الحوار المتمدن - موبايل



صامدون في وجه الريح

سعود سالم

2018 / 8 / 2
الادب والفن


نحن هنا
ما زلنا نجذف
في الرمال
تقذفنا الشواطئ
نحو ألأمواج العاتية
كي لا نموت
بالجوع بالعطش
بالغياب والقلق
نتشبت بالغرق
بردا وسلاما
يقودنا الوهم
نحو الخطوات اليائسة
نحو الدروب الوعرة
نرمي الشباك
على أسراب الضباب
ونصطاد الأحلام
الرخيصة
والسراب
ونتكيء على الجدران
ونردد
صامدون
صامدون
في وجه الريح والغبار
في جحيم الإنتظار
سنبقى هنا
نراقب الطيور في السماء
نغسل الوقت في الأنهار
وننظف التاريخ
في مياه البحرالمالحة
نجفف العصور
الحقبات والدهور
على حبل الغسيل
في ساحة البيت القديم
وننتظر الإنفجار
في محطات الضباب







اخر الافلام

.. كيف كشف الفنان مصطفى أنور شيخ على حقيقته بأغنية؟| جدودنا


.. ماهي المقالب التي كان يقوم بها الفنان مصطفى أنور بآنسات المد


.. تفاصيل جديدة في الرواية السعودية حول مقتل جمال خاشقجي




.. مراسل الجزيرة يتحدث عن التفاصيل الجديدة في الرواية السعودية


.. تواصل ردود الفعل الدولية المشككة بالرواية السعودية