الحوار المتمدن - موبايل


للكلام.... فنون

محمد حسين مخيلف

2013 / 5 / 19
عالم الرياضة



لاشك في ان للكلام فنون وأسس مهمة وجميلة يجب الاطلاع أولا عليها قبل الالتزام بها لتسبق النطق بكلمات الغرض منها شغل الرأي العام وسيكون لها عواقب لايمكن لأصحابها تجاوزها في حال امتلاكهم جزء بسيط من الحلم لذلك فأن الصمت في اغلب المواقف تقدر أحجامه بمثاقيل من الذهب ولكن الحقيقة غير ذلك فأن من ابرز مميزات الفرد العراقي هو كثرة الكلام وقلة الأفعال وهذه الميزة لايمكن إنكارها في أي حال من الأحوال . و هنا تأتي التصريحات من أناس لهم ثقل كبير في مفاصل الدولة وتصنف الى عدة أصناف منها النارية والمذهلة وهناك أصناف أخرى لايسع الوقت لذكرها بل ان هناك من يريد إبعاد الأنظار عن إخفاقاته المتكررة فيعمل على عقد مؤتمر صحفي الغرض منه شغل الرأي العام لا أكثر وما أكثر تلك المؤتمرات في الوقت الحاضر . يطل بين الحين والأخر الإخوة مسؤولي الكرة في البلد بمؤتمرات صحفية متلفزة ليتمنطق كل واحد منهم ويتحدث عن ستراتيجيات اتحادية من معسكرات ومباريات تجريبية دولية ليس لها وجود على ارض الواقع مع إنهم ليس لديهم اهتمام وتعامل واضحين مع مسألة الوقت الذي بدأ ينفذ وكما هو معروف لدى الجميع ان منتخباتنا تنتظرها مشاركات كثير وواسعة بدءً من المنتخب الوطني الذي تنتظره ثلاث مباريات مصيرية في التصفيات النهائية لمونديال البرازيل كما ان المنتخب الشبابي هو الأخر لديه مشاركة عالمية متمثلة بكأس العالم للشباب والتي ستنطلق الشهر المقبل في تركيا وصولا الى المنتخب العراقي للناشئين الذي سيمثلنا في كأس العالم القادم فإلى متى يبقى صوت الاتحاد جهوري في اذان السامعين لهم من على منصات الإعلام فقط من دون واقع ملموس يأخذ على عاتقه استعداد امثل لتلك الفرق وبصورة جيدة لمنتخبات ستمثل العراق الواحد فالانصراف الى وضع النقاط على الحروف أفضل بكثير من الوقوف أمام عدسات الكاميرا .....أليس كذلك ؟؟؟








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. محمد الشناوي يحرم شيكابالا من تكرار هدفه المفضل في مباريات ا


.. أخبار الرياضة في دقيقتين


.. شوفوا أبطال كمين الميدان في شمال سيناء صدوا الخونة إزاي #الا




.. أخبار الرياضة في دقيقتين


.. بريطانيا تطلب نقل نهائي أبطال أوروبا لكرة القدم إلى لندن