الحوار المتمدن - موبايل



لماذا جاء ترتيب مصر فى مؤخرة الدول فى التعليم؟

طلعت رضوان

2018 / 10 / 24
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


لماذا جاء ترتيب مصرفى مؤخرة الدول فى التعليم؟
طلعت رضوان
جاء ترتيب مصرعن مستوى التعليم..وفق الضوابط العالمية، رقم129من بين137دولة..وذلك كما جاء فى بيان (مؤشرالتعليم العالمى) عن السنة الدراسية 2017/2018 بينما كانت دولة سنغافورة هى الدولة الأولى على مستوى العالم، حيث حصلتْ على أعلى الأرقام فيما يتعلق بضوابط الجودة، التى جاءتْ فى الشروط المنصوص عليها فى معاييرالتقدم..ومن أهمها (القدرة والكفاءة على نسبة تحصيل الطالب للدرس داخل فصول المدرسة، أومدرجات الكلية..ومن بين المعايير- أيضـًـا- أنْ يكون النظام التعليمى قائم ومؤسّـس على ((الفهم والنقد والتفاعل مع أستاذ المادة..وليس على التلقين.
وأعتقد أنّ السؤال الذى يجب أنْ يشغل عقول المسئولين عن التعليم فى مصرهو: لماذا كانت سنغافورة فى المُـقـدّمة ومصرفى المؤخرة؟ سأتجنــّـب معظم العوامل التى تسببتْ فى هذا التخلف المُـزرى للتعليم..وسأركــّـزعلى عامل واحد (فقط) هوتكدس الفصول بالتلاميذ، تكدس فاق كل التوقعات..وتجاوزكل المعايير- ليس على المستوى التعليمى (فقط) وإنما على المستوى الإنسانى، فهذا التكدس وصل لدرجة (حشر) 120(مائة وعشرين تلميذًا) فى فصل مساحته أربعين مترًا مربعـًـا. وهذه المعلومة لم ترد فى صحيفة (معارضة) ولافى قناة تليفزيونية (مُـعادية للنظام) وإنما وردتْ فى صحيفة قومية/ حكومية مصرية..وذكركاتب المقال أنّ من بين الأمثلة مدرسة الفاروق عمرالواقعة بحى المرج..وأيضـًـا مدرسة خالد بن الوليد، وفى الفترة الصباحية يزيد عدد التلاميذ على مائة تلميذ..وهكذا يتكررالمشهد فى مدن ومناطق كثيرة..وتساءل الكاتب: كيف يتسنى للمدرس الحديث مع 120تلميذًا وكيف يـُـتابعهم..وهل- لوافترضنا أنّ التلاميذ الذين تكـدّسوا فى مساحة40مترًا- تحمّـلوا الزحام، فكيف يستوعبون شرح المدرس؟ (أحمد فرغلى- أهرام19 أكتوبر 2018- ص24)
وهكذا يكون موقف الشرفاء حتى فى صحف الحكومة، لأنّ ظاهرة تكدس التلاميذ بهذه الصورة البشعة، تدل دلالة قاطعة على أنّ المسئولين عن التعليم مُـغيبون عن أهم مرتكزفى العملية التعليمية: الهدوء الذى يـُـساعد التلميد على الانتباه والتركيزمع شرح المدرس.
والدرس المُـستفاد من المنشورفى الأهرام، أنه لا أمل فى تطويرالتعليم فى مصر..وأنّ السنوات القادمة ستشهد المزيد من التخلف، عن مواكبة التعليم فى العصرالحديث..وبالتالى المزيد من التدهورالذى يجعل مصرفى ترتيب مُـخجل، عند مقارنة مصربدول عديدة حظيتْ بترتيب مُـتـقـدّم..ومع ملاحظة الفارق فى عمرهذه الدول..والأهم الفارق الحضارى.
وأعتقد أنّ تكدس التلاميذ يعنى إصرارالمسئولين على تدميرعقول هؤلاء الأطفال..وتشجيعهم على (حب الفوضى) و(تضييع الوقت) و(الزوغان من حضور الحصة) إلخ..والأهم والأخطرهواستمرارظاهرة الدروس الخصوصية، بتشجيع من وزارة التعليم (ولوبطريق غيرمباشر) وهل سأل الوزيرنفسه: هل ابنه (أوأى طفل) يستطيع الانصات للمدرس وهويسمع صياح وضجيج 120تلميذًا؟ ولوأنّ المدرس من الشرفاء الذى نجح فى مقاومة (فيروس) الدروس الخصوصية..واكتفى براتبه (وهذا المدرس حالة استثنائية) فهل يستطيع الشرح فى هذا الفصل الدراسى غيرالإنسانى؟
المطلب الإنسانى (توفيرفصل دراسى) بعدد من التلاميذ يسمح لهم بالانتباه لشرح المُـدرّس، هوأبسط الحقوق وليس فيه (رفاهية) الفصول الدراسية المُـكيــّـفة والمُـتصلة بشبكة الانترنت..ولارواتب المدرسين مثل رواتب الوزراء..كما يحدث فى اليابان..كل هذه (الرفاهية) مُـستبعدة لأنّ المطلوب شىء واحد (فصل دراسى إنسانى) فهل فى هذا الطلب مُـبالغة حتى تتخلص مصرمن عارالمؤخرة؟
000
وأعتقد أنه من المهم التعرف على الأسباب التى جعلتْ سنغافورة تتصدرالترتيب الأول على مستوى العالم. تقع سنغافورة جنوب شرق آسيا، عند الطرف الجنوبى لجزيرة الملايو..ومن بين أسباب التقدم فى التعليم علاقته بمستوى التقدم التكنولوجى والتقنى، الذى تــُـشرف عليه (هيئة تطويرالمعلومات والاتصالات IDA ) ومنذ عام 1981وُضعتْ خـُـطط خمسية لإنجازالتطوير..والذى بفضله حقق دخلا للدولة تجاوز80(ثمانين) ملياردولارسنة2011..والمدارس السنغافورية ترتكزعلى تغيير تفكيرالأطفال..وأسلوب تعليمهم..وقال السيد (رونى تاى) الرئيس التنفيذى لهيئة تطويرالمعلومات والاتصالات، أنّ مشروع التطويريستهدف الآتى:
أولا: أنْ تكون سنغافورة الأولى على مستوى العالم فى مجال الاستفادة من المعلومات والاتصالات.
ثانيـًـا: تحقيق زيادة الضعفيْن والثلاثة أضعاف من عائدات تصديرالمعلومات والاتصالات.
ثالثــًـا: تحقيق نسبة100% فى معدل انتشارأجهزة الكمبيوترلجميع الأسرالتى لديها تلاميذ فى المدارس..وأضاف أنه يوجد معهد لاعداد وتدريب المعلمين، باعتبارهم حملة مشاعل التنوير..وفى هذا المعهد فإننا لانؤهل المعلمين ورفع مستواهم الثقافى والمهنى، للتعامل مع طلاب اليوم أوطلاب ما بعد20سنة..وإنما نحن نطمح فى إعداد المعلمين مع المستقبل فى العام2100..وقال إنّ الفصل الدراسى سيتحول إلى التماثل مع الواقع البيئى، فإذا كان الطالب يدرس- على سبيل المثال- موضوعـًـا حول البيئة- فإنه بمجرد تغييرالعوامل المؤثرة على البيئة (مثل المحروقات والانبعاثات الكربونية) سيتفاعل الفصل الدراسى تلقائيـًـا مع هذا التغيير..وسيتأثر الطالب به عندما يشعربإرتفاع درجة الحرارة..ويـُـشاهد فى شاشات (داخل الفصول) احتراق الغابات وغيرها (المصدرصحيفة البيان- 29يونيو2012- تقريرللصحفى على الزكى- عن زيارته لسنغافورة)
فهل يستوعب المسئولون المصريون (درس) سنغافورة؟ ليعرفوا لماذا كانت الأولى على العالم فى معاييرالتعليم الدولية..وهل من الممكن أنْ يكون عدد التلاميذ 20(عشرين) فى الفصل وفقــًـا للحد الأقصى كشرط من شروط الانتباه والتركيركما نصـّـتْ عليه المعاييرالعالمية..وليس خمسة أضعاف الرقم كما فى مصر؟
***







التعليقات


1 - حالة طوارىء حقيقية
حسن عبد اللطيف ( 2018 / 10 / 24 - 15:17 )
الكاتب الفاضل

عندما تمر أمة بظروف استثنائية عصيبة (حياة او موت) كالتى تمر بها مصر الآن ينبغى أن يتم فورا إعلان حالة طوارىء شاملة (وليست فقط أمنية) توضع بمقتضاها قوانين طارئة استثنائية ... ومعايير استثنائية .... حتى لو أدى ذلك الى التضحية ببعض الأشياء الزائدة غير النافعة لصالح ما هو ضرورى وملح وعاجل

فى التعليم على سبيل المثال تستطيع القيادة السياسية اصدار سلسلة من القرارات العاجلة منها مثلا:

الغاء مدارس التعليم الفنى تماما لعدم جدواها فى المرحلة الحالية من تاريخ الوطن – وهذا امر شرحه يطول

الغاء كل المعاهد والمدارس الأزهرية .. فنحن نكذب ونأثم ان ادعينا أن الوطن (فى ظروفه القاسية الراهنة) بحاجة لكل تلك الأعداد المهولة من خريجى ذلك التعليم التراثى الردىء .. ولدى القيادة السياسية وبرلمانها القدرة على اجراء التعديلات اللازمة لعزل شيخ الأزهر الحالى ان رأت فى وجوده ضررا بالبلاد

تقليص عدد حصص اللغة العربية وفروعها المختلفة فى التعليم الاساسى لصالح مقررات أشد أهمية كالرياضيات والفيزياء – والتى يجب التوسع فيها

وفى هذا الصدد نتذكر تقرير الرئيس الامريكى سنة 1983 -أمة فى خطر-



2 - العسكرة وراء كل مسخرة
نجيب سرور ( 2018 / 10 / 25 - 07:50 )
العسكرة تؤدي للأخونة والسلفنة
وفي طريق عسكرة كل شيء في البلاد . تم عسكرة التعليم . فتلوث بسموم المناهج والتفكير الأخواني والسلفي


3 - التكدّس البشري أم التكاثر البشري ؟
ليندا كبرييل ( 2018 / 10 / 25 - 12:10 )
الأستاذ طلعت رضوان المحترم

تحية طيبة

أصبح طلابنا العرب من( ذوي الاحتياجات الخاصة)
أعلم جيدا ماذا تعني العبارة لكن طرق التدريس القديمة في مدارسنا العربية، وانخفاض كفاءة المعلمين، وعدم تطوير مهاراتهم للتعرّف على الأسلوب التعليمي الأفضل الذي يرفع من مستوى الطلاب، ساهم إلى حد كبير في تحويل أبنائنا الطلاب إلى (معاقين) لا يستطيعون تركيب جملة واحدة سليمة بالعربية،

ليس التكدّس البشري في الفصول المدرسية هو السبب، إنه النتيجة لسبب أهمّ :

تزيين الشيوخ لمزايا التكاثر البشري وعلى رأسها ترسيخ الحضور الإسلامي العالمي، يؤدي إلى مخاطر جمة لن تكون الدولة قادرة على مواجهتها

الارتقاء بالمستوى التعليمي يحتاج إلى تكامل عناصر أخرى
فالمعلم الذي يعيش في مستوى اقتصادي متدنّ انصرف عن مهنته الإنسانية للبحث عن سبل أخرى يحسّن بها وضعه المادي
ومع فساد الذمم ونهب مقدرات انعدمت الإمكانيات المادية لبناء مراكز علمية، وضاقت المدارس عن استيعاب الأعداد الهائلة من التلاميذ وتحولت إلى أماكن للضجيج والصخب والعنف

التعليم في مدارسنا لا يرتبط بحاجة السوق إلى تخصصات لها مردود إيحابي اقتصادي يعود بالنفع على الفرد والوط


4 - المعذرة لإرسال التعليق السابق بالخطأ
ليندا كبرييل ( 2018 / 10 / 25 - 12:13 )
الأستاذ الفاضل
حصل خطأ مني في إرسال التعليق قبل إكمال الفكرة وكنت في صدد تصحيحها
أرجو المعذرة
وسأتابع التعليق بعد إذنك
وشكراً


5 - التكدّس البشري أم التكاثر البشري ؟ 2
ليندا كبرييل ( 2018 / 10 / 25 - 12:17 )

التعليم في مدارسنا لا يرتبط بحاجة السوق إلى تخصصات لها مردود إيجابي اقتصادي يعود بالنفع على الفرد والوطن

مع التكاثر البشري تزداد حاجة الدولة إلى استيراد أساسيات الحياة كالغذاء لإطعام الأفواه الجائعة، تزداد الهجرة إلى بلاد العلم والتكنولوجيا المتقدمة، ويفقد المجتمع خيرة العقول المساهمة في تغيير وضعه البائس
كل هذا وأكثر منه بكثير يؤدي إليه التكاثر البشري الذي يقوده في بلادنا العقل الغريزي العبيط الذي لم تُنضِجه المعرفة

نحتاج إلى ثورة تعليمية وليس هناك الشجاع القادر على خرق التابوهات الجامدة

كوبا أحسن منا
لا يحصل الطالب الجامعي فيها على شهادة تخرجه قبل أن يساهم في محو أمية عشرة من المواطنين
نحن عندنا الأمية تبلغ أكثر من خمسين بالمئة، معظمها من النساء اللواتي يُجهَّزْن للزواج في عمر مبكر

ابحثوا في العادات والتقاليد الرثة البالية
وفي العقلية المتخلفة الرجعية التي جعلتنا خارج سلم التطور
مصر الأدب والفن والعقل العلمي التي كان يشار إليها بالبنان .. أصبح المتخلفون الخلايجة الشباع يعيّرون أبناءها الفقراء: بآكلي الفول والطعمية

تفضل احترامي


6 - تحية واحترام
محمود عبد القادر ( 2018 / 10 / 25 - 13:04 )

كل التحية والاحترام والتقدير للاستاذ الفاضل طلعت رضوان على مجهوداته التنويرية القيمة واتمنى له كل الصحة والسعادة والمزيد من ذلك العطاء المتميز الفريد

...

اخر الافلام

.. ميليشيا أسد الطائفية تستقدم تعزيزات عسكرية للسويداء - سوريا


.. قتلى مدنيون بقصف لميليشيا أسد على كفرنبودة وقرية الشريعة شما


.. ترامب وأردوغان يتفقان على التنسيق بشأن مناطق آمنة بسوريا




.. ميليشيا أسد الطائفية تستقدم تعزيزات عسكرية للسويداء - سوريا


.. سعوديتان مرتدتان عن الإسلام تعلقان في هونغ كونغ أثناء الهرب