الحوار المتمدن - موبايل



الخطوات العاجلة لإنقاذ الميزانية العراقية من نهب لصوص الطوطم

جاسم محمد كاظم

2018 / 7 / 19
مواضيع وابحاث سياسية


الخطوات العاجلة لإنقاذ الميزانية العراقية من نهب لصوص الطوطم
تشهد الميزانية العراقية اليوم حالة من النهب الشديد المبرمج بقانون للسرقة مال متشهدة أية ميزانية في تاريخ العالم .
وبرغم الإيرادات الهائلة لنفط العراقي ألا أن المواطن يعاني الفاقة والعوز وصلت فيه نسبة البطالة بتقديرات الأمم المتحدة بحدود ال28 % وهو أعلى رقم تصل إلية الإحصائيات وربما تزيد في خلال العامين القادمين إلى 35% .
لم تشهد أية دولة في العالم حالة من السرقة مثل ما شهدتة ميزانية العراق اليوم يقول التاريخ بان الرئيس فيرديناد ماركوس سرق الفلبين وأطلقت علية الصحف العربية علي بابا الفلبين وكل ما أخذة ماركوس لا يتعدى حقيقية من الدولارات مع زوجته ملكة الجمال أميلدا بعد هجوم الشعب على القصر الرئاسي .
حافظت كل الحكومات التي تولت أدارة البلد على الميزانية ووازنت بشكل دقيق مابين الصرف والادخار وكيف تحتسب الرواتب عبر ساعة العمل ولم يشهد الاقتصاد العراقي حالة من الخلل مابين الأجور في القطاع العام والخاص مثل ما يشهده اليوم .
تكمن الكارثة اليوم بالرواتب والامتيازات الخيالية التي تصرف على فئة لا تتعدى ال200000 عشرين ألف فرد فهؤلاء يأخذون ما يقارب 50% من إيرادات النفط ويبقى النصف الثاني يصرف على المشاريع الوهمية .الدفاع والداخلية ورواتب بقية الموظفين من مجموع الشعب البالغ ما يقارب ال35 مليون نسمة .
وصلت أعلى ميزانية عراقية قبل سنين الحصار إلى ما يقارب ال10 مليار دولار فصلها احد المسئولين كالتالي .
1- 2 مليار رواتب موظفين في كافة قطاعات الدولة .
2- 1 مليار نفقات الدفاع وحماية امن الدولة .
3- 1 مليار سداد ديون خارجية .
4- 1 مليار نفقات خدمات مجانية .
5- 1 مليار مخصصات سلف وقروض .
6- 2 مليار تبقى رصيد احتياطي .
7- 2 مليار طوارئ.
تبلغ ميزانية العراق اليوم 150 مليار دولار تكفي لمعيشة 4 دول بحجم العراق برفاهية تامة ولغرض إنقاذ هذه الميزانية من الضياع والنزف المزمن للعملة يجب أتباع الخطوات التالية العاجلة التالية .

1- الإلغاء الفوري للرواتب والامتيازات الخاصة للرئاسات والوزراء والنواب والدرجات الخاصة والسجناء السياسيين بكافة إشكالها .
2- تحديد جدول للرواتب بسقف أعلى وأدنى يشمل كافة موظفي الدولة بحيث لا تتعدى الهوة مابين الأعلى والأدنى ما مجموعة 2 رواتب للأعلى.
3- تحتسب الشهادات والمخصصات مثل الخطورة والنقل والزوجية بما لا يزيد على 20% من الراتب الاسمي وليس بقيمة 200% كما هي اليوم .
4- احتساب قيمة ساعة العمل وسعر هذه الساعة في القطاع الخاص والعام من اجل تحديد أسعار السلع .الخدمات .الأجور. والرواتب
5- الفاء الامتياز الخاص بأعضاء البرلمان واعتبارهم موظفين براتب موظف عادي للغير موظف في دوائر الدولة تنتهي صلاحيته مع انتهاء الدورة البرلمانية وإلغاء تقاعد النواب .
6- لا يعبر الوزير منصب سامي ويكون راتبه أسوة بالدرجات الوظيفية الموازية لعملة مثل راتب مدير عام أقدم في التسلسل الوظيفي .ولا يحتسب للوزراء راتب تقاعدي بل يكون المنصب خاضع لتسلل الهرمي أو الكفاءة .
7- يعتبر رئيس الجمهورية أو رئيس الوزراء موظف عادي في الدولة بدون ألقاب سامية متعالية .
8- تسن هذه التشريعات بقوانين ويصادق عليها من قبل الشعب عبر استفتاء شعبي غير قابل للتغيير من أية جهة كانت .
هكذا يمكن إنقاذ ما يمكن أنفاذة من أموال العراق وثروته الوطنية لكي يشعر المواطن بمواطنته الحقيقة بالثروة وليس الزائفة عبر الكلمات المجردة الكاذبة وتحقيق ابسط حقوق العدالة مابين كل المكونات العراقية وتستطيع الدولة من السيطرة على كل مفردات التوظيف . التعيين الصرف ومحاربة البطالة بكل أشكالها . ...

////////////////////////////////////////م
جاسم محمد كاظم







اخر الافلام

.. التحالف العربي يدك معاقل الحوثيين في صنعاء


.. ترامب: سنعمل على تعزيز ترسانتنا النووية


.. العثور على كهف عملاق في الصين




.. سمير جعجع من مقاتل في الحرب الى زعيم سياسي


.. شاهد: مزارع يتيح للبريطانيين قطف اليقطين من بستانه في الهالو