الحوار المتمدن - موبايل


اسرع من دمي

سعيد حسين عليوي

2010 / 7 / 7
الادب والفن


يسرق مني نجمة الصباح
ويتركني أجمع خوفي
أقتات على لملمة ألاثر
أي سر من تنمر الزمان
وحكايا الفراق
أسرع من دمي
ينهر قيامتي
أستأنس مع شئ من الماضي
مع بقعة الضوء
تتناثر بقايا الدفاتر
خطوات اخطبوطية
ودوائر لم تكتمل
وعلامات تعجب
واقواس خالية
ورموز لم تحل
وأسئلة ليس لها أجوبة
قميص ممزق عاصرشراهة القيض
وآخر يحمل بصمات الورد
ونمل ابيض يقرض آخر ورقة صفراء
شراع رحلة أصابها الجفاف
ومع القلق اليومي
نجفف عقولناونرقن قيدها
كي لا ترحل مع المساء
من زبدالاجندة الخرقاء
في صحبتنا
متسولون فرهين
يستجدون منابر لمؤخراتهم الصدئة
تطاردنا آخر صيحات الفضائيات
وتلفظ ما تقيأت به ليلا
كلام الليل يمحوه الاندثار
شرطيون يطاردون خيوط الوهم
ويلعبون الغميضة مع الكلاب السائبة
ويزعق فلان ابن فلان
بحديث عن تجارته البائرة
وهرطقته المكابرة
وأطفال يضحكون من الملك
ومن ثمل يحمل يحمل برميلا من النفط
فوق هامته
يشعل حرائق في البلاد
لينام عباد الله
على دخان الشفق المذبوح
دمتم أيها السادة الكرام
لقد ايقضتم فينا
العصبيات الجميلة
وملحمة البسوس
نلنا فيكم اسوة حسنة
بعثتم تاريخنا النبيل
واحلامنا المكهربة
***************************************








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. مسرحية جورج خباز: أغنية -حَد تنين، شد منيح الإجرتين-


.. لحظة إصابة فنانة فلسطينية برصاص الجيش الإسرائيلي تثير غضب ال


.. مصر.. إجراءات مواجهة كورونا تعصف بأفلام العيد |#اقتصادكم




.. وفاة الفنانة نادية العراقية بعد إصابتها بفيروس كورونا


.. On Demand | الأفلام التي ستعرض في صالات السينما بمناسبة عيد