الحوار المتمدن - موبايل


قدرنا الحرون

حبيب محمد تقي

2017 / 1 / 9
الادب والفن


--- قدرنا الحرون ---
بكِ أهذي
أنادمكِ وَحيداً
لعلّي أستَعيدُ صَوابي
كي تظلي فوق ذبولي
سحابَة

غربةٌ في مختلجين
ومرارة طاعنة
وشَجوُ يمامتينِ
والإصطبار خيط
مفتول على وعدهِ
مَعقودٌ على شاهقِ الأحلامِ

خيط النوى
وذاكَ الهوى
ضَلَّ وغَوَى
معلقينَ على الشذى
يجترح الأذَى

على خدرِ المواجعِ
حينَ تُحبَس إضطرامها
في بردٍ محض
يجيشُ بوحشةِ الشتاء
وقلة حيلة الرداء
كأنها مواعيد
مختومة بالإنطفاء

قدرٌنا الحَرون
والرَيْبُ المَنُون
والغياب المصون
نياح وشجون
في بريق العيون
هوى وجنون
- حبيب محمد تقي -








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. قصة نجاح لمشروع نسائي بدأ بدولار منذ نحو 60 عاما.. وأصبح إله


.. المنتج والمخرج الأردني إياد الخزوز يكشف عن ماذا ينقص المسلسل


.. الممثلة المغربية جيهان خماس.. عفوية معهودة وتلقائية في التفا




.. حوا بطواش - حوار عن الأدب والكتابة وأجمل إبتسامة محفورة في ا


.. نشرة الرابعة | ماهي دوافع إنشاء جمعية للفنانين السعوديين؟