثله فى هذا الكون المعروف لنا حتى الآن مئات المليارات فى مختلف أرجائه ، وليس فقط هذه الأرض التى يعيش عليها البشر وكان يعيش عليها محمد وقومه من قبل ! أما بخصوص هاتين العبارتين اللتين أوردتهما فى تعليقك 98 فلن أخوض فى شرحهما ، لأنهما ببساطة لا صلة لهما من قريب أو بعيد بمكتشفات العلم الحديث ، وانما تعكسان بوضوح تام أنماط الثقافات الأسطورية التى كانت سائدة عند رجال الأديان السابقة على محمد والتى ظلت حتى زمان ظهوره بدينه الجديد ، أما ماورد فى تعليقك 99 فلا حاجة لى للخوض فيه ، رغم أنه يطعن فى كل دفوعك السابقة بأن كل ذلك الكون تم تصميمه من أجل اهباط آدم وحواء على سطحه ، بعد طردهما من الجنة المزعومة !
مع تحياتى لصاحب الصالون وكل المعلقين والمعلقات .


106 - ردّ1إلى الأخ العزيز علي سالم
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 16 - 10:49 )
في إمتاع المقريزي ج1 ص18.. قال الإمام أحمد: حدثنا أبو كامل، حدثنا حماد عن عمار بن أبي عمار، عن إبن عباس.. أنَّ رسول الله (ص) ذكرَ خديجة وكان أبوها (خويلد بن أسد) يرغب عن أن يزوجه، فصنعت (خديجة) طعاماً وشراباً ودعت أباها ونفراً مِن قريش فطعموا وشربوا حتى ثملوا، فقالت خديجة: إنَّ محمد بن عبدالله يخطبني فزوجني إياه، فزوجها، فخلقته (في المعجم الوسيط، وجمهرة الأمثال: خلقه: ملسه وسواه، وأتم خلقه وطيبه بالخلوق) وألبسته، وكذلك كانوا يفعلون بالآباء، فلما سري عنه سكره نظر فإذا هو مخلق وعليه حلة فقال: ما شأني؟ ماهذا؟! قالت: زوجتني محمد بن عبد الله، فقال: أنا أزوج يتيم أبي طالب! لا لعمري، فقالت خديجة: ألا تستحي! تريد أن تسفه نفسك عند قريش، تخبر الناس أنك كنت سكران..فلم تزل به حتى رضي. وقد رُدَّ هذا القول بأنَّ أباها توفي قبل الفجار...يتبع2


107 - ردّ2:إلى السَيِّد علي سالم
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 16 - 10:54 )
..وقد رُدَّ هذا القول بأنَّ أباها توفي قبل الفجار(*1).. شهوده حلف الفضول (*2) وشهد مُحمَّد حلف الفضول مع عمومته في دار عبدالله بن جدعان بن عمرو..!..
(*1):المحفوظ عند أهل العلم أنَّ أباها خويلد بن أسد مات قبل الفجار، وأنَّ عمها عمرو بن أسد زوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم، (ابن سعد في الطبقات الكبرى ج1 ص133، والبداية والنهاية لإبن كثير ج2 ص361، والطبري في التاريخ ج2 ص282..
(*2):كان حلف الفضول بعد الفجار، وذلك أنَّ حرب الفجار كانت في شعبان، وكان حلف الفضول فبذي القعدة قبل المبعث بعشرين سنة، وذكرَ إبن قتيبة: والفضول جمع فضل وهي أسماء الذين تحالفوا وهم الفضيل بن شراعة، والفضل بن وداعة، والفضل بن قضاعة، وكانوا قد تعاهدوا بالله ليكونن يداً واحدة مَع المظلوم على الظالم (السيرة لـ إبن هشام ج1 ص264-265)..!


108 - الافساد
ابو محمد ( 2018 / 6 / 16 - 13:56 )
سؤال هل شعر احدكم بالخسارة الكبيرة للبشرية جمعاء من تضييع فرصة على البشرية ان تجدد نسلها الصافي والخالص من السلبيات التي اثرت على منظومة الجينات من ايام سيدنا ادم عليه السلام من خلال سيدنا عيسى عليه السلام كنسل جديد بدون اي امراض موروثة مع الزمن
وللتغطية على الجريمة بحق البشرية نشط اليهود بترويج المادية الارضية واساطير الامطار
الحمضية والخلطة السامية النظيفة (التوب
ولما كانوا التوب ليه يخرج مظاهرة قبل ايام فيها ما لا يقل عن 250 الف مثلي ومثلية في شوارع العاصمة تل ابيب

طيب لما انتم توب مادية ليه ما فيش اي انجاز رياضي عالمي ولا على اي مستوى
فباي مادية متفوقة متطورة يروجون هم والاذناب
فقط بالتامر والاذية والافساد للشعوب
اطرح الموضوع بهدف تصور كم من الاذى لحق بالبشرية نتيجة هذا الفكر الشاذ ليدخل كل بيت في العالم بانه امر الله وكلمته
فكان من وسائل استكمال الحرب ترويج المادية الغبية على انها المسؤولة عن انتاج الانواع


109 - العلم لايتكلم فى الفلسفة فلا توجد وظيفة مادية للشئ
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 16 - 14:38 )
الأخ سعيد من الجزائر
تتناول جزئية الوظيفة فى مداخلتك63لتوهمنا أن العلم يتحدث عن أن الأشياء لها وظيفة لتؤكد القول المهترئ أن الأشياء سُخرت لنا!
لا أعرف هل الأمور مختلطة عليك أم حضرتك تحشر العلم والعلماء بمفهومك الخاطئ حتى يصير له مصداقية؟!
العلم ياعزيزى لايتكلم فى الفلسفة فمن يحكى فى اللاوظيفة هو سامى لبيب أو من يشبهه ومن يتحدث فى اللاوظيفة هو سعيد الجزائرى أو من يشبهه ولكن العلم لا يتحدث فى الفلسفة وليست هى غايته ولا يبغى أن يؤكد مقولة فلسفية.
الفلسفة والفلاسفة يمكن أن يتكأوا على العلم ويستفيدوا من أطروحاته العلمية فى سبيل إثبات نظريتهم الفلسفية كحال الفلسفة المادية الجدلية وكحال هذا المقال فأنا عندما أقول أنه لا يوجد شئ اسمه وظيفة فأعتمد على مشاهد مادية علمية كالتى ذكرتها ويوجد مثلها المزيد كإثبات عقلى منطقى أن الأشياء لاتقوم بوظيفة وغاية بل الأمور تتم بتلقائية وعفوية لتنتج لنا مشهد وما قول الوظيفة إلا كأسلوب خاطئ فى التبسيط والشرح كما ذكرت.
نحن لانقدر العلماء إلا بإكتشافتهم العلمية ولهم أن يتكلموا فى الفلسفة ولا يعنى انهم فلاسفة وذو استنتاجات فكرية صحيحة وإلا لما لا تتبعوا أينشتاين!


110 - ردّاً:على سُؤال أبو محمد
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 16 - 14:38 )
بمُقتضى السُؤال:(هل شعر احدكم بالخسارة الكبيرة للبشرية جمعاء من تضييع فرصة على البشرية أن تجدد نسلها الصافي والخالص من السلبيات التي أثرت على منظومة الجينات من أيام سيدنا آدم من خلال سيدنا عيسى كنسل جديد بدون اي أمراض موروثة مع الزمن؟) الجَوَاب، برأيي لم توجد ولن توجد فرصة للتغيير نحو عالَم إنساني.. ومِن خلال تجربتي وإستقرائي أقول، لمّا كان العالَم تسوده دولتين؟؟ دولة آدم وَ دولة إبليس..! والدولة الثانية نشأت مِن الخارجين مِن الأولى.. وحُكومة شياطين الإنس ورئيسها إبليس الذي يتحكم بالعالم مِن خلالهم؟ هِيَ حُكومة العالم الخفية (حُكومة صهيون العالمية) وأذرعتها العسكرية - الأميركية والكندية والروسية والبريطانية والأسترالية والصينية والفرنسية وكُل الحُكومات الغربية، وأمَّا الحُكومات الشرقية العربية والإسلامية فكلها وبدون إستثناء هي تابعة بشكلٍ أو بآخر للأذرع الصهيوينة أو الشيطانيَّة أي بمعنى أنَّ العالم السلطوي كله متشيطن..وأمَّا غير المتشيطنين؟ فهم أفراد قِلّة ومتفرقين وفي كل دول العالم بَيدَ أنهم مستضعفين لا حول ولا قوّة لهُم..! وشُكراً- حميد الواسطي.


111 - يا نهار ابيض هتحكى فى الجن,طب استخبى من سيد مدبولى
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 16 - 15:21 )
الأستاذ حميد الواسطى
فى مجموعة مداخلاتك المعنونة ومن آلاء الله:الدماغ,قدمت لنا وظائف الدماغ وغموضه والطريف أنك إعتمدت على رؤية الفقيه المجلسى وتطرقه للعلم.
بغض النظر عن حشر المجلسى فى موضوع الدماغ فأنت لم تقدم شيئا عن إستنتاجك:(ومن آلاء الله) فلا يوجد أى شئ يجعلك تقول ذلك سوى نظرية إله الفراغات المعرفية فنحن نجهل الغموض فى الدماغ ولم نحل كل أسراره فلنستدعى فكرة الإله التى تحل هذا الغموض.
المشكلة كلها ياعزيزى هى كيف تثبت أن هذا السبب من ذاك المُسبب فيمكن أن يقال أن هناك كائنات ذكية أنجزت المخ البشرى ولكن هذه الإجابة ترحل المشكلة ولا تحلها ويمكن أن تقول بأن الطبيعة عبر ملايين السنين أنجزت التعقيد فى المخ ولكن هذه الإجابةتحتاج المزيد من التفصيل ولا تعتمد على التوصل لبعض المفردات ويمكن أن تقول أن الله أنجز هذا وتريح دماغك من الإرهاق المضنى ولكنك لم تقدم إجابة حقيقية مثبتة بل هربت من الإشكالية فحسب.
الطريف قولك:(كم تبلغ سرعة الجن؟وماهى وسيلة النقل التي يستخدمها الجن؟ الجَوَاب الصحيح لَم تذكره الكتب ولا في الشبكة العنكبوتية)
يانهار أبيض هل وصلت الأمور لهذه الدرجة! طب إستخبى من سيد مدبولى!


112 - عدد الجن 10 أضعاف عدد البشر..!
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 16 - 15:56 )
إلى الأُستاذ الفاضل سامي لبيب.. بَعد التحيَّة، بمُقتضى الدماغ ؟ وما أوردته.. وسواء كانَ مِن طريق المجلسي أو غيره بَيدَ إنني كم أتمنى لو أنَّ طبيبّاً جراح اختصاص في الدماغ أن يطلَّ على صفتحكَ الزاهرة إن إستطاع أن يدفع منها شيئاً..؟! وعلَى كُلِّ حال، الدماغ كان سببيَّة رئيس قسم الدراسات السايكولوجية في جامعة هارفارد..! والمثال الذي أتى ذكره بخصوص شبكة الإتصالات في الدماغ.. وبمُقتضى الجن ؟ فلم تسنح لي الفرصة عام 2004.. أن أُرافق شخصاً مِن أقربائي لفترة كافية؟ لأضع دراسة وافية عن الجن.. إلاّ إني أستفدت قليلاً مِن المعرفة حول عالَم الجن وكمَا أسلفت مِن باب المعرفة ليسَ إلاّ .. وهل تعلم أُستاذ سامي أنَّ عدد الجن 10 أضعاف عدد البشر..! وأمَّا عدد الملائكة فـ 10 أضعاف عدد الجن..! وبمُقتضى السَيِّد مدبولي ؟ فعلامَ أتخبّأ أو أهرب منه؟ بَلْ أتشرّف أن يعطي السَيِّد مدبولي رأيه أو يُحاورني بموضوع الجن؟ عسى أن أستفيد منه بمعلومات عن الجن لَم أعرفها بَعد..!! وشُكراً – حميد الواسطي.


113 - لا يوجد شئ ولا نظرية كحقيقة مطلقة إلا مادية الوجود
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 16 - 16:32 )
الأخ ناشا
دعنى أولا أعرب عن إحساسى فأنا أتلمس حالة من التشنج والجفاء من مداخلاتك تجاهى ولم أجد هذ النهج فى تاريخ حوراتى مع الأخوة المسيحيين وحتى فى بداية عهدك معى..أرجو أن أكون مخطأ فى إحساسى هذا.
مداخلتى الأولى لك كانت تستنكر مداخلتك التى تميع وتخلط الأوراق لتساوى بين نظرية الخلق وازلية المادة لتعتبر أن الأمور سواء من حيث الفرضيات فهكذا كانت مداخلتى وموقفى أن لا يجوز المساواة بين فرضية وأخرى.
قد تناولت فى مقالات عديدة وهنا إستحالة فكرة الخلق فلا يوجد خلق من أساسه علميا علاوة على نقد فلسفى مسهب فى فرضية الخلق وأن هناك إله خالق.
تقول(لاحظ انت تعتمد على مبدأ حفظ المادة والطاقة الذي يعود الى القرن التاسع عشر وتعتبره حقيقة مطلقة وتبني عليه وبنفس الوقت ترفض وجود حقيقة مطلقة)
بداية أنا لا أعترف بوجود حقيقة مطلقة فهذا شئ مستحيل أن يتحقق إلا مادية الوجود بل من أرائى عدم وجود حقيقة ولكن يمكن القول أن الحقيقة الآن هى فى قانون بقاء المادة والتطور الذى تعتبرهما حضرتك نظريات من القرن ال19فهل لديك مايغايرهما فإن وجد فلن تخرج عن مادية الوجود ولا مكان لإله ولايحزنون
اخيرا هل وجدتنى أصادر حرية أحد!


114 - انا مذهول
على سالم ( 2018 / 6 / 16 - 16:44 )
هذا التعليق للااستاذ سامى لبيب , بالامس رأيت فيديو على اليوتوب عنوانه ( الاب مكارى يونان بعد اكتشاف انه بروتستانتى ) حقيقه بعد رؤيه هذا الفيديو بدأت اضرب اخماس فى اسداس , ليس الاسلام وحده الملئ بالخزعبلات والاساطير انما المسيحيه ايضا بها الكثير والكثير , عرفت من خلال الفيديو ان كل الطوائف المسيحيه يكفروا بعضهم البعض , يوجد الان حمله عنيفه على الاب مكارى يونان لااتهامه بالكذب والزندقه وانه كاذب خبيث وبروتستانتى المذهب , الارثوزكس فقط يعتقدوا انهم الطائفه المسيحيه الوحيده الحقيقيه وباقى الطوائف مثل البروتستانت والكاثوليك وغيرها ماهم الا زنادقه وهراطقه ولن يدخلوا الملكوت اليسوعى ابدا , ليس هذا فقط وانما تفسير الانجيل يختلف بين طائفه واخرى وايضا تفسير الاب والابن , هل هم شئ واحد ام هم شئ منفصل , كل الذى اريد ان اقوله اننى ممتن الى الفضائيات واليوتوب الذى بدأ يفضح اشياء غريبه وكان مسكوت عنها لقرون وقرون طويله مختبأه فى سرداب الشيوخ والكهنه الكذبه الدجالين


115 - سرعة الشيطان
أبو زينب النجدي ( 2018 / 6 / 16 - 16:56 )
-آية (لو 10: 18): فَقَالَ لَهُمْ: «رَأَيْتُ الشَّيْطَانَ سَاقِطًا مِثْلَ الْبَرْقِ مِنَ السَّمَاءِ


116 - على سكرة الحوار سيد مدبولى
زاهر زمان ( 2018 / 6 / 16 - 17:24 )
دى نصيبة سودة ياجدعان ! مادام الحكاية وصلت ان الكائنات الخرافية اللى اسمها الشياطين هيه اللى فى ايدها السلطة العالمية ( العالم السلطوي كله متشيطن ) ! يبقى هوه كده بقى ميت فل وعشرة ! ماترصلوش تانى والنبى ياأستاذ سامى ! هوه كده بقى فى تمام التمام ! حجر واحد تانى زيادة عن كده ، حيطلعنا احنا كمان من بتوع ( العالم السلطوي اللى متشيطن ) ! لا ده أنا كمان نسيت ان [ عدد الجن 10 أضعاف عدد البشر..! وأمَّا عدد الملائكة فـ 10 أضعاف عدد الجن..! ] دى نصيبة ايه دى ياحدعان اللى حطت على دماغنا ؟! هوه احنا حنلاقيها من البعبع السماوى ولا من الشياطين ولا الجن ولا الملايكة ولا الحكومة الماسونية ؟ وكله كوم وبتوع الكواركات دول كوم تانى وحدهم ! ولا الدابة اللى طالعة تدب ونازلة تدب ، شوية فى الارض وشوية فى السما ! ومامن دابة دبت على المريخ أو غيره الا وناسا كانت لها بالمرصاد ! وسلامى لباتعة وجمالات وأم حسن وأم ترتر وتحيا سعد .. تحيا سعد !


117 - لا تزعل
nasha ( 2018 / 6 / 16 - 17:25 )
في مداخلتك الاخيرة استخدمت كلمة استحالة والاستحالة هي الاطلاق بعينه
عندما تكتب لا تراعي المنطق الفلسفي ابدا
تقول لا توجد حقيقة مطلقة وترجع تناقض نفسك .
عندما تنفي الحقيقة المطلقة فأنت أوتوماتيكيا ودون أن تشعر تستخدم الاطلاق
منطقيا نفي المطلق هو المطلق بذاته
هل فهمت الآن كيف انت ترتكب أخطاء منطقية قاتلة دون أن تدري.
يا اخ سامي يا استاذ سامي اللغة بحد ذاتها فلسفة ولذلك عليك أن تكون حذر عندما تستخدم اللغة
اقرأ عن فيزياء الكوانتم والفيزياء النسبية لتخرج من شرنقة الفيزياء الكلاسيكية
لتكون كتاباتك صحيحة فلسفيا عليك أن تراعي المنطق في الكتابة
لا تعتقد أنني ضدك انت وأهم .... عندما انتقد كتاباتك هذا لا يعني انا ضدك
تحياتي لك وارجو ان لا تزعل
المديح ليس في صالحك لأن المديح يجعلك تعيد اخطائك عكس النقد الذي يجعلك تصحح أخطائك.
ولا تنسى مفيش حد مش بيغلط وانا قبل منك.


118 - كلهم فى التعصب سواء ولكن هناك من يوارون الخيبة
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 16 - 17:43 )
الأستاذ على سالم
أرد على مداخلتك114بالرغم أنها خارج الموضوع كون هناك قضية تشغلك وتتوقف أمامها.
إطلعت على فيديو الأب مكارى ومدى الضجة التى أثير حولها .
فى الحقيقة الخلاف بين المذاهب المسيحية خلاف حاد ونافر وإستقطابى يتسم بالتعصب والتشنج والنفور لدرجة أن بيشوى أسقف دمياط يكفر البروتسانت والكاثوليك ويحرمهم من الملكوت بالرغم أن قصة التكفير والضلال ليس فى المفهوم المسيحى!
الآن الأرثوذكسية الأكثر تشددا بعد أن توارت الكاثوليكية لدرجة أن الحرمان الكنسى كتناول الأسرار المقدسة والزواج نصيب كل من يقترب من البروتستانت!
الهراء والتعصب والتشنج بين المذاهب المسيحية ومحاربة وإضطهاد أى فكر لاهوتى مغاير وهذا لا يختلف عن المذاهب الإسلامية التى أرى أن صراعاتها صراعات خايبة متكئة على جذر سياسى ,ولكن هناك ثمة خلاف فالصراع المذهبى الإسلامى يعلن عن نفسه بقوة ممارسا العنف فى القول والفعل ليفضح نفسه على الملأ واللى مايشترى يتفرج,بينما الصراعات المذهبيةالمسيحية تكتفى بالعنف فى القول وعدم إعلان الخلاف لتصل أن المسيحيين أنفسهم لايدرون شيئا عن صراعات رجال الدين الألكيروس.
كلهم فى الهم والتعصب والهراء سواء ياعزيزى!


119 - على عهدة أبو مطلق
النشمي أخو الماجدات ( 2018 / 6 / 16 - 18:00 )
إذا أردت أن تعرف حقيقة تخبط المسيحيين في الجن وخلطهم بالشياطين ( الملائكة الساقطون ) وجعلهم جميعا بخانة الأرواح الشريرة !!

فأنظر أولا لتخبطهم في مسألة الملائكة من حيث الإرادة والعصمة !!
ثم اقرأ موضوع الأرواح الشريرة و( الشيطان ) هل تخلص أم لا ؟!
والعلامة أوريجينوس نموذجا !!
أبو مطلق منقول عنه


120 - انا قلت : لا توجد حقيقة مطلقة إلا مادية الوجود
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 16 - 18:59 )
الأخ ناشا
تقول (في مداخلتك الاخيرة استخدمت كلمة استحالة والاستحالة هي الاطلاق بعينه
عندما تكتب لا تراعي المنطق الفلسفي ابدا تقول لا توجد حقيقة مطلقة وترجع تناقض نفسك)
نقدك قوى ولكن دعنى أوضح لك أمر غاب عنك ولأشرح قولى ثانية فأنا قلت فى عنوان المداخلة :(لا يوجد شئ ولا نظرية كحقيقة مطلقة إلا مادية الوجود ) وهذا يعنى أننى أنفى أى شئ او حتى تظرية علمية كحقيقة مطلقة إلا مادية الوجود لأعتبرها الحكم على أى أطروحة كالقول بعالم الأرواح والجن والعفاريت والإله اللامادى , ومن هنا لا أتناقض مع قولى :(لا يوجد شئ ولا نظرية كحقيقة مطلقة إلا مادية الوجود) فمادية الوجود هى الحقيقة الماثلة أمام عينى رغما عن أنفى .
تقول أن علىّ الإحتكام للمنطق وأتصور أن كتابات سامى لبيب لا تكون كتابات إذا تخلت عن المنطق.
تطلب منى الخوض فى فيزياء الكم والنسبية لأقول أننى مجتهد فى ذلك ولكن هل الفيزياء الحديثة ستفتح المجال أمام أفكارك المثالية الميتافزيقية , فهنا عليك أن توضح وتثبت .
مودتى


121 - الأستاذ Latef Khaled
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 16 - 21:29 )
الأستاذ Latef Khaled من الفيس
اسعدتنى مداخلتك الأخيرة وأحسست بسعادة أن كتاباتى تجد صدى رائع لدى القراء .
بصراحة لست من الذى يعقبون على مداخلات الفيس بوك فكثيرا ما أنصرف عنها بعكس مداخلات صفحة الحوار التى لا أهمل منها حدا ..ولكن عندما قرأت مداخلتك الأولى أحسست بحدسى أننى أمام عقلية جميلة متأملة باحثة ولقد صدق حدسى لأتأكد من عقل يرغب فى المعرفة ولا ينبطح أمام المسلمات والإكليشهات .
من المؤكد أنك لا تتطابق مع أفكارى ولكنك متقارب وستصل بذاتك لمعرفتك وفهمك فهنيئا لى ولك .. بالنسبة لىّ فكون كتاباتى فتحت المجال لك , وبالنسبة لك لأنك على طريق متعة الوعى بالوجود .
مودتى وإحترامى


122 - ردّاً:إلى السَيِّد أبو زينب النجدي
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 16 - 22:56 )
بمُقتضى(رأيت الشيطان ساقطاً مثل البرق من السماء:لو 10-18)لاتعني سرعة الشيطان؟ الآية في الإنجيل، وتفسيرها في الكتاب المقدس:الدرس المستفاد هنا أن لانفرح بالمواهب، بل بأن نتمتع بثمار الروح القدس فالموهبة لاتبرر صاحبها إن لم يتب ويحيا مع الله، -رأيت الشيطان ساقطاً-:لقد نال الشيطان سلطاناً على الإنسان خلال الإرتداد، هذا السلطان قد فقده بالصليب، ولكن يكون للشيطان سلطان على كل مَن يترك المسيح ويرتد للخطية، ثم يعود الشيطان ويفقد سلطانه على هذا الشخص إن رجع هذا الشخص بالتوبة إلى الله..وقول السَيِّد(المسيح)-رأيت-:جاءت بصيغة الماضي؟ لأنَّ هذا سيتم حتماً..فسقوط الشيطان يعني سقوطه مِن مركز السيادة والقوة على الإنسان وهي رؤية تشمل مابَعد الصليب..-البرق-: فإبليس كان مخلوقاً نورانياً، أضاء لحظة مِن الزمان، وبخطيته فقد نوره واستحالَ ظلاماً، فهو كان نوراً لفترة وجيزة ثم صارَ ظلاماً. والبرق لا ثبات له فهو ينير للحظة ثم يأتي ظلام وهكذا إبليس. وعطايا إبليس أيضاً من ملذات الخطايا هي كـ البرق تخدع الإنسان بمتع لحظية سريعاً ماتختفي كما يختفي البرق..وشُكراً.


123 - الخيبة بالويبةعندما تبحث فى خيبة غيرك وتنسى خيبتك
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 16 - 22:56 )
النشمي أخو الماجدات وأبو زينب النجدي وإلى كافة معرفاته السابقة.
تخوض فى خرافة الشيطان بالمسيحية وبالفعل هناك هراء كبير لا تعرفه , ولكن هل هذا يعنى ذلك انك غير مؤمن بخرافة الشيطان أم تؤمن بخرافة الشيطان والجن والعفاريت وجئت هنا لتفضح خرافة المسيحية وتنال منها.
اتصور أن خرافة الجن والعفاريت والشيطان فى الإسلام زاخرة وممتعة ومسلية .
الخيبة بالويبة عندما تبحث فى خيبة غيرك وتنسى خيبتك.
حرر عقلك من الخرافات وطهر قلبك من التعصب فكل الأمور هراء لاتستحق .


124 - رَأَيْتُ الشَّيْطَانَ سَاقِطًا مِثْلَ الْبَرْقِ
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 17 - 00:08 )
عطفاً، على مداخلة خاصتي 122.. بمُقتضى الآية : رأيت الشيطان ساقطاً مثل البرق من السماء: لو 10 – 18.. في تفسير إنجيل لوقا – شرح الكتاب المقدس لـ القس أنطونيوس فكري.. وشُكراً.


125 - الأخ سامي 1
nasha ( 2018 / 6 / 17 - 00:31 )
يا استاذ سامي أرجوك أفهم قصدي ركز معي
هل أنا قلت أن أصحاب الأديان هم من يملك الحق؟
الأديان أفكار قديمة ومحاولة بسيطة لفهم الوجود، هذا معروف لا يمكن إنكاره
ولكن وفي نفس الوقت عندما لا يوجد (حتى علميا) تفسير ثابت وحقيقي لا يقبل الشك للوجود فليس من حق أي إنسان أن يقول أنا على صح والباقي على خطأ.
نرجع مرة أخرى للمطلق
قبل القرن العشرين كان قانون حفظ المادة والطاقة هو المطلق الذي بنيت عليه كل النظريات العلمية.
بعد اينشتاين والنظرية النسبية وفيزياء الكوانتم اختلفت الأمور
الثابت المطلق في العلوم اليوم هو سرعة الضوء وليس قانون حفظ المادة
ما معنى التحدب في الزمكان وكيف للفيزيائيين أن يفسرو قوة الجاذبية وكيف على سبيل المثال القمر يدور حول الارض دون أن يسقط عليها؟
لماذا لا يمكن للمادة أن تتحرك بسرعة مساوية لسرعة الضوء؟
عند الوصول الى سرعة الضوء (نظريا) تختفي المادة ويختفي الزمان والمكان
أما إذا تم تجاوز سرعة الضوء (نظريا ورياضيا) فنحن نخرج خارج الزمأن والمكان وهذا غير ممكن ماديا أو حسيا.
تقول لا يوجد مطلق وتجزم بذلك والفيزياء مبنية على الرياضيات التي هي المطلق بعينه أليس كذلك؟
يتبع


126 - الأخ سامي 2
nasha ( 2018 / 6 / 17 - 00:57 )
تقول نصا :
لا يوجد حقيقة مطلقة إلا مادية الوجود) وهذا تماما ما انا دائما اختلف معك بشانه)
ماديا وحسيا وظاهريا هذا ما يبدو لحواسنا ولكن لو تعمقت بتفكيرك قليلا لادركت بكل سهولة أن هذا ممكن أن يكون وبكل بساطة خدعة ووهم .
لا يمكن بأي حال معرفة الحقيقة الموضوعية بالحواس الخمسة لأن الحواس الخمسة وحسب اقوالك في موضوعك هذا بالذات هي وهم.
الست انت القائل في عنوان مقالك هذا أوهام بشرية ومفاهيم مغلوطة وأفكار خاطئة
انت الذي حكمت على نفسك بالوهم والخطأ يا اخ سامي ولست انا.
الوجود لغز كبير نحن جميعا نبحث عنه دون كلل أو ملل كل دقيقة وكل ثانية من حياتنا ومن يعتقد أنه وصل إلى المعرفة المطلقة فهو واهم ومخطئ
هديتي لك
https://m.youtube.com/watch?v=WvXYQ1QSFV4
تحياتي واحترامي


127 - أصل الإنسان
Latef Khaled ( 2018 / 6 / 17 - 03:57 )
الأستاذ المحترم سامى : كل تقديرى
وبعد التحية
حول قناعتكم عن آصل الإنسان ، وعن الفجوة العميقة بينه وبين الممالك الحية على الأرض ، أعرض عليكم ما أفكر فيه لفض الإشتباك بين علم لا يجب إنكاره وبين إدراك لاينبغى تجاهله ،
كل التلقين والترديد سواء ، من شيخ أو قِس أو باحث ، طواف العقل حول الأفلاك باطل ، أما بعد

الأسف المهين نحن العرب نضطر إلى أخد العلم من الآخرين - وهم يستحقون منا الإمتنان والشكر وتجاهلنا لشكرهم إسكتبارا بغير حق - بالرغم من أننا بدأنا قبلهم الوعى بالإستدلال وإقامة االدليل و إستنباط الدلالة. وأخذوا عنا ، ولكنه كان أخذا بلا عود ،


128 - أصل الإنسان
Latef Khaled ( 2018 / 6 / 17 - 04:01 )
الأستاذ المحترم سامى : كل تقديرى
وبعد التحية
حول قناعتكم عن آصل الإنسان ، وعن الفجوة العميقة بينه وبين الممالك الحية على الأرض ، أعرض عليكم ما أفكر فيه لفض الإشتباك بين علم لا يجب إنكاره وبين إدراك لاينبغى تجاهله ،
كل التلقين والترديد سواء ، من شيخ أو قِس أو باحث ، طواف العقل حول الأفلاك باطل ، أما بعد

الأسف المهين نحن العرب نضطر إلى أخد العلم من الآخرين - وهم يستحقون منا الإمتنان والشكر وتجاهلنا لشكرهم إسكتبارا بغير حق - بالرغم من أننا بدأنا قبلهم الوعى بالإستدلال وإقامة االدليل و إستنباط الدلالة. وأخذوا عنا ، ولكنه كان أخذا بلا عود ،


129 - كم تبلغ سرعة الجن؟ بقلَم
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 17 - 12:53 )
سرعة الجن؟ الجَوَاب:للإنتقال بَينَ الأماكن البعيدة أستعرضها مِن خلال التجربة وأنَّ أحد الجن قال إني سأذهب للبصرة ثم أعود إليك قال لصاحبي..سأذهب للبصرة عندي شغلة(مهمة)هناك أخلصها وأجيء(أعود)إليك بعد 35 دقيقة..!وأقول، نحن كنا في بغداد..والمسافة بَينَ بغداد والبصرة حوالي 550 كلم..ذهاباً وإياباً 1100..ولمّا كان الجن يسلك طريق فضائي وليس أرضي؟ فتكون المسافة أقل وتقديرها 500 كلم وتكون 1000 كلم ذهاباً وإياباً..الجن ذهب في مُهمّة إلى البصرة ولكن كم سيمكث هناك؟ الجَوَاب: لم أعرف..فإذا كانت مهمته في البصرة تستغرق 15 دقيقة – وهو تقدير خاصتي – فيكون وقت ذهابه وإيابه وأنه سيقطع مسافة 1000 كلم(مليون متر)في 20 دقيقة(1200 ثانية)وتكون سرعته 833 متر / ثانية ، مع مراعاة مدة مكوث الجن في البصرة أكثر أو أقل مِن 15 دقيقة فسوف تختلف سرعة الجن بالزيادة أو النقصان وتقديراً أنها ستكون وبكل الأحوال تقريباً ضعف سرعة الصوت 343 متر/ ثانية..وَ وسيلة النقل؟ آله يصعد فيها وفي الآلة مروحة تدور تشبه مروحية الطائرة ولكنها أصغر بكثير..!وشُكراً– حميد الواسطي.


130 - حسناً .. فلتبدأ أولا بتعريف المطلق
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 17 - 14:15 )
الأخ ناشا
كنا نتحددث عن الحقيقة المطلقة لتأتى مداخلتيك لتتحدث عن المطلق لذا اطلب منك تحديد فهمك عن المطلق حتى يكون الحوار واضحا ومثمرا .
ماهو المطلق تعريفا وماهية ؟ وهل المطلق مادى الوجود أم معنى وسمة ؟ وهل يوجد مطلقان أم مطلق واحد ؟
ثم أريد أسألك فى الفيزياء .. هل يوجد قانون فيزيائى يلغى ويبطل قانون حفظ المادة والطاقة أى يثبت وجود العدم والإيجاد والفناء للعدم وماهو تعريف العدم هنا ؟
سؤال أخير بناء على قولك:(الفيزياء مبنية على الرياضيات التي هي المطلق بعينه) فما هو المطلق الذى تعلنه الرياضيات ؟
أكتفى بهذه الأسئلة حتى نقيم حوار على أرضية واضحة .


131 - بجد حرام عليك,فهل وصلت الأمور الحديث عن سرعة الجن!
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 17 - 14:50 )
الأخ حميد الواسطي
تعلم أننى أحبك وأحترمك , كما تعلم أن صفحتى مفتوحة للجميع للتعبير عن أفكارهم ورؤيتهم حتى لو أصابت تلك الرؤى الشطط والبعد عن مضمون المقال .. ولكن أن يصل الحال للحديث عن سرعة الجن وتنقلاته كما فى مداخلتك 129 فهذا شئ شاذ وغير مرغوب على صفحتى للترويج لخرافة بدلا من الفكر والرأى , فحرى بك أن تثبت وجود الجن أولا بدلا من الحديث عن سرعته وقفزاته وتنقلاته .
مودتى


132 - آخر تعليق في صفحة سامي لبيب!
حميد الواسطي ( 2018 / 6 / 17 - 16:02 )
بَعد التحيَّة، أقول، وأرى مَن يبحث في مسألة وجود خالق مِن عدمهِ يَهمّه معرفة أسرار الكون وعوالمه!والجن؟ عالَم ثاني وليسَ أخير بَعد عالَم البشر، وأعتقد بأنَّ أصحاب الردود على أية مقالة ومنهم أنا–أتكلم عن نفسي–ينبعي أن يكون الرَدّ حق وليس منّة أو مكرمة مِن صاحب المقال أو غيره وذلك مِن باب الرأي والرأي الآخر، والذي يتكفل بهذا الحق؟ مهنية الإعلام بشكل عام والموقع الناشر بشكل خاص..مع مراعاة شروط النشر، وأمَّا إعطاء حق التحكم لكاتب المقال..!فهذا يتعارض مَع المهنية..وما يُدعى بـ صاحب الصفحة؟ ولكنها جزء لايتجزأ مِن الموقع..؟!وبَينَ الراد والمردود غيرهُمَا مَن يَحكم..أمَّا أن يكون صاحب المقالة وكـ القاضي والخصم في آن واحد..فهذا لا يجوز ولايخدم الحقيقة، وهل تريد أن يكون صاحب المداخلة أمَّا أن يُغازل أفكارك أو كـ اللاجيء أو الأسير في صفحتك..أحياناً أطلق معنى الضيف والمُضِّيف ومِن باب التقدير، بَيدَ أنَّ ذلك لايعني وكأنَّ صاحب المداخلة لاجيء أو أسير أو متطفل..إنما كاتب المقالة كالذي ينزل في حلبة أو مضمار..وشُكراً.


133 - يا أخى عيب..مداخلتك غير صحيحة وتدعى وتنحرف
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 17 - 16:30 )
الأخ حميد الواسطى للأسف مداخلتك الأخيرة غير موضوعية وتفتقد للتقييم السليم .
اعلن إحتجاجى على أقوالك:(ينبعي أن يكون الرد حق وليس منّة أو مكرمة من صاحب المقال أو غيره-أما إعطاء حق التحكم لكاتب المقال!فهذا يتعارض مَع المهنيةوما يُدعى بـ صاحب الصفحة-وبَين الراد والمردود غيرهما من يحكم..أمّا أن يكون صاحب المقالة وكـ القاضي والخصم في آن واحد..فهذا لا يجوز ولايخدم الحقيقة،وهل تريد أن يكون صاحب المداخلة أما أن يُغازل أفكارك أو كـ اللاجيء أو الأسير في صفحتك.بَيد أن ذلك لايعني وكأن صاحب المداخلة لاجيء أو أسير أو متطفل..إنما كاتب المقالةكالذي ينزل في حلبة أو مضمار)

يا أخى عيب..أنا رحبت بمداخلاتك بالرغم أننى مختلف معك فكريا..لم أمنّ عليك بل سارعت بنشر مداخلاتك وإعادة مداخلاتك المحذوفةمن قبل الرقيب فلما الإستنكار بحق التحكم!
صرحت بمداخلتك عن الجن بالرغم من تحفظى على تطرقك ومن حقى رفض هذا الهراء فأنت كتبت وأنا أرفض الغوص فى الخرافة وان يصير الحوار المتمدن مكان لترويج الخرافة للجن بدون سند
لا أنتظر مغازلتك أو من غيرك وأنت لم تغازل أفكارى ولكن هذا لايعنى ألا أتوقف أمام الهراء وأعلن رفضى لهذا التطرق!


134 - الأستاذ سامي
nasha ( 2018 / 6 / 17 - 16:38 )
تعريف المطلق:
المطلق هو الفكر أو المفهوم أو الشيئ المادي الذي لا يتغير بتغير الزمان والمكان واحسن مثال هو الرياضيات
للمثال
5+3=8، النسبة الثابتة 22/7 هل يمكن أن تتغير؟ وقس على ذلك
المطلق واحد وهو كل ما لا يتغير مع الزمان والمكان بمعنى يمكن أن نقول أن الرياضيات عموما لا تخضع للزمان والمكان فإذا يمكن أن نقول انها مطلقة . ولذلك نظريات فيثاغورس لازلنا نستعملها منذ2500 سنة ولا زلنا .
أي متغير سواء كان مادة أو لامادة يعتبر نسبي يتغير مع تغير الزمان والمكان دون أي استثناء.
مثلا الأخلاق الفنون العلوم ...الخ بالإضافة إلى الوجود المادي هذه كلها مفاهيم نسبية متغيرة مع الزمان والمكان
لحد ها اليوم لا يوجد تعريف فلسفي منطقي للمادة أو للزمان أو للمكان هل بامكانك أن تجد تعريف فلسفي لهذه المفاهيم؟ أمامك شبكة الانترنيت وابحث على راحتك
يتبع


135 - المادة السوداء
nasha ( 2018 / 6 / 17 - 17:03 )
كتبت تقول هل يوجد قانون يلغي قانون المادة والطاقة؟
بالتأكيد الفيزياء النسبية وفيزياء الكوانتم قلبتا كل المفاهيم الكلاسيكية القديمة.
النسبية خلطت الزمان والمكان في مفهوم واحد هو الزمكان واتخذت من سرعة الضوء كثابت مطلق لا يتغير.
أما فيزياء الكوانتم فإنها أثبتت بالتجربة العملية المختبرية أن الأجسام المادية تحت الذرية لا تتبع قوانين الفيزياء الكلاسيكية مثل قوانين نيوتن ولا يمكن تحديد سرعة وموقع الجسم تحت الذري في نفس الوقت.
إقرأ عن تجربة Double slit experiment
إقرأ عن ظاهرة Entanglement
اقرأ عن مفهوم The non locality
كل المخترعات الحديثة المذهلة هي ثمرة فيزياء الكوانتم
لا توجد تجارب أنجح وأدق من التجارب التي تجرى في حقل الكوانتم
اقرأ عن موجات الجاذبية التي اكتشفت مؤخرا اقرأ عن الثقوب السوداء اقرأ عن نظرية الأكوان المتوازية وعن الطاقة والمادة السوداء التي تشكل 95% من الوجود
اعتقد هذا يكفي لا أريد أن أطيل التعليق أكثر من ذلك
تحياتي


136 - شاهد هذا اليوتيوب
nasha ( 2018 / 6 / 17 - 17:33 )
https://m.youtube.com/watch?v=e5_V78SWGF0

https://m.youtube.com/watch?v=FlIrgE5T_g0&t=849s


137 - الحياة صراع أضداد دائم ولكن لا يرتفع الضدين معا
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 17 - 18:33 )
تحياتى أستاذ حميد فكرى
ممنون لحضورك فى مقالاتى فهو حيوى ومفيد وإذا كان يؤكد أفكارى فهو يعفينى من الرد على مداخلات الزملاء الجدالية فأنت تقدم السهل الممتنع وتدحض الأفكار المغايرة بمنطق وعلم وقوة كما أن نفسك طويل أمام من يحبون الجدال واللف والدوران كالمدعو سيد شهير.
بالفعل المرء يستغرب من الأخوة الدينيين فكتبهم لا تذكر مقولة الخلق من عدم,فالإله خلق كل شئ من أشياء ليقوم بمهمة التصنيع والتشكيل والفتق لأشياء موجودة أصلا لتأتى فكرة الخلق من العدم على يد اللاهوتين الذين أدركوا هشاشة الفكرة!
تشاركنى القول بعدم وجود وعى أزلى أى وعى يدرك أزليته فهذا كلام غير عقلانى ولا منطقى,فهذا الواعى لن يدرك أزليته كذلك لن يدرك سرمديته وأبديته بينما المادة فهى أزلية ولا يوجد لها وعى لتدرك أزليتها وهذا مالم يفطنه الأخ سعيد.
قلت فى مقالى :النقيضين لايجتمعان ,ولا يرتفعان معا وللأسف هناك إلتباس فى فهم تلك المقولة الديالكتيكية فلا يوجد شئ يتواجد بدون الضد والنقيض,وما الحياة إلا صراع الأضداد ليتغلب ضد على ضد وفق الظروف الموضوعية ولا يعنى هذا إنتفاء الضد ولكن هناك من ينسى قولى(يرتفعان معا)فلاتوجد هذه الحالة المتحدة


138 - يا من يرفض كونه إبراهيم الثلجي
حميد فكري ( 2018 / 6 / 17 - 21:53 )
يكفي أن أقول لك إنك لم تضف شيئا يستحق الرد عليه .
أما مسألة ,سعي وراء حذف تعليقاتك ,فهي ليست سوى محاولة منك لإيهام البعض بأن ماتكتب له قيمة ,وهو في حقيقته ليس كذلك.
لكن أن تحاول ,إقناعي بأنك لست إبراهيم الثلجي ,فتلك أيضا لمحاولة فاشلة من أساسها .


139 - حميد الواسطى
على سالم ( 2018 / 6 / 17 - 21:54 )
يا سيدى انت تعرضت لموضوع شائك جدا الا وهو الجن والملائكه , هذا موضوع ميتافيزيقى وماورائى وغيبى وغير منظور , اذا سألتنى هل انا اؤمن بالجن والملائكه ستكون اجابتى بسهوله لااملك اجابه على هذا السؤال , يعنى بطريقه اخرى لو ان الطبيعه افرزت لنا الجنس البشرى والذى هو نحن , هل ممكن للطبيعه ان تفرز كائنات اخرى غير منظوره اقول ربما ولااجزم بهذا وذلك لاننى لااعلم كل شئ فى هذا الوجود , لاتنسى اننا نعلم القليل والقليل جدا عن هذا العالم الغامض


140 - الأخ سامي لبيب توضيحك رد على إبراهيم الثلجي
حميد فكري ( 2018 / 6 / 17 - 22:04 )
الأخ سامي
توضيحك بشأن مقولة الضدين ,كان دقيقا وصحيحا . وهو كاف للرد على المدعو إبراهيم الثلجي(أبو محمد ) فشكرا لك .


141 - المطلق لايكون إلا واحد والفكر والمفهوم لايكون مطلق
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 17 - 23:33 )
الأخ ناشا
تعرف المطلق فتقول(المطلق هو الفكر أو المفهوم أو الشيئ المادي الذي لا يتغير بتغير الزمان والمكان واحسن مثال هو الرياضيات)
هذا التعريف خاطئ,فالمطلق واحد وليس إثنين أو ثلاثة فأنت جعلت المطلق فى فكر او مفهوم أو شئ مادى وهذا غير صحيح كما أن الفكر او المفهوم هو شئ نسبى متغير يرتبط بالوجود المادى ثم أين إلهك من المطلق,فإذا كنت تزيح الاديان جانبا فهل تزيح إلهك أيضا.
تتكأ على وجود علاقات فى الرياضيات لتعتبر ان هناك مطلق لأسألك من أنتج وإكتشف العلاقات,وإذا كنت تعتبر1+1=2 ففى الرياضة الحديثة تساوى 1.
تقول:(أي متغير سواء كان مادة أو لامادة يعتبر نسبي يتغير مع تغير الزمان والمكان دون أي استثناء)هذا كلام صحيح ولكننا نتحدث عن الوجود فسيظل الوجود المادى وجودا فى النهاية.
لازالت لم تجاوبنى عن سؤالى :هل توجد نظرية علمية بما فيها فيزياء الكم تقول أن هناك عدم وأن المادة جاءت من العدم وتفنى إلى العدم.
إن فيزياء الكم تتحدث عن عالم الجسيمات الذرى ولاتتبع قوانين الفيزياء النيوتونية الكلاسيكية وتسرد لنا غرائب عجيبة ولكن لا توجد مادة جاءت من اللاشئ كما أنك لا تستطيع أن ترمى فيزياء نيوتن فى القمامة.


142 - أنتظر رؤيتك التفصيلية أخ Latef Khaled
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 18 - 00:07 )
الأخ Latef Khaled وجميل ان تجد طريقك على صفحتى بالحوار
تقول:( أعرض عليكم ما أفكر فيه لفض الإشتباك بين علم لا يجب إنكاره وبين إدراك لاينبغى تجاهله ،كل التلقين والترديد سواء ، من شيخ أو قِس أو باحث ، طواف العقل حول الأفلاك باطل ، أما بعد)
أنتظر رؤيتك واضحة تفصيلية فى مداخلات اخرى .


143 - ومالها من فُروجٍ,فهل الدنيا ضاقت فى اللغةلتحط فروج
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 18 - 23:02 )
تحياتى استاذ سيد مدبولى ورائع كعادتك فى سخريتك.
هذا المقال ثرى بمادته وتعليقات الزملاء التى من الممكن ان تصول وتجول فيها ولكن يبدو ان الوقت لم يسعفك..على كل حال نحن نسعد بمداخلاتك وإن كنا نطمع فى المزيد .
أرى مداخلاتك تجلد الاخوة المؤمنين لتقول حسب قول الست أم كلثوم إنت فين والعقل والعلم فين وبعيد عنك .
نعم شئ غريب عندما نجد من يتشدقون بالعلم والنظريات العلمية ولا يفطنون أو قل يهملون الخرافات فى تراثهم والتصورات الشديدة السذاجة للطبيعة وكيف أن الجن يصول ويجول بل هناك علم الظراط الواسع الذى لم يتطرق له احد وأتصور أنهم ينتظرون أبحاث الغرب فى الظراط حتى ينفخوا صدورهم وهانحن سبقنا الغرب.
الغريب والظريف والإزدواجية أن بعض المتداخلين عندما يتطرقوا للعلم نتلمس أنهم لديهم معلومات علمية ولكن تفسيراتهم لها من لدن عليم حكيم ولكن اغنية ام كلثوم تطفو ثانية انت فين والعلم والعقل فين.
هناك مشهد غريب أستغربه فى آية(أَفلم يَنظُروا إِلى السَّمَاءِ فَوْقَهُم كَيْفَ بَنَيْنَاهَا وَزَيَّنَّاهَا وَمَا لَهَا مِن فُرُوجٍ)لأستغرب من (وَمَا لَهَا مِن فُرُوجٍ) فهل الدنيا ضاقت قدامك فى اللغة لتستدعى كلمة فروج!!


144 - لا تنسوا الفيس من قضلكم
سعيد من الجزائر ( 2018 / 6 / 19 - 01:02 )
لا تنسوا الفيس يا جماعة
شكرا وتحياتي لكم


145 - أصل الإنسان
latef khaled ( 2018 / 6 / 19 - 02:20 )

كما توجد عناصر متكررة قديمة في الجينوم البشري و جينوم الفأ-;-ر التي توجد مبتورة في مكان غرزها، مما يفقدها القدرة على أ-;-داء وظيفة. وأ-;-حيان نجد من تلك العناصر المتكررة القديمة المبتورة في أ-;-ماكن متوازية في الكروموسوم البشري وكروموسوم الفأ-;-ر.
تقول الدكتورة جين روجرز من معهد ويلكم ترست سانجر بكمبردج في إنجلترا إن البشر يشتركون في 99% من جيناتهم مع الفئران، بل إن البشر لديهم الجينات التي يمكن أن تؤدي إلى نمو ذيل. وتضافرت جهود روجرز ومجموعة من العلماء من أنحاء مختلفة من العالم للتوصل إلى مسودة كاملة للخريطة الجينية للفئران والتي نشرت في دورية نيتشر العلمية.
كما أن تشابه الحمض النووي بين البشر والكلاب يصل بنسبة 94%.
التشابه بين جينات الكائنات الحية متعدد بمالا يتسع سرده ( منقول طبعا)
فإذا أخدنا بالأدلة نقلا عن الباحثين ، فعلينا فحص الدلالة قبل إقرارالحكم ،
فإذا سلمنا بفهم دارون عن الكائنات المتطورة ومنها الإنسان


146 - أصل الإنسان
latef khaled ( 2018 / 6 / 19 - 02:24 )
الجينوم البشري و جينوم الفأ-;-ر التي توجد مبتورة في مكان غرزها، مما يفقدها القدرة على أ-;-داء وظيفة. وأ-;-حيان نجد من تلك العناصر المتكررة القديمة المبتورة في أ-;-ماكن متوازية في الكروموسوم البشري وكروموسوم الفأ-;-ر.
تقول الدكتورة جين روجرز من معهد ويلكم ترست سانجر بكمبردج في إنجلترا إن البشر يشتركون في 99% من جيناتهم مع الفئران، بل إن البشر لديهم الجينات التي يمكن أن تؤدي إلى نمو ذيل. وتضافرت جهود روجرز ومجموعة من العلماء من أنحاء مختلفة من العالم للتوصل إلى مسودة كاملة للخريطة الجينية للفئران والتي نشرت في دورية نيتشر العلمية.
كما أن تشابه الحمض النووي بين البشر والكلاب يصل بنسبة 94%.
التشابه بين جينات الكائنات الحية متعدد بمالا يتسع سرده ( منقول طبعا)


147 - أصل الإنسان
latef khaled ( 2018 / 6 / 19 - 02:29 )
الجينوم البشري و جينوم الفأ-;-ر التي توجد مبتورة في مكان غرزها، مما يفقدها القدرة على أ-;-داء وظيفة. وأ-;-حيان نجد من تلك العناصر المتكررة القديمة المبتورة في أ-;-ماكن متوازية في الكروموسوم البشري وكروموسوم الفأ-;-ر.
تقول الدكتورة جين روجرز من معهد ويلكم ترست سانجر بكمبردج في إنجلترا إن البشر يشتركون في 99% من جيناتهم مع الفئران، بل إن البشر لديهم الجينات التي يمكن أن تؤدي إلى نمو ذيل. وتضافرت جهود روجرز ومجموعة من العلماء من أنحاء مختلفة من العالم للتوصل إلى مسودة كاملة للخريطة الجينية للفئران والتي نشرت في دورية نيتشر العلمية.
كما أن تشابه الحمض النووي بين البشر والكلاب يصل بنسبة 94%.
التشابه بين جينات الكائنات الحية متعدد
(بمالاا يتسع سرده ( منقول طبعا)


148 - أصل الإنسان
latef khaled ( 2018 / 6 / 19 - 02:39 )
فإذا أخدنا بالأدلة نقلا عن الباحثين ، فعلينا فحص الدلالة قبل إقرارالحكم ،
فإذا سلمنا بفهم دارون عن الكائنات المتطورة ومنها الإنسان ،
لا يجب إغفال إمكانية تصور تطور الإنسان إيضا طبقا للأخذ بالنظرية، بما يجعلنا بعد ملايين السنين كائنات أخر ى ،
وهنالك ينتهى الخلاف حول الموروث من العقائد والفلسفة .
إننى متفهم تصورات دارون عن الإصول على طريقتى فى التفكير ، فالصدام مع العلم جهل ، يجعلنا ننقرض مثل الدينصورات فى عالم بتقدم بسرعة الصوت .
الكيانات والكائنات الحية متماسة وليست متآصلة عن بعضها البعض هى الأقرب ،
الإنسان عندى فى الرتبة هو مجمع خصائص الكائنات الحية .
وكذلك الأفكار فى ذهن الإنسان دوائر متماسة تصنع منظومة فكر الإنسان
مختلفة الموضوع ومتكاملة ،
وتماس مجموعات العناصر الكيميائية - سلسلة الفلزات والهالوجين -


149 - أصل الإنسان
latef khaled ( 2018 / 6 / 19 - 02:43 )
، وكذلك منظومة الاجرام السماوية ،
خلاصة الفهم المتاح أن الخلية الحية هى الخام الذى يتركب منه الكائنات الحية جميعا وكل فصيلة مستقلة بذاتها وقابلة للتأقلم مع بيئتها ، مثلا الحديد أساس المنتجات الحديدية من المسمار إلى المحرك ، فيكون جزيئ الحديد أساس لكل منتج مستقل يرفع عليه .
التشابه الجينى للكائنات للعمليات الحيوية المتشابهة ،
ويمكن بناء كائنات حية مختلفة ذات فصائل مختلفة على نفس قاعدة الخلية الحية الأم .
التطور داخل حدود الفصيلة هو الأوضح فى علم التتبع .
كائنات إنتقالية فى فى ترسيبات عصور جيولوجية ضرورة للأخذ بتصور تطور الإنسان .
كان يجب الوضع فى الإعتبار معدل التطور لسلالات الكائنات الحيوانية الموجودة فى نفس الحقبة الزمنية التى بدء منها تطور سلالة من القردة .
دورة حياة الكائنات الحية ومنها الإنسان ( أطوار نموه) ليست تطور خضع للطفرات .
لا يزال مبدأ الطفرات تصور غيبى لايخضع لقاعدة يمكن تطبيقها والعلم لا يقيس ما يغيب عنه .
أرجو الرأي وخالص تمنياتي الطيبة


150 - فهل الدنيا ضاقت قدامك فى اللغة لتستدعى كلمة فروج!!
سيد مدبولي ( 2018 / 6 / 19 - 14:44 )
فهل الدنيا ضاقت قدامك فى اللغة لتستدعى كلمة فروج!!
الحقيقة يا استاذنا الدنيا لا ضاقت ولا يحزنون لكن المخزون البدوى وعوامل البيئة وثقافة العصر لها تأثير كبير على لغة وتفكيرسبحانة... يعنى لما الثقافة السائدة كانت كلها حيض ونكاح وضراط وفرج وقمل وقتل وكفار عاوز لغة سبحانه تبقى شكلها إية؟ أكيد لما البدوى من دول كان بيشترى بطيخة كان بيطلب من البائع ان يفرجها (أى يشقها ويجعلها كالفرج).... الله يخرب بيته كان عليه حركات.


151 - العالم اللى يحكى عن وظيفة إما ظنه ورؤيته أو محتال
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 19 - 16:01 )
الأخ سعيد من الجزائر
الرابط الذى ارسلته بالفرنسية وأنا لا أعرف الفرنسية ولكن لن اكذبك بوجود علماء أشاروا لوظيفة الأشياء وحسب ترجمتك :(المبدا الانساني القوي الذي يجب وجوبا علي الكون ان تكون قوانينه وثوابته الاساسية بحيث تسمح بظهور
كائنات متطورة في وقت ما.
اليست هذه..غائية بكل معني الكلمة
بل اليس هذا هو التسخير بعيته)
هذا ليس علم ياعزيزى بل قول ووجهة نظر جاءت من عالم وهذا ليس غريب فهناك علماء يقال عنهم الخلقيين واصحاب نظرية التصميم الذكى ولكن مايقدمونه ليس علم يمكن التأكد منه وإختباره فلنقل أنها رؤيتهم الظنية الإيمانية.
الوظيفة فعل غائى واعى وهذا لا ينطبق على المادة بل على الإنسان فقط لذا من يريد إثبات الوظيفة علميا أن يثبت بأن هذا الفعل جاء من غائية واعية,وعندما يتكأ العالم على الظن والإحساس فهو ليس عالم ولاعلاقة به بالعلم ليقحم ذاته فى الفلسفة مستغلا مكانته العلمية ولكن هذا لن يشفع له أمام العلم ومنهجيته وأداءه!
أنا لم أقل بأن العلم يلغى مفهوم الوظيفة للأشياء بل قدمت أمثلة تتطلب العقلانية والمنطق فى البحث فإذا كان لك مفهوم عقلانى عن الوظيفة فلتقله ودعك من سُخر لنا فهى شديدة الهشاشة!


152 - الطفرات آلية طبيعية ليست منظمةولا مرتبةولا ذات قصد
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 19 - 19:28 )
الأستاذ latef khaled
أرى لدى حضرتك قناعات وفهم لنظرية التطور ولكن ليس لديك قناعات بالطفرات.
الطفرات آلية طبيعية تمر على كل الكائنات الحية بلا إستثناء وحتى مانراه طفيفا هو من آلية الطفرات.
لا يوجد كائن حى فلت من الطفرات وأقرب مثال هو هذا التباين بين الأخوة فلا يوجد تطابق بين الاخوات..لترجع الأمور إلى تغير فى النسخ ومن هنا نحظى على التباين.
ليس بالضرورة أن تكون الطفرات نحو الأحسن وفى مسار التطور الطبيعى فيمكن جدا ان تكون الطفرات سيئة وهذا واقع ونلحظه فى الأجنة المشوهة جسديا وعقليا ليقوم الإنتخاب الطبيعى بمهمته فمن يتوافق مع الطبيعة يستمر ومن لا يتوافق يموت لأتذكر تجربة قاسية لاحد احبائى عن تشوه الجنين داخل الرحم وسيكون مصيره الموت.
الطفرات الكبرى أى تحول كائن لكائن آخر لا يتم كقفزة واحدة فأنت لا تستطيع أن ترصد هذا التغير الفجائى لأنه بساطة غير موجود بل تراكم طفرات عديدة مع زمن طويل ليحدث التغيير.
حضرتك رجل علمى ولكن تتعامل مع الأمور كونها خاضعة لآلية ونظام قاسى بينما رؤيتى أن العشوائية هى جوهر الأمور أى لا غائية محددة بل الظروف المتاحة فقط لتنتج مشاهد بدون نظام أو ترتيب أو قصد.
مودتى.


153 - إلى latef hkaled
حميد فكري ( 2018 / 6 / 19 - 19:32 )
تقول في آخر تعليق لك ( لا يزال مبدأ الطفرات تصور غيبى لايخضع لقاعدة يمكن تطبيقها والعلم لا يقيس ما يغيب عنه . )
أقول مبدأ الطفرات ,مبدأعلمي ,فهو مبدأ ديالكتيكي ,المقصود منه هو تفسير أي جديد يختلف نوعيا ,عن سابقيه وهذا لايحصل كما تفهم ـ ربما ـ,لفعل قوة خارجية غيبية , أو كما يفهم البعض بسبب من صدفة فجائية , بل لأسباب موضوعية مادية موجودة تراكمت عبر فترة من الزمن ,فأحدثتت هذا الجديد .
فالإنسان مثلا ,كنوع ,لم يظهر فجئة من قردة عليا .بل جاء نتيجة تطور تراكمي عبر ملايين السنين ,لعب في هذا عوامل بيئية وأخرى جينية ,كما لعب [العمل ] دور أساسي في هذا النشوء .والملاحظ أن مفهوم الطفرة ,قد إستفادت منه علوم الإبستمولوجيا كثيرا .فبه تم تفسير كيفية الإنتقال في علم الفزياء مثلا ,من الفزياء الكلاسيكية إلى الفزياء النسبية ,ونفس الشيء مع الرياضيات والهندسة ,من الهندسة الأقليدية إلى الهندسة اللأقليدية ( الأكسيومية )
وشكرا لك أخي العزيز


154 - كل واحد وعلامه
سامى لبيب ( 2018 / 6 / 19 - 22:13 )
الأخ سيد مدبولى
كان تعقيبك على توقفى أمام (ومالها من فُروجٍ) وقولى :هل الدنيا ضاقت قدامك فى اللغة لتستدعى كلمة فروج فجاء قولك :( لا ضاقت ولا يحزنون لكن المخزون البدوى وعوامل البيئة وثقافة العصر لها تأثير كبير على لغة وتفكيرسبحانة... يعنى لما الثقافة السائدة كانت كلها حيض ونكاح وضراط وفرج وقمل وقتل وكفار عاوز لغة سبحانه تبقى شكلها إية؟ أكيد لما البدوى من دول كان بيشترى بطيخة كان بيطلب من البائع ان يفرجها أى يشقها ويجعلها كالفرج) .
كلامك صحيح لأتذكر المقولة الشهيرة : كل واحد وعلامه هههه .


155 - أصل الإنسان
latef khaled ( 2018 / 6 / 20 - 09:38 )
الأستاذ سامى
ماذكرتموه تماما هو مضمون ما قرأت عنه وعن تفاصيل أخرى وأبحاث الهندسة الوراثية وأهدافها والتهجين وسعة آفاقه .
وإختلاف علماء الغرب حول التطور على فهم دارون بين مؤيد ورافض أمر يستوجب التريث خاصة أننا لاناقة لنا ولا بحوث .
ما إستوقف عقلى هو إماكنية إندثار الجنس البشرى تحث تأثيرفترات طفرة عشوائية ضارة كما إندثار الكيانات الثانوية.
أو تعرض الإنسان لطفرات حادة أخرى تغير فى بناؤه الخارجى والداخلى ، ،وخاصة شرط ملايين السنين متاح ، كما لم أتبين فرصة علاقة خطية موجبة للتطور تستمر ملايين السنين بدون إنحراف .
مادامت الخلية الحية الأم التى تشكلت منها الكائنات الحية والإشتراط متاح والمنظومة التى أدت إلى ما قبلة متوفرة وناجحة ممكن تؤدى إلى ظهور كائن متميز مثل الإنسان .
بدلا عن فكرة إحتمال الإرتقاء والإندثار ،
الإمتلاء الحي المتنوع والتماس فى العمليات الحيوية المتشابهة قد يكون صنع هذا اللبس .
فى كل الأحوال هم العلماء والعلم يصحح العلم عندما يتبينوا والبحث لديهم لايتوقف ،
طالما ملايين السنين هى الحل لكل معقد فكل جديد محتمل، شكرا لإهتماما ووقتك
كل تقديرى


156 - أصل الإنسان
latef khaled ( 2018 / 6 / 20 - 11:16 )
الأخ حميد فكرى
نطرية التطور تستخدم بشكل مكثف ويتقدم مع الوقت فى مجالات الأدوية والكيمياء الحيوية ومجال الجينات والتهجين وإنتاج سلالات نباتية وحيوانية ، جديدة
تقدير العصر الجيولوجي يمتد من ١-;-٠-;- إلى ٨-;-٠-;- مليون سنة والأحقاب الجيولوجية الأربعة نشأت فيها الحياة على الأخرض ما بين تقدم وإنقراض ، والتطور بالمنطق العقلى موجود و متاح لكل الكائنات فى نفس الحقبة ونفس المنظومة التطورية،إن التساؤل من بداية مداخلاتى عن الفجوة العميقة بين الإنسان وسائر الكائنات برغم البيئة تسمح بتطور فصائل إخرى
محاولة فهم واقع خارج الغيبيات
إمتنانا منى لكم لإهتمامكم .
خالص تحياتي

اخر الافلام

.. ترامب يهدد صناع السيارات في أوروبا..


.. مرآة الصحافة 24/06/2018


.. نشرة الإشارة الأولى 2018/6/24




.. ميليشيات الحوثي تتكبد خسائر فادحة في الحديدة


.. إثيوبيا تعتقل مسؤولا أمنيا على خلفية تفجير السبت