الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


حسني مبارك, يسوق مصر نحو الحرب الأهلية

عبد الله بوفيم

2011 / 2 / 2
مواضيع وابحاث سياسية


لقد فكر وقدر وقتل كيف قدر, ثم نظر وعبس, ثم أدبر واستكبر, وقال ما من حل لمعضلتي إلا اجبار رجال الأمن على خوض مواجهة مباشرة مع المتضاهرين, وتصويرهم على أنهم مناصري حسني مبارك.
لقد هرم الرجل وشاخ, وأصبح يسيره ولده الحالم أن يكون ملكا لمصر, ولم يصدق لليوم أن نظام والده قد انهار فعلا, وأن حلمه الذي كان يعيشه في يقضته ومنامه بأن يوليه والده خلفا له على عرش مصر, تبخر الحلم وزاغ الحالم وهاج وماج ما أمواج المعارضين, وتفتقت عبقريته على إشعال فتنة بين المصريين, يعلم الله عز وجل, متى تخبو.
يتناسى المواطن ظلم رجال الدولة, ويتقبله كما يتقبل عنف والده وتوبيخه له. لكن المرء لن يقبل ولن يتقبل عنفا مورس عليه من مواطن أو حتى من رجل دولة تلبس بلبوس المواطن وتستر فيها.
حسني مبارك, يظن أن الشعب المصري الغاضب والخارج عليه, يمكنه أن يرهبه ببلطجيته وأنه سيدخلونه إلى حيث خرج. صحيح أن اليوم كسب البلطجيون الجولة الأولى ووجهوا ضربات موجعة للشباب الغاضب.
كان من شباب مصر, أفواج مدربة على العنف ولا تستطيع الخروج للشارع إلا من أجل العنف, لذلك فقد كانت تلك الأفواج في الاحتياط, ولم تكن تقبل أن تسير جنبا إلا جنب مع الفتيات والنساء, خاصة المتبرجات منهن.
اليوم بعد الذي وقع, سيخرج الاعبون السابقون, ليحل محلهم الاعبون الجدد, الهدافون المستعدون للهجوم وليس للدفاع.
الشعب المصري سيغير خطة اللعب, كان ينتهج سياسة دفاعية سلمية حفاظا على الصورة الجميلة للشعب المصري المسالم.
لكن بعد أن غير الرئيس وزبانيته خطتهم, واستعملوا العنف والبلطجية, فإن المعارضين لن يخرجوا غدا وبعده بالفتيات والنساء, لكن سيغيرون أغلب الاعبين بآخرين مستعدين للقتال ومدربين عليه.
يومها ستكون ساحة الحرية ومصر كلها, مرتعا للعنف والعنف المضاد, ولن يجد الشعب مبررا للجان الشعبية التي كونت من أجل الدفاع.
الشعب المصري سيسلم أمره للسلفية الجهادية, التي لم يكن لها قط دور في الميدان, بل كانوا وإلى حدود اليوم في الاحتياط, لكن غدا والليلة سيصبحون الاعبون المهمون في فريق المعارضة في مصر, وسيهاجمون هجومات تربك الرئيس المصري وأمنه وحتى جيشه.
لقد حركت عش الزنابير يا حسني مبارك, ولن تجد من ينقدك منهم إلا إن استعنت "بللاك" إسرائيل لتتولى قنص السلفيين في الظلام بالأسلحة ذات الرؤية الليلية.
المواجهة في مصر ستكون بالسلاح من الغد, ولن يملك بعد اليوم مبارك ولا ألف منه, وقف النزيف, لقد فتح باب الكفاح المسلح وحمل السلاح في وجه كل موال للرئيس.
لقد كانت وإلى حدود اليوم الأربعاء الغلبة في الميدان لأحزاب اليسار والوسط, لكن بعد اليوم ستكون الغلبة للإسلاميين, وسيفرح الجميع بهم, ويكون منضويا تحت لوائهم, وهم من سيقود التظاهرات المنظمة والقتالية, لأنهم منظمون ويعرف بعضهم بعضا, ومدربون على القتال والتدافع. حسني مبارك يتقهقر يوما بعد يوم.
غدا لن تجد من يرد عليك بالصياح يا مبارك أنت وزمرتك, كما عهدت خلال الأسبوع الماضي. لن تجد إلا من يرد عليك بالرصاص والسيوف, وسينالون من أقرب مساعديك.
السلفيون من طبعهم أنهم يرسمون خرائط لجميع التكنات والمواقع الأمنية, ويحتفظون بالتصاميم, كما يحتفظ بها رجال المطافئ في كل مدينة.
إنهم يتوقعون السوء في كل وقت, لذلك توقع أن يتم اغتيال أغلب رجال الأمن في مصر, أو على الأقل قادتهم. السلفيون يعرفون الموالون للرئيس في كل حي, ولديهم معلومات كافية عن أغلب رجال الدولة.
إنك فتحت باب جهنم عليك وعلى رجال دولتك, وسيكون عليك أن تقوم بحملات ترويعية وتسفك دماء الأبرياء, وتنسب ذلك للإسلاميين, لعلك تنال منهم.
إنك يا مبارك, سيجل التاريخ عليك أنك دمرت مصر, وسقتها كالبكر إلى خدر إسرائيل, فاعلم أنك خرجت من التاريخ من المدخنة, ولن تذكر إلا بالتحقير والسب والشتم.
العن نفسك خير لك مرة واحدة واقهرها واستسلم تسلم ويسلم أهلك وذويك, ودع عنك الغرور, فإني أراك تضع مستتقبلك ومستقبل مصر وعائلتك الكبيرة والصغير في قبضة عفريت.
تعقل يا حسني مبارك واعلن استسلامك اليوم قبل غد, وغادر مصر على قدميك قبل أن تغادرها محمولا, لأني جد متأكد أن الشعب المصري إن واصلت على درب الحماقة, لن يسمح لجسدك أن يدفن فوق التراب المصري








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. الرباط تحتضن اجتماعا إسبانيا مغربيا رفيع المستوى في الأول وا


.. الرئيس الجزائري يقوم بزيارة دولة إلى روسيا في مايو المقبل




.. روسيا ومصر تبحثان القضية الفلسطينية والتسوية الليبية وأزمة أ


.. تعرف على مميزات مدفعية سيزار الفرنسية المرسلة إلى أوكرانيا




.. من القدس.. وزير خارجية أمريكا يؤكد التزام بلاده الصارم بأمن