الحوار المتمدن - موبايل


وداع قمر

عبد الستار العاني

2012 / 10 / 8
الادب والفن


وداع ..... قمرا

وسأ لت عن صديقي
وعرفت ....
راقد فوق سرير ابيض
زرته ....
فبدالي قمراً ينثا ل ضوءاً ووفاء
هالة من حمرةٍ في وجنتيه
بابتسامات حميمة ضمني
وشفيف مثل بلورٍ مضى قبلني
طلب ... مني سكارة
لهفةٌ عندما يسحب انفاس الدخا ن
لذةٌ ... عندما ينفثها
بعدها ....
أطفأ العقب وقال :-
:- انها آخر رغبة في حيا تي
فوداعاً يا صد يقي .....
افل الضوء بعينيه فنام .....
مشهدٌ كان غريباً
لم اصدق ... انه غادرنا .....
وبحزن خنجر غار بصدري
فخرجت بعيونٍ باكيا ت
خدرٌ دار برأسي
ثم ضعت ....
فمضيت وانا أ سأ ل عني
وسألت كل من القاه عني
لم يجدني .....
وانا الآخر ايضا ....
لم اجدني ......
آه ... ما احلاه حزنا
عندما نرشفه حد الثمالة ....








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. عودة شريهان إلى الساحة الفنية في رمضان 2021.. الفنانة يسرا ت


.. الفنانة يسرا ربنا بيحبنا وبيحب مصر | #مع_جيزال


.. عزاء والدة الفنان أحمد خالد صالح بالشيخ زايد




.. حواديت المصري اليوم | فنان من طراز فريد.. نحات الموسيقى أحمد


.. أخطر أسرار الأسطورة الراحل عمر الشريف لأول مرة مع المخرج عمر