الحوار المتمدن - موبايل


ما بين القوامة والامتطاء

سميرة سعيد

2018 / 3 / 19
الادب والفن


الذكور، مفرده طاووس الله على الأرض
ام صورته! لا أدري، الرب الثاني المعبود!!
الذكور يظنون النساء مطايا..
ليست بالضرورة ان تملك أذنان طويلتان.
لكن يمتطي أحلامها.. افكارها ، الإبتسامة وملامح الوجه، الكف اذا صافحت، والرجلين حين تمشي، اي جزئية في الجسد يمتطي ويعلو.. بينما الروح السجينة تموت، رويدا.. رويدا بعد أن يَمطها أكثر واكبر من حجمه كاللحاف.
التراث ذكر فاعل بوؤد نون النسوة.. فكيدها عظيم !! لكن بنصف عقل؟
بعض النساء يعتقدن ،ان الذكور ايضا مطايا.
فتمتطي جيبه.. أهله حد الانهاك.
تمتطيه بدرزينة اطفال او اقل.
بلهاث اللقمة حتى الإعياء.
لكن ، فعل الامتطاء تراث ذكوري القوامة ام انتقام خفي للروح المعذبة؟
القوامة اسم لفعل قام... لكن ان كان عنين ، هل يُطْلق سراح قوامته ؟
الامتطاء اسم لفعل يمتطي.. ان كانت مكسورة الظهر ؟ هل تُعفى من الامتطاء؟
مبين المطايا والإنسان علاقة قدمية ام عقلية ؟








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



التعليقات


1 - اللغة المغيبة
منير الكلداني ( 2018 / 3 / 19 - 21:15 )
المجتمع لا يقوم الا بهما ولا يمضي الا بهما انها الحياة وما تخطه كلاهما يعيشان المصير الواحد والطباع هي هي لا اختلاف ولا تضاد ولكن الجشع ولغة القوة فرضت كثيرا من الامور حتى في علاقات الدول لغة الذكورية موجودة والاقوى يظلم الضعيف ما دامت لغة الانسان مغيبة

اخر الافلام

.. كواليس جديدة من حفل زفاف الفنان هانى عادل..والزمالك فى مهمة


.. الفنان سعد رمضان يغني مدليه بأجمل أغانيه في في Male


.. الفنان سعد رمضان يغني قصة حب في في Male




.. الفنان سعد رمضان يغني شو محسودين في في Male


.. شاهد: اليقطين والبازلاء في معرض بنيويورك تكريما للفنان الياب