الحوار المتمدن - موبايل


إعتذار

صادق الريكان

2013 / 3 / 5
الادب والفن


إعُذَرّيني..
لو أني لا أملِك قَرار
فَأنا رَجُلٌ .. هَزمَتني الأقدّار
لو مَر أسمي بأحلامِك
مَكسّور الوجدان
لا تَسألي .!
لا تَسألي.... مَا الأعِذار..
لا تَكتُبي مَنشوراً
فالحُب في مَدينَتي (حَراااام.!!)








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. تحديات كوميدية تواجه الفنان #الفلسطيني #أمجد_ديب ضيف #أمل_طا


.. مسرحية جورج خباز: علق هو ومرته وبكلمة ارتخى ورضي ????????


.. يوميات رمضان من قطاع غزة مع الفنان التشكيلي محمد الديري




.. بروسيدا.. عاصمة الثقافة الإيطالية 2022


.. قراءة في مسرحية بستان الكرز لتشيخوف