الحوار المتمدن - موبايل


بصدد مفهوم الحتميّة

علي عامر

2018 / 2 / 22
ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية


هناك ثلاثة تيّارات رئيسية انقسمت على تفسيرها لمفهوم الحتميّة التاريخية.

{التيّار الأوّل}
لا يوجد حتميّة تاريخية، فالتاريخ عبثي.

{التيّار الثاني}
الحتميّة التاريخية حتمية مطلقة وغير مشروطة، والتاريخ كفيل بتحقيقها، وهنا ينكفي مفهوم التاريخ إلى مفهوم الزمن المجرّد والعامل الزمني.

{التيّار الثالث}
المفهوم الجدلي للحتميّة، فالحتميّة ليست مطلقة وإنّما مشروطة بالتالي هي ليست حتميّة.

أي أنّ هناك شروط لتحقق الحتمية، إذا تحققت تلك الشروط تحققت الحتميّة.

مثال (1): من الحتمي تفاعل الكلور والصوديوم، و(لكن) بشرط توافر الظروف المعيارية البيئية المناسبة والعوامل المساعدة والمحفزة للتفاعل.

مثال (2): إنهيار الرأسمالية حتمي، و(لكن) بشرط نمو نقيضها وتطوّره إلى المستوى المطلوب، أي نمو وعي وتنظيم العمّال والشعوب المقهورة إلى المستوى الكافي لدحر الرأسمالية ودفنها، وبدون تحقق هذا الشرط، تستطيع الرأسمالية الإستمرار بتعفنّها إلى ما لا نهاية.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. لقاح كورونا متوفر لجميع الأميركيين.. ماذا بعد؟ وهل محاكمة قا


.. السيارة الكهربائية.. حماية البيئة أولوية | #غرفة_الأخبار


.. زعيم حزب العمال البريطاني يشتبك مع صاحب حانة بسبب فرض الحجر




.. كوبا: انتخاب الرئيس ميغيل دياز كانيل أمينا عاما للحزب الشيوع


.. -الحرب النووية- في كرة القدم.. دوري السوبر الأوروبي ولعبة ال