الحوار المتمدن - موبايل


لكم حسنة لو تجيبوني

محمد الرديني

2017 / 1 / 18
كتابات ساخرة


بادرني ابو الطيب امس بدون مقدمات بالقول:
-قال لي طبيب الباطنية وهو صديق عزيز ان معدتك في احسن احوالها وتستطيع ان تهضم الاخضر واليابس، وحين خرجت منه وجدت نفسي اتساءل عن عقلي :هل يستطيع ان يهضم الاخضر واليابس كذلك؟.
عجزت عن الاجابة فهناك عشرات الاسئلة لاجواب لها وهي ليست كما قال الراوي "الله لايحير عبده" بل انها الحيرة بماركتها الاصلية وليست الصينية.
فقد أعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي امس أن مجلس الوزراء حدد 16 أيلول المقبل موعداً لإجراء انتخابات مجالس المحافظات، ودعا المفوضية العليا المستقلة للانتخابات إلى الاستعداد لإجراء انتخابات نزيهة وضرورة اجراء اصلاح سياسي.
وتابع ابو الطيب في شيء من الدهشة والغضب:
-لايهمني ولايهم ابناء بلدي كيف سيكون الاصلاح السياسي ولا استعدادات المفوضية العليا لأجراء الانتخابات فالجواب معروف ولكن من غير المعروف ،وهو يبدو سر من اسرار الكون العظيم، لماذا وجدت مجالس المحافظات وماهي مهامها وماذا قام به اعضائها الموقرون؟.
ملّ اولاد الملحة من اللقاءات مع بعضهم لحل هذه "الحزورة" ومعرفة سبب وجود هذه المجالس ولكنهم فشلوا فشلا ذريعا.
هل هي المحاصصة ؟.أم تقاسم الكعكة؟ام شراء المناصب بالدولارات اياها؟.
قد تكون هذه كلها ولكن الاكثر استهتارا هو ذلك العبط الذي يعيشونه هؤلاء الاعضاء.
في الاسبوع الماضي قص احدهم شريط افتتاح جسر وهو في حقيقة الامر قنطرة صغيرة يمكن ل 3 بنائين ان ينجزوها في 3 ايام.
وامس ايضا اجتمع اعضاء مجلس بغداد في فندق الرشيد لعدم توفر قاعة اجتماعات في المحافظة"خطية" ليستجوبوا المحافظ الذي قال بعد ان حدثت معركة كلامية ضارية بينه وبينهم "انه اسقاط سياسي".
وفي مجلس هذه المحافظة شابة في ال"50" من عمرها يقال انها تخرجت من الاف بي آي برتبة مارشال والله اعلم.
اي عضو من اعضاء هذه المجالس زار مناطق النكبات او على الاقل التقى بهؤلاء الذين انتخبوه وهم يعيشون في بيوت الجينكو؟.
ماعلينا...
ستطول قائمة الانجازات التي قدمّها هؤلاء الاعضاء النشامى ولهذا فهم يستحقون السيارات المصفحة (4 سيارات لكل عضو)وراتب لم يحلم به اوباما في عز ولايته ورجال حماية يستعرضون قوتهم امام الناس العابرين او المارين من امامهم.
واختتم ابو الطيب قوله بضحكة اصمعية:
احد الاغنياء اراد امس ان يشتري منصب مدير عام شرط الا يداوم فتمت الموافقة على ان يدفع 10 دفاتر.
ترى يسوى هذا المنصب ذاك المبلغ.. مو؟.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. الشريعة والحياة - ثقافة الاعتذار في الإسلام مع الداعية عصام


.. صباح العربية | فنان برازيلي يصنع تصاميم فريدة من نوعها في ال


.. شاهد: الاستعدادات الأخيرة قبل فتح دور العرض السينمائي في فرن




.. الشريعة والحياة - ثقافة الاعتذار في الإسلام


.. تفاعلكم: مروة كرم تتألق في رمضان وأفلام العيد في مأزق!