الحوار المتمدن - موبايل


الفصل الأخير

عدنان جمعة

2018 / 6 / 22
الادب والفن


ألا تذكرين منذ أعوام وأعوام، كنا نلتقي ويدوم العناق، عيون وشفاه تتلاقي قرب حائط الدار، أصبَحَت ثمراً، أشتهي لذة القطاف، لا خبر وشوارع بغداد غافية، نوافذها يضيء منها الحزن وعويل الفراق، أبتلينا بفوضى الهجر والشتات، يحاصرني الشوق من كل الجهات، ليت لي أجنحةَ الريحِ لأهرب إلى هناك، قالوا إنكِ في مقهى بوجه غريب، تقرئين كتاب، وأنا العنوان، تبحثين عن بقايا ذكريات مختبئة في زوايا الصفحات، كلانا نبحث عن وطن نتقاسم هشيم الأمنيات، أتمرد وتتمردين، وغيابكِ ليل ثقيل، خيبات تصفعني في كل فجر جديد، بين حصى الإسفلتِ أبحث عن عمر خطواتي والحكايات، تثير بي البكاء في دفتر اليوميات، فواخيبتاه.








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. مسرحية جورج خباز: أغنية -حَد تنين، شد منيح الإجرتين-


.. لحظة إصابة فنانة فلسطينية برصاص الجيش الإسرائيلي تثير غضب ال


.. مصر.. إجراءات مواجهة كورونا تعصف بأفلام العيد |#اقتصادكم




.. وفاة الفنانة نادية العراقية بعد إصابتها بفيروس كورونا


.. On Demand | الأفلام التي ستعرض في صالات السينما بمناسبة عيد