الحوار المتمدن - موبايل



بذرة الحضارة ازهرت في كوردستان

سيبان حسين ابراهيم

2018 / 10 / 21
دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات


بذرة الحضارة ازهرت في كوردستان
سيبان حسين ابراهيم
ان تطور اساليب الحياة والمعيشة وتقدمها مر بمراحل كثيرة من تطور منذ الف السنين تطور بها فكر البشري وتطورت معه اساليب معيشته منذ الزمن البعيد الى الان .
وان التاريخ لا يعتمد فقط على دراسة الهيكل العظمية او قطع الاثرية بل ان علم اثار يتوسع كثيرا بدراسة البيئة التي وجدت فيها الاثار وهياكل بشرية او تماثيل فدرسة البيوت التاريخية وادوات الستخدام اليومي وما يخزن في البيت كلها مهمة باهمية القطع الاثرية فمنها ياخذ علماء اثار تصوراتهم عن مدة تقدم وتطور الموقع الاثري وكيفية التي عاش بها سكانها .
كوردستان ارض ميلاد الحضارة والتطور بدون منازع ان هذه مقولة كبيرة جدا ولكنها مناسبة تمام لنطلقها على وطننا كوردستان فعند دراستنا لتاريخ وتعمق به نجد ان الشواهد والمواقع الاثرية الكثيرة التي تويد هذه مقولة فنحن امام حقيقة تاريخية لا يمكن لاحد انكارها حيث بدء الانسان في كوردستان في عصر الحجري الوسيط "الميزوليت"(12- 10 الف عام قبل ميلاد )بالانتقال تدريجين الى الاستقرار النسبي وستبدال طرق معيشته التي تعتمد على الصيد والتقاط الى الزراعة والتدجين حتى بات العصر الحجري الحديث "النيوليت" الذي يسمى بعصر الثورة زراعية ويمكن لنا ان نجد بوادر هذا الانتقال في كهف زرزى الوقع شمال غرب مدينة السليمانية قرب جبل كونكوتر في هذا الكهف قامت الباحثة دوروثي كارود في عام 1928 بدرسته وكتشفت به اثار انتقال من الصيد والتقاط الغذاء الى زراعة والرعي قبل 10800 سنة ق.م هذا الانتقال الكبير الذي حدث هناك سرعان ما بدء ينتشر في كل مكان من كوردستان فبدء العصر الحجري الحديث بدراك الانسان في كوردستان بحاجته لتطوير اساليب حياته وستقرر في البيوت الطينية والحجرية وستبدال التقاط والصيد بالتمدن والرعي والزراعة ويبدو ان ذلك الوعي هو وليد حاجة الانسان لاستقرار وزدياد الاعداد السكانية في كوردستان في تلك العصور وسوف نورد هنا عدد من القرة التي كانت هي بداية الانتشار الواسع لزراعة في كوردستان
1- زاوى جمى تقع على نهر الزاب الكبير على بعد اربع كيلومترات الى الغرب من كهف شنايدر و95 متر عن ضفة نهر قرب بلدة راوندوز في محافظة هولير وعلى ارتفاع 435 متر عن سطح البحر ويبلغ مساعة هذا الموقع 275×215 متر ويعود تاريخ هذه القرية الى 9200 ق.م اكتشفت البعثة الامريكية هناك بيوت اثرية مستديرة الشكل على قاعدة مصنوعة من حجارة وجدران طينية وتعد اقدم بيوت شيدها انسان وكتشف بها مناجل صنعت من عظام وجدت قطع من سلال والحصر وكتشفت عظام غزلان والماعز البري وحسب الدراسات فان الطبقة سفلة منه هذه القرية يعود الى سنة 11200 ق.م
2- تل العبر الأثري الواقع على الضفة اليسرى لنهر الفرات بناحية الشيوخ تحتاني التابعة لمدينة كوباني تاسس فيها قرية بدائية يعد لتاريخ عشرة آلاف سنة قبل الميلاد.
ويشتهر تل العبر بانه اول موقع ابتكر حجرات داخلية صغيرة استخدمت في تخزين الحبوب.
وكتشف هناك بيت دائري قطره 2 متر حفر في الأرض بعمق المترين وطليت جدرانه بطين وتم نقش عليها رسوم وخطوط على محيط الدائرة لبيت وكتشفت ايضا بلاطات بشكل اعمدة وتم كسيها بالكلس وتم صب ارضة البيت بطين والكلس وزينت ارض بخطوط كما كتشف بتلك بيوت لوحات نقشية تصور سلسلة جبال يقطعها نهر الفرات (يبدوا هذا ان سكان موقع تل العبر كانو قادمين من منابع الفرات في باكور كوردستان ) وعصر ذهبي لتل كان بنهاية الألف الخامس وبداية الألف الرابع ق.م حيث بدء انتاج الفخار المشوي والمزين بالشكال الهندسية والملونة بالوان الزبدي والأخضر والأحمر الفاتح.
كما كتشف ادوات صوانية ولوحات تصور تمساح( يبدو ان تماسيح توجدت في منطقة حوض الفرات في ذلك الزمن ) وكشفت اثار الهة ام كما كتشف اقدم آنية في العالم مصنوعة من حجر الكلوريت على شكل ثور وآنية تصور إنسانا دون رأس في وضعية القرفصاء وذراعاه مرفوعتان نحو الأعلى وبيده اليمنى حربة موجهة إلى حيوان وعدد من الألواح المصنوعة من حجر الكللوريت نحتت عليها مواضيع مركبة ومتعددة منها لوح عليه نحت غائر يمثل نسراً طائرا فارداً جناحيه ورأسه إلى الجانب الأيمن، وعلى أطراف اللوح من الجانبين نحت لشكل أفعى ولوح آخر يمثل نحتا تجريديا يصور ثلاثة نسور مفرودة الأجنحة وتحتها قرص الشمس و لوح حجري نحت عليه سنبلة قمح وبجانبها شكل يدين وأصابع مفرودة ورأس ثور وبجانبه أفعى.
3- قرية جرمو الاثرية التي تقع اسفل جبال زاغروس شرقي مدينة جمجمال على ارتفاع 800 متر فوق سطح البحر
قامت بدرسة الموقع الاثاري روبرت بريدوود التي تراست بعثة جامعة شيكاغو وكشف النقاب عن اثار هذا الموقع المهم حيث بنا الانسان القديم قرية زراعية مستقرة في قرية جرمو منذ 7000 عام ق.م وتبلغ مساحتها بين ( 12000- 16000) متر وحدت اثار 20 بيت بنيت اساستها من حجارة وجدرنها من الطيت وقدر عدد ساكني القرية بين 100وا 150 وكتشف في موقع 12 طبقة اثرية وجدت بها المنجل المصنوع من حجر الصوان واحجار طحن كما عثر في هذه القرية على ادوات مصنوعة من العضام استخدمت كادوات قطع وتثقيب وملاعق وكذلك جرار من الفخار للخزن
وكتشف ايضا اثار تدل على تدجين بعض الحيوانات مثل الماعز والخراف والكلاب كما اكتشف ان القرية مارست زراعة الحنطة والشعير والبازلاء
4-تل حسونة :تل أثري يقع على بعد 35كم جنوب غربي الموصل في منطقة جبل شنكال تبلغ مساحته 200×150م وارتفاعه 7متر ويعود تاريخه الى 7500 ق.م وكتشف به 6 طبقات اثرية وجدت باقدمها اثار مواقد ومخازن واواني فخارية بسيطة وفي طبقة ثانية تم كتشاف البيوت مكونة من عدة غرف وفخاريات متطورة ومخازن وادوات وفي طبقات اخرة وجدت بيوت اكبر وفخاريات المزخرفة والملونة
كما تم كتشاف بهذا تل اختام وخرز ومخزن وادوات زراعية حيث زرعو قمح والشعير ودجنو حيونات مثل الغنم والماعز والبقر والخنزير كما اصطادوا الغزال والبقر الوحشي وعرفوا الحياكة والنسيج وصناعة الفخار وشيه في أفران كبيرة.
5- شمشارة "ششرم" حيث يقع على الضفة اليمنة من نهر الزاب الصغير على بعد 8 كم شرق بلدة رانية في باشور كوردستان ترتفع تل شمشارة 19 متر عن سهول محيط بها بطول 330 متر وعرضه من قائما 60 مترا وتم اكتشاف فيها 16 طبقة اثرية لعهود اثرية مختلفها اقدمها الطبقات 14-15- 16 حيث يعود لزمن قرية جرمو 7000 ق.م وبها منازل طينية
بينما طبقات من 9 -13 فقد كتشف فيها بيوت والقمح وحيونات مدجنة والفخار الملون والمزخرف وتعود الى عهد تل حسونة (5000ق.م )
6- أُم الدباغية تل أثري في سفوح جبل شنكال على بعد 26 كم غرب مدينة الحضر ويبلغ مساحة الموقع 100×85 متر وارتفاعه 4 م وقد تم دراسة هذا التل باشراف الباحثة البريطانية ديانا كيركبرايد وتم تحديد 12 طبقة أثرية كانت مسكونة في العصر الحجري الحديث بين نحز 6200 ق.م و 5750 ق.م. وقد كتشف فيها مخازن كثيرة بنيت من طين والقصب وبيوت كبيرة موالفة من ثلاث غرب ومتازت هذه البيوت بشكلها البيضوي ووجد فيها فخريات كثيرة متطورة ومزينة وذوات ارجل تشبه بشكل كبير فخاريات حسونة
كما تم كتشاف ادوات حجرية مثل رؤوس الاسهم والمناجل والنصال الصغيرة من حجر سبج وا الفؤوس المصقولة المصنوعة من حجر البازلت وبعض تماثيل الطينة مجسمة بشكل نساء وهذا يدل على الخصوبة
وكتشفت البحثة ان مستوطنة مارست زراعة بشكل كبير حيث زرعو القمح و الشعير و الحمص و العدس وتدجين الحيوانات ولاسيما الماعز و البقر و الخنزير و الكلاب والحمار
7- الاربجية يقع على بعد 8 كم شمال شرق نينوى العاصمة الآشورية القديمة في محافظة الموصل يعود تريخها الى 6500ق.م حيث كتشفت البعثة البريطانية بقيادة ملوان عان 1932 بيوت طينية هناك وادوات زراعية وتميزت هذة الموقع بشوارعه مرصفة بالاحجار وكتشاف تماثيل طينية تعود لالهة ام
7- تل قرة لطخ يقع تل على بعد 4 كم من بلدة مطارة جنوب كركوك ويعتبر موقع تل قرية زراعية مبكرة يعود زمنها إلى 5570 ق.م وحثب الدراسات فان موقع التل يتشابه بشكل كبير بين اثاره وآثار تل حسونة.
7- يارم تيه الذي يقع على بعد 7 كم غرب تلعفر في سهل شنكال اكتشفت فيها آثار قرية مبكرة وجدت به قمح مخزن كما كتشف بها فخاريات ملونة تعود إلى عصر حلف بلاضافة لوجود عظام حيونات تم تدجينها مثل الحمار البري (الاخدر) والخنازير والكلاب والبقر والماعز
ونضيف عليها بشكل سريع
*موقع كريم شاهر موقع اثري يقع شرق بلدة جمجمال بنحو 9 كيلومتر حيث عثر اثناء عمليات التنقيب على الات حجرية دقيقة الصنع والات وادوات زراعية مثل مناجل المصنوعة من الحجر الصوان ورحى لطحن والهاونات والمقات وجدت عظام قليلة لحيوانات مدجنة
*موقع ملفعات الذي يقع على ضفة نهر الخازر شمال الطريق الممتد بين هولير والموصل وجدت اثار وعظام تشبه ما اكتشف في كريم شاهر وجدت بيوت محفورة في الارض وغطيت جدرانها بالحجارة
* موقع كردجاى الذي يقع على نهر الزاب الاعلى بالقرب من قرية كورد مامك الحالية وكتشفت اثار مشابها لما وجد في موقعي كريم شاهر وموقع ملفعات وهذه مواقع ثلاث تعود الى العصر الحجري المتوسط
*موقع كرد باناهلك يقع على بعد كيلومتر واحد جنوب غرب قرية ديانا الحديثة في منطقة راوندوز يعود زمنها إلى حوالي 4800 ق.م
*قرية قرية بكم في وادي شهرزور التي تأسست في عصر حلف 5000 ق.م
*قرية إبراهيم عزو نحو 17 كم شمال غرب مدينة الموصل
*قرية حسن في منطقة حمرين اكتشفت فيها مخلفات مبنى مدور وفخاريات تعود إلى عصر حلف.
*موقع جوخة مامي الذي يقع على بضعة كيلومترات شمال مندلي التي تعود الى عصر حلف
* تبة كورا الذي يقع 15 ميل شمال شرق الموصل يعود زمنها إلى 5000 ق.م.
ان كل هذه القرى القديمة التي تعد من اوائل تطور الفكر بشري وتحضره وجدت في كوردستان لعلم ان ارض كوردستان لم تنقب بشكل كافي بسبب الحروب واستعمار وما خفي من اثار وقرى كان اعظم
ولكننا وجدا تشابه كبير بين قرى جميعا حيث شكل دائري والاساس المبني من حجارة وجدران طينية وتبليط الارضي بطين مخلوط بالتبن وهذه طرق بقيت تستخدم في ارياف كوردية الى الان مع استبدال الشكل دائري بشكل مستطيل كما يظهر ان غرف التخزين التي كانت اساسية وتوفرت في كل مواقع بلاضافة لشكل تنور المحفور بالارض وبشكل مخروطي وهو نفس شكل متبع الى يومنا هذا
بكل هذه مواقع واثار وتواريخ قديمة يمكننا جزم بقدم كوردستان وتطور حياة فيها منذ القدم

المصادر :
1- تأريخ الكُرد القديم /الدكتور جمال رشيد والدكتور فوزي رشيد أحمد
2- كُردستان مهد حضارة العصر الحديث/عبدالفتاح علي يحيى
3- مقدمة في تاريخ الحضارات القديمة /طه باقر
4- تاريخ حضارة وادي الرافدين /احمد سوسة
5- الأدوار الحضارية والعصور التاريخية في العراق / أستاذ احمد حبيب سنيد عبود الفتلاوي
6- عندما تموت الأساطير / ميشال موسي
7- نشأة القرى العراقية الاولى / عدنان مكي
8- تاريخ العراق القديم /نخبة من العلماء العراقين
9- قوة اشور /هاري ساكز
10- العراق القديم /جورج رو
11- الفخار في العصور ماقبل تاريخ /تقي الدباغ
12- المسألة الكُردية في العراق / صلاح سعد الله
13- المؤرخ الدكتور محمود السيد خبير بنقوش القديمة في دائرة المتاحف السورية
14- تاريخ العراق في القرن السابع ق.م / سامي سعيد الاحمد
15- العراق في التاريخ / نخبة من العلماء العراقين
16-أوئل العصر الحجري المعدني في شمال بلاد الرافدين 5800/4800ق.م /د. سماعيل حسين حجارة
17- أصول أسماء المدن والمواقع العراقية /ستاذ جمال بابان







اخر الافلام

.. لبنان: مصالحة تاريخية بين جعجع وفرنجية خصمي الحرب الأهلية


.. سفيان جيلالي عن استقالة ولد عباس: دخلنا في مرحلة انهيار النظ


.. وزير المالية اللبناني يعلن استنفاد احتياطي الموازنة بشكل كام




.. محمد البخيتي: لا وساطة ولا اتفاق لتسليم ميناء الحديدة


.. إسرائيل: ما هي الأسباب الفعلية الكامنة وراء استقالة ليبرمان؟