الحوار المتمدن - موبايل



تهديدات فارغة وجوفاء لنظام مهزوز

فلاح هادي الجنابي

2018 / 9 / 29
مواضيع وابحاث سياسية


في ذروة إحساس النظام بالخوف والرعب من الاحتمالات غير الآمنة بالنسبة لمستقبلهم وخصوصا بعد أن لم تعد قبضتهم محکمة على الاوضاع وصارت الضربات توجه لهم من کل جانب، فإن الملالي ومن أجل أن يمنحوا شيئا من الامل والتفاٶل لجلاوزتهم المنهارين ويعملوا على رفع معنوياتهم الواصلة الى الحضيض، فإنهم يعمدون الى إطلاق التهديدات ضد هذه الدولة أو تلك الى جانب بث الاکاذيب والتخرصات ضد المقاومة الايرانية التي صار واضحا بأنها تسير بخطى واثقة ودٶوبة نحو طهران للإنقضاض على قلاع الظلم والطغيان والاستبداد الديني.
النشاطات والفعاليات السياسية التي تقيمها المقاومة الايرانية وأنصارها ومٶيدوها وبصورة متواصلة والتي جعلت العالم کله على إطلاع وتواصل مع القضية الايراني، ولاسيما بعد کشف وفضح جرائم وإنتهاکات النظام بحق مختلف أطياف وشرائح الشعب الايراني إضافة الى تدخلاته السافرة في بلدان المنطقة والاضرار الکبيرة التي تسبب ويتسبب بها في إنعدام الامن والاستقرار فيها، وضعت وتضع النظام في موقف صعب ولاتسمح له بأن يواصل نشاطاته المشبوهة وتنفيذ مخططاته المشبوهة کما کان حاله طوال الاعوام الماضية، ذلك إن المقاومة الايرانية لاتقوم بجهود عبثية أو من دون هدف ونتيجة.
ليست أول مرة يطلق فيها هذا النظام الدجال المراوغ مثل هذه التهديدات وأکيد من إنها ليست الاخيرة من نوعها، لکن المهم في الامر هو إنه صار واضحا إنها لم تعد ذات جدوى وليست إلا کرفسات الذبيح وجهود الميٶوس منه، إذ أن الشعب الايراني قد صار على بينة من النظام ويعرف جيدا بأنه في أضعف حالاته ويسعى للخروج من محنته وأزمته والتأثير سلبا ولکن من دون جدوى على المعنويات المرتفعة للشعب الايراني والمقاومة الايرانية، وإن تزايد لغة التهديد في خطاب النظام وتصعيد وتيرته بشکل ملفت للنظر، يدل على إن الاوضاع تسير بالنظام بوتيرة سريعة نحو الهاوية.
40 عاما من مسيرة سوداء مفعمة بکل أنواع الجرائم والانتهاکات السافرة لحقوق الانسان من جانب نظام الملالي، وصلت وبفضل النضال الحثيث والدٶوب للمقاومة الايرانية الى محطة النهاية والسقوط الحتمي خصوصا بعد أن لم يعد بوضع النظام أن يضمن أسباب البقاء والاستمرار، فهو مکروه ومرفوض وملعون في الداخل من جانب الشعب والمقاومة الايرانية ومنبوذ وممقوت من جانب شعوب وبلدان المنطقة والعالم، ولم يعد بوسع خدعه وأکاذيبه أن تنقذه کما کان الحال معه طوال العقود الاربعة الماضية.







اخر الافلام

.. توقيع اتفاقيات تعاون بين روسيا وسوريا


.. قناة العربية - البث المباشر


.. البرلمان الأوروبي ينتقد مصر حقوقيا ويشجب التعاون الأمني معها




.. الحصاد-الشيوخ الأميركي يدينه بالإجماع.. تضييق الخناق على بن


.. من واشنطن-مستقبل العلاقات الأميركية السعودية بعد قرارات مجلس