الحوار المتمدن - موبايل


توقد

سعيد حسين عليوي

2012 / 11 / 18
الادب والفن


توقد

قد حثني اليك ما يدور بلا عتب
فحقيقة الاشياء جهل
والحاطبون بلا حطب
متوقد قلبي
ونهري جارف
ما بين قلبي والهوى خيط
أخاف عليه من العطب
أرخيه كي لا يدمني
فانا غرير للجراح
وحصتي
من عسف دنياي عجب
في الليل لا اغفو كما الناس
ولا اقضي ليالي طرب
امشي بعيدا
ثم ادنو في هدوء من جراحي
واتمتم الكلمات سرا في سغب
ايام كنا
ايام عدنا
ايام ما امست لنا بيتا
ولا حتى نسب

**********************************








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. صباح العربية | فنان مصري يبدع برسم لوحات بفمِه وقدميه


.. ماذا يعني التنازل عن الملكية الفكرية للقاحات كورونا؟


.. شاهد: مظاهرات بالشموع والموسيقى احتجاجا على الأوضاع الاقتصاد




.. سر العلقة الساخنة من تحية كاريوكا للفنانة رجاء الجداوى مع ال


.. الرجل الأول في فيلم الرجل الثاني.. لواء الشرطة الذي أغرته ال