الحوار المتمدن - موبايل


المقاومة المسلحة....حتمية تاريخية

راجي مهدي

2012 / 7 / 3
القضية الفلسطينية


كل يوم تؤكد المقاومة المسلحة انها الحل الوحيد في مواجهة الحلف الصهيوني الامبريالي وكل يوم تؤكد المقاومة ان المفاوضات خيانة وخثة.ففي اي مفاوضات حقيقية وجادة يجب ان يمتلك كل طرف من الاطراف المتفاوضة كروتا للضغط علي الطرف الاخر,بمقدار ما يمتلك كل طرف من كروت,بمقدار ما تزداد مكاسبه ناهيك عن الحقيقة القائلة بانه في اي مفاوضات فيها توازن بين الطرفين يخرج كلا الطرفين خاسرا مهما انتزع من مكاسب اذ ان مكاسب كل طرف هي خسائر للاخر.لذا فان التفاوض اذا لم يتم في ظروف موضوعية وذاتية معينة واذا لم يكن نتيجة لهذه الظروف فهو خثة وخيانة.ةتلك البديهيات اسقطها رجال فتح ان بقي فيها رجال وتنسوها ودشنوا شروطا جديدة للتفاوض ,شروط تقضي بأن تلقي سلاحك وتخلع ملابسك وتذهب للتفاوض مع الصهاينة دون ان تمتلك حتي خريطة لفلسطين ما قبل النكبة ,مدعين ان معهم الشرعية حتي لوكان ذلك صحيحا فتلك الشرعية لا فائدة منها وهل تلك الشرعية سوف تضغط علي الصهاينة والامبرياليين كي يمنحوك الارض.الارض التي انتزعوها بالدم سوف يسلموها لك لان معك الست شرعية .ان اي طفل قادر علي دحض الاحابيل الفتحاوية الخيانية التي دشنها ياسر عرفات فاتحا الطريق امام تيار من الخيانة تقوده فتح ينخر في العزيمة الفلسطينية المقاومة وفي العزيمة الشعبية العربية المصممة علي دفن اسرائيل .جاءت اوسلوو اخواتها نتيجة لخيانة عرفات فاتحا الطريق لعمليات التنسيق الامني المشبوهة .انهم لم يكتفوا بالقاء السلاح بل تعاونوا مع الصهاينة في ضرب المقاومة فمن ينسي الرفيق احمد سعدات امين عام الجبهة الشعبية الذي اعتقلته السلطة الفلسطينية بعد ان اغتالت الجبهة وزير السياحة الاسرائيلي .ماذا كانت تهمة سعدات؟لا شئ سوي انه يحارب المحتل الذي اشتري عرفات وعباس ورجال فتح -ان كانوا رجالا-واقتحم الصهاينة السجن الذي أودع فيه سعدات بتنسيق كامل مع السلطة وتم اسر سعدات .
الصهاينة لن يجمعوا اغراضهم ويرحلوا الا بالسلاح هكذا هي الحقيقة .علي الشعب الفلسطيني والشعوب العربية صاحبة المصلحة في اجتثاث هذا الكيان من هنا ان يعلموا ان المفاوضات بهذه الشروط عار وخيانة وان المقاومة المسلحة هي الوحيدة القادرة علي خلق ظروف موضوعية جديدة وقتها فقط يمكن ان تكون المفاوضات خطوة ليست ضارة .المقاومة المسلحة هي القادرة علي اجبار الكيان علي اللهاث وراء المفاوضات حين تشتعل ارض فلسطين من تحته .وقتها فقط يبدأ التفاوض في اثر السلاح اما الان فلا مكان الا للمقاومة المسلحة.الامبريالية لن تمنح الفلسطينيين ارضهم لانها من اغتصبتها وزرعت الصهيونية هنا في قلب العالم العربي ,الامبريالية لن تمنح الفلسطينيين ارضهم وحريتهم لأنها وببساطة تعتبر بقاء اسرائيل مسألة حياة او موت بالنسبة لها.لم نر في التاريخ اي احتلال يسلم الارض هكذا فجأة لاصحابها لانهم جلسوا ليتفاوضوا ولا يمكن ان نري ذلك لان الاحتلال يعتمد علي قوة سلاحه بالاساس فإذا لم يعادل اصحاب الارض هذا التفوق أو علي الاقل يقلصونه فان اي حديث عن المفاوضات ليس الا خيانة .اذا أخذنا مثالا حيا فإن صفقة تبادل الأسري تعد مثالا نموذجيا .المقاومة أسرت شاليط ,ورقة ضغط يمكن اللعب بها ,تم استبداله ب 1027 أسيرا فلسطينيا .السلاح خلق ظروفا موضوعية تحتم التفاوض وبدون اختطاف شاليط فإن ألفي عاما من المفاوضات لم تكن لتؤدي الي تحرير 1027 أسيرا فلسطينيا .
المقاومة المسلحة ليست حتمية لأنها تخلق الظروف الموضوعية للتفاوض فقط بل-وهذا هو الأساس -لأن كل الظروف الموضوعية تقول انه لا بديل عن المقاومة المسلحة ,فأمامنا شعب سلبت أرضه منذ ما يزيد عي 64 عاما .شعب تم قتل مئات الالوف من ابنائه وتم نهب مواردهم وتمارس ضده ابشع سبل العنصلرية والتمييز وعلي الجانب الاخر حلف امبريالي صهيوني مدجج حتي أذنه بالسلاح وهو حلف وثيق لا يمكن فكه الا بالنسف .انسف احد اركانه أو كليهما.حلف يحيا علي دماء الفقراء وهو ليس مستعد علي الإطلاق أن يشفق علي ضحاياه الذين يمص دماءهم لأنه وبالأساس لا يمكنه ان يبقي الا علي دماء هؤلاء الضحايا.كما لدينا اضا الحثالة القادمون من شتي مزابل الأرض ,اليهود الوافدين,مواطني الكيان الذين أجرتهم الامبريالية وذراعها العفن الصهيونية كي يقيموا وطنا":هو في الحقيقة بالوعة"علي ارض لم تكن يوما لهم .وفي سبيل ذلك قتلوا ويقتلون عشرات الالوف من الفلسطينيين .هؤلاء القادمون -كي يقيموا في هذا الكيان- عقدوا وثيقة ضمنية مع الحكومة الصهيونية والإمبريالية ,تلك الوثيقة تقول ان هؤلاء الزبالة سوف يقيمون في الخرارة المسماة اسرائيل طالما الحكومة الصهيونية سوف تضمن لهم الأمن وعدم الأذي ,اذن فكل صاروخ يسقط علي مستوطنة من مستوطنات الصهاينة قادرة علي اجبارهم علي الفرار,لكل ما سبق فالمقاومة المسلحة حتمية تاريخية وهي السبيل الوحيد لتحرير الارض ودفن الصهاينة .وهي السبيل الوحيد أمام الشعوب العربية لنزع الخطر المقيم علي حدودها.
عاشت المقاومة المسلحة
المجد للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين
المجد لكتائب أبو علي مصطفي
المجد لكتائب القسام وحركة الجهاد وحماس
والموت للخونة المفاوضون
يا عمال العالم ويا أيتها الشعوب المضطهدة اتحدوا!








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. تصاعد التوتر مع الغرب على خلفية قضيتي نافالني وأوكرانيا


.. إيران: نفاوض من أجل العالم! وإيران والسعودية..هل من حوار؟ |


.. لحماية صحتك النفسية.. انستغرام يخطط لوقف عداد الإعجابات | #م




.. حادثة قطار طوخ: مطالب بإقالة وزير النقل المصري


.. أسد يقتل صاحبه في السعودية ومطالب بمصادرة الحيوانات المفترسة