الحوار المتمدن - موبايل


حرير الاحلام

سميرة سعيد

2018 / 3 / 16
الادب والفن


قبل أن يسرقني الشعر
من عينك,........
بضوء روح القمر,
كنت اغرد وحدي,
للحقول البكر قبل البذار.
قبل تَفَتْح, أول زهرة ...
بقبلة فجائية من فم عاشق,
لخيالِ شفة الحبيبة.
نسجتك حرير احلامي..
بوسادتي الخالية.

قبل نور الصباح…
كنتَ هناك بمحطةِ انتظاري,
ولا تراني………..
منديلاً ملوحاً بشفافية الدموع
والنظرات التواقة الخجول.

قبل هذه الحياة….
جمعتنا حيوات, بزندٍ مطبوع على خصري.
فلم إذن هذه الآهات؟
والعيون تنكرني ذكريات؟








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. عام على جائحة كورونا..فرقة الورشة المسرحية باتت مهددة بالاخت


.. قصة نجاح لمشروع نسائي بدأ بدولار منذ نحو 60 عاما.. وأصبح إله


.. المنتج والمخرج الأردني إياد الخزوز يكشف عن ماذا ينقص المسلسل




.. الممثلة المغربية جيهان خماس.. عفوية معهودة وتلقائية في التفا


.. حوا بطواش - حوار عن الأدب والكتابة وأجمل إبتسامة محفورة في ا