الحوار المتمدن - موبايل


ماهو السر؟

كرمل عبده سعودي

2012 / 8 / 25
الصحة والسلامة الجسدية والنفسية


يشغل تفكيرنا كثيرا من الامنيات والاحلام وبمجرد تذكرها تخلق التفائل والامل ولكن من منا سأل نفسه كيف يمكننا تحقيق تلك الامنيات الجميلة وهنا يكمن السر وماشدني في هذا الكتاب هو طرح الموضوع بشكل منهجي ليس بالعشوائي ومصاحبته بتجارب فعلية فكتاب السر يعلمنا كيف نستخدم السر في كل جوانب الحياة في أمور المال والصحة والعلاقات والسعادة وفي كل تفاعل تقوم به مع العالم واننا نمتلك طاقة دفينة وغير مستغلة بداخلنا وهذا الاكتشاف يمكن أن يجلب البهجة لكل جانب من جوانب حياتنا
إننا جميعا نعمل يطاقة لانهائية واحدة ونقود أنفسنا وفقا للقوانين نفسها , أن القوانين الطبيعية للكون علي قدر كبير من الدقة بالدرجة التي تجعلنا لا نجد أية مشقة في بناء سفن فضاء وتمكننا من البشر إلي القمر وضبط توقيت الهبوط بدقة الكسر من الثانية .
حيثما كنت – بالهند أستراليا نيوزيلندا ستوكهولم لندن تورنتو مونتريال أو نيويورك يجب أن نعلم جميعا أننا نعمل جميعا وفقا لطاقة واحدة وقانون واحد وهو قانون الجذب
السر يكمن في قانون الجذب!!!
" كل شئ يحدث في حياتك فأنت من قمت بجذبه إلي حياتك وقد أنجذب إليك عن طريق الصور التي احتفظت بها في عقلك , أي ماتفكر فيه . فأيا كان الشئ الذي يدور بعقلك فإنك تجذبه إليك "
" كل فكرة من أفكارك هي شئ حقيقي إنها قوة " " برنتيس مالفورد "
فالشعراء من أمثال وليام شكسبير وروبرت براوينج ووليام بليك قد جسدوه لنا من خلال شعرهم والموسيقيون من أمثال لودفيج فان بيتهوفن عبروا عنه في موسيقاهم والرسامون أمثال ليونارد دافتشي قد صوروه في رسومهم والمفكرون العظام بمن فيهم سقراط وافلاطون وفيثاغورث تقاسموه معنا في كتاباتهم وتعاليمهم وقد خلدت أعمالهم واسماؤهم وعاشت ذكراهم عبر القرون .
إن العقائد والأديان والحضارات المختلفة قد جسدت لنا قانون الجذب في كتاباتهم وقصصها وقد تم تسجيل القانون عبر الأجيال بكافة أشكاله .
وقانون الجذب الذي نملكه بداخلنا يتحدث عن كوننا كالمغناطيس نجذب إلينا افكارنا سلبية كانت أم إيجابية ونستقبلها ونتفاعل معها وبالتالي نحن قادرون علي التفاعل مع الافكار الإيجابية وتوقع نتائجها بل الايمان بحدوثها بالفعل " الفكرة المهيمنة أو التوجه العقلي هو المغناطيس والقانون هو أن الشبيه يجذب إليه شبيهه وبالتالي فإن التوجه العقلي سوف يجذب حتما تلك الظروف التي تتوافق مع طبيعته " " تشارلز هانبل "
للأفكار قوة مغناطيسية كما أن لها ترددا وعندما تفكر يتم إرسال تلك الأفكار وتجذب إليها مغناطيسيا كل الأشياء الشبيهه علي نفس التردد , كل شئ يتم إرساله خارجا يعود إلي المصدر والمصدر هو أنت .
فبالتالي تستطيع جذب الافكار الايجابية وتتوقع حدوثها بالفعل .
وبذلك تتم الاستفادة من قانون الجذب فإيماننا بالقوة الإيجابية التي نملكها سوف نوجه تفكيرنا وطاقتنا تجاهها لانك ترسل افكارك وتجذب الحدث
الانسان كالمغناطيس يجذب إليه الافكار والاشخاص والاحداث التي تتناسب مع ظروفه وتفكيره وتسبب له السعادة
أو يجذب اليه الافكار السلبية
وهو يملك القدرة علي استقبال أو طرد الافكار " أن ذبذبات القوة العقلية هي الافضل من نوعها علي الإطلاق وبالتالي فهي الأشد قوة " شارلز هانبل "
فليكن توقعنا دائما إيجابي " تفائلوا بالخير تجدوه "








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. الولايات المتحدة: الشرطي المتهم بقتل جورج فلويد يرفض الإدلاء


.. ليبيا: رئيس حكومة الوحدة الوطنية يطلب الدعم الروسي لإنهاء ال


.. بلينكن يعد ب-شراكة أمنية دائمة- مع أفغانستان بعد انسحاب القو




.. أفغانستان: مخاوف من انهيار الوضع الأمني بعد انسحاب القوات ال


.. إلى أين وصلت محادثات فيينا حول الاتفاق النووي الإيراني؟