الحوار المتمدن - موبايل


-التنازل-...قصة قصيرة

حمدي حمودي

2017 / 10 / 27
الادب والفن


دخل الأستاذ الجديد ,عيوننا مصوبة نحو عينيه وشفاهه، ننتظر كلمة "جلوس"،
لم يقل شيئا "جلس" أولا ثم أشار بيده أن أجلسوا دون أن يكلف نفسه النظر إلينا،
سرت همهمة في الفصل وصوت جر كراسي، لم نتعود على هكذا أسلوب،
جاء الصوت مرة أخرى "وقوف"، وقفنا بعض الكراسي يحدث صوتا.
بعد برهة "جلوس" جاء الصوت مرة أخرى وعيون المعلم "تنظر" الينا
كتحذير غير ان مجرد النظر الينا كان اول تنازل من الأستاذ، همهمة أقل
وصوت كراسي أخف. وقف الأستاذ نظر نحونا قائلا "وقوف" وقفنا...
بهدوء وبحزم وعيناه تحدق فينا "جلوس" قال الاستاذ، جلس الجميع دون همهمة ولا جر كراسي.
في اليوم الثاني وقف المعلم ونظر إلينا بحزم قائلا "جلوس" ودون همهمة ولا جر كراسي جلسنا.
في المرات الأخرى كان يصرخ إذا ما تم جر كرسي واحد وتحمر وجنتاه...








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. صباح العربية | محاولات لإنعاش السينما السودانية


.. صباح العربية | فنانون ومسرحيون فرنسيون يقدمون أعمالهم لموظفي


.. صباح العربية | التشكيلية اللبنانية كرستيل بشارة تمزج بين الت




.. بزاف – برشا – باهي كلمات باللهجات المغاربية.. ما أصلها باللغ


.. شاهد: عروض مسرحية وموسيقية عند الطلب تصلك حتى باب البيت في إ