الحوار المتمدن - موبايل


5. ما هو رأيك بمدى فاعلية النشاطات المشتركة إن كان في الوطن او خارجه؟.

حسن المنصوري

2017 / 6 / 11
اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق


واقع العراق ما بعد 9/4/2003 مجالات البحث المطلوبة لمتطلبات الوطن والمواطن واسعة ولا تتحدد في جانب واحد ؛ ونحن نعتقد وقد يؤيدنا البعض أهم المسائل التي تشغل المواطن هما :
(معيشة العائلة والسيادة وكيفية توزيع الثروة العادل والحفاظ علي حصة الاجيال يتطلب تنميتها ) ومع ما حصرناه بين القوسين لانحدد ونحصر الاهمية بها ؛ فهناك مواضيع عديدة توازيها ؛ ولكننا إخترنا ما بين القوسين لانها المحك الاساسي المطلوب وهو معيشة وضمان المجتمع ؛ هذا النحو ؛ تكون مقدمتنا أعلاه وما محصور بين القوسين مجال إهتمامنا ومدخلنا للنقاش ؛ ونحن نسلك سبل الدستور ومضامينه وآلياته ؛ سبيلا للبحث فيما ذكرنا ؛ وفقا لرؤى الدستور
ووفق ما طرحه السيد رزكار علي ؛ في الواقع لم يتسنى لنا مطالعة جميع ما طرحه ؛ وكما ترون إخترنا الفقرة الاتية وما وضعناه بين القوسين منطلقا لمشاركتنا الرأي والتاكيد على
(وقيادتها نحو التحول المجتمعي وتغيير واقعها الاقتصادي والاجتماعي والسياسي.)
ونثبت الفقرة التي إخترناها لنقاشنا في دور قوى اليسار وجماهيرها وما مطلوب منها
5- ما هو رأيك بمدى فاعلية النشاطات المشتركة إن كان في الوطن او خارجه؟.
اعتقد ان التحالفات و النشاطات المشتركة لها ميزات كثيرة ومنها:
1. تجميع وحشد الطاقات الكبيرة لقوى اليسار وجماهيرها، وتوحيد عملها وذلك برأيي سيعزز من نفوذها ودورها على الساحة العراقية حيث انها ليست تجميع عددي لطاقات هذه القوى المتحالفة فقط فحسب وإنما اعتقد انها ستشكل قوة سياسية شعبية واسعة مؤثرة من الممكن ان يكون لها دور كبير في الارتقاء بوعي الجماهير وتنظيم صفوفها وتوحيدها على مختلف الأصعدة، وقيادتها نحو التحول المجتمعي وتغيير واقعها الاقتصادي والاجتماعي والسياسي.
لابد من التعريف الشخصي ليكون مدركا ؛ ليست القوى التي تخوض السياسة وتنظر للاقتصاد وتنميته ؛ وتنظر للحالة الاجتماعية والمعيشية وضمان مستقبل الجيل الحالي والمستقبل ؛ تقتصر على المشتغلين في السياسة والمتعالين عن الاستماع للغير وهو قول مع الاسف تكرر سماعه ؛ إضافةً لمؤتمرات والمنتديات التي تبحث فيها قضايا المجتمع والوطن وصايةً لاحدود لها منهم
التعريف الشخصي واكبنا كجيلنا بداية عقد الاربعينات الاحداث وما مر به العراق ؛ وبداية الشعور والتعاطف الوطني والتواصل مع الثقافة السائدة وما حصل لمراحل ما بعد تموز المجيد ؛ وما بعده وإخترنا ان نكون مستقلون ؛ ولكن التعاطف العام الوطني مستمرون فيه وعلى نهجه ؛ ومواكبون في التفاعل معه وخاصة بعد 9/4 / 2003 ؛ ولنا تصوراتنا سنتداخل منها الواقع منذ مدة ونحن نرغب إبداء الراي حول قوى اليسار وموقفها بعد9/ 4/ 2003 إزاء التعامل مع قضايا المجتمع نتردد ونرى لا فائدة من خلال ممحكاتنا في الندوات والان وبعد العودة وطرح موضوعنا الاتي اردنا وكما ترون تناسقه مع موضوعنا الاتي توافقا معه سنتداخل
ضياع التسكين المكتسب وفق الشهادة والمدة والتقاعد مكتسب مدى الحياة http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=561933








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. ما الدور الذي يمكن أن تلعبه الولايات المتحدة في قمة المناخ؟


.. بعد #رامز.. هجوم على برنامج مقالب #عراقي: #ايقاف_طنب_رسلان


.. عجوز حريصة على القرآن




.. عملية مشتركة للعسكريين الروس والطاجيكيين في تصفية إرهابيين


.. فقدان الاتصال بغواصة إندونيسية خلال تدريبات قبالة بالي على م