الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


اوضاع المرأة الكندية في عيدها الأممي

عصمت موجد الشعلان
(Asmat Shalan)

2010 / 3 / 8
ملف مفتوح -8 مارس 2010 - المساواة الدستورية و القانونية الكاملة للمرأة مع الرجل


طافت شوارع وسط مدينة تورونتو مسيرة نسائية، شارك فيها حوالي 2000 امرأة للأحتفال بيوم المرأة العالمي وللأعلان عن عدم مساواة الجنسين.

قال المنظمون بأن الغرض الرئيسي من التظاهرة هو لفت الأنتباه الى عدم المساواة بين الجنسين في العمل والحقوق التقاعدية، و قالت احدى منظمات المظاهرة اندريا كلفر بأن حالة المرأة الأقتصادية هذه السنة مسألة مهمة، فالمشكلة بدأت قبل 100 عام وتضخمت من خلال صراع الشغيلة ، فبعد 100عام لا زلنا نناضل من اجل فرص عمل جيدة للنساء حسب قول كلفر.

النساء في هذا اليوم يطالبن الحكومة بتحقيق مطالبهن وهي اجور عمل منصفة واعطائهن بعض الأمتيازات وخدمات للأطفال معقولة التكلفة وتوفير السكن فليس للمرأة العاملة المال الكافي لتسديد تكاليف العناية بأطفالهن.

النساء يشعرن بوطأة الركود الأقتصادي عليهن والمرأة التي ينقصها المال أو التي ليس لها ضمان مالي تتعرض للعنف والتمييز.

ساره بلاكستوك مديرة في واي أم سي أي والتي تقدم الخدمات كالسكن وبرامح اعانات مختلفة الى 26000 امرأة في مدينة تورونتو، تعتقد بأن اليوم هو فرصة سانحة لمعرفة المتبقي من مساواة المرأة بالرحل بالكامل في تورونتو.

تقول سارة بقى امامنا طريق طويل نحو تحقيق المساواة فملاجئنا التي تأوي النساء الهاربات من العنف مملوءة وأجور النساء متدنية فمثلا النساء اللواتي اعمارهن بين 25 و44 دخلهن اقل 65.7% من دخل الرجال وحتى في الأنتعاش الأقتصادي في السنوات 12 الماضية لم يحدث تغير ملموس في دخل المرأة.

تقول سارة على المرأة أن لا تشعر بأنها مضطرة وخانعة للعنف من اجل اطعام اولادها وفي كندا ربع الأمهات غير المتزوجات فقيرات.

ومسألة اخرى مهمة وهي توفير دور حضانة للأطفال بكلفة معقولة مع خدمة ممتازه، فهذه المسألة مهمة وحرجة لمساواة المرأة ولربما تفقد المرأة في تورونتو الدعم الذي تلقاه من الحكومة في هذا المضمار حسب قول سارة، فالمرأة لا تستطيع العمل أذا لم تتوفر لها هذه الخدمات.

تقول سارة ايضا هناك اعتراف على نطاق واسع بحقوق المرأة ولكن ذلك لم ينعكس على النقود في محفظتها، فهذه المسألة مهمة جدا لأستقلالية المرأة واكتفائها ذاتيا، وبدأ المجتمع يتقبل قيادة المرأة التي تعطي الكثيرلهذه المدينة فأذا اردنا مدينة قوية نحتاج الى مشاركة المرأة في صنع القرار.

المعلومات مصدرها جريدة الميترو الصادرة بتاريخ 8-3-2010
تورونتو في 8-3-2010


































































































طافت شوارع وسط مدينة فورونتو مسيرة نسائية، شارك فيها حوالي 2000 أمرأة للأحتفال بيوم المرأة العالمي ولجلب الأنتباه الى عدم مساواة الجنسين.

قال المنزمون بأن الغرض الرئيسي من التظاهرة لفت النظر الى عدم المساواة بين الجنسين في العمل والحقوق التقاعدية، قالت احدى منظمات المظاهرة اندريا كلفر بأن حالة المرأة الأقتصادية هده السنة مسألة مهمة، المشكلة بدأت قبل 100 عام وبرزت من خلال صراع السغيلة ، فبعد 100عام لا زلنا نناضل من اجل فرص عمل جيدة للنساء قالت كلفر.

النساء في هذا اليوم يطالبون الحكومةبتحقيق مطالب المرأة وهي اجور عمل منصفة وتحقيق بعض الأمتيازات وخدمات تعني بالأطفال معقولة التكلفة وتوفير السكن فليس للمرأة العاملة المال الكافي لتسديد تكاليف العناية بأطفالهن.

النساء يشعرن حقيقة بوطأة الركود الأقتصادي عليهن والمرأة التي ينقصها المال أو التي ليس لها ضمان مالي تتعرض للعنف والتمييز.

تقول ساره بلاكستوك مديرة في واي أم سي أي والتي تقدم الخدمات كالسكن وبرامح اعانات مختلفة الى 26000 امرأة في مدينة تورونتو، تعتقد بأن اليوم هو فرصة تسنح لنا معرفةالمتبقي لدينا لمساوات المرأة بالرحلبالكامل في رتورونتو.

تقول سارة بقلا امامنا طريق طويل نحو محقيق المساواة فملاجئنا التي تأوي النساء الهاربات من العنف مملوءة وأجور النساء متدنية فالنساء اللواتي اعمرهن بين 25 و44 دخلهن اقل 65.7% من دخل الرجال حتى في الأنتعاش الأقتصادي في السنوات 12 الماضية لم يحدق تغير ملموس في دخل المرأة.

تقول سارة على المرأة أن لا تشعر بأنها مظطرة وخانعة للعنف من اجل اطعام اولادها وفي كنجا ربع الأمهات غير المتزوجات فقيرات.

ومسألة اخرى مهمة وهي توفير دور حظانة للأكفل بكلفة معقولةوخدمة ممتازه، فهذه المسألة مهمة وحرجة لمساوات المرأة ولربما تفقد المرأة في تورونتو العم الذي تلقاه من الحكومة في هذا المضار حسب قول سارة، بايمرأة لا تستطيع العمل أذا لم تتوفر لها هذه الخدمات.

تقول سارة هناك اعتراف على نطاق واسع بحقوق المرأة ولكن ذلك لم ينعكس على النقود في محفظتها فهذه المسألة مهمة جدا لأستقلالية المرأة واكتفائها ذاتيا، وبدأنا نتقبل قيادة المرأة تعطي الكثيرلهذه المدينة فأذا اردنا مدينة قوية نحتاج الى مشاركة المرأة في صنع القرار.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



التعليقات


1 - شكرا
ملا شجر ( 2010 / 3 / 9 - 13:21 )
اخترنا لكم ماتقراة من الصحافة الكندية

اخر الافلام

.. “قطط بلا أسنان“.. شاهد كيف سخر إعلام روسيا من الدبابات التي


.. انتشار مكثف للشرطة الإسرائيلية في القدس بعد قرار رفع حالة ال




.. مدفيديف: توريد الدبابات لأوكرانيا لن ينقذ أوروبا إذا نشبت حر


.. المتحدث باسم سلاح الجو الأوكراني: نسعى للحصول على 24 طائرة م




.. لقاء ميلوني والدبيبة يتوج باتفاق في قطاع الطاقة بين ليبيا وإ