الحوار المتمدن - موبايل


البرد صبية وعانس

شذى احمد

2017 / 1 / 5
الادب والفن



البرد عانس
غادرتها الرحمة
اضاعتها الحسرة
تجمدت الدماء في عروقها
تغضنت ملامحها حقدا وكراهية
بانتظار سرمدي
البرد قارص
مثل نظراتها اللئيمة
تقتص من كل الخواطر
تلك التي تنال منها
ام البعيدة كل البعد عن ضفافها
البرد موجع
مثل خيبتها بسنوات عزلتها القصرية
بضياع ورودها من سلة الخوف والحذر
من ضجيج وحشتها
من خيلاء تمنعها ..اوسمتها الصدئة
البرد عانس
لم تحبل يوما ما لتلد حتى فأرا
لم تحبل يوما ما لتضع مولودا ولو مشوها
بأطراف ناقصة، وشفاه مشقوقة
لم تحبل لتتغنج بالإرث الكوني
لم تحبل بالسر المدفون
بين الموت والحياة
بين الولادة والفناء

البرد عانس
موهومة بالانجازات الفذة
التي سطرتها
الاقلام المتملقة وشهادات زورها
لمن اتخموا بالمعاشرة وأسراب الجراد

البرد عانس
تقتص من كل النساء
لأنهن برؤوس ممتلئة بالهمس
وزفرات العشق
المخبأة في ليالي السمر

العانس برد قارص
يجوب ارجاء الليل
مستنكفا من دفئ الاسرة
يلعنها ويلسعها بسياطه اللاهبة


البرد حسناء لعوب
صبية لحظات الغسق
تتثاءب على ارصفة الوحشة
تعدو بسيقانها البضة حيث خلجات القلب

البرد صبية الغجر
ناعسة . عذبة . ملهمة. صعبة وسهلة المنال
بدراهمك ترقصها وبملاينك لا تملكها

البرد فتاة احلام مشاكسة
كلما عانقتها، ابتعدت
وكلما رويت من رضابها
جفت اوصالك عطشا
و تيبست روحك حسرة

البرد صبية
تربض فيك
تتوجس شراينك
تحرقها
حطبا لمغامراتها الطائشة
البرد سجلات ناصعة
تدون لذاكرتنا
كل احلامنا المهرولة
وتخفي عن عيوننا
مراياها
البرد
والثلج
نساء من فضة
نساء بلا اعمار
يولدن ويهرمن
في مواسم ضائعة
البرد
والثلج
عانس
وصبية








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. أنا اشاهد: جولة ليليَّلة من العراق بصحبة المسرحجي


.. رمضان 2021 - الف ويلة بليلة - عرس في ديوان الملك شهريار... و


.. مقابلة مع الممثلة الجزائرية القديرة بهية راشدي




.. في يومها العالمي.. اللغة الإنجليزية تحظى بأهمية كبيرة بقطاعا


.. تفاعلكم | خالد الشاعر غير راض عن مارغريت وهبة الحسين ترد على