الحوار المتمدن - موبايل


أفكار للنقاش حول حزب الكتائب

وليم نصار
مؤلف موسيقي ومغني سياسي

(William Nassar)

2015 / 6 / 13
الارهاب, الحرب والسلام


حزب الكتائب سوف ينضج ويتحول إلى حزب ثوري بسبب الأوضاع السائدة في لبنان ... وتقديراتي أن تجديد دماء الحزب بانتخاب سامي الجميل رئيسا له... سوف يخلع هذا الحزب عن جسمه عباءة الطائفية التي وصمته على مدى عقود ... وسيكون حزبا قادرا على امتصاص وهضم واستيعاب مختلف التيارات الفكرية اللبنانية .. طالما هدفها الوحيد وحدة لبنان أرضا وشعبا ومؤسسات ... واستقلال لبنان وتحييده عن الصراعات الاقليمية ... مواجهة الفساد والمحسوبيات ولاهتمام بالقضايا الاجتماعية والمطلبية .. بينما نرى الأحزاب الأخرى … العلمانية والطائفية .. تغرق أكثر فأكثر بالمستنقع الطائفي والمذهبي .. والارتهان للخارج .. بشكل يثير القلق والخوف ..

كل ذلك .. سوف يقرب حزب الكتائب أكثر فأكثر من شريحة واسعة من اللبنانيين من مختلف التيارات العقائدية المناوئة للكتائب ... ولربما سوف نشهد تحالفات بين أحزاب ثورية قديمة "الحزب الشيوعي مثالا لا حصرا" .. وحزب الكتائب ... الذي بدأت أطروحاته ولغته السياسية تبتعد بشكل دراماتيكي وجذري عن العصبوية والفئوية والانعزال ... "الموقف من الوجود الفلسطيني المدني في لبنان" .. "حسم موضوع اعتبار إسرائيل عدوا تاريخيا للبنان والعرب" ... إلخ ...

التطور ومواكبة العصر .. هما السمتان الأساسيتان للاستمرار ... وتراكم التجربة ونقدها ومن ثم استخلاص الدروس منها ... أعطت حزب الكتائب رصيدا وطنيا جديدا ومتجددا ... رفعته ليكون الحزب "الثوري" الأول في لبنان فيما يختص بالقضايا الوطنية اللبنانية …

“مش رح نترك لبنان للزعران .. هيدي مدرسة الكتايب” …
“بلد محفور بالصخر .. ما بخاف لا من داعش ولا غيرا” …
“نرفض العيش في دولة يكون فيها المواطن متسولا لنائب أو زعيم سياسي أو حزب” ..

هذه الشعارات الجديدة االتي يرفعها حزب الكتائب اللبنانية .. برأيي تعبر عن وطنية بعيدة المدى … وعن طرح أكثر تقدمية منا نحن المنادون بالتقدمية والعلمانية والديمقراطية والعدالة والمساواة …

تبقى المهمة الأصعب لدى حزب الكتائب بحلته السياسية والوطنية والبشرية الجديدة …. أمام مهمة غاية في الصعوبة .. تتمثل في ضبط المتحمسين وأنصار الحزب من الذين يصفقون ويهللون لأي شيء بدافع عاطفي … وفي إعادة تأهيلهم وتثقيفهم … حماية للاصلاحات الجذرية التي قام بها حزب الكتائب وكوادره الشابة …

للتذكير … طرح حزب الكتائب عبر نائبه سامي الجميل منذ العام 2009 ….. 22 مشروع قانون الى المجلس النيابي في وقت عدد المشاريع المقدمة من كل النواب 90 .....
ببساطة عمل النائب الشاب بمثابة 32 نائبا او بمعنى آخر لبنان محتاج الى 32 نائبا يشبه سامي عوضا عن 128 معظمهم اذنابا لاسيادهم .








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. قصر الإليزيه: فرنسا فقدت صديقا شجاعا بوفاة إدريس ديبي


.. نجل الرئيس التشادي الراحل إدريس ديبي يتولى زمام الحكم.. والم


.. بوتن: نأمل ألا تتجاوز أي دولة خطوط روسيا الحمراء




.. الاتحاد الأوروبي: اتفاق أوروبي يستهدف خفض الانبعاثات إلى 55


.. الولايات المتحدة: احتفالات في مينيابوليس بعد إدانة الشرطي ال