الحوار المتمدن - موبايل


قصيدة نثر إذعان

مليكة حتيم

2018 / 7 / 22
الادب والفن


إذعان
أعبر الحياة بحذر
أتجنب المنعرجات والحفر
الريح العاصفة والنهر
بفكر معطل وإحساس حجر
لا تستهويني قطارات الغد المجنونه
لا أملك الناصيه
لا أوجه المطيه
في خريطة معالمها مجهوله
لن أشغل نفسي بالحدود أو الفواصل
لا أحلم لا أتخيل
فقد رضخت روحي وفكري امتثل
فجأة
تحركت أحشائي بدبيب
أنا حبلى ومخاضي وشيك
متى؟ لماذا؟ كيف؟
ألم يجتث رحم فكري
وغدا عقيما كفيف ؟
هل هي ريح شريدة حملت نطفة
وجعلتني موطنا مضيف ؟
تمخض رحمي حروفا وثبت في كل الأنحاء
معكرة صفو أيامي الرتيب
لكني حاصرتها
سيجتها
أمرتها بامتطاء صهوتي
لأسلك بها درب السلام
علمتها
احترام إشارات المرور
وعلامات التوقف
وأن تكون شفافة كمرآة
لكي لايظن بنا الظنون
لن تضع رمزا ولا علامه
بل تسير على خطى مسننه
تحمل رقما في ترتيب أبجدي
يكشف عن الهويه
عن المقصد والنيه
تنشد أغنية وحيده
على لحن مكرور وفقا للقصيده
حروفي لن تشب ابدا
بل ستشيخ في أمد قريب
في يوم ميلادها
قرروا ميعاد وفاتها








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. مسرحية جورج خباز: أغنية -حَد تنين، شد منيح الإجرتين-


.. لحظة إصابة فنانة فلسطينية برصاص الجيش الإسرائيلي تثير غضب ال


.. مصر.. إجراءات مواجهة كورونا تعصف بأفلام العيد |#اقتصادكم




.. وفاة الفنانة نادية العراقية بعد إصابتها بفيروس كورونا


.. On Demand | الأفلام التي ستعرض في صالات السينما بمناسبة عيد