الحوار المتمدن - موبايل


أَصْلُ الْجَحيم.

البشير النحلي

2017 / 2 / 12
الادب والفن


﴿ أَذَلِكَ خَيْرٌ نُزُلًا أَمْ شَجَرَةُ الزَّقُّومِ * إِنَّا جَعَلْنَاهَا فِتْنَةً لِلظَّالِمِينَ * إِنَّهَا شَجَرَةٌ تَخْرُجُ فِي أَصْلِ الْجَحِيمِ * طَلْعُهَا كَأَنَّهُ رُءُوسُ الشَّيَاطِينِ ﴾ الصافات: 62 - 65
==================================================================================


قَبْلَ الْوِلادَةِ بَعْدَها
قَبْلَ الدِّراسَةِ في الدِّراسَةِ نَفْسِها
سَدّوا النّوافذَ والْمَنافِذَ؛
لَمْ يَرَوْا لِلْغَيمِ، لِلْفَجْرِ الْمُخاتِلِ، للظِّلال، وَلِلْمَساءاتِ الْمُريبَةِ فائدة؛
شَطَبوا الشُّكوكَ مِنَ الأَماكِنِ والدّفاتِرِ رَحْمَةً قالوا بِقَلْبِ سَليلِهِمْ!
وَلِأَنَّ أَعرافَ الْقبيلةِ واحِدة
نَشَأَ الوَريثُ يُرَدِّدُ الأَوْرادَ، يَتْلو ما تَطابَقَ أَوْ تَصاقَبَ في الدّلالَةِ،
يَشْحَذُ الْحَرْفَ الْمُرَصّعَ بِالْيَقينِ بِقَلْبِهِ وَبِقَلْبِها؛
لا حَقَّ في الشّكّ الْقَليلِ أَوِ الأَقَلِّ بِكَهْفِ أَهْلِ الْقاعدَة..
وَمَضى..
كَمِثلِ قَذيفَةٍ مَوْتورَةٍ مَسْعورَةٍ في بَطْنِها قَهْرٌ وَأَحْقادٌ لِيَنْسِفَ ما وراءَ ظلامِهِ،
كُلُّ الْمَشاتِلِ والْأَزاهيرِ الْبَديعَةِ بِالْجِوارِ أَتى عَلَيْها بَغْتَةً،
فَانْشَقَّتِ الأرْضُ الْيَبابُ وأَنْبَتَتْ طَلْعاً غَريباً ماسِخاً يَرعَاهُ ناصِرُها وَدَاعِشُها؛
وَيْلُمِّهِ هَلْ في الْجِنانِ تُرى وُحوشٌ حاقِدة؟!








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. كواليس جديدة من حفل زفاف الفنان هانى عادل..والزمالك فى مهمة


.. الفنان سعد رمضان يغني مدليه بأجمل أغانيه في في Male


.. الفنان سعد رمضان يغني قصة حب في في Male




.. الفنان سعد رمضان يغني شو محسودين في في Male


.. شاهد: اليقطين والبازلاء في معرض بنيويورك تكريما للفنان الياب