الحوار المتمدن - موبايل



اله التوراة - سياسي

طلعت خيري

2018 / 12 / 2
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


اله التوراة - سياسي



لم يكن اله التوراة راضيا على تصرفات سبط افرايم بسبب عدم اهتمامهم بالجانب العقائدي ولا بالجانب القومي –فعدم المبالاة أضاعت حقوقهم وأسخطت الرب عليهم – متوعدا إياهم بعذاب اليم-- إما على يد أشور وإما على يد ملوك مصر – اله التوراة ليس إلها – إنما سياسي يتحايل على افرايم لإطاعته في التعاليم العقائدية والقومية – الإصحاح -- أنا افديهم وهم يكذبون علي -- لا يصرخون الي بقلوبهم حينما يولولون على مضاجعهم بل يتجمعون لأجل القمح والخمر ويرتدون عني -- وأنا أنذرتهم وشددت أذرعهم وهم يفكرون علي بالشر-- يرجعون ليس الى العلي فصاروا كقوس مخطئة اسقط رؤساؤهم بالسيف بسبب ألسنتهم هذا هزئهم في ارض مصر


الإهمال-- العقائدي

كنت اشفي إسرائيل وافضح أثم افرايم وشرور السامرة – لأنهما صنعا غشا للسارق من الدخل --والغزاة للنهب من الخارج -- ولا يذكروا في قلوبهم أني تذكرت شرهم وأحاطت بأفعالهم-- لقد صار شرهم أمام وجهي – يتفاخرون بكذبهم أمام الملك والرؤساء -- فاسقون كتنور محمى-- الخباز يقف الإيقاد الى حين يختمر العجين –وهم لا يقفون

الإهمال --القومي

أكل الغرباء ثروته وهو لا يعرف ورش عليه الشيب وهو لا يعرف-- فأذلت عظمة إسرائيل وهم لا يرجعون الى الرب إلههم ولا يطلبونه -- فصار افرايم كحمامة رعناء بلا قلب يدعون الى مصر يمضون الى أشور-- فعندما يمضون سأبسط عليهم شبكتي والقيهم كطيور السماء أؤدبهم بحسب خبر جماعتهم -- ويل لهم لأنهم هربوا عني-- تبا لهم لأنهم أذنبوا الي --


هوشع -- الإصحاح رقم 7



كنت اشفي إسرائيل وافضح أثم افرايم وشرور السامرة – لأنهما صنعا غشا للسارق من الدخل --والغزاة للنهب من الخارج -- ولا يذكروا في قلوبهم أني تذكرت شرهم وأحاطت بأفعالهم-- لقد صار شرهم أمام وجهي – يتفاخرون بكذبهم أمام الملك والرؤساء -- فاسقون كتنور محمى-- الخباز يقف الإيقاد الى حين يختمر العجين –وهم لا يقفون -- يوم يمرض ملكنا او رؤساء من سورة الخمر يبسط يده مع المستهزئين-- لأنهم يقربون قلوبهم للمكيدة كالتنور—في الليل ينام خبازهم وفي الصباح يكون محمى كنار ملتهبة -- كلهم حامون كالتنور-- ملوكهم سقطوا وليس من بينهم من يدعو الي افرايم—فمن يختلط بافرايم صار كخبز ملتهم-- أكل الغرباء ثروته وهو لا يعرف ورش عليه الشيب وهو لا يعرف-- فأذلت عظمة إسرائيل وهم لا يرجعون الى الرب إلههم ولا يطلبونه -- فصار افرايم كحمامة رعناء بلا قلب يدعون الى مصر يمضون الى أشور-- فعندما يمضون سأبسط عليهم شبكتي والقيهم كطيور السماء أؤدبهم بحسب خبر جماعتهم -- ويل لهم لأنهم هربوا عني-- تبا لهم لأنهم أذنبوا الي --أنا افديهم وهم يكذبون علي -- لا يصرخون الي بقلوبهم حينما يولولون على مضاجعهم بل يتجمعون لأجل القمح والخمر ويرتدون عني -- وأنا أنذرتهم وشددت أذرعهم وهم يفكرون علي بالشر-- يرجعون ليس الى العلي فصاروا كقوس مخطئة اسقط رؤساؤهم بالسيف بسبب ألسنتهم هذا هزئهم في ارض مصر







التعليقات


1 - اذا سمعتوا صوت الرب لاتقسوا قلوبكم
مروان سعيد ( 2018 / 12 / 3 - 20:51 )
تحية للاستاذ طلعت خيري المحترم
https://www.youtube.com/watch?v=rKvfRo_oUQM
انظر واسمع صوت الحق
مودتي

اخر الافلام

.. استطلاع: معاداة السامية في ازدياد عبر أوروبا وبعض اليهود يفك


.. روسيا تدعم إسرائيل في مطالبها بقطع الدعم الإيراني عن الميليش


.. أجواء الميلاد من داخل أكبر مغارة -دمشقية- لولادة السيد المسي




.. إعلان تطهير محيط ثلاث كنائس من الألغام بقصر اليهود


.. مطلوبون بالآلاف للتجنيد في صفوف ميليشيا أسد الطائفية - سوريا