الحوار المتمدن - موبايل



( خلالات العبد) .. وتشكيل الحكومة..!

طالب الجليلي

2018 / 12 / 10
كتابات ساخرة


سوف يرد علي الاصدقاء عاتبين و ( أحيانا ) غاضبين : مِش بوزك ! ولا خلاله بيها خير !!
حين ألقت ( الانتخابات الاخيرة ) أوزارها وتكشفت نتائج ما دار في اروقة ( مفوضيتها ) ؛ كتبت لمن لدي ( البعض) من الثقة بهم وممن يعنيهم الامر : حاولوا ان تعزلوا ( عوائل المريبحانية!) ممن سرقوا (الفوز ) ، وتحالفوا مع( الشيطان) من اجل ان لا يتصدروا المشهد المفروض على العراق من( سنة واكراد وشيعة !!) لان تلك ( العوائل ) تعطي الشيطان دروسا في الفساد والسرقة والارهاب !!!

راح الشيخ شنآن يهز يده ثم استرسل في لف سيجارته ..! اتكأ بكوعه على وسادة واخذ نفسا عميقا من سيجارته المبرومة جيدا ثم ترحم على روح السيد شمران الياسري وقال:

خاف السامع ب ( خلالات العبد ) ما يعرف سالفتهن ..
ذيج السنه ..

قام عبد من عبيد الشيوخ بإفراغ لوري محمل بالخلال جايبينه من ( المجرّه) من سوگ الشيوخ .. انطوه سلة خلال ..
شالها على راسه ورجع لاهله .. في الطريق گام يأكل بالخلال .. كلما يمد أيده على خلاله ، ايعاين عليها ويذبها بالتراب ويگول هاي خايسه !! المهم ما ضاگ غير خلالتين اثلاثه طول ألطريج ، لمن نفض السله گبل ما يوصل لهله ...!! رد على الخلال الذبّه !!! گام يلگط الخلاله وينفخ التراب منها ويگول : لا لا هاي موش خايسه ! ثم ياكلها بعد ما طگه اليوع !!!!
اردف الشيخ قائلا وهو ينفض عبائته ويقوم :
سالفتك يا سيد مثل سالفة ( خلالات العبد ) الله ايحفظك ... اللهم حسن العاقبة ..وإنشالله تتشكل الحكومة الأبوية ...!







اخر الافلام

.. سيرة حياة الفنان العراقي الكبير ياس خضر


.. كرواتيا: لاجئ سوري يتغلب على عائق اللغة بشغفه بالطباعة


.. معرض الفنون التشكيلية في القاهرة




.. #هوليوود_نيوز - كواليس فيلم Glass من بطولة صامويل إل جاكسون


.. بتحلى الحياة –الممثل محمد إبراهيم