الحوار المتمدن - موبايل



حُبُّنا

مصطفى حسين السنجاري

2018 / 6 / 13
الادب والفن


حُبُّنا ليسَ مُستحيلاً
وصَعْبا
فلِماذا
مُلئتِ منه رُعبا..؟

ليس يخشى
مِن الجحيمِ امرؤٌ لم يرتكبْ
في الحياةِ جُرماً وذنْبا

أنتِ ما خُضتِه
كما قلتِ قبلاً
فاحْضِني الحبَّ
واملأي مِنه قلبا

بنداه القلوبُ تحيا
ربيعاً وبه
يغدو العمرُ حلواً وعَذبا

سالمي
إن وَجَدْتِ فيه
سَلاماً
لا تشنّي على المُسالِمِ حَرْبا







اخر الافلام

.. عيد ميلاد سعيد فرنسا 24 باللغة الاسبانية!


.. جمهور الجونة يحتفي بفيلم «يوم الدين» بالتصفيق وقوفا


.. نجيب ساويرس لـصناع فيلم «يوم الدين»: «عملتوا إنجاز وفخور بيك




.. عمرو سلامة وصبا مبارك يخطفا الأنظار بصورة تذكارية.. ووزيرة ا


.. درة تواسي الطفل بطل فيلم يوم الدين بعد دخوله في نوبة بكاء عق