الحوار المتمدن - موبايل


عرض كتاب اقتصاد الأزمات فى الاقتصاد السياسي لرأس المال المعولم ودور رأس المال اليهودي فى الأزمة الاقتصادية العالمية

حسن عطا الرضيع

2017 / 11 / 30
الادارة و الاقتصاد


اقتصاد الأزمات فى الاقتصاد السياسي لرأس المال المُعولم ودور رأس المال اليهودي فى الأزمة الاقتصادية العالمية.
للباحث الاقتصادي حسن عطا الرضيع

يثير الكاتب قضية شائكة ومعقدة حول عدم وجود أحقية لليهود تاريخياً في فلسطين, بغض النظر عن ما نجم بعد الحرب الكونية الأولى, والكونية الثانية وقيام دولة إسرائيل كأمر واقع بدعم أمريكي وبريطاني ورأسمالي وحتى الأمم المتحدة.
وتستمد فكرة الكاتب أعلاه أهميتها من أنه لو جاز ما ذهبت إليه الحركة الصهيونية في مفهومها لحق تقرير المصير , لجاز للصينيين المقيمين في إندونيسيا أو ماليزيا بتكوين دولتهم الخاصة بهم, ولجاز أيضاً للغجر في المطالبة بدولة مستقلة, وبموجب هذا المفهوم فإن غالبية القبائل المتنقلة في أفريقيا يحق لهم تكوين دول خاصة بها, وتعود فرضية عدم أحقية اليهود في تحقيق مصيرهم في فلسطين لجهة أن الشعب, الأمة كي تصبح له مثل هذه الأحقية فيتوجب أن تجمعه في أرض مشتركة بصفة دائمية لمئات السنين وعلى أساس مشترك من روابط اللغة والتاريخ والثقافة والاقتصاد والتكوين النفسي المشترك, وهذا ما لا يتوفر لدى الجماعات اليهودية المنتشرة في قرابة 80 دولة من دول العالم, وعلى الضد من ذلك فإنه ينسحب على الفلسطينيين كونهم يتمتعون بالتعريف أعلاه كما هو مقر في علم الاجتماع وعلوم القانون.
كما تناول الكتاب قضية رأس المال اليهودي, إذ أن هناك دوراً وتأثيراً لا يُستهان به لرأس المال اليهودي على سياسات الولايات المتحدة ودول أوروبية كبرى أيضاً_ تأثير روتشيلد, روكفلو, مورغان, ليمان براذرز, بنك تشيس مانهاتن....إلخ_ علاوة على دور رأس المال هذا في إتارة الحروب والقلاقل في العديد من بلدان العالم بحكم الزواج الكاثوليكي بين رأس المال اليهودي ورأس المال المالي العالمي.
وفي المجال يتوجب التركيز والكشف عن هذا الدور في الحرب على العراق واحتلالها واجهاض الانتفاضات العربية في منتصف الطريق/ ليبيا, اليمن, وتشديد الخناق على مصر/ , وفي تسعير الحرب الدائرة في سوريا ودعم حركات الإسلام السياسي المتطرف وتأجيج الصراعات الداخلية والحروب الأهلية.
كما يعتقد الكاتب أنه مهما بلغت سطوة وخبايا وخفايا رأس المال المالي اليهودي, فإنه يبقى جزءاً من رأس المال المالي المعولم والذي يُهيمن على الشركات العملاقة والمتعددة الجنسية.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. ما سر اختفاء 128 مليار دولار من خزينة البنك المركزي التركي؟


.. ورتل القرآن | مسابقات حفظ القرآن الكريم في الصومال تعزز المن


.. الولايات المتحدة والصين.. تاريخ من الخلافات الاقتصادية | #عا




.. بؤر ساخنة لوباء كورونا ترفع القيود وتعود لحياتها الطبيعية |


.. أولوية اقتصادية وأمنية.. المجلس الأطلسي يفسر اهتمام الإدارة