الحوار المتمدن - موبايل


جئت دون ان استجديك

فاطمة العراقية

2011 / 9 / 29
الادب والفن


جئت دون ان استجديك

في الامس كنا ظلا
بعيد الوصول

بداخلك كنت ترجمة
ضوء اخرس

واني بك اجر اذيال

صمت

كدت انسى انك

محرم علي

وحدك تجوب اشواقك

وتسكب سكوتك حديث

عيون

حتى صرت ملاحقا

لظلي

قلت انت ذاتي المقدسة

ومرآة روحي

رايتك امام حلكتي

توهجا وافقا لاالمسه

تمر امواجك

صوب احلامي

اغوصها اعماق

رهبة وتوجس

افتش عن قلبي بك

وترنحات عابثة تمهلني اليك

جئت دون ان استجديك

او حتى ابتهلك

للسماء

وحدها عرفت لوعتي اليك

وحاجتي لمرورك قربي

فمهدت قرابين اللقاء

مواعيد تضحك

بكل خطوة حرف

نبرتها عبر اثيرك

واثيري

وجدتني اليوم

اكتبك وقودا لذاتي

وورقا لديمومتي .








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. مي زيادة.. فراشة الأدب التي انتهت إلى مشفى المجانين


.. نمشي ونحكي | حلقة جديدة مع الشاعر السعودي ناصر الفراعنة


.. بيت القصيد | الشاعرة اللبنانية سارة الزين | 2021-04-17




.. الليلة ليلتك: بيار شاماسيان قبل المسرح وين كان؟ وشو بيعرفوا


.. نكهة الشرق العربي.. في الأكل والسياحة والسينما