الحوار المتمدن - موبايل


تفجيرات الكرادة .. استخدام لسلاح دمار شامل !!

رفعت نافع الكناني

2016 / 7 / 6
مواضيع وابحاث سياسية



هناك علامات استفهام كثيرة ، وهناك شكوك وظنون اكثر لدى الشارع العراقي حول التفجير الارهابي المخطط له بعناية والذي سبب خرابا لا يمكن تصوره من حيث عدد الضحايا البشرية وحجم الخسائر المادية ونوع الاصابات الذي ضرب منطقة الكرادة في بغداد والتي تعتبر من اهم مناطق بغداد تجاريا واقتصاديا وسياحيا وحضاريا ونزيد على ذلك أمنيا وسياسيا ... نلخص بعضها

1- هل ان التفجير الارهابي كان ردة فعل بسبب الخسائر والانهيارات التي حدثت في الفلوجة من قبل عصابات داعش لرد الاعتبار جراء هذه الهزيمة المنكرة ؟ في وقت كان العالم يراهن على ان الفلوجة هي مركز الخلافة المفترض للعالم وليس العراق فحسب . اضافة الى انها تمثل نقطة الوثوب للعاصمة بغداد في الوقت المناسب وعنصر قلق واضطراب لباقي مدن العراق .

2- هل هو ردة فعل من الجانب الامريكي والأسرائيلي حول مانشرتة وسائل الاعلام من صور لضباط شرطة ومنتسبين في محافظة البصرة وهم يدوسون على العلم الامريكي والاسرائيلي باقدامهم في استعراض عسكري بدعوى أحياء ( يوم القدس العالمي ) ورافق ذلك تنظيم استعراض غير مسلح لفصائل وتشكيلات الحشد الشعبي في المحافظة وأضرام النار في العلمين الامريكي والاسرائيلي !!

3- هل يراد من هذا التفجير الارهابي اشعال الفتنة الطائفية وتأجيجها وبدء معركة الطوائف بين مكونات الشعب العراقي بعد ان عجزت ماكنتهم العسكرية والاعلامية من احداث ذلك رغم الخسائر الكبيرة والمصائب التي حلت بالعراقيين ، وان خسائر التنظيم الارهابي في صلاح الدين والرمادي واخرها الفلوجة اصابت من كان يراهن على هذا التنظيم الارهابي ومستقبلة ؟

4- هل يعقل ان التكنولوجية المدمرة التي استخدمت في هذا التفجير هي من صنع وعمل تنظيمات داعش ؟ ام ان هناك ايادي مخابراتية لدول متقدمة ودول مانحة لجهات وشركات لصنع هكذا سلاح مدمر . الخراب الذي حل بالمنطقة لايمكن ان تحدثه انفجارات عادية مهما كان حجمها ، بل ان الجثث المتفحمة للشهداء تثبت ان هذا السلاح الذي استخدم في جريمة الكرادة هو سلاح دمار شامل .

مما تقدم نضيف ، ان هناك دلائل وشواهد ومواد جرميه ، بل اكثر من ذلك ان ترتيبات وعمل لوجستي وأستحضارات تمت قبل العمل الاجرامي بوقت قصير لتسهيل مهمة الجناة وأخراجهم بعد التنفيذ من مكان الجريمة ، وتلك الاجراءات لايمكن ان يحظى بها التنظيم الارهابي بهذه السهولة وفي منطقة الكرادة بالذات . اذن على اصحاب القرار الاول في العراق الاسراع بالاستعانة بجهات دولية متخصصة لمعرفة اسرار هذه الهجمة ... وغلق منطقة الانفجار وعدم التقرب منها لغرض حفظ الادلة والوسائل التي تكشف هذا النوع من السلاح .








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. النزاع الإسرائيلي – الفلسطيني: بايدن يعرب لنتانياهو عن -تأيي


.. عيدان لانداو


.. مظاهرة احتجاج جديدة أمام سفارة إسرائيل في العاصمة الأردنية ع




.. واشنطن بوست تكشف عن موافقة الإدارة الأمريكية على صفقة الأسلح


.. إطلاق ست قذائف من لبنان في اتجاه إسرائيل وجيشها يرد بقصف مدف