الحوار المتمدن - موبايل


ثورة الجمر

عدنان جمعة

2018 / 7 / 5
الادب والفن


(( ثورة الجمر ))

بدأ بالغناء بنهم، على أطراف مسرحه الكارتوني، لثغٌ في أول اللسان، إنها الساعة الأخيرة، مناجاة بفمه الأدرد، ضحك الهاتفون من جسدهِ النحيل، بكى، لا دار، لا ذكرى، ولا تراب منفى، رسمَ بدمعه شعراً، ضحكَ، أنهمرَ بالغناء، بجرحٍ غامر، لأنه الأفضل، إنهم أغبياء، عاشق وثورة جمر امتدت لفؤاده، لم يكتووا بها بعد، نام مشتت الذهن، مفتوح المقلتين، يحتضن زهرة بنفسج.

عدنان جمعة/بغداد/2018








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. يرسم لوحات فنية بطعم الحلوى!


.. مسرحية جورج خباز: أغنية -حَد تنين، شد منيح الإجرتين-


.. لحظة إصابة فنانة فلسطينية برصاص الجيش الإسرائيلي تثير غضب ال




.. مصر.. إجراءات مواجهة كورونا تعصف بأفلام العيد |#اقتصادكم


.. وفاة الفنانة نادية العراقية بعد إصابتها بفيروس كورونا