الحوار المتمدن - موبايل


كريم الهاشمي

سلمان عبد

2017 / 12 / 9
كتابات ساخرة


كريم الهاشمي

من الشخصيات الفكهة التي عرفت في كربلاء اذكر منهم مما تحفظه الذاكرة :
هادي الشربتي ، وعبد الزهرة الشرطي ، وعبد علي الهر ، و عبد مالج ، وحسن نفه ، والاستاذ المرحوم ( كريم الهاشمي . (
عرف الاستاذ الهاشمي بالظرف والفكاهة وابتداع الطـُرف وخلق المواقف الساخرة والويل لمن يقع ضحية لسخريته ، ويعتبر الهاشمي من اعلام القانون العراقي ، فهو محامي قدير وضليع بالقوانين ويستشار لاي لبس او اشكال او تفسير في موضوع قانوني ، ولمكانته العلمية هذه كان عضو في الهيئة الادارية لنقابة المحامين / المركز العام .
والهاشمي ، مهيب الجانب ، يتمتع بجسد ضخم وشعر ابيض ووجه صبوح ومكتنز يزيده هيبة ووقار ، ومن هنا تاتي " المفارقة " التي كان " يشتغل " عليها في الايقاع بــ " ضحاياه " ممن يكونوا هدفا لسخريته ، واحفظ للهاشمي الكثير من المواقف و المقالب التي فعلها بالكثيرين وقفشاته وسخريته طالت حتى القضاة ولم يسلموا منها !.
اكثر مقالب و قفشات الهاشمي كانت " جنسية " ، فكما هو معروف ان هذا اللون من الفكاهة هو الاكثر " رواجا " والاكثر مجلبة للسخرية ، وقد لعب عليه الهاشمي بامتياز ، والمفارقة المهمة ان هذا الرجل الذي يتمتع بكل هذه الهيبة لا ياتي في البال بانه صانع النكتة .
و" المفارقة " من اسس بواعث الضحك كما يؤكد عليه الفيلسوف الفرنسي " برجسون " فيقول :
نحن نضحك عندما يتزحلق رجل وقور بقشرة موز ويسقط ، لكننا لا نضحك عندما يسقط طفل لنفس السببب بل يكون مدعاة للعطف .
كان يسكن " حي الحسين " في كربلاء ، ويستقل باصات المصلحة للوصول الى بيته ويدفع الاجرة للجابي حال صعوده لئلا تُدفع عنه الاجرة ، وكان الباص مزدحما في اغلب الاحيان ، فيظل واقفا رغم التبرع له " بمقعد " من قبل الجالسين ، وكان بيت الشيخ " محروث الهذال " شيخ شمر على ما احسب ، يسكن في نفس الحي ، مما جعل الكثير من " البدو " يستقلون المصلحة للوصول الى بيت الشيخ ، وصادف صعود احدهم الى الباص وكان مزدحما فوقف امام الهاشمي ، فما كان من الهاشمي ان مد يده الى مؤخرة البدوي وعبث بها ، فالتفت البدوي بغضب الى الخلف ليجد هذا الافندي المحترم الاشيب الراس ، ولم يخطر بباله ان يفعلها ، ثم كررها الهاشمي ، و البدوي المسكين في كل مرة يلتفت الى الوراء فيجد الهاشمي بكل وقاره و " حباب " مما يبعد عنه الشك ، وهكذا ، حتى نزل البدوي من الباص ، من دون الوصول الى مبتغاه ، وفضها .
رحم الله الهاشمي الكبير الذي لا ننساه ابدا .








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. كواليس جديدة من حفل زفاف الفنان هانى عادل..والزمالك فى مهمة


.. الفنان سعد رمضان يغني مدليه بأجمل أغانيه في في Male


.. الفنان سعد رمضان يغني قصة حب في في Male




.. الفنان سعد رمضان يغني شو محسودين في في Male


.. شاهد: اليقطين والبازلاء في معرض بنيويورك تكريما للفنان الياب