الحوار المتمدن - موبايل


لا… ليست هذه آخر طلقات الصّمت الثقيل .

نجيب المغربي

2008 / 1 / 21
الادب والفن


°…بوصيدون أيّها المتعب بعشق الأرض…هذه الرّوح لا تريد أن تستريح بعد… لن تغتسل هذا الموسم بآخر قطراتك أيّها الاله…°

***
…ليست هذه آخر طلقات الصّمت الثقيل :




لا يزال هناك بعض من الحلم ..
و شيء ما لم يهزم..
يعاود اطلاق الازهار الحمراء لتونع..
لتسكن التراب المحاصر..
شعلات فوق الرّماد..
***
تتوغّل فينا هذه الجراح..
كالبوارق.. و لا تنحني..
تنبت كسوط..
تنثر براعم ضوء..
توقض أبجديتها الصمت..
لتداهم الليل الدّاكن..
تنفخ فيه نبع الفجر..
***
و بالروح ما تزال بقايا وجع..
تجود بالصّراخ..
تشهق بأنات نافرة :..
غذا يبعث الحلم مكتملا..
يفرد جناحيه كسنونو الخريف..
يخفق و لا يستكين..
و الوطن الضائع في الظلّ..
يتطهّر بالنّار..
يولد كأنثى..
تمتدّ في دفئها..
مرتسما بهدوء كجمّيزة..
***
و من العيون يهرب الخوف..
يتفجّر جدول عمر آخر..
يسقط الظلال العاثرة..
يتدفق دخائر و مرايا ..
تلامس أيّامنا المرهقة..
تغشاها بضجّة أغنيات حمراء ..
تدفؤ ذاكرتنا القديمة
كشعلة قنديل
تتناسل الصّور بالجدار الأخير
تتصاعد في النّور رؤيا
تفرغ من جفون الدّم
أوراقا لا تموت
تغرس خندقا للعواصف
و قصيدة نائمة..
***

…………………( زهرة ثورة أخرى تكسّر تاج الملكية الرّجعية بالنيبال أخيرا!…انّها أجمل بشائر السّنة الجديدة…هذا ما نحتاجه… بداية عاصفة حرب شعبيّة حمراء…حتّى يقطع الرّصاص حديد شعرة الأتقراطية …و تنتصب جمهوريّة الشعب…بيتا جديدا للتّحرّر… نحو السّعادة و الحرّية…)…………………








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. الممثلة المغربية جيهان خماس.. عفوية معهودة وتلقائية في التفا


.. حوا بطواش - حوار عن الأدب والكتابة وأجمل إبتسامة محفورة في ا


.. نشرة الرابعة | ماهي دوافع إنشاء جمعية للفنانين السعوديين؟




.. حواديت المصري اليوم | حكاية ممثل شهير في الأصل ملحن كبير.. م


.. يستضيف الاعلامي دومينك ابوحنا في الحلقة الاولى من Go Live ا