الحوار المتمدن - موبايل


الفتوى والاكتفاء

احمد عناد

2018 / 9 / 20
مواضيع وابحاث سياسية


الفتوى والاكتفاء
هناك فتاوي تصدر من المراجع في حياة المقلد العملية والعبودية وهناك فتوى يمكن لها ان تستمر لفترة طويلة لحين يقدم المجدد بديل او دليل جدي
وهناك فتوى عينية ترتبط بزمن معين ومحدود دون الحاجة للاستمرار بها ومعروفة حلات الفتوتين منها واسبابها .
بعد فتوى الجهاد المكفائي الذي قدمته وهب اليه الشباب
والذي الحقته بعد أسبوع بتوجيه الالتحاق عن طريق الجيش والشرطة فقط ..
وانا متاكد انك ادركت ان هذه الفتوى ستستغل من قبل الاحزاب وقد استغلت ايما استغلال فعلا .
أنا قدمت وفِي اكثر من مجلس وحديث ان متخوف ومتحفظ من هذه الفتوى بعد ان بانت خلال الأيام الاولى نوايا الاحزاب وكنت حينها أتوقع ان تحرير الموصل لن يطول اكثر من ستة أشهر بتقديم القوات البديلة المرابطة في المحافظات الوسطى والجنوبية وهي إعداد كبيرة من الفرق الجاهزة للقتال من حيث العدة والعدد لكن من اخر هذه العملية ولماذا فثلاثة يعرفن أمريكا وإيران والأحزاب الحاكمة ..
لانريد تفصيل الموضوع اكثر لكني قدمت ان هؤلاء المتطوعون والذين سرعان ما وجد اسما لهم هو (الحشد الشعبي)) واضيف اليه المقدس فيما بعد ولنا بحث خاص في تسمية المقدس وصفته .
لأقدم لكم سبب تحفظي ان كل الجيوش العائدة من الحروب تحمل من الضغط النفسي والعصبي والامراض النفسية والكثير ومن الأمور التي تنعكس على الجندي بتعامله مع عائلته ومحيطه الاجتماعي وربما مر علينا الكثير من هذه الحالات وفِي خضم ذالك وجود جندي غير مدرب وغير مع بين هذه القوات دفعت بهم الاحزاب ولأسباب معروفة ومع طول مدة التحرير وتواجدها السنوات رايئينا كيف عانت الحكومة نفسها من تسلط هذه الفصائل وراحت تفعل ما تريد والحدث عنها يطول
وبالاخر للتهرب من قانون الاحزاب الذي الزم الاحزاب بعدم وجود فصيل مسلح تابع لها رأينا كيف صدوق قانون الحشد الشعبي وبسرعة صوت عليه في البرلمان قبل دخول قانون الاحزاب حيّز التنفيذ بشهرين فقط
وحتى الْيَوْمَ لم ينفذ القانون ولَم تقدم الهيكلية والآلية سوى ان تلك الفصائل مرتبطة اسميا بهذه الهيئة
الْيَوْمَ نجد الجديد هو تشكيل عشرة ألوية في البصرة للحشد لا نعرف كيف ولماذا وقدمت الحجة بالحفاظ على أمن البصرة دون الالتفات ان قوام القوات الأمنية من جيش وشرطة واجهزة اخرى تجاوز عدده مليون واربعمائة الف منتسب ترى أين دور هؤلاء وأين هم ان صح الرقم .
الفتوى التي اطلقت بعد تحرير الموصل كان يجب ان تلحق بفتوى تنهي بها المرجعية الفتوى الاولى وبسبب الاكتفاء منها .
لكنها استغلت من يومها الاول ولازالت الى الْيَوْمَ

احمد عناد








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. ...أكتوبر الوردي في الدول المغاربية: إلى أين وصلت جهود م


.. آبل تعيد بعض ميزات MacBook Pro القديمة.. ما هي؟


.. إسرائيل: تخصيص ميزانية 1.5 مليار دولار لاستهداف النووي الإي




.. مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي يفتش منازل لأقرباء المليارد


.. نقل الأسير القواسمة إلى قسم العناية المكثفة