الحوار المتمدن - موبايل


حِسبة - قصة قصيرة جدا

عمر حمش

2012 / 3 / 12
الادب والفن


في السماء تحطمت طائرات الإف 16، وانهارت في الماءِ سفنهم ككومات جليد، على الأرضِ فروا؛ وقد تعطلت محركات الصواريخ!
على رأس الجسر كان الطفل سلامة قد خرج لهم من الموتِ، وبدأت أصابع يده الصغيرة حسبة ما تبقى من عمر إسرائيل!








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. مسرحية جورج خباز: أغنية -حَد تنين، شد منيح الإجرتين-


.. لحظة إصابة فنانة فلسطينية برصاص الجيش الإسرائيلي تثير غضب ال


.. مصر.. إجراءات مواجهة كورونا تعصف بأفلام العيد |#اقتصادكم




.. وفاة الفنانة نادية العراقية بعد إصابتها بفيروس كورونا


.. On Demand | الأفلام التي ستعرض في صالات السينما بمناسبة عيد