الحوار المتمدن - موبايل


خاطرة 2

نائل مدانات

2012 / 9 / 12
الادب والفن


خاطرة
عندما تتشابك الامور
كمجموعة خيوط عبثت بها هرة صغيرة
عندما تغيب شمسك التي يراها الاخرون
عندما تبدء دقات قلبك تتسابق مثل أمواج بحر هائج
باتجاه الساحل البعيد
أو كاحوافر حصان تعدو من تحته الارض وطرق الحديد
يطول الزمن وتسير دقائقه كما السلحفاةأو كما يسير على الحجارة الحفات
تحك عقب اذنك وتفرك أنفك
يصيبك الجوع والتعب والنعاس
فيظهر أحد من بعيد
كأنه خيط من الشمس
يمنحك النور والدفء
تمر رائحة النرجس من أمام أنفك
تشفى وتتعافى
يذهب النعاس ويزورك الامل من جديد
تفرح تبتهج ويتغير طعم الحياة بفمك
تغني للجمال للورد للماء العذب
وتمازح ذبابة تمر بك
عندما يحالفك الحظ
ترى الزرع اخظرا, الشمس حمراء وكل النساء انيقات وجميلات
ثم تخطر ببالك فكرة تغير مجرى السعادة
لماذا يأتي الحظ مرة بالعمر, لماذا لا نعيش سوية مع الحظ
وتقول لنفسك... لو لازمنا الحظ على الدوام لم يعد حظا اذا
الحظ هو أن تجده وانت بحاجة اليه .. أو يجدك وهو ليس بحاجتك
الحظ كالمنية .. لكن المنية ان أتت أحدهم أخذت نفسه وأصبح في عداد الاموات
أما الحظ فانه النجاح بالحصول على شيء في لحظة كاد الحصول وقتها أن يكون من المستحيل
والحصول على المستحيل هو شبه مستحيل
وان حصلت على المستحيل بيوم ليس بيومك
وزمان ليس بزمانك
فأعرف بأنك أنت من يوزع خير ألايام
فحذاري أن توزع للجميع وتنسى نفسك








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. حواديت المصري اليوم | حكاية ممثل شهير في الأصل ملحن كبير.. م


.. يستضيف الاعلامي دومينك ابوحنا في الحلقة الاولى من Go Live ا


.. عبد الغني النجدي باع الايفيه لاسماعيل يس و شكوكو بجنيه .. و




.. دراما كوين | تترات المسلسلات من الموسيقى للغناء.. أصالة وعمر


.. تحدي الضحك بين الفنانة رولا عازار وأمل طالب في #التحدي_مع_أم