الحوار المتمدن - موبايل


ضياع التسكين المكتسب وفق الشهادة والمدة والتقاعد مكتسب مدى الحياة

حسن المنصوري

2017 / 6 / 11
دراسات وابحاث قانونية


ضياع التسكين المكتسب وفق الشهادة والمدة والتقاعد مكتسب مدى الحياة
دراسة شاملة ومكثفة لكافة التجاوزات منذ 9/4/2003 وحلولها مطلوب دراستها وتأكيد ذلك ورد التجاوزات ؛ أما آن الأوان لرد الحقوق المكتسبة وفق الآحكام
حسن المنصوري
جميع الاحكام القانونية والامر30 لسلطة الائتلاف و قرارات عديدة لقضاء التمييز تلغي التعليمات وتؤكد الحق المكتسب وفق أحكام قانون الخدمة 24 : بالمادة 3 الفقرة 5 جاء فيها : - مع مراعاة الفقرات السابقة يحتفظ الموظف براتبه الحالي وإذا أصبح راتبه بموجب مقياس الدرجات الجديدة أكثر من الحدّ الأعلى لدرجته فيعتبر راتبه شخصياً ...... و لم يشذ عنها الأمر 30 لسلطة الائتلاف وإحترمها وقراره نافذ لما بعد .
بدءُ من قرار المحكمة ا لاتحادية جاء مبكرا القرار 115 في10/10 /2004 العمل بالقراراات النافذة ما لم تلغ او تعدل ؛ وجاء بمضمون مادة الدستور 130 ؛ واكدته قرارات عديدة تمييزية لشورى الدولة أبرزها القرار 160 في 3/12/2007 ؛ القاضي التسكين لايستند لقانون أو بناء عليه والموظف لا يتحمل خطأ دائرته ؛ وقرارات تمييزية أخرى تؤكد القرارات الادارية التي لاتستند لقانون باطلة ولا أثرالها بالحكم ومدة الاعتراض ودستوريا التعليمات تجاوزت على روح الدستور ومواده ؛ وعدم العمل بالتشريع بعد نشره ومخالفة الما دة 129 منه .
وقف العمل بقانون الخدمة والملاك ر قمي 24 و25 / 1960 والتقاعد 33 /1966 مخالفة للاحكام والدستور
والقضاء ؛ ووقف العمل بالتشريع الجديد 27 /2006 للامتياز الذي حققه ؛ بإلغاء الجداول والعمل وفق قوانين الخدمة ؛ والعودة بالتعديل ؛ العمل بالجداول التي الغاها القانون قبل التعديل ؛ وإلغاء ما يشير الحق المكتسب وفق الفصل الدستوري الثاني والمادة 126 ؛ وعودة العمل بالجداول الباطلة وإعتمادها على التعليمات الملغاة
وإلغاء القانون 33 / 1966 وعودة الى الوراء بتعديل سيئ ومخالف لمكتسبات قانون 12 لسنة 1930 ثم بقانون43 لسنة 1940 وتبلورت بقانون 33 لسنة 1966 وإستمرارا لتصبح 100 % من الراتب الوظيفي ؛ حذفت الجداول بالمادة 19 من القانون 27 /2006 والتعديل أعاد الجداول لتحقق بين 33 % وأقل ظلما وتجاوزا على الحق المكتسب البات وفق الاحكلم ووفق الفصل الثاني الدستوري والمادة 126 رغم الحصانة الدستورية . والغريب تم إلغاء قانون التقاعد 33 لسنة 1960 المثالي ؛ وإلغاء المواد 21 و24 وفيهما عدم التقادم ؛وعدم التقادم جاء بالقرار 158 النافذ في2001 وماجاء بتعديل قانون التقاعد من تجاوزات لاسلطان لها ولا قياس لها وتجاوز على المال العام والتمييز وعدم تكافئ الفرص والاعتداء على المال العام ؛ وأسس التشريع نفسه وأحكام القوانين المدنية لاحصر لها وأبرزها
ما جاء بالقانون المدني العراقي الرقم 40 لسنة 1951 ومواده [ 1-2-3-10 ]
وقانون الاثبات الرقم 107 لسنة 1979 ومواده [ 98 – 99 – 103 -105 – 106 ]
وقانون شورى الدولة ومادتيه [20 – 21 ] تأكيدا العمل بالشهادة ومدة الخدمة والتعيين وفق الاحكام الى جانب التمييز في أحكام التشريع لقانون التقاعد 27 لسنة 2006 المعدل ونذكر ابرز ما فيه بالمضمون ؛ لاول مرة يصدر بتشريعات قوانين التقاعد صرف تقاعد الاستثناء من الميزانية ؛ خلافا للقياس من الصندوق ؛ وخلافا لمواد التعديل [المادة 1أولا - فقراتها – د- هاء – ط-م ] و[ 6 / أولا ] و[ 7- الاسوأ ] و[8 تمييز ] والمادة 18 و19 يتطلب التركيز عليهما وعلى المواد 21و24 و29 والغاء قانون 33 والغاء التعديل ملزم ؛ اما التجوزات على مواد الدستور بلغت ؟30 مادة [ 2-ج-5- 13- 14- 16 -19 /تاسعا -23 -26 -27 – 28-29 – 30 – 31 -32-33-34-35-36 -46 -5047- - 63- 93 -94– -109-110 -111-112-126- 129 -130 ] علاج وإصلاح الرواتب لايحتاج لتشريعات جديدة فقط إلغاء التجاوزات الحاصلة على القوانين النافذة والدستور وتنفيذ قرارات القضاء [ عدم قانونية التسكين أي إلغاء التعليمات ؛ ويجب هنا تداخل تشريعي للمادة 29 من قانون التقاعد 27 / 2006 قبل التعديل ؛ بعد أن يلغى تعديل قانون 27 لموجباته ] وعندها تعود الحقوق الوظيفية وفقا لأحكام القانون وعودة التسكين ؛ والعمل بقانوني التقاعد 33 و27 قبل التعديل حقوق التقاعد وفق الفصل الثاني بموجب أحكام قانون 27 قبل التعديل ؛ وألغاء كل تشريع غير دستوري لا يأخذ بالقياس ؛ كما جاء بعد 2003 باطلا








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. نافالني بوضع صحي خطير بحسب الأمم المتحدة والشرطة الروسية تعت


.. فيديو صادم لتعذيب كلب يثير السخط في #لبنان.. وأسرة المتهم تب


.. نشرة الخامسة | ميليشيات الحوثي تصعّد في مأرب وتعرّض حياة الن




.. العراق: أربيل: اعتقال 22 من داعش بينهم زعيم التنظيم في الفلو


.. كيماوي أسد.. منظمات حقوقية تفتح الباب أمام محاسبة بشار أسد ب