الحوار المتمدن - موبايل


بيان صحفي تضامناً مع عمال الموانئ

الحزب الشيوعي الاردني

2009 / 8 / 13
الحركة العمالية والنقابية


بعد ان صمتت الحكومة أكثر من عام وصمّت أذنيها أمام مطالب عمال الموانئ الذين وقفوا بوضوح يدافعون عن حقوقهم في التحول إلى الراتب المقطوع بدل المياومة ، والحصول على بدل سكن ، ورفع أجورهم ، وصرف بدل خطورة في العمل ، وتزويدهم بوسائل الأمان. لم يجد العمال البواسل من سبيل سوى الاعتصام السلمي في مواقع العمل لإجبار السلطة على إنصافهم والسماع لهم. وبدل أن تستجيب مؤسسة الموانئ للمطالب العادلة، لجأت وبشكل استفزازي إلى إنزال قوات الدرك، التي بطشت بالمعتصمين بطريقة وحشية ، واعتقلت عدداً كبيراً منهم، وأصابت العديدين بجراح إصابة أحدهم خطيرة صاحبتها الغيبوبة ودخل مرحلة صحية حرجة وتم نقله إلى مدينة الحسين الطبية.
إن اللجوء إلى قوات الدرك يهدف لتعزيز العقلية العرفية والأمنية وإعادة عقارب الساعة إلى الوراء، ولا ينم إلا عن سياسة خرقاء وعقلية أمنية لا تفهم حاجات الوطن . إن غياب دور الدولة عن رعاية أبناء الشعب الأردني، وفتح الباب لفوضى السوق والهمجية، وتغليب المنظومة الأمنية بلا مبرر، ألحقت بالشعب الأردني المزيد من الفقر والجوع والافتقار حتى إلى الأمان.

إننا نستنكر هذه الجريمة الوحشية وابتزاز الحاكم الإداري الذي فاوض المعتقلين على إطلاق سراحهم مقابل فض الاعتصام والتنازل عن مطالبهم . ونطالب بإطلاق سراح المعتقلين دون أي شروط والتفاوض مع لجنة العمال للوصول إلى حلول تنصفهم وترفع الظلم عنهم وتمنع الاعتداءات في المستقبل.كما نطالب بمحاسبة المسؤوليين عن هذه الاجراءات القمعية ،واعادة النظر في قوات الدرك التى لعبت الدور الاسواء في هذه الاحداث.

إننا نعلن تضامننا وموقفنا المساند للعمال المعتصمين في المضي قدماً من أجل تحقيق أهدافهم المشروعة، ونعتقد بأن حقهم على الوطن لا يمكن أن تنتقصه هذه العدوانية أو القبضة الحديدية، كما نعتقد أن العمال الذين يشكلون القوة الأساسية للعمل وبما سببوه من حالة شلل للأرباح الطائلة المملوكة من الأقليات الاحتكارية، يستطيعون بوحدة موقفهم وتراص صفوفهم من فرض شروطهم وانتزاع حقوقهم.

مرة أخرى، لا لأساليب البطش، لا للقمع، لا للسلوك الدموي المعادي للجماهير الشعبية.

عاش نضال الطبقةالعاملة الحرية للعمال المعتقلين والشفاء العاجل لجرحانا

الحزب الشيوعي الاردني

عمان 1/8/2009










التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



التعليقات


1 - صح النوم
عبد المطلب ( 2009 / 8 / 12 - 20:04 )
صح النوم!!!بعد ما يزيد عن الاسبوعين ,حصل (الرفاق) على الضوء الاخضر بالتعليق على الاحداث,دون الاشاره الى الجريمه المرتكبه من قبل الدرك برمي احد قاده المبادره من سياره متحركه بسرعه كبيره و صدمه من سياره اخرى كانت تتبعها.


2 - لأول مرة
جهاد علاونه ( 2009 / 8 / 13 - 16:17 )
لأول مرة بحياتي أعلم أن في الأردن حزب شيوعي , تشرفنا يا سعادة الحزب بك وفرصة لا تعوض أنني تعرفتُ عليك, بس وين مقركم ؟
إذا كانت محافظة إربد والزرقاء هي القاعدة العمالية لكم ولا يوجد بهن مكاتب للحزب فهل من الممكن أن يكون مقركم في الشميساني ؟
مين بده يسمع فيكم هناك؟

اخر الافلام

.. الغلاء الفاحش يخنق السوريين في لبنان ويبعد عنهم بهجة رمضان


.. -باول-: الفيدرالي سينتظر تعافي سوق العمل وتسارع التضخم | #ال


.. بين نخوة أهالي الشمال السوري وابن رامي مخلوف ... التوست لفقر




.. تعيين مدير جديد لوكالة الأنباء التونسية: إضراب عام في 22 أبر


.. إضراب الأساتذة المتعاقدون في المغرب | #النافذة_المغاربية