الحوار المتمدن - موبايل


الحلقة الحادية و الثلاثون بعد المئة من ثورة 14 تموز

وصفي أحمد

2013 / 12 / 21
الثورات والانتفاضات الجماهيرية


الوضع المعيشي للملك فيصل الأول
لا بد من الإشارة إلى أن فيصل الأول لم يكن , نسبياً , ملكاً غنياً . وقد ذكر المندوب السامي البريطاني , سنة 1927 , حقيقة عن الملك أنه (( لا يملك ما يعتاش منه , إن تنازل عن العرش )) . على العكس من فيصل الثاني الذي كان يتقاضى راتباً مقداره 48000 دينار سنة 1958 , تضاف إليه تعويضات تصل إلى 12000 دينار , إضافة إلى هذا , كان لديه 124000 دولار مودعة لدى (( فيرست ناشينال سيتي ترست كومباني )) , وفي السنة نفسها كانت العائلة المالكة تملك 177000 دونم من الأراضي الزراعية , وكانت لها استثمارات كبيرة في مصنع للنسيج وفي شركة المنصور لسباق الخيل . ومن ناحيته كان نوري يملك بيتاً فخماً على دجلة . وجاءت أموال هذا البيت , في بعضها , من بيعه لبيته القديم في الوزيرية سنة 1952 إلى السفارة المصرية بـ 32000 دينار . وكان قد بنى هذا البيت في الثلاثينات . وإضافة إلى هذا , فإن ابن نوري , صباح , الذي كان (( بلاءً واقعاً على رأس أبيه )) , قد امتلك سنة 1958 , ومن خلال سوء استخدام النفوذ على ما يبدو , سندات أرض قيمة مساحتها 9294 دونماً . أما في ما يتعلق برفاق نوري من الشريفيين السابقين , فإنهم جمعوا من فرصهم السياسية أموالاً أكثر بكثير مما جمع هو نفسه . وكان صهره جعفر العسكري قد وضع يده , بالاشتراك مع جميل المدفعي وعلي جودت الأيوبي على قسم كبير من شاطئ دجلة الذي تملكه الدولة في منطقة المجيدية في بغداد . ومن المحتمل أن الأيوبي كان أكثر الضباط الشريفيين السابقين ثراء. وباختصار فإن الشريفيين الرئيسيين أصبحوا إلى حد كبير جزءً من المصالح الزراعية و المالية المكتسبة . يتبع
وصفي السامرائي








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. ليس من عائلة كاسترو.. تعرف على ميغيل دياز-كانيل رئيس كوبا ال


.. شاهد: بعد أيام من الهدوء.. تجدد المواجهات بين المتظاهرين ورج


.. رحيله ألهب المشاعر.. ميشيل كيلو وصورة المعارض التاريخي في أذ




.. ميشيل كيلو خرج من الدنيا ودخل قلوب السوريين والعرب - FollowU


.. توزيع -قفة رمضان- أمام عدسات المصورين يثير انتقادات حول التش